المساعد الشخصي الرقمي

اعرض النسخة الكاملة : أرجو ((مساعدة)) في الإعراب المحلي لشبه الجمل...



ابن أبي الطيب
12-02-2011, 09:46 AM
السلام عليكم...

يقول (ابن هشام) في {مغني اللبيب} :
"حكمهما بعدهما حكم الجمل، فهما صفتان في نحو رأيتُ طائراً فوقَ غُصنٍ، أو على غُصْنٍ، لأنهما بعد نكرة محضة، وحالان في نحو رأيتُ الهِلالَ بينَ السّحابِ، أو في الأفق، لأنهما بعد معرفة محضة..." . انتهى

إذاً قاعدة اعراب شبه الجمل هي نفسها قاعدة اعراب الجمل : (صفة) بعد (النكرة) , و (حال) بعد (المعرفة)...

و لكن هذه القاعدة عندما تكون شبه الجملة متعلقة بالإسم فقط , صحيح ؟

1- ماذا لو تعلقت شبه الجملة بفعل لازم يتعدى لمفعوله بواسطة (حرف جر) ؟
مثل :
- ذهب الرجل إلى المسجد .

فما الإعراب المحلي لـ(إلى المسجد) ؟


2- ماذا لو كانت شبه الجملة ظرفاً لوقوع الحدث ؟
مثل :
- أتى الرجل في الليل .

فما الإعراب المحلي لـ(في الليل) ؟

زهرة متفائلة
12-02-2011, 11:31 AM
السلام عليكم...

يقول (ابن هشام) في {مغني اللبيب} :
"حكمهما بعدهما حكم الجمل، فهما صفتان في نحو رأيتُ طائراً فوقَ غُصنٍ، أو على غُصْنٍ، لأنهما بعد نكرة محضة، وحالان في نحو رأيتُ الهِلالَ بينَ السّحابِ، أو في الأفق، لأنهما بعد معرفة محضة..." . انتهى

إذاً قاعدة اعراب شبه الجمل هي نفسها قاعدة اعراب الجمل : (صفة) بعد (النكرة) , و (حال) بعد (المعرفة)...

و لكن هذه القاعدة عندما تكون شبه الجملة متعلقة بالإسم فقط , صحيح ؟

1- ماذا لو تعلقت شبه الجملة بفعل لازم يتعدى لمفعوله بواسطة (حرف جر) ؟
مثل :
- ذهب الرجل إلى المسجد .

فما الإعراب المحلي لـ(إلى المسجد) ؟


2- ماذا لو كانت شبه الجملة ظرفاً لوقوع الحدث ؟
مثل :
- أتى الرجل في الليل .

فما الإعراب المحلي لـ(في الليل) ؟


الحمدلله والصلاة والسلام على رسول الله ...أما بعد:

محاولة للإجابة :

* ذهب الرجل إلى المسجد ـــــ الجار والمجرور متعلق بالفعل " ذهب " .
*أتى الرجل في الليل ـــــ الجار والمجرور متعلق بالفعل " أتى " .

والله أعلم بالصواب .

ابن أبي الطيب
12-02-2011, 12:10 PM
شكراً جزيلاً الأخت زهرة...

و لكن متى يمكن اعراب شبه الجملة (صفة) او (حال) ؟

هل إذا تعلقت بمحذوف فقط ؟ بمعنى لو تعلقت الشبه جملة بفعل ظاهر لا تكون (صفة) او (حال) ؟

نحو :- (هبت العاصفة في الصباح)

هل الشبه جملة متعلقة بالفعل (هبت) ؟
أم
الجار و المجرور في محل (حال) لـ(العاصفة) متعلقان بفعل محذوف و التقدير (تكون) ؟

زهرة متفائلة
12-02-2011, 12:34 PM
شكراً جزيلاً الأخت زهرة...

و لكن متى يمكن اعراب شبه الجملة (صفة) او (حال) ؟

هل إذا تعلقت بمحذوف فقط ؟

بمعنى لو تعلقت الشبه جملة بفعل ظاهر لا تكون (صفة) او (حال) ؟

نحو :- (هبت العاصفة في الصباح)

هل الشبه جملة متعلقة بالفعل (هبت) ؟
أم
الجار و المجرور في محل (حال) لـ(العاصفة) متعلقان بفعل محذوف و التقدير (تكون) ؟


الحمدلله والصلاة والسلام على رسول الله ...أما بعدك

محاولة للإجابة :

* جزاك الله خيرا / المعنى يلعب له دورا كبيرا في معرفة تعلق الجار والمجرور ـ كما فهمتُ ذلك من أحد أساتذتنا الأفاضل " جزاه الله خيرا .

* كما أنه يجوز في بعض الحالات أمران فيه ، بمعنى يمكن أن نعلّقه بالفعل ويمكن أن نعلقه بحال أو صفة محذوفة وهكذا ...

ولكني أرى في جملتكم : "هبّت العاصفة في الصباح " أن الجار والمجرور متعلق بالفعل هبّت / والله أعلم بالصواب .

سيفيدك أهل العلم ...

أديب طيئ
12-02-2011, 10:56 PM
قال الشيخ خالد الأزهري في كتابه (موصل الطلاب إلى قواعد الإعراب) الذي هو شرح لكتاب ابن هشام ( الإعراب عن قواعد الإعراب), قال الشيخ ص 82:

المسألة الثالثة في بيان متعلق الجار والمجرور والمحذوف في هذه المواضع:

إعلم أنه متى وقع الجار والمجرور صفة لموصوف أو صلة لموصول أو خبرا لمخبر عنه أو حالا لذي حال تعلق الجار والمجرور بمحذوف وجوبا تقديره كائن لأن الأصل في الصفة والحال والخبر الإفراد, أو تقديره استقر لأن الأصل في العمل للأفعال ويعضده الإتفاق عليه في الصلة المشار إليه بقوله إلا الواقع صلة فيتعين فيه تقدير استقر اتفاقا لأن الصلة لا تكون إلا جملة والوصف مع مرفوعه المستتر فيه مفرد حكما اهـ

ابن أبي الطيب
12-02-2011, 11:55 PM
شكراً جزيلاً الاخ أديب طيء

و لكن متى يمكن لشبه الجملة ان تحتمل الوجهين -كما ذكرت الأخت زهرة- (التعلق بالفعل الظاهر) و (التعلق بمحذوف في محل حال او صفة) ؟

و ما اعراب شبه الجملة نحو :- (تقدم الرجل أمام الناس)

هل تحتمل كلا الوجهين هنا ؟
1- حال , و التقدير (مستقر) .
2- التعلق بالفعل (تقدم) .

أديب طيئ
13-02-2011, 04:38 PM
اعلم أن متعلَّق الجار والمجرور وكذا الظرف يحذف (وجوبًا) في أربع مسائل -كما ذكر ابن هشام في[نكتة الإعراب]:

المسألة الأولى: إذا كان خبرًا. يعني: الظرف والجار والمجرور.
الثانية: إذا كان صفة.
الثالثة: إذا كان حالا.
والرابع: إذا كان صلة.
ففي هذه المسائل الأربع لا يوجد المتعلَّق في ظاهر الكلام، وإنما هو محذوف اهـ

فجملة: (تقدم الرجل أمام الناس) نرى الظرف ما محله؟ هل وقع خبرًا؟ أم صفةً؟ أم حالاً؟ أم صلةً؟
لم يقع في محل إحدى هذه المواقع, ولوتأملنا الجملة لوجدنا أن تقدم: فعل ماضٍ, والرجل: فاعل مرفوع, وأمام: ظرف مكان منصوب متعلق بالفعل (تقدم) وهو مضاف, والناس: مضاف إليه مجرور, وشبه الجملة في محل نصبٍ مفعول به.

إذن الظرف متعلق بالفعل (تقدم), لماذا؟ لأن الظرف لم يقع خبرًا ولا صفةً ولا حالاً ولا صلةً وإنما وقع مع المضاف إليه(شبه الجملة)في محل نصب مفعول.
ولا يجوز أن يكون متعلقًا بمحذوف إلا إذا وقع في إحدى المواقع الأربعة السابقة.

هذا ما تبيّن لي, والله أعلم.