المساعد الشخصي الرقمي

اعرض النسخة الكاملة : كيف أعرف الروي ؟؟



محمد بن إبراهيم
18-06-2005, 11:54 AM
انا أضع مساجله شعرية وأحتاج إلى معرفة الروي


فاحيانا نختلف أن الروي مثلا ألف أو ياء أو الحرف الذي قبلهما


فهل تساعدوني ؟

سمط اللآلئ
18-06-2005, 01:41 PM
" الروي " هو الحرف الذي يلزم تكرره في آخر كل بيت من أبيات القصيدة ، وتنسب إليه القصيدة .

وما يجيء بعد الروي من حرف مد ، ينشأ عن إشباع حركته ، يسمى " وصلا " ، وقد يكون الوصل بهاء بعد الروي . ويلتزم الوصل في كل أبيات القصيدة أيضا .

وجميع حروف المعجم يصح أن تكون رويا ، إلا ستة أحرف في مواضع هي :

- الألف : وذلك في خمسة أحوال :
* أن تكون ضمير المثنى ، نحو : قاما ، وضربا ، وأكرما ؛ فهذه الألف تكون وصلا ، ولا تكون رويا ، والحرف الذي قبلها هو الروي .
* أن تكون الألف لبيان حركة بناء الكلمة ، كقول الشاعر :
فقالتْ صَدَقْتَ ولكنَّني * أريد أعرِّفُها من أنا
* أن تكون الألف للإطلاق ، وتسمى ألف الترنم أو الإشباع كما في قوله :
أقلي اللوم عاذلا والعتابا * وقولي إن أصبتُ لقد أصابا
* أن تكون الألف مبدلة من تنوين المنصوب وقفا ، أو مبدلة عن نون التوكيد الخفيفة وقفا ، ومثال الثانية قول الأعشى :
وإياك والميتاتِ لا تقربَنَّها * ولا تعبد الشيطان واللهَ فاعبدا
* أن تكون الألف لاحقةً لضمير الغائبة كقول الشاعر :
يوشك من فرَّ من منيتِهِ * في بعض غِرَّاتِه يوافقها
فالألف هنا ليست رويا ، ولا وصلا ، وإنما هي خروج ( و" الخروج " : هو حرف المد الذي ينشأ من إشباع هاء الوصل المتحركة بالفتح أو الضم أو الكسر ، ويلتزم في كل أبيات القصيدة ). والروي في البيت هو القاف ، أما الهاء فوصل .


- الياء : في ثلاثة أحوال :
* أن تكون للإطلاق وتسمى ياء الترنم والإشباع ، ويكون الرويّ هو ما قبل هذه الياء وتكون الياء وصلا .
* أن تكون ضمير المتكلم ؛ نحو : غلامي وكتابي ، أو ضميرا لمؤنث نحو : اضربي ولا تضربي ، فهذه الياء وصل ، وما قبلها هو الرويّ .
* أن تكون الياء لاحقة للضمير المبني على الكسر نحو : بِهِي ، في دارِهِي ، فهذه الياء خروج ، والهاء من قبلها وصل ، والروي هو ما قبل الهاء .


- الواو : في ثلاثة أحوال أيضا :
* أن تكون للإطلاق ، وتسمى واو الترنم والإشباع ، ولا يكون ما قبلها إلا مضموما .
* أن تكون الواو ضمير جمع ، وما قبلها مضموم .
* أن تكون الواو لاحقة للضمير نحو : أكرمتُهمُو ، وأحسنتُ إليْهِمُو .


- التنوين : لا يكون رويًّا ، سواء كان التنوين للصرف أو لغيره نحو : زيدٍ ، وصهٍ ، ومسلماتٍ ، ويومئذٍ ، وإنِنْ .


- نون التوكيد الخفيفة لا تكون رويا نحو : قوله السابق :
وإياك والميتاتِ لا تقربَنَّها * ولا تعبد الشيطان واللهَ فاعْبدَنْ


- الهاء : في ثلاثة أحوال :
* أن تكون هاء السكت ، وهي التي تبين بها الحركة نحو : ارمِهْ وادْعُهْ ولِمَهْ وفيمَهْ . ومثالها قول الشاعر :
بالفاضلينَ أولِي النُّهَى * في كل أمركَ فاقتدِهْ
* أن تكون هاء الضمير محرَّكًا ما قبلها كقول زهير :
صحا القلب عن سلمى وأقصر باطله * وعُرِّيَ أفراسُ الصبا ورواحِلُهْ
* أن تكون الهاء منقلبة عن تاء التأنيث المتحركة نحو قول الشاعر :
ثلاثةٌ ليسَ لها رابعُ * الماءُ والحسناءُ والخضرهْ



[ من كتاب " في علمي العروض والقافية " للدكتور أمين علي السيد .]


وسيأتي الحديث - إن شاء الله - عن ( ما يصح أن يكون رويا أو وصلا ) .

سمط اللآلئ
19-06-2005, 06:31 AM
ما يصح أن يكون رويا أو وصلا

هناك حروف يصح أن تكون روِيًّا وتبنى عليها القصيدة ويصح أن يلتزم ما قبلها ليكون هو الروي وتبنى عليه القصيدة ، ومن هذه الحروف :

1ـ الألف الأصلية : كألف ( إذا ومتى وإلى وبلى وهنا والفتى والعصا ورمى وسعى ) ، والألف الزائدة للتأنيث نحو : ( ليلى وحبلى ) ، أو للإلحاق نحو : ( أرطى وعلقى ) فأنت فيها بالخيار : إن شئت جعلتَها وصلا والتزمت الحرف الذي قبلها ليكون هو الروي ، وإن شئت جعلتها رويًّا .

فمن الأول الذي التزم فيه الحرف السابق للألف ليكون رويا ، قوله :

ذاك الكريمُ وإن سمعتَ بغيره * خذْ ما تراه وعَدِّ عَمَّنْ لا تَرَى
وإذا سألتَ مَن الكريمُ فإنهُ * عبدُ الرحيمِ وإنهُ مولى الوَرى

ومن الثاني الذي جعلتَ فيه الألف رويا : مقصورة ابن دُريْد ، ومنها :

شَـجَيتُ لا بلْ أجْرَضْتني غُصَّـةٌ *عَنـودُها أقْتَـلُ لي مِنَ الشَّـجَى
إنْ يَحْمِ عَنْ عَينـي البُكـا تَجَلُّدي*فالقَلبُ مَوقوفٌ على سُـبلِ البُكـا
لوْ كانَتِ الأحْـلامُ ناجَتْنـي بِمـا *ألْقـاهُ يَقظـانَ لأصْمـاني الرَّدَى

فالشاعر قد اعتبر الألف رويا ؛ لأنه لم يلتزم حرفا قبلها .

2ـ ياء النسب : إذا كانت مشددة لم تكن إلا رويا ، كقول الشاعر :

فضع السيفَ وارفعِ السوطَ حتى * لا ترى فوق ظهرها أُمويًّا

وإذا خففَتْ ياء النسب جاز أن تكون رويا وجاز أن تكون وصلا ، ومثلها الياء الساكنة الأصلية المكسور ما قبلها يصح جعلها رويا ويصح جعلها وصلا ، ومثال جعلها رويا قول الشاعر :

أشاب الصغيرَ وأفنى الكبيـ * ـرَ كرُّ الغداةِ ومرُّ العشِي
نروحُ ونغدو لحاجاتنا * وحاجات من عاشَ لا تنقضٍي
وتموتُ مع المرءِ حاجاتهُ * وتبقى له حاجةٌ ما بقِي

وقد تحرك هذه الياء فتكون رويا أيضا كقوله :

يقولون ليلى بالعراقِ مريضةٌ * فياليتني كنتُ الطبيبَ المداويا
فشابَ بنو ليلى وشاب بنو ابنِها * وحُرقةُ ليلى في الفؤادِ كما هِيا

3ـ أجاز بعضهم جعل واو الجماعة الضمير رويا مستدلا بقول مروان بن الحكم :

وهل نحنُ إلا مثل من كان قبلَنا * نموتُ كما ماتوا ونحيا كما حَيُوا
وينقص منا كل يومٍ وليلةٍ * ولا بدَّ أن نلقى من الأمر ما لقُوا
لنا ولهم يوم القيامة موعدٌ * سنُدعى له يوم الحسابِ إذا دُعُوا

والواو الساكنة المفتوح ما قبلها لا تكون إلا رويا كقوله :

وأَرْوي مِن الشعرِ شِعرًا عويصًا * ينسِّي الرواةَ الذي قد رَوَوْا

وكذلك الواو المتحركة سكن ما قبلها أو تحرك .
والواو المشددة لا تكون إلا رويا .

4 ـ الهاء الأصلية في الكلمة نحو : ( الشَّبَه والولَه ) يصح أن تكون رويا ، ويصح أن تكون وصلا ، على أن يلتزم ما قبلها، ووقوعها وصلا كثير، كقوله :

أُعْطِيتُ فيها طائعا أو كارها * حديقة غلباءَ في جدارها
وفرَسا أنثى وعبدا فارها

فإن سُكِّنَ ما قبل الهاء - أصلية كانت أو زائدة - لم تكن إلا رويا كقوله :

قِسْ بالتجارب أعقاب الأمور كما * تقيس بالنعل نعلا حين تحذُوها
أموالنا لذوي الميراثِ نجمعها * ودورُنا لخرابِ الموتِ نبنِيها

5 ـ كاف الخطاب : أنت فيها بالخيار إن شئتَ جعلتها وصلا ولزمت الحرف الذي قبلها ليكون رويا ، وإن شئت جعلتها رويا ،كقوله :

إن أخاك الحق من كان معَكْ * ومن يضر نفسه لينفعَكْ
ومن إذا ريب الزَّمان صدعَكْ * شتَّت فيك شمله ليجمعكْ

6 ـ الميم إذا سبقتها الهاء أو الكاف يصح اعتبارها رويا ، لكن الأحسن التزام ما قبلها ، وقد جعلها بعض الشعراء وصلا ، ومن هذا قوله :
هما أخوا في الحربِ مَن لا أخا له * إذا خاف يوما نبوةً فدعاهما
ومنه قوله :

لبيكما لبيكما * هأنذا لديكما


( المصدر السابق ) .

باوزير
19-06-2005, 03:22 PM
جزى الله السائل خيرا .
وأجزل الله للمجيبة الثواب .
أليس ضبط هذا الكلام عسيرا ؟
فنحتاج أن نرجع إليه مع كل قصيدة حتى نتمكن من ضبط هذه المعلومات .

سمط اللآلئ
19-06-2005, 05:05 PM
الأستاذ الفاضل / باوزير

أشكر لكم مروركم ؛ جزاكم الله خيرا ، وبارك فيكم .

وأرى أن علمي العروض والقافية يستدعيان من طالبهما كثرة الممارسة ، والتدريب .

ويمكنكم الرجوع إلى الكتب التي اعتنت بهذا الجانب ، والاطلاع على الأمثلة الشعرية التي أوردها مؤلفوها ، سواء فيما يتعلق بتعيين البحور الشعرية ، وما يعتريها من علل ، وزحافات ، أو فيما يتعلق بتعيين القافية ، وحروفها ، وما يتصل بها ، مما هو مبسوط في تلك المؤلفات .

وبكثرة الممارسة والتدريب - كما أسلفتُ - ؛ يصبح الأمر يسيرا - إن شاء الله - ، غير عسير .

والله الموفِّق .

باوزير
19-06-2005, 07:44 PM
أحسنتِ .
كلام سليم .
وهو كعلوم الآلة إن لم يمارَس لم يُتْقَن .

الأحمدي
20-06-2005, 02:43 AM
لم أفهم جيدا
اضربي لي مثالا من معلقة عمرو بن كلثوم جزاك الله خيرا.

سمط اللآلئ
20-06-2005, 06:22 AM
قال عمرو بن كلثوم في معلقته " من الوافر " :


ألا هُبِّي بِِصَحْنِكِ فاصبَحينا = ولا تُبْقِي خُمُورَ الأنْدَرينا


فالروي هنا هو : النون ، والألف بعده تُسمَّى " وَصْلا " ؛ لأن الوصل : هو حرف المد الناشئ عن إشباع حركة الروي ، فحين أُشبِعتْ فتحة النون ( الذي هو الروي ) نشأ عن ذلك حرف مد ، هو : الألف .

فإن قيل : لِمَ لَمْ تكن الألف هي الروي ؟

قلنا : لأن الألف إذا كانت للإطلاق ( وهي ألف الترنم أو الإشباع ) لا تكون رويا ، وإنما تكون وصلا .

أرجو أن تكون الفكرة قد وضحتْ .

والله الموفِّق .

باوزير
20-06-2005, 11:40 AM
جزاك الله أستاذتنا الفاضلة على هذا البيان .
وهنا اقتراح : ليتك تضعين لنا أسئلة هنا تختبرين فيها مدى استيعابنا للكلام السابق وذلك حتى تثبت هذه المعلومات . إن رأيتِ ذلك .
جزاك الله خيرا

الأحمدي
20-06-2005, 01:46 PM
لِمَ لمْ تكن الياء هي الروي؟

سمط اللآلئ
20-06-2005, 04:54 PM
الأستاذان الفاضلان / باوزير ، والأحمدي

جزاكما الله خيرا على هذا الاهتمام والحرص ، وبارك الله فيكما .

الأستاذ / الأحمدي


لِمَ لمْ تكن الياء هي الروي؟

للياء مسمًّى آخر عند العروضيين ، هو : " الرِّدف " .

فــ " الرِّدف " هو : حرف المد الذي يكون قبل الروي مباشرة .

ثم إنهم قالوا في تعريف " الروي " : هو الحرف الذي يلزم تكرره في آخر كل بيت من أبيات القصيدة ؛ فالروي يجب أن يلتزم بعينه في كل أبيات القصيدة .

أما إذا رجعتَ إلى " معلَّقة عمرو بن كلثوم " وجدت أن الياء ( التي هي " الرِّدف ) غير ملتزمة في جميع أبيات القصيدة ، فأحيانا كان الشاعر يأتي بالواو قبل الروي ، كما في قوله :


بيوم كريهةٍ ضربا وطعْنا = أقرَّ بهِ مواليكِ العيونا

وقوله :


قَرَيْناكم فعجَّلْنا قِراكم = قُبَيْل الصبحِ مِرْداةً طَحونا

إلى غير ذلك من الأبيات .

فلا يمكن أن تكون الياء رويًّا بأيِّ كل من الأحوال .

وأودُّ التنبيه على أن " الردف " إذا كان ألفا وجب التزامه بعينه في كل أبيات القصيدة ، أما إذا كان واوا أو ياء جاز أن يتبادلا ؛ فأحيانا تأتي الأبيات مردوفة بالواو ، وأحيانا تأتي مردوفة بالياء ، كما في معلقة عمرو بن كلثوم .

ولعلِّي - إن شاء الله - أَُفرِد مشاركة مستقلة تتعلَّق بـ " مصطلحات علم القافية " .


الأستاذ / باوزير


ليتك تضعين لنا أسئلة هنا تختبرين فيها مدى استيعابنا للكلام السابق وذلك حتى تثبت هذه المعلومات . إن رأيتِ ذلك .

اقتراحك جميلٌ جدًّا ، جزاك الله خيرا على حرصك ، واهتمامك .
لكن : أرجو أن لا تدعوَني " أستاذة " ؛ فلستُ إلا طويلبة مبتدئة ، ألتمس منك - ومن بقية الأساتذة في هذا المنتدى - تصويب الأخطاء التي تقع منِّي .

وأتوجه إليك بهذا السؤال - بناء على طلبك - :

أرجو أن تحدِّد الروي والوصل والردف في قول حافظ إبراهيم :


رجعْتُ لنفسي فاتَّهمْتُ حصاتي = وناديتُ قومي فاحتسبْتُ حياتِي
رَمَوْني بعقمٍ في الشبابِ وليتني = عقمتُ فلمْ أجزعْ لقولِ عِداتِي

وفقكم الله ...

باوزير
20-06-2005, 06:00 PM
أشكركِ (أستاذتي) على قبولكِ للفكرة .
بسم الله نبدأ .
احم . أحس بأنني أرتجف :

الروي : التاء .
الوصل : الياء .
الردف : الألف .

هل من مزيد ؟.

الأحمدي
20-06-2005, 07:43 PM
اشركيني (أستاذتنا) في الدرس ...

سمط اللآلئ
20-06-2005, 08:00 PM
ما شاء الله ، لا قوَّةَ إلا بالله

إجابةٌ موفَّقةٌ

أحسنت أستاذي ( باوزير ) ، وبارك الله فيك

ودونك هذين البيتين :


عَفَتِ الدّيارُ مَحَلُّها فَمُقامُها = بمنًى تأبَّدَ غَوْلُها فَرِجامُها
فَمَدافِعُ الرّيّان عُرّيَ رَسْمُها = خلقا كما ضَمِنَ الوُحيَّ سِلامُها

أرجو أن تحدِّد ما تعلَّمتَه من حروف القافية .

وأحببتُ أن أنبهَ على أمرٍ ( لا يتعلَّق بالعروض ) وهو أن همزة الوصل في كلمة ( اسم ) لا تحذف إلا في البسملة الكاملة ، وذلك في قولك : ( بسم الله الرحمن الرحيم ) ، أما فيما عداها ؛ فتثبت ولا تحذف ، نحو قولك : ( باسم الله نبدأ ) .


الفاضل / الأحمدي

بداية أقول : لست أستاذة

وإليك هذا السؤال :

أرجو أن تحدد الروي والوصل والرِّدف في قول حسان - رضي الله عنه - :



عدمنا خيلَنا إن لمْ تروها = تثير النَّقعَ موعدها كداءُ

وفقكما الله تعالى ...

باوزير
20-06-2005, 08:49 PM
جزاكِ الله خيرا على تعليقاتكِ المفيدة وأرجو أن لا تستصغري أي خطا أقع فيه .
فالمرء يثبت العلم لديه من تصحيح أخطائه أكثر مما يتعلمه من التعليم النظري .
((باسم)) الله نبدأ .
وتعود الرجفات:

الروي : الميم .
الوصل : الهاء .
الخروج : الألف .

أرجو أن تكون موفقة أيضا .

أرجو أن لا أكون أثقلتُ عليكِ أستاذتي الفاضلة ، فإن كان هناك غيرها فلا بأس إننا مستعدون بالرجفات ومغص البطن .

دور الأستاذ الأحمدي .

الأحمدي
20-06-2005, 09:49 PM
نحن الآن لسان حالنا يقول أن سمط اللآليء هي أستاذتنا
أما أنا و أنت يا أبا وزير فتلامذة و أخوة، فلا تأستذني :)

و باسم الله نُجيبُ:
عدمنا خيلَنا إن لمْ تروها تثير النَّقعَ موعدها كداءُ

الردف : الألف
الروي: الهمزة
الوصل: غير أصلي، واو متولدة من إشباع حركة الهمزة.

سمط اللآلئ
20-06-2005, 11:02 PM
ما شاء الله ، لا قوة إلا بالله

إجاباتُكما تدلُّ على فهمٍ ، واستيعابٍ ، وتمكُّنٍ

بارك الله فيكما

الأستاذ الفاضل / باوزير

أحسنت ، وبارك الله فيك

لكن : أين الرِّدف ؟! حفظك الله

الأستاذ الفاضل / الأحمدي

إجابة موفَّقة

شكر الله لك

أخي / باوزير

إليك هذين البيتين :


النفس تبكي على الدنيا وقد علمَتْ = أن السلامة فيها تركُ ما فيها
لا دارَ للمرءِ بعدَ الموتِ يسكنها = إلا التي كان قبل الموتِ يبنيها

أخي / الأحمدي

دونك الأبيات التالية :


خضعت أمُّ بناتي للعِدا = إذ قضى الله بأمرٍفمضى
ورأتْ أعمى ضريرا إنما = مشيه في الأرض لمسٌ بالعصا
فبكت وجدا وقالت قولة = وهي حرَّى بلغتْ مني المدى
ففؤادي قرِحٌ من قولها = ما من الأدواء داءٌ كالعمى


وفقكما الله ...

الأحمدي
20-06-2005, 11:49 PM
قالت الأستاذة:
"ومن الثاني الذي جعلتَ فيه الألف رويا : مقصورة ابن دُريْد ، ومنها :

شَـجَيتُ لا بلْ أجْرَضْتني غُصَّـةٌ *عَنـودُها أقْتَـلُ لي مِنَ الشَّـجَى
إنْ يَحْمِ عَنْ عَينـي البُكـا تَجَلُّدي*فالقَلبُ مَوقوفٌ على سُـبلِ البُكـا
لوْ كانَتِ الأحْـلامُ ناجَتْنـي بِمـا *ألْقـاهُ يَقظـانَ لأصْمـاني الرَّدَى

فالشاعر قد اعتبر الألف رويا ؛ لأنه لم يلتزم حرفا قبلها ."

و بناء عليه نقول أن الألف هي الروي، و لا ردف و لا وصل.

سمط اللآلئ
20-06-2005, 11:54 PM
أحسنت ، وبارك الله فيك

ولكن:( لا تؤسْتِذْني )

ونحن في انتظار الأستاذ الفاضل : باوزير

باوزير
21-06-2005, 12:20 AM
ما شاء الله .
المعذرة على التأخير . وأرجو أن لا يكون هناك عقاب .
سأجيب بسرعة (وقد يكون مع المستعجل الزلل)


النفس تبكي على الدنيا وقد علمَتْ = أن السلامة فيها تركُ مـا فيهـا
لا دارَ للمرءِ بعدَ الموتِ يسكنهـا = إلا التي كان قبل الموتِ يبنيهـا
باسم الله نبدأ :
الروي : الهاء .
الوصل : الالف .
الردف : الياء .

وبالنسبة للسؤال السابق :
الردف : الألف .

سمط اللآلئ
21-06-2005, 12:24 AM
ما شاء الله ، تبارك الله

أحسنت أيها الفاضل ( باوزير )

هل نكمل ؟ أو نكتفي بهذا القدر ؟

باوزير
21-06-2005, 01:06 AM
والله إن لم يكن عندكِ مانع أحب أن تكملي ؟
الأمر إليكِ

الأحمدي
21-06-2005, 01:15 AM
نَحْنُ أُوْلُوا قُوَّةٍ وَأُولُوا بَأْسٍ شَدِيدٍ وَالْأَمْرُ إِلَيْكِ فَانظُرِي مَاذَا تَأْمُرِينَ

باوزير
21-06-2005, 01:28 AM
حُق لك أن تقول ذلك .
فإجاباتك تنمّ عن فهم عميق .
ولقد أجبتَ بإجابات ليست بموجودة في كلام الأستاذة الجليلة .
ولو وُجِّهت مسألتكَ لي لجعلت الأمر (شرم برم) ولاختلط الحابل بالنابل .
بس ربنا ستر .

الأحمدي
21-06-2005, 01:38 AM
يا أخي لم أقصد المعنى الذي تناهى إليك الآن، و إنما قصدت معاني أخرى عديدة أنت أذكى من أن أخبرك بها، تفكر مرة أخرى فيما قلتَه و في حالنا و ستجد ما أعنيه

باوزير
21-06-2005, 01:47 AM
أعرف ذلك ، وأحببت أن أمزح معك .
لكن الكلام السابق في حقي صحيح (لنا حاضر فعم وماضٍ كأنه ...) .
ومن جرب مثل تجربتي عرف مثل معرفتي .
ولا داعي لأن أفضح جهلي .

سمط اللآلئ
21-06-2005, 01:44 PM
جزاكما الله خيرا على حرصكما ، واهتمامكما

وسنكمل إن شاء الله

لكن قبل ذلك وددت أن أقول :

قد عرفتم من حروف القافية أربعة :

الروي ، والوصل ، والخَروج ، والرِّدف

وبقي حرفان ، هما :

التأسيس ، والدَّخيل

أما التأسيس : فهو ألف المد التي يكون بينها وبين الروي حرف متحرك ، وتُلتزم بعينها في جميع أبيات القصيدة .

والدَّخيل : هو ذلك الحرف المتحرِّك الذي يفصل بين التأسيس والروي ، وهذا الحرف لا يلتزم بعينه ، وإنما يلتزم بنظيره من الحروف الأخرى .

ولنتأمل قول الشاعر :

كِلِيني لهمٍّ يا أميمة ناصبِ * وليلٍ أقاسيه بطيءِ الكواكِبِ

فألف ( الكواكب ) " تأسيس " ، والكاف التي بعدها " دخيل " ، والباء " روي " ، والياء الناشئة عن إشباع كسرة الباء " وصل " .

والآن نعود إلى الأسئلة :

الأستاذ الفاضل / باوزير

أرجو أن تحدِّد حروف القافية في قول الشاعر :

إذا كنتَ في كلِّ الأمورِ معاتبًا * صديقَكَ لم تلقَ الذي لا تعاتبُهْ
فعشْ واحدًا أو صِلْ أخاكَ فإنه * مقارِفُ ذنبٍ مرةً ومجانبُهْ

الأستاذ الفاضل / الأحمدي

أرجو تعيين حروف القافية في قول الشاعر :

ألا لا تلوماني كفى اللوم ما بيا * فما لكما في اللومِ خيرٌ ولا ليا
ألمْ تعلما أنَّ الملامةَ نفعها * قليلٌ وما لومي أخي من شماليا

وقبل أن أغادر من هنا أحببت أن أغرف من بحر الأستاذ البحاثة " باوزير " بطرح هذه التساؤلات عليه :

قلتَ – حفظك الله - :


ولو وُجِّهت مسألتكَ لي لجعلت الأمر (شرم برم)

ما معنى ( شرم برم ) ؟ وهل لها شاهد من كلام العرب ؟

واستشهدتَ بجزء من بيت ؛ فقلتَ :


لكن الكلام السابق في حقي صحيح (لنا حاضر فعم وماضٍ كأنه ..)


أريد أن أعرف تتمة البيت ، وقائله , ومعناه ، وما وجه استشهادك به هنا ؟

في انتطار الجواب ، جزيت خيرا ، وزادك الله علما ونورا .

والله الموفِّق .

باوزير
21-06-2005, 03:14 PM
إذا كنتَ في كلِّ الأمورِ معاتبًا = صديقَكَ لم تلقَ الذي لا تعاتبُهْ
فعشْ واحدًا أو صِلْ أخاكَ فإنه = مقارِفُ ذنبٍ مرةً ومجانبُهْ
يبدو أنني حضرت مبكرا اليوم .
أولا نبدأ باسم الله ـ مع تقوية القلب ـ بإجابة المسألة الموجهة لي :
الروي : الباء .
الوصل : الهاء .
التأسيس : الألف .
الدخيل : التاء ، والنون .
ويبدو أنه لا ردف . ولا خروج .
والله أعلم .

ثانيا : (أستاذتي ) أنتِ لا تحبين أن نؤستذك فلم تؤستذينا مع أنكِ أحق بذلك ؟
ثم إني لسن ببحاثة بل نقالة إن صح التعبير . بل نقلة مع جهل فاحش أحيانا وانظري إلى جوابي التالي لتعرفي :

أما (شرم برم) فهي دارجة عندنا (العوام) في استعمالها في من يخلط في الأمور .
أما هل لها شاهد فقد قرأت بيتا لا أدري هل هو من كلام العرب الأوائل أو لا ؟ وهو معروف لديكم ويقول (من الطويل) :

إذا لم تكن لي والزمان شرم برم = فلا خير فيكَ والزمان ترلّلِي
هذه أول جهالة .
الثانية : لا تخفى عليكِ ولا أدري ما سر السؤال .
البيت لحسان بن ثابت كما أظن من قصيدة طويلة جميلة (من الطويل أيضا) :

لنا حاضر فعم وباد كأنه = شماريخ رضوى عزة وتكرما
وأنا حرفت منه قليلا .
ومعنى ( حاضر ) من الحضر وهو ضد البادية أو القوم والله أعلم .
ومعنى ( فعم) أي كثير .
وأما شماريخ : فهي رؤوس الجبال وأما رضوى فهو جبل في المدينة أظنه .
وقد وقعت قصة جميلة بين أحد أبناء الأنصار وبين الفرزدق حول هذه القصيدة .

وأما وجه استشهادي به : أردت المقابلة فقط ، فهو يفتخر بالحاضر والبادي وأنا أذكّربالحاضر والماضي بالنسبة لي الذي يثبت مدى جهلي وتخبطي في كثير من الأمور ، هذا ما أردت ولو من بعيد .

سمط اللآلئ
21-06-2005, 05:14 PM
الأستاذ الفاضل / باوزير

أولا :

إجابة موفَّقة ، بارك الله فيك .
ولا أظن أنكم بحاجة إلى مزيد من الأسئلة ؛ فقد تبدَّى لي فهمكم الحاضر ، وتمكنكم الباهر .

ثانيا :

جزاك الله خيرا على هذه المعلومات القيِّمة ، والمفيدة .
هي تخفى عليَّ ، ولا أعلمها ؛ فأردتُ سؤالك ؛ للاستفادة من علمك .
أحسن الله إليك .

وفي انتظار الأستاذ " الأحمدي " ؛ لعلنا نختم به هذا المجلس الطيب .

والسلام عليكم .

الأحمدي
22-06-2005, 12:02 AM
و عليكم السلام و رحمة الله و بركاته
الأحمدي كان ذا نومة و ذا نعس شديد بالأمس

و باسم الله نحاول أن نجيب:
ألا لا تلوماني كفى اللوم ما بيا * فما لكما في اللومِ خيرٌ ولا ليا
ألمْ تعلما أنَّ الملامةَ نفعها * قليلٌ وما لومي أخي من شماليا

الوصل: الألف
الروي: الياء
الدخيل: اللام
التأسيس: الألِف "لا، شما"

و لي سؤال، هل يجب أن يكون التأسيس و الروي في كلمة واحدة، أم لا بأس إن كانا في كلمتين؟
لأن الكتاب الذي أغش منه حيّرني في هذه المسألة

باوزير
22-06-2005, 12:08 AM
هااااااااااااااااااااااااااااه عندك كتاااااااااااااااااب .
تبين الأمر .
(دقينا عليك ) .
لِمَ لم تطلعني عليه ؟

سمط اللآلئ
22-06-2005, 12:15 AM
إجابة صحيحة
بارك الله فيك

أما عن سؤالك :
" هل يجب أن يكون التأسيس و الروي في كلمة واحدة، أم لا بأس إن كانا في كلمتين؟ "

فالجواب :

لا يجب أن يكون التأسيس والروي في كلمة واحدة ، بل يجوز أن يكونا في كلمتين ، فمثال كونهما في كلمة واحدة : " شماليا " ، ومثال كونهما في كلمتين : " ولا ليا " كما مرَّ .

الأحمدي
22-06-2005, 01:55 AM
هو كتابي الوحيد في العروض و علوم الشعر الأخرى و اسمه: ميزان الذهب في صناعة شعر العرب للسيد أحمد الهاشمي (صاحب جواهر الأدب)
و قد استحت المطبعة التي طبعته من كتابة اسمها عليه نظرا لكثرة الأخطاء المطبعية فيه.
أجمل ما فيه أنه صغير الحجم ينفع للغش من تحت الطاولة، و نهج السيد أحمد فيه نهج القدامى حين وضع ملخص كل درس على شكل منظومة.
و لم يترك حتى الأشعار الشعبية فأورد لها قوانينا في آخر الكتاب.

أستاذتي سمط اللآليء، يبدو أن الكتاب الذي أغش منه غير حجة، و شكرا لك على هذا الدرس اللذيذ، و جزاكما الله خيرا

سمط اللآلئ
22-06-2005, 06:05 AM
وإياكم ...

أخي / الأحمدي

أرجو أن تسمح لي بتعليق حول قولك :

" الكتاب الذي أغش منه "

فلو قلتَ : " أرجع إليه " ؛ لكان أفضل ؛ وذلك أن الغش أمر محرَّم ، وقد قال الرسول الكريم - صلى اللهُ عليه وسلَّم - : " من غَشَّ فليس مِنَّا " .

والله الموفِّق .

الأحمدي
22-06-2005, 10:01 AM
و لو كان النساء كمشرفتنا *** لفضلت النساء على الرجال
و ما التأنيث لاسم الشمس عيب *** و لا التذكير فخر للهلال

باوزير
22-06-2005, 01:09 PM
أود تذكير أستاذتنا بأن الأخ الأحمدي لا يقصد إلا المزاح وإلا فهو من أبعد الناس عن الغش ، وأيضا ذكر ذلك حتى يثبت عكس قولي السابق فيه جزاه الله خيرا على تواضعه .
وفي ختام هذه المجالس الطيبة المفيدة المليئة بالفوائدالنفيسة لا يسعنا إلا أن نشكر الأستاذةالفاضلة الجليلة سمط اللآلئ على ما قامت به وعلى صبرها وتخصيصها لنا شيئا من وقتها أسأل الله أن يجزيها خير الجزاء ويجعل ذلك في ميزان حسناتها يوم القيامة .
وأشكر الأخ الفاضل الأحمدي (الغشاش) أيضا .

صابر ربحي راشد ابو سنينة
16-01-2006, 11:46 AM
السلام عليكم
اود المشاركة والسؤال
هل نستطيع ان نستدل على حرف الروي إذا ما اعدنا الكلمة الى مصدرها الثلاثي افيدوني لو علمتم الجواب

ختام12
14-02-2006, 12:18 AM
السلام عليكم
إخواني أخواتي
أريد منكم توجيه، ولكم منّي كل الشكر
- حدد قافية كل من الأشعار التالية وسمّ حروفها :
لا بدّ من فقد ومن فاقد هيهات ما في النّاس من خالد
ومالي لا أثني عليك وطالما وفيت بعهدي والوفاء قليل
لا خيل عندك تهديها ولا مال فليسعد النطق إن لم تسعد الحال
ذكر الصبا ومرابع الآرام جلبت حمامي قبل وقت حمامي
قارعت رمحك الرماح ولكن ترك الرامحين رمحك عزلا
أرجوكم أنا بالانتظار ساعدوني
وجزاكم الله خيرا

صابر ربحي راشد ابو سنينة
14-02-2006, 11:18 AM
اقتباس
السلام عليكم
إخواني أخواتي
أريد منكم توجيه، ولكم منّي كل الشكر
- حدد قافية كل من الأشعار التالية وسمّ حروفها :
لا بدّ من فقد ومن فاقد هيهات ما في النّاس من خالد
ومالي لا أثني عليك وطالما وفيت بعهدي والوفاء قليل
لا خيل عندك تهديها ولا مال فليسعد النطق إن لم تسعد الحال
ذكر الصبا ومرابع الآرام جلبت حمامي قبل وقت حمامي
قارعت رمحك الرماح ولكن ترك الرامحين رمحك عزلا
أرجوكم أنا بالانتظار ساعدوني
وجزاكم الله خيرا
البيت الأول:قافية الدال ، على البحر السريع0
البيت الثاني: قافية اللام ، على البحر الطويل0

البيت الثالث: قافية اللام، على البحر البسيط0
البيت الرابع: قافية الميم، على البحر الكامل0
البيت الخامس: قافية اللام، على البحر الخفيف0
ونحن في خدمتك اخت كريمة وفقك الله0

مريم الطرابلسي
04-11-2018, 01:21 AM
ما شاء الله ! استفدت