المساعد الشخصي الرقمي

اعرض النسخة الكاملة : " تشظي التناص في رواية أولاد حارتنا لنجيب محفوظ "



أحمد محمد عبد المنعم عطية
28-04-2011, 06:12 PM
" تشظي التناص في رواية أولاد حارتنا لنجيب محفوظ "

أتخذ نجيب محفوظ من روابته بوابة لمعالجة موقفا أنطلوجيا يمثل أساس البقاء البشري ، وقام موقفه هذا على التناص التاريخي لقصة الخلق ، الأمر اللذي يجعل القارئ المتسرع في أحكامه يأخذ الرواية في معالجات أيدلوجية ليس لها أي أساس من الصحة ؛ لأن التناص مع قصة الخلق لم يكن إلا متشظيا ولم يبق منه سوى بعض الرموز السيموطيقية التي تجذبك من حين لآخر لنقط تماس معينة في قصة الخلق ، ولعل ذلك التشظي يرجع إلى أن الرواية منذ بدايتها حتى النهاية تروى على الربابة ، هذه الآلة الفلكلورية التي تحمل الكثير من الدوال الأسطورية الأمر الذي يجعل الأحداث المروية عليها تتشظى تناصيا .

أحاول أن
05-05-2011, 04:43 PM
لا يمكن اعتبار هذا تبريرا للرواية ..


وعذرا ليتك توضح مفهوم هذه المصطلحات لتعم الفائدة: السيموطيقية، أنطلوجيا..
وجزاك الله خيرا..

همبريالي
05-05-2011, 05:09 PM
" تشظي التناص في رواية أولاد حارتنا لنجيب محفوظ "

اتخذ نجيب محفوظ من روايته بوابة لمعالجة موقفٍ أنطلوجي يمثل أساس البقاء البشري ، وقام موقفه هذا على التناص التاريخي لقصة الخلق ، الأمر الذي يجعل القارئ المتسرع في أحكامه يأخذ الرواية في معالجات إيدلوجية ليس لها أي أساس من الصحة ؛ لأن التناص مع قصة الخلق لم يكن إلا متشظيا ولم يبق منه سوى بعض الرموز السيموطيقية التي تجذبك من حين لآخر لنقط تماس معينه في قصة الخلق ، ولعل ذلك التشظي يرجع إلى أن الرواية منذ بدايتها حتى النهاية تروى على الربابة ، هذه الآلة الفلكلورية التي تحمل الكثير من الدوال الأسطورية الامر الذي يجعل الأحداث المروية عليها تتشظى تناصيا .




سأتطفل عليكم


.لا يمكن اعتبار هذا تبريرا للرواية ...
نعم لا يمكن أن يكون


***



أظن أن السيميوطيقا هي علم الدلالة ، وبالتالي فهو يقصد بالسيميوطيقية الدلالية

الأنطولوجيا :
هيّ المبحث الفلسفي الذي ينظر في "الوجود من حيث هو موجود" على حدّ عبارة أرسطو. وبالتّالي فإنّ الأنطولوجيا هيّ دراسة الأشياء في ذاتها أي من حيث وجودها.

الإبستمولوجيا هيٌ الدٌراسة التي تتٌخذ من المعرفة موضوعا لها ويمكن أن يتعلٌق الأمر بالمعرفة بوجه عام، أو بالمعرفة العلميٌ بوجه خاص فتحيل عندئذ إلى فلسفة العلوم أي الفلسفة التي تتٌخذ من العلم موضوعا لدراستها، فهي دراسة نقديٌة لمبادئ العلم ولطبيعة الحقائق التي يصل إليها. ويمكن أن نميٌز بين المبحث الأنطولوجي (http://www.philo.edunet.tn/beja/dic1/pages/p10.htm) أي ذاك الذي يتناول الأشياء من حيث وجودها، مثل أن نقول " العقل جوهر بسيط مفارق". والمبحث الإبستمولوجي وهو الذي يختصٌ بدراسة المعرفة مثل أن نقول العقل هو ملكة إدراك الأفكار المجرٌدة. والإبستمولوجيا هيٌ لفظ مكوٌن من لفظين يونانيٌين "إبستمي" : أي المعرفة والعلم. و"لوقوس" : أي البحث والدّراسة.


منقول

أحمد محمد عبد المنعم عطية
05-05-2011, 06:32 PM
جزاكما الله عني كل الخير ، و أشكر لكما تفضلكما بقراءة ما كتبت ، و بعد ، فليتكما توضحان موقفكما من الرواية حتى أعرف ما الذي لا يعد مبررا لها ، وأعتذر لما أتيت به من مصطلحات ، و قد كفاني الأستاذ محب الفصيح توضيحها ، أكرر اعتذاري لما أتيت به من مصطلحات ، و جزاكما الله كل الخير ، في انتظار ردكم .

أحاول أن
05-05-2011, 07:04 PM
موقفي موقف قارئٍ بسيط اقشعر بدنه لتلك الجرأة و استغفر ربه كثيرا وندم على كل دقيقة ضاعت في تلك الأسطر ..
سواءً أتراجع بعض علماء الأزهر- الذين منعوها فترة وقالوا إنها رمز- أم بقوا على قولهم بإثم الرواية وتجرؤها..


على أن الحديث عنها أُشبع منذ عقود وفي الفصيح عدة نوافذ تناولها الأساتذة لمن شاء المزيد..


شكرا لك أستاذ أحمد وجزيت خيرا..

همبريالي
05-05-2011, 07:18 PM
.
جزاكما الله عني كل الخير ، و أشكر لكما تفضلكم بقرأة ما كتبت ، و بعد ، فليتكما توضحان موقفكما من الرواية حتى أعرف ما الذي لا يعد مبرر لها ، و أعتذر لما أتيت به من مصطلحات ، و قد كفاني الأستاذ محب الفصيح توضيحها ، أكرر اعتذاري لما أتيت به من مصطلحات ، و جزاكما الله كل الخير ، في انتظار ردكم .
.
جاء في كتاب أعلام وأقزام في ميزان الاسلام
لمؤلفه سيد حسين العفاني
ابتداء من الصفحة : 311

هنا (http://ia600304.us.archive.org/34/items/waq63441/01_63441.pdf)
نجيب محفوظ صاحب جائزة نوبل عن قصته (( أولاد حارتنا )) أو (( موت الإله )) (http://ia600304.us.archive.org/34/items/waq63441/01_63441.pdf)


تقبل تحياتي أخي

أحمد محمد عبد المنعم عطية
05-05-2011, 07:18 PM
سيدتي جزاك الله كل الخير ، وبعد ، فأعرف أن الرواية كثر الحديث عنها و لكن طرحي لما جاء فيها جديد ، و رأي علمائنا فوق رأسي و لكني أحاول جذب الرواية لنطاق الفن لا لنطاق الدين - مكانها الطبيعي الذي ينبغي أن تقرأ فيه - ، و لكني حتى الآن لم أعرف رأيك الأدبي فيها ، جزاك الله خيرا و نفعنا بعلمك .

أحمد محمد عبد المنعم عطية
05-05-2011, 07:21 PM
تحياتي لك أخي وحبيبي في الله سأقرأ ما بعثته لي ، جزاك الله خيرا .

أحمد محمد عبد المنعم عطية
05-05-2011, 07:34 PM
أخي محب الفصيح سبق و قرأت ذلك المقال الكريم و أحمد له غيرته على الإسلام و لكني أود أن ننقد الرواية فنيا لا دينيا ومن ثم نستطيع و ضعها في نصابها الصحيح ، وهذا أجدى به في مقام النقد الأدبي و يمكننا من طرح النقد بشكل علمي نحاور فيه الرواية مخسفين أو رافعين .

همبريالي
05-05-2011, 08:32 PM
أخي الكريم أبا العلاء
أشكرك على أدب حوارك وتواضعك أيه المفضال

***
إذا سلمنا بما قلت به ، أو بعبارة أخرى لنقتل المؤلف ونتعامل مع النص كما نتعامل مع أي نص غربي آخر ، باحثين عن أدبيته دون النظر إلى أي قيمة إيدلوجية أو دينية أو غيرها
(هل فهمي صحيح)
***
لقد قلت : تتشظى تناصيا
فهل تقصد عدم ترابط التناصات في النص أو عدم تآزرها في بنية كلية أو غير ذلك;)
أرجو أن توضح مرادك أخي الكريم

***
بارك الله فيك وأحسن إليك
وزادك علما وأدبا أيها الخلوق

أحمد محمد عبد المنعم عطية
06-05-2011, 12:19 AM
أستاذي محب الفصيح ، أعتذر لتأخر الرد و ذلك لانشغالي بأمور كثيرة لا تقل أهمية عن إجابة سيادتكم ، فاغفر لي هذا ، و في البداية أشكر الأستاذ الكريم عطوان عويضة لتصحيحه ما أخطأت فيه كتابة و لعل ذلك لأني حديث العهد في التعامل مع الحاسب الآلي ، أما عن موضوعنا فما أقصده منه هو وجود بعض من الدوال التي جعلت الرواية تتماس مع قصة الخلق ولا تتناص معها " فقد تشظى التناص " نتيجة لهذا التماس ؛ فالربابة مثلا " كعتبة فنية " هي دالة ذات أبعاد أسطورية فلكلورية و قد قامت الرواية عليها جملة ، هذه الأبعاد تبعدنا كل البعد عن التناص مع قصة الخلق ومن ثم فلا مبرر لتحميل الرواية أيدلوجيات ليست فيها - من وجهة نظري - على الإطلاق .
ولا أخفيك مقدار سعادتي بهذه المناقشة ، و بعمل الأستاذ عطوان عويضة جزاكما الله كل الخير ، و إغفرا لي صعوبة استخدامي للحاسوب .

محمد الجبلي
07-05-2011, 03:35 PM
السلام عليكم


و لكني أحاول جذب الرواية لنطاق الفن لا لنطاق الدين - مكانها الطبيعي الذي ينبغي أن تقرأ فيه - ، و لكني حتى الآن لم أعرف رأيك الأدبي فيها ، جزاك الله خيرا و نفعنا بعلمك .
آلفن للفن ؟


أخي الكريم أبا العلاء
أشكرك على أدب حوارك وتواضعك أيه المفضال

***
إذا سلمنا بما قلت به ، أو بعبارة أخرى لنقتل المؤلف ونتعامل مع النص كما نتعامل مع أي نص غربي آخر ، باحثين عن أدبيته دون النظر إلى أي قيمة إيدلوجية أو دينية أو غيرها


موت المؤلف يعني موت الناقد أيضا فلو عاملناه كأي نص غربي علينا أن نقرأ النص مثل الغرب وهكذا نموت مع المؤلف
كلام خطير فهل تقوى نفسك أن تتجرد من دينك لأجل نظرة فنية لنص أدبي ؟

أخي محب الفصيح سبق و قرأت ذلك المقال الكريم و أحمد له غيرته على الإسلام و لكني أود أن ننقد الرواية فنيا لا دينيا ومن ثم نستطيع و ضعها في نصابها الصحيح ، وهذا أجدى به في مقام النقد الأدبي و يمكننا من طرح النقد بشكل علمي نحاور فيه الرواية مخسفين أو رافعين .
فنيا لا دينيا تبيح أي شئ مهما كان فهو في النهاية فن ولا علاقة له بالدين فهل يجب أن يتبع الأديب مذهب الإلحاد في فترة تأليف النص ثم يعود لدينه .؟ وهل يجب ذلك على الناقد في فترة قراءته للنص ؟
كلام خطير أيضا يبيح للأديب أن يقول مثلا : أنا الله الخالق القادر , لنتعامل مع نصه بنظرة فنية ونقول تشبيه أو رمز ..؟

همبريالي
07-05-2011, 03:38 PM
موت المؤلف يعني موت الناقد أيضا فلو عاملناه كأي نص غربي علينا أن نقرأ النص مثل الغرب وهكذا نموت مع المؤلف
كلام خطير فهل تقوى نفسك أن تتجرد من دينك لأجل نظرة فنية لنص أدبي ؟قطعا لا
أنا فسرت مراد الأخ ، ولست أؤيد الرؤية
كلما تعرضنا إلى شيء في النقد الغربي طلب منا أن نضع ديننا جانبا
لأن الدين عندهم لا يكون إلا يوم الأحد في الكنيسة ، بينما ديننا يشمل حياتنا كلها بل هو حياتنا

لا تعتقد أنني أومن بهذه الرؤية بتاتا ،
وإنما أحاول أن أنقدها بعد طرحها من خلال ما تحمله من متناقضات
وها هو الأستاذ مثلا يناقض نفسه في الأخير ، بعدما أراد الدراسة الفنية وفقط تراه يصل إلى نتيجة إيديولوجية :)

هذه الأبعاد تبعدنا كل البعد عن التناص مع قصة الخلق ومن ثم فلا مبرر لتحميل الرواية أيدلوجيات ليست فيها - من وجهة نظري - على الإطلاق .

أحمد محمد عبد المنعم عطية
07-05-2011, 06:59 PM
أين التناقض؟

همبريالي
07-05-2011, 08:35 PM
كان هذا هو منطلقك

لكني أحاول جذب الرواية لنطاق الفن لا لنطاق الدين - مكانها الطبيعي الذي ينبغي أن تقرأ فيه -

ووصلت إلى هنا

لا مبرر لتحميل الرواية أيدلوجيات ليست فيها
أستاذي الكريم
حسب رأيك / يجب أن تبقى في نطاق الفن . لكن وصلت إلى نتيجة مفادها أن الرواية بريئة من إيديولوجيا نسبت إليها -رغم أنها تحمل إيديولوجيات غربية -

ألم يكن من الواجب أن تتوقف عند رأي نقدي -في إطار الفن -معين ؟

لكنني أعود لأقول أن الرواية أشبعت حديثا ولن يبرئها تشظي التناص الذي ذكرته ولا التحامه من ما تحمله .



تحياتي لك


همسة : سأكتفي هنا .

أحمد محمد عبد المنعم عطية
08-05-2011, 12:32 AM
أستاذي الفاضل ، كنت قد نفيت مبرر تحميل الرواية أيدلوجيات ليست فيها ولا يعني هذا سوى ثبات الأيدلوجية الأدبية في النظر للرواية ، ولا أظن هذا تناقضا ، و مهما يكن من أمر فإن كانت الرواية أشبعت حديثا فقد حاولت طرحا جديدا ، وكم من قديم أشبع بحثا و لازالت تتعدد القراءات حوله ، وهذه طبيعة النص الأدبي ؛ فنحن لانزال نقرأ طرفه و تتعدد تأويلات نصوصه ، وفي نهاية الأمر فقد سعدت بالحديث معكم و استفدت من توجيهاتكم لا حرمني الله منكم و نفعني بعلمكم .