المساعد الشخصي الرقمي

اعرض النسخة الكاملة : أفعل التفضيل



محب العربية لغتنا
09-06-2011, 02:10 PM
السلام عليكم .قال أحدهم :زيد عندي أفضل إخوته ، وهو عندي أفضل الإخوة ، فضمّن كلامَه خطأً منطقيا ، ترى ما هو منهما غير الصحيح من هذه الوجهة؟
ولكم مني كل الاحترام

أمة_الله
09-06-2011, 02:28 PM
السلام عليكم .قال أحدهم :زيد عندي أفضل إخوته ، وهو عندي أفضل الإخوة ، فضمّن كلامَه خطأً منطقيا ، ترى ما هو منهما غير الصحيح من هذه الوجهة؟
ولكم مني كل الاحترام
وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
أظن أنه كان عليه أن يقول: "فهو عندي أفضل الأخوة".
والله الأعلم.

عطوان عويضة
09-06-2011, 03:47 PM
السلام عليكم .قال أحدهم :زيد عندي أفضل إخوته ، وهو عندي أفضل الإخوة ، فضمّن كلامَه خطأً منطقيا ، ترى ما هو منهما غير الصحيح من هذه الوجهة؟
ولكم مني كل الاحترام
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.
إن كنت تقصد أن (أفضل إخوته) تفضيل له على إخوته هو فقط، وأن (أفضل الإخوة) تفضيل له على سائر من صح عليه وصف أخ على مدى الزمان والمكان، فالجواب أن هذا ليس بلازم خطؤه. لا من جهة المعنى ولا من جهة الصناعة.
أما من جهة المعنى فقد يصح أن تقول: يوسف عليه السلام أفضل إخوته (وهم أحد عشر أخًا)، وهو أفضل الإخوة على الإطلاق (وهم بلايين لا يعلم عدتهم إلا الله).
وأما من جهة الصناعة، فقد تنوب أل عن ضمير المضاف إليه المحذوف، فيكون (أفضل إلإخوة) بمعنى أفضل (إخوته) نابت أل الإخوة عن هاء الضمير في إخوته.
وعليه حمل قوله تعالى (إذ القلوب لدى الحناجر كاظمين) فجعلت كاظمين حالا من الضمير الذي نابت عنه أل في الحناجر (أي حتاجرهم)، ويقويه جمع كاظمين جمع العاقل، ولو أريد القلوب لقيل كاظمة.
وكذلك قوله (فإن الجنة هي المأوى) و (فإن الجحيم هي المأوى) أي مأواهم.

والله أعلم.

محب العربية لغتنا
15-06-2011, 02:41 PM
السلام عليكم
بوركت أستاذ عريضة
لو سمحت لي بإبداء رأيي في الموضوع
إذا كانت الهاء في إخوته تعود على زيد فعليه يمكن تعويضها بظاهر المرجع زيد فتصبح الجملة زيد أفضل إخوة زيد، وصير بذلك زيد أخو زيد ليصبح زيد أخو نفسه ، من هنا جاء الدور المنطقي الخاطئ ( كوجيتو ديكارت ) ولهذا ظهر لي أن الصواب كماقالت به أختنا أمة الله أي زيد أفضل الإخوة والله أعلم بالصواب
وبارك الله في جمعنا

عطوان عويضة
15-06-2011, 05:50 PM
السلام عليكم
بوركت أستاذ عويضة
لو سمحت لي بإبداء رأيي في الموضوع
إذا كانت الهاء في إخوته تعود على زيد فعليه يمكن تعويضها بظاهر المرجع زيد فتصبح الجملة زيد أفضل إخوة زيد، وصير بذلك زيدا أخا زيد ليصبح زيد أخا نفسه ، من هنا جاء الدور المنطقي الخاطئ ( كوجيتو ديكارت ) ولهذا ظهر لي أن الصواب كماقالت به أختنا أمة الله أي زيد أفضل الإخوة والله أعلم بالصواب
وبارك الله في جمعنا
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.
وفيك بارك الله أخي الحبيب.
أولا: لا علاقة لمسألتنا بديكارت وعبارته (Cogito ergo sum ) أو (Je pense donc je suis) وما لديكارت والعربية؟
تقول في العربية: يوسف أصغر إخوته، ويوسف أجمل إخوته، ويوسف أفضل إخوته، ويوسف أزكى إخوته .... ولا يفهم من هذا أنه أخ لنفسه،
وتقول زيد أفضل أصحابه، وأكبر أصحابه، وأغنى أصحابه.. ولا يعني ذلك أنه صاحب نفسه.

وما ذهبت إليه أخي الكريم قاله بعضهم زاعما أن هذا غير جائز عند البصريين وجائز عند الكوفيين، وبنى كلامه على قولهم إن أفعل بعض ما أضيف إليه، ومن ثم أحال قول الشاعر: يا خير إخوانه وأعطفهم *** عليهم راضيا وغضبانا.
أما كون ما قبل أفعل جزءا مما بعدها فكلام صحيح، وأما منع (أفضل إخوته) لأنها تجعل من المفضل أخا لنفسه، فلم يقل به أحد ممن يعتد بقوله. ولعله نسب للمبرد.

ولو قلنا بهذا لتساوى (أفضل إخوته) مع (أفضل الإخوة) في المنع، بالضمير وبغير الضمير.
لأنك لو قلت : زيد أفضل الإخوة، وأنت تعني (إخوته) فلا فرق بين ذكر الضمير وعدمه لأن لفظ الإخوة لا يفهم إلا بالإضافة لأخ هم إخوته، فإن كان زيدا فلا فرق بين (إخوته) و(الإخوة) وإن كان غير زيد، كان في الكلام إبهام وإيهام، وللزم السؤال (وكيف تقول مع إخوته هو؟).
والعبرة أخي الحبيب بكلام العرب وليست بمنطق أرسطو ولا كوجيتو ديكارت.

هذا والله تعالى أعلم.

محب العربية لغتنا
18-06-2011, 01:34 PM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
عفوا أستاذي الكريم عويضة
أما قولك بضرورة الاحتكام في قضيتنا بمنطق اللغة لا بمنطق الأرغنون( أرسطو) ولا كجيتو ديكارت فقد أفحمتني ودمغت مع الدحض حجتي ، لكن بدا لي أنك قد أحلت بقولك بتساوي القضيتين سلبا وإيجابا ، ذلك أنه عند قولنا زيد أفضل الإخوة ليس هو مساو لقولنا زيد أفضل إخوته ألبتة لأن قولنا زيد أفضل الإخوة ، فزيد يدخل في المجموعة ( أ) إذا افترضتنا وجودها أصلا ، أي أن زيد أخ وعمر أخ وعلي أخ...ومجموع هؤلاء النفر يكون إخوة ، فالمفاضلة قائمة بينهم ، لكن إذا قلنا زيد أفضل إخوته ، فزيد يكون خارج المجموعة( ب ) إذا افترضنا وجودها أصلا ، لأن المجموعة هذه تتكون من إخوة زيد أي عمر ، علي... فقط لا زيد الذي هو موضوع القضية وليس محمولها ، فيصح عندها قولنا زيد أفضل من عمر ـ وهو أفضل من علي...لكن عندما نأتي لزيد يكون مقابله المجموعة الخالية.من هنا جاء الخطأ .والله أعلم بالصواب وإليه مرجعنا والمآب
ولك مني سابق الشكر والاحترام يامن حق أن تنسب إلى وادي عبقر