المساعد الشخصي الرقمي

اعرض النسخة الكاملة : القاعدة أن يكون الفعل في محل جزم



الكردي
28-03-2011, 11:02 PM
القاعدة أن يكون الفعل في محل جزم إذا كان مبنياً، فكيف يكون الفعل (ترين) معرباً في الآية {...فاما ترين من البشر أحداً...} آ:26 من سورة مريم، ويعرب مجزوما بحذف النون?.

وشكراً

زهرة متفائلة
28-03-2011, 11:19 PM
القاعدة أن يكون الفعل في محل جزم إذا كان مبنياً، فكيف يكون الفعل (ترين) معرباً في الآية {...فاما ترين من البشر أحداً...} آ:26 من سورة مريم، ويعرب مجزوما بحذف النون?.

وشكراً


الحمدلله والصلاة والسلام على رسول الله ...أما بعد:

محاولة للإجابة :

"ترين " من باب (تفعلين) التي دخلت عليها نون التوكيد الثقيلة، وهي حالة نادرة قياسا مع دخول نون التوكيد على بقية الأفعال.
قال أبو البقاء العكبري في كتابه (إعراب القراآت الشواذ): (والفعل "ترين" هنا مجزوم إلا أنه لم يسقط علامة الجزم، وهي لغة قد جاءت في الشعر، قال الشاعر:



لولا فوارس من قيس وأسرتهم
يوم الصليفاء لم يوفون بالجار


* * *
وعلق المحقق محمد السيد أحمد عزوز بقوله: (في المحتسب 2/ 42 وهي شاذة ولست أقول إنها لحن لثبات علم الرفع وهو النون في حال الجزم، لكن تلك لغة، أن تثبت هذه النون في الجزم. وفي التبيان (2/ 873) وهو بعيد. وفي تفسير القرطبي (11/ 97) والبحر المحيط (6/ 185) وفتح القدير (3/ 529) : وهي شاذة. وفي اللسان مادة (صلف) : وإنما جاز على تشبيهه لم ب(لا) إذ معناهما النفي.
قال محيي الدين الدرويش صاحب كتاب (إعراب القرآن وبيانه): (الفاء عاطفة و"إن" شرطية أدغمت نونها بما الزائدة، و"ترين" فعل الشرط، وأصله: وترين: فعل الشرط، وأصله "ترأيين" بهمزة هي عين الفعل وياء مكسورة هي لامه وياء مكسورة هي لامه وأخرى ساكنة هي ياء الضمير، والنون علامة الرفع. وقد حذفت لام الفعل لتحركها وانفتاح ما قبلها فقلبت ألفا فالتقت ساكنة مع ياء الضمير فحذفت لالتقاء الساكنين)
واما محمد جعفر الكرباسي فقد أعرب الفعل إعرابا كاملا فقال في كتابه (إعراب القرآن: 5/ 22) : ترين: فعل مضارع ، فعل الشرط مجزوم بإن وعلامة جزمه حذف النون لأنه من الأفعال الخمسة وياء المؤنثة المخاطبة ضمير متصل مبني على الكسر في محل رفع فاعل، ونون التوكيد حرف مبني على الفتح لا محل له من الإعراب.
انتهى كلامه، ونون التوكيد الثقيلة يمنعها عن العمل وقوع فاصل بينها وبين الفعل، وهو هنا الياء.

الإجابة هي للأستاذ زهير " جزاه الله خيرا " والله أعلم بالصواب

عطوان عويضة
28-03-2011, 11:22 PM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.
تَرَيِنَّ في الآية معربا وليس مبنيا لأن نون التوكيد لم تباشر الفعل، بل فصل الضمير (ياء المخاطبة) بين الفعل ونون التوكيد.

عطوان عويضة
28-03-2011, 11:25 PM
عفوا أخيتي زهرة

الأحمر
28-03-2011, 11:28 PM
السلام عليكم

الأفعال الخمسة لا تبنى مع نوني التوكيد

زهرة متفائلة
28-03-2011, 11:33 PM
الحمدلله والصلاة والسلام على رسول الله ...أما بعد:

إضافة أخرى

* سأكتب ما ورد في كتاب البرهان في إعراب آيات القرآن الكريم للميقري

و " ترين " فعل مضارع فعل الشرط وعلامة جزمه حذف النون ، والياء : فاعل ، والنون للتوكيد ، فأصله " ترأيين " مثل تنين ، فالهمزة هي عين الفعل وياء مكسورة لأن وأخرى ساكنة هي ياء الضمير والنون علامة الرفع وحذفت منه لام الفعل وطريق حذف اللام أنها تحركت وانفتح ما قبلها فقلبت ألفا فالتقت ساكنة مع ياء الضمير فحذفت لالتقاء الساكنين وطريق حذف عينه وهي الهمزة لكن بعد نقل حركتها إلى الساكن قبلها وهو الراء التي هي الفاء ، وكسرت ياء الضمير بعد حذف نون الرفع للجازم ، وإدخال نون التوكيد الثقيلة ، فالساكنان هما ياء الضمير والنون الأولى من نون التوكيد فإنها بنونين فصار وزن الفعل تنين فلم يبق من أصوله إلا الفاء ، فالحاصل أن الأعمال ستة أو سبعة : قلب الياء ألفا ثم حذفها ثم نقل حركة الهمزة إلى الساكن قبلها ، وحذفها ثم حذف نون الرفع ثم إدخال نون التوكيد ثم تحريك ياء الضمير .

والله أعلم بالصواب وهو الموفق

عطوان عويضة
28-03-2011, 11:39 PM
الحمدلله والصلاة والسلام على رسول الله ...أما بعد:



محاولة للإجابة :


"ترين " من باب (تفعلين) التي دخلت عليها نون التوكيد الثقيلة، وهي حالة نادرة قياسا مع دخول نون التوكيد على بقية الأفعال.
قال أبو البقاء العكبري في كتابه (إعراب القراآت الشواذ): (والفعل "ترين" هنا مجزوم إلا أنه لم يسقط علامة الجزم، وهي لغة قد جاءت في الشعر، قال الشاعر:



لولا فوارس من قيس وأسرتهم
يوم الصليفاء لم يوفون بالجار



* * *
وعلق المحقق محمد السيد أحمد عزوز بقوله: (في المحتسب 2/ 42 وهي شاذة ولست أقول إنها لحن لثبات علم الرفع وهو النون في حال الجزم، لكن تلك لغة، أن تثبت هذه النون في الجزم. وفي التبيان (2/ 873) وهو بعيد. وفي تفسير القرطبي (11/ 97) والبحر المحيط (6/ 185) وفتح القدير (3/ 529) : وهي شاذة. وفي اللسان مادة (صلف) : وإنما جاز على تشبيهه لم ب(لا) إذ معناهما النفي.


السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.
المقصود هنا هو (تَرَيْنَ) غير المؤكد بياء ساكنة ونون غير مشددة، وهي قراءة شاذة. بخلاف (تريِنَّ) بياء مكسورة ونون مشددة.

والله أعلم

زهرة متفائلة
28-03-2011, 11:43 PM
الحمدلله والصلاة والسلام على رسول الله ...أما بعد:

الأستاذ الجليل : عطوان عويضة
والأستاذ الفاضل : الأحمر

جزاكما الله الجنة ـ أنا في الحقيقة ـ استفدتُ من إجابتكما كثيرا ؛ لأنّها إجابة مركزة وواضحة ووافية و شافية إذ تكمن الإجابة فيها بكل بساطة .

* وأعتقد مرّ سؤال شبيه بهذا ولكن بجملة أخرى ، وما زلنا نستفيد من جهابذتنا الأفاضل .

والله الموفق

زهرة متفائلة
28-03-2011, 11:48 PM
[/center]

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.
المقصود هنا هو (تَرَيْنَ) غير المؤكد بياء ساكنة ونون غير مشددة، وهي قراءة شاذة. بخلاف (تريِنَّ) بياء مكسورة ونون مشددة.
والله أعلم



الحمدلله والصلاة والسلام على رسول الله ...أما بعد:

تعقيب !

* جزاك الله الجنة على هذا التوضيح والتنويه ، رفع الله قدركم ، ونفع الله بعلمكم ، وزادكم الله من فضله العظيم / اللهم آمين . لقد استفدتُ كثيرا .

* وما زلنا نستفيد من جهابذتنا الأفاضل .

والله الموفق

الكردي
29-03-2011, 12:04 AM
شكراً لكم جميعاً أستاذتي الكرام، فاتني أن نون التوكيد لم تباشر الفعل فالتبس عليّ الأمر.