المساعد الشخصي الرقمي

اعرض النسخة الكاملة : شرح تعريف : اسم الجنس الجمعي والإفرادي ؟



حمزة123
12-05-2011, 10:31 PM
السلام عليكم
اسم الجنس يقسم الى قسمين :
1- اسم الجنس الجمعي وهو ما متضمن معنى الجمع دالا على الجنس كله .
2- اسم الجنس الإفرادي و هو ما دل على الجنس مقصودا به الجنس كله أو جزء منه.
أرجو شرح التعريفين ؟

علي المعشي
13-05-2011, 12:22 AM
1- اسم الجنس الجمعي وهو ما يتضمن معنى الجمع دلا على الجنس كله .
أود الإشارة إلى أن اسم الجنس الجمعي ليس بالضرورة أن يراد به الجنس كله، وإنما يكون لفظه صالحا للدلالة على الجنس كله سواء قُصد الجنس كله أم قصد بعض أفراد الجنس مما زاد على اثنين أي لا بد أن يدل على معنى الجمع، نحو تمر، نحل، شجر، بيض، سمَك عرب، روم، وضابطه أن يفرق بينه وبين مفرده بالتاء نحو تمرة ونحلة وشجرة، أو ياء النسب نحو عربي ورومي.

2- اسم الجنس الافرادي و هو ما دل على الجنس مقصودا به الجنس كله او جزء منه.
هو ما دل على الجنس دون اعتبار للقلة والكثرة نحو ماء، عسل، دخان، مطر، تراب ... إلخ، فهذه الألفاظ قد يراد بها الجنس كله، وقد يراد بها جزء منه، وضابط اسم الجنس الإفرادي أن لفظه لا يفهم منه كثرة ولا قلة، وليس له مفرد من لفظه يفرق بينهما بالتاء أو ياء النسب، بخلاف اسم الجنس الجمعي الذي لا يستعمل إلا فيما زاد على اثنين، ويفرق بينه وبين مفرده بالتاء أو الياء.
تحياتي ومودتي.

حمزة123
13-05-2011, 09:20 AM
السلام عليكم
أخي المعشي ، قالوا إن اسم الجنس - بجميع أنواعه - هو اللفظ الموضوع للحقيقة الذهنية من حيث هي هي ..
هل هذا الكلام صحيح وما معناه ؟
وهل هنالك فرق بين اسم الجنس وعلم الجنس ؟

أخي الكريم قالوا : " أل " التعريفية تقسم قسمين :
الجنسية
- وهي إما لاستغراق أفراد الجنس، وضابطها أنها التي يصلح أن يحل محلها (كلّ)، كقوله تعالى: (وخلق الإنسان ضعيفاً)، ونحو: (إن الإنسان لفي خسر..).
- وإما لتعريف الماهية كقوله تعالى: (وجعلنا من الماء كل شيء حي)، وكقولك: (لا ألبس الذهب).

هل نفهم من هذا الكلام أن الأولى لاستغراق الجنس والثانية تفيد الإطلاق ، أي من قبيل المطلق وهو ما دل على مدلول شائع في جنسه ؟

وبارك الله بك أخي

علي المعشي
13-05-2011, 08:32 PM
اخي المعيشي قالوا ان اسم الجنس-بجميع انواعه - هو اللفظ الموضوع للحقيقة الذهنية من حيث هي هي ، هل هذا الكلام صحيح وما معناه ؟
وهل هنالك فرق بين اسم الجنس وعلم الجنس ؟
نعم هو صحيح، ومعناه أنه موضوع للحقيقة المجردة دون قيد، ويختلف علم الجنس عن اسم الجنس بأن علم الجنس يدل على حقيقة مسماه بقيد حضورها في الذهن، أي بقيد الاستحضار والاستدعاء للصورة المرسومة سلفا في الذهن.

اخي الكريم قالوا
ال التعريفية تقسم قسمين :
الجنسية
- وهي إما لاستغراق أفراد الجنس، وضابطها أنها التي يصلح أن يحل محلها (كلّ)، كقوله تعالى: (وخلق الإنسان ضعيفاً)، ونحو: (إن الإنسان لفي خسر..).
- وإما لتعريف الماهية كقوله تعالى: (وجعلنا من الماء كل شيء حي)، وكقولك: (لا ألبس الذهب).

هل نفهم من هذا الكلام ان الاولى لاستغراق الجنس اما الثانية تفيد الاطلاق ، اي من قبيل المطلق وهو ما دل على مدلول شائع في جنسه ؟أما الأولى فهي لاستغراق جميع أفراد الجنس كما تفضلت، وأما التي لتعريف الماهية فليست من قبيل الإطلاق دون قيد، وإنما هي لتعريف الماهية بقيد حضورها في الذهن، أي كما قلنا في دلالة علم الجنس تماما، إلا أن علم الجنس يؤدي هذه الدلالة بنفسه، وأما مدخول أل المعرِّفة للماهية فيؤدي هذه الدلالة بأل، ولهذا يكون مدخول أل الجنسية التي لتعريف الماهية مساويا لعلم الجنس في الرتبة.
تحياتي ومودتي.

حمزة123
13-05-2011, 09:13 PM
بارك الله بك
قوله تعالى (وجعلنا من الماء كل شيء حي) ليس هنا المقصود من أل في الماء الاستغراق بل المقصود أنه خلقه من الماء دون إضافة أي قيد ، وهذا مثل قوله : اذبحوا بقرة ، فبقرة هنا مطلقة أي اذبحوا بقرة بغض النظر عما إذا كانت عرجى أو صفراء بل أي بقرة وهذا يسمى المطلق وهو عكس المقيد .

علي المعشي
13-05-2011, 10:11 PM
بارك الله بك
قوله تعالى (وجعلنا من الماء كل شيء حي) ليس هنا المقصود من ال في الماء الاستغراق بل المقصود انه خلقه من الماء دون اضافة اي قيد ، وهذا مثل قوله اذبحوا بقرة فبقرة هنا مطلقة اي اذبحوا بقرة بغض النظر عما اذا كانت عرجى او صفراء بل اي بقرة وهذا يسمى المطلق وهو عكس المقيد .
نعم أخي، أل في الماء لا تفيد الاستغراق ولم أقل ذلك، وإنما تفيد تعريف ماهية الماء بقيد حضور هذه الحقيقة في الذهن، وأما (بقرة) في مثالك فهي نكرة محضة تدل على حقيقة الجنس المجردة مطلقا دون قيد، فهي بمنزلة (ماء) في قوله تعالى (وَاللَّهُ خَلَقَ كُلَّ دَابَّةٍ مِنْ مَاءٍ ) من حيث أن كلا منهما نكرة محضة.
تحياتي ومودتي.

حمزة123
13-05-2011, 11:00 PM
إذن أخي أنا وأنت متفقان على أن " أل " التي في قوله وخلقنا من الماء كل شيء .. هي أل تعريف الماهية والمقصود بالماء هنا ليس ماء معين وليس المقصود اسغراق كل ما يصدق عليه لفظة الماء بل المقصود أي ماء ؟

صح ...

وتقبل تحياتي

علي المعشي
13-05-2011, 11:32 PM
اذا اخي انا وانت متفقان على ان ال التي في قوله وخلقنا من الماء كل شيء .. هي ال تعريف الماهية والمقصود بالماء هنا ليس ماء معين وليس المقصود اسغراق كل ما يصدق عليه لفظة الماء بل المقصود اي ماء .

صح ، وتقبل تحياتي
نعم أخي الحبيب، هي ليست للاستغراق وليست للدلالة على ماء معين، وإنما لتعريف حقيقة الماء وفقا للصورة المرسومة للماء في الذهن، أما لو استبعدنا أل فقلنا (ماء) فإن هذه الكلمة تدل على حقيقة الماء مطلقا سواء أكان للماء صورة حاضرة في الذهن أم لم تكن له صورة.
تحياتي ومودتي.

شروووووق
13-05-2011, 11:34 PM
وفقكــــــــــــــــم الله

حمزة123
15-05-2011, 01:42 PM
السلام عليكم
وفقنا وإياكم أخي .
الآن أخي "عليا " ما معنى المقصود بــ " الجنس كله أو جزء منه " ؟
وكيف أميَّز بين ما إذا كان علم الجنس هذا مقصود به الجنس كله أو جزئه ، وما معنى لتعريف الماهية ؟

علي المعشي
16-05-2011, 12:17 AM
السلام عليكم
وفقنا واياكم اخي .
الان اخي علي ما معنى مقصود به الجنس كله او جزء منه وكيف اميز بين ما اذا كان علم الجنس هذا مقصود به الجنس كله او جزئه ، وما معنى لتعريف الماهية ؟
سأبدأ بمعنى تعريف الماهية فيما يخص علم الجنس، فعلم الجنس موضوع لتعريف الماهية بقيد حضورها في الذهن، بمعنى أنه لم يوضع في الأساس لفرد معين من أفراد الجنس وإنما هو موضوع للحقيقة المرسومة في الذهن لذلك الجنس، هذا من حيث وضع علم الجنس في الأساس، وأما من حيث الاستعمال فقد يستعمل ويقصد به الجنس كله نحو (أسامة أقوى من ثعالة) أي جنس الأسود أقوى من جنس الثعالب، وهذا بمنزلة أل الجنسية الاستغراقية في قولك (الأسد أقوى من الثعلب)، وقد يستعمل ويراد به بعض الجنس كأن يكون المراد أسدا واحدا نحو (هذا أسامة مقبلا) ولكنك لا تقصد أن اسم أسامة موضوع لهذا الفرد دون غيره، أو يكون المراد جزءا من جنس الأسود نحو (شاهدت أسامة في حديقة الحيوان) إذ يمكن أن تقصد بأسامة الأسود التي شاهدتها في الحديقة وهي جزء من الجنس وليست كل الجنس، وأما التفريق بين إرادة استغراق الجنس وبين إرادة الجزء فإنما يكون بالقرائن التي يشتمل عليها السياق.
تحياتي ومودتي.

حمزة123
16-05-2011, 07:54 AM
بارك الله بك ..
وكذلك الأمر بالنسبة لاسم الجنس صح فقد يكون مقصود به الجنس كله أو جزء أو فرد في غير اسم الجنس الجمعي(لأنه يتضمن معنى الجمع) ؟

علي المعشي
17-05-2011, 08:52 PM
بارك الله بك ، وكذلك الامر بالنسبة لاسم الجنس صح فقد يكون مقصود به الجنس كله او جزء او فرد في غير اسم الجنس الجمعي(لانه يتضمن معنى الجمع) ؟
نعم، بارك الله فيك ووفقك!

حمزة123
18-05-2011, 12:11 PM
السلام عليكم

جزيت أخي عليا على ما قدمت خيرا كثيرا .