المساعد الشخصي الرقمي

اعرض النسخة الكاملة : على ماذا عطفت؟؟



غاية المنى
12-03-2011, 06:50 PM
السلام عليكم:
أود أن أسأل عن هذا البيت:
وإني لأستحييك أن أذكر الصبا *** إليك فأنسي القلب ما كان ناسيا
السؤال: هل جملة (فأنسي) معطوفة على جملة (لأستحييك)؟ أليست الياء في أنسي ساكنة؟

دؤلية
12-03-2011, 08:19 PM
السلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته.

أظن والله اعلم، أن (أنسي) منصوب بأن المضمرة بعد الفاء، والتقدير(أن أنسي)،فتصبح الجملة معطوفة على (أن أذكر)


والله أعلم.

علي المعشي
12-03-2011, 08:48 PM
السلام عليكم:
أود أن أسأل عن هذا البيت:
وإني لأستحييك أن أذكر الصبا *** إليك فأنسي القلب ما كان ناسيا
السؤال: هل جملة (فأنسي) معطوفة على جملة (لأستحييك)؟ أليست الياء في أنسي ساكنة؟

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته، ومرحبا أختي الفاضلة، العطف على (أستحييك) ويصح فيه أن يكون عطف فعل على فعل وكلاهما مرفوع، ويصح أن يكون عطف جملة على جملة، ولا يصح العطف على (أذكر) لأن المعنى فاسد عليه، إذ يصير إنساء القلب ما كان ناسيا داخلا فيما يستحيي المخاطبَ منه وهذا غير مراد، وإنما المراد أنه يستحيي المخاطبَ من ذكر الصبا، ثم يقرن استحياءه هذا بأنه يحاول أن ينسي القلب ما كان ناسيا من شأن الصبا، أي يُبقي القلب ناسيا ولا يستثير الذكرى.
تحياتي ومودتي.

غاية المنى
13-03-2011, 09:22 AM
وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته، ومرحبا أختي الفاضلة، العطف على (أستحييك) ويصح فيه أن يكون عطف فعل على فعل وكلاهما مرفوع، ويصح أن يكون عطف جملة على جملة، ولا يصح العطف على (أذكر) لأن المعنى فاسد عليه، إذ يصير إنساء القلب ما كان ناسيا داخلا فيما يستحيي المخاطبَ منه وهذا غير مراد، وإنما المراد أنه يستحيي المخاطبَ من ذكر الصبا، ثم يقرن استحياءه هذا بأنه يحاول أن ينسي القلب ما كان ناسيا من شأن الصبا، أي يُبقي القلب ناسيا ولا يستثير الذكرى.
تحياتي ومودتي.


جزيت خيرا أخي الفاضل لكن عذرا ماذا تقصد بجواز أن يكون الفعل معطوفا على الفعل؟!! هل على سبيل إضمار أن بعد الفاء؟ وإن كان كذلك فكيف صح إضمار أن هنا والفاء ليست سببية؟!!


سؤال آخر لو تكرمت:


في البيت: لَتَكليمُ يَومٍ مِن بُثَينَةَ واحِدٍ ** أَلَذُّ مِنَ الدُنيا لَدَيَّ وَأَملَحُ


هل يصح إعراب اللام في: (لتكليم) لام الابتداء أو لام القسم؟ هل يجوز الوجهان؟


وجزيت خيرا

علي المعشي
13-03-2011, 09:00 PM
لكن عذرا ماذا تقصد بجواز أن يكون الفعل معطوفا على الفعل؟!! هل على سبيل إضمار أن بعد الفاء؟ وإن كان كذلك فكيف صح إضمار أن هنا والفاء ليست سببية؟!! إنما قصدت أنه يجوز أن يكون الفعل (أنسي) معطوفا على الفعل (أستحيي) ويصح أن تكون جملة (أنسي ...) معطوفة على جملة (أستحييك ...) ولا أقصد عطف أنسي على أذكر بل إني أشرت إلى فساده.



سؤال آخر لو تكرمت:

في البيت: لَتَكليمُ يَومٍ مِن بُثَينَةَ واحِدٍ ** أَلَذُّ مِنَ الدُنيا لَدَيَّ وَأَملَحُ

هل يصح إعراب اللام في: (لتكليم) لام الابتداء أو لام القسم؟ هل يجوز الوجهان؟
اللام هنا داخلة على المبتدأ، وبذلك تبدو هذه اللام لام ابتداء إذا اجتزأنا البيت من القصيدة، وقد يعذر من عدها لام ابتداء ما دام لا يعلم البيت السابق، أو أجاز الوجهين تحسبا لاحتمال قسم سابق لا يعلمه، ولكن إذا عدنا إلى البيت السابق تبين لنا أن هذه اللام إنما هي واقعة في جواب قسم مذكور في البيت السابق هو قوله (حلفت لكيما تعلميني صادقا ... لتكليمُ يوم ....)
تحياتي ومودتي.