المساعد الشخصي الرقمي

اعرض النسخة الكاملة : سؤال في الصرف؟



أريدأن أتعلم
07-02-2011, 05:16 AM
تلك الأزهار أظمئها لتشتاق لقطرات الندى.
هل يجوز أن نقول: (أظميها) ولم؟

عطوان عويضة
07-02-2011, 10:59 AM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.
من خفف الهمزة فقال أظما يظمي ماضيا ومضارعا، قال أظم أمرا بحذف الياء المخففة من الهمزة المكسور ما قبلها.
فيقال في أظمئها أظمِها تخفيفا، ولا يقال أظميها.
والله أعلم.

طارق يسن الطاهر
07-02-2011, 04:38 PM
ألا يجوز -أستاذنا عطوان- أظميها مضارعا للمتكلم بضم الميم ، وتسهيل الهمزة؟
وأظمها للأمر بفتح الميم، كما ذكرت .

محجوب محمد العوض
07-02-2011, 05:21 PM
إجمالاً كلُّ همزة تُقلب إلى حرف يناسب الحركة التي قبله فنقول ريم بدلاً من رئم و آمن من أأمن و أومن من أؤمن . إذا تطرفت يجوز ذلك في المضارع و يمتنع في الأمر .أُظمئُ و أُظمي و ليس في الأمر غير أَظمئ

عطوان عويضة
07-02-2011, 05:42 PM
ألا يجوز -أستاذنا عطوان- أظميها مضارعا للمتكلم بضم الميم ، وتسهيل الهمزة؟
وأظمها للأمر بفتح الميم، كما ذكرت .
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.
بلى أخي الحبيب ، إذا خففت الهمزة فإن المضارع يكون يظميها وتظميها ونظميها وأظميها بضم حرف المضارعة، وهو الهمزة فيما مثلت لا الميم التي أظنك كتبتها سهوا.
أما أظمها أمرا فبفتح الهمزة ( لا الميم).
هذا إن كان الأمر للمفرد المذكر، فإن كان للمؤنثة فيقال أظميها؛ والياء المثبتة هي ياء المخاطبة لا المخففة من الهمزة.
والله أعلم

طارق يسن الطاهر
07-02-2011, 07:54 PM
عفوا قصدت الهمزة وكتبت الميم مرتين سهوا
لك شكري على الرد والتنبيه