المساعد الشخصي الرقمي

اعرض النسخة الكاملة : أعاريب 2



غاية المنى
12-07-2011, 05:35 PM
السلام عليكم: هذه تتمة الأبيات السابقة المعربة فأرجو تصحيحها لو تكرمتم، مع ملاحظة أن هذه الأعاريب كما يبدو لي لا تخلو من (تخبيص)!!

كَأَنَّ عَلى الأَشرافِ ضَربَ جَليدَةٍ نَدايِفَ بُرسٍ جُلِّلَتهُ حِدابُها
جملة كأن: استئنافية.على: متعلق بخبر مقدم. ندايف: بدل كل من ضرب. (جللته): صفة ندايف. وَمِن فَورِ يَومٍ ناجِمٍ مُتَضَرِّمٍ بِأَجوازِ مَوماةٍ تَعاوى ذِئابُها الواو عاطفة على من سرى في البيت الذي قبل السابق. يوم: مضاف إليه. ناجم، متضرم: صفتان. بأجواز: متعلف بمتضرم. موماة: مضاف إليه. وجملة تعاوى: صفة موماة.

يَظَّلُّ المَها مِنها إِلى كُلِّ مَكنِسٍ دُموجاً إِذا ما الشَمسُ سالَ لُعابُها
جملة (يظل): صفة ثانية لموماة. منها: متعلق بحال من المها. إلى:متعلق بدموجا. دموجا:خبر يظل. إذا: ظرفية شرطية متعلقة بجوابها المحذوف لدلالة السياق عليه. ما: زائدة. الشمس: فاعل لفعل محذوف. وجملة إذا مع الجواب: استئنافية. (سال):تفسيرية.

وَوالى الصَريرَ الجُندُبُ الجَونُ وَارتَقَت حَرابِيُّ في العيدانِ حانَ اِنتِصابُها
الواو استئنافية. الجندب: فاعل مؤخر. الجون: صفة الجندب. وارتقت: الواو عاطفة. في: متعلق بصفة حرابي. وجملة حان:صفة ثانية للحرابي.

تَكادُ إِذا فارَت عَلى الرَكبِ تَلتَظي وَديقَتُها يَشوي الوُجوهَ اِلتِهابُها
(تكاد):صفة ثالثة للحرابي. وجملة الشرط مع الجواب المحذوف:اعتراضية. على: متعلق بفارت. وجملة (تلتظي):خبر تكاد. وديقتها: فاعل. (يشوي):صفة رابعة. التهابها: فاعل مؤخر.

قَطَعتُ بِمُجذام الرَواحِ شِمِلَّةٍ إِذا باخَ لَوثُ العيسِ ناجٍ هِبابُها
(قطعت):استئنافية. بمجذام: متعلقة بقطعت. الرواح: مضاف إليه. شملة:صفة مجذام. الجملة الشرطية صفة ثانية لمجذام. ناج: خبر مقدم. هبابها: مبتدأ مؤخر. والجملة الاسمية جواب شرط غير جازم لا محل له، لكن أليس الأصل أن يقترن بالفاء؟

سَفينَةِ بَرٍّ حينَ يُستَوقَدُ الحَصى وَيَزدالُ في البيدِ الشُخوصَ سَرابُها
سفينة: صفة ثالثة. حين:ظرف زمان منصوب متعلق بحال من سفينة. لكن أليست تعرب مبنية إذا جاء بعدها فعل مبني؟ جملة يستوقد:ظرف زمان. الحصى: نائب فاعل. ويزدال: الواو عاطفة. في: متعلق بيزدال. الشخوص: مفعول به. سرابها: فاعل مؤخر.

وَإِنّي لَمِن جُرثومَةٍ تَلتَقي الحَصى عَلَيها وَمِن أَنسابِ بَكرٍ لُبابُها
الواو استئنافية. لمن: اللام مزحلقة. من: متعلقة بخبر إن. (تلتقي):صفة جرثومة. عليها: متعلق بتلتقي. ومن: الواو عاطفة جمل. من: متعلقة بخبر لبابها المحذوف. والجملة الاسمية معطوفة على جملة إني.

وَمِن مالِكٍ آلِ القَلَمَّسِ فيهِمُ لَنا سِرُّ أَعراقٍ كَريمٍ نِصابُها
الواو:عاطفة. من:متعلقة ؟. آل:بدل كل من مالك. فيهم:متعلق بحال من مالك. لنا: متعلق بخبر مقدم. سر: مبتدأ مؤخر. كريم: صفة أعراق. نصابها: فاعل كريم. والجملة الاسمية: (لنا سر):استئنافية.

وَعَبدُ مَناةَ الأَكثَرونَ لِعِزِّهِم بَوادِرُ يُخشى حَدُّها وَذُبابُها
الواو استئنافية. عبد: مبتدأ. مناة: مضاف إليه مجرور بالفتحة نيابة عن الكسرة لأنه ممنوع من الصرف للعلمية والتأنيث.
الأكثرون:خبر عبد. لعزهم:متعلق بخبر مقدم محذوف. بوادر: مبتدأ. (يخشى):صفة بوادر. حدها: نائب فاعل.

عَرانينُ تَنميها كِنانُةُ قُصرَةً نِصابُ قُرَيشٍ في الأَرومِ نِصابُها
عرانين:خبر لمبتدأ محذوف تقديره هم. والجملة الاسمية صفة عبد مناة. (تنميها):صفة عرانين. قصرة:مفعول لأجله. نصاب: مبتدأ. في: متعلق بحال من نصاب. نصابها: خبر نصاب. والجملة الاسمية: (نصاب..): استئنافية.

وَفَرعُ قُرَيشٍ فَرعُنا وَاِنتِسابُنا إِلى والِدٍ مَحضٍ إِلَيهِ اِنتِسابُها
الواو عاطفة جمل. فرع: مبتدأ. فرعنا: خبر فرع. والجملة الاسمية معطوفة على جملة نصاب في البيت السابق. إلى:متعلق بانتسابنا. محض: صفة والد. إليه:متعلق بمحض. انتسابها:فاعل للصفة المشبهة محض.

قَرابَتُنا مِن بَينَ كُلِّ قَرابَةٍ وَلَيسَت بِدَعوى جَلَّ عَنها اِجتِلابُها
قرابتنا:مبتدأ. من:متعلق بخبر قرابة محذوف. بين:ظرف مكان لكن أليس الأصل أن يكون مجرورا بمن؟!. وليست: الواو استئنافية. بدعوى: الباء زائدة ودعوى خبر. (جل):استئنافية. عنها:متعلق بجل.

وَمَكَّةُ من يُنكِرِ مِن الناسِ يَلقَنا بِمَعرِفَةٍ بَطحاؤُها وَخِشابُها
الواو عاطفة جمل على قرابتنا. مكة: مبتدأ. من: اسم شرط جازم مبني في محل رفع مبتدأ. ينكر: مضارع مجزوم لأنه فعل الشرط بالسكون. والجملة خبر من. من: متعلق بحال من فاعل ينكر. يلقنا: مضارع مجزوم لأنه جواب الشرط بحذف حرف العلة والفاعل هو ونا: مفعول به. بمعرفة:متعلق بيلقنا. والجملة الشرطية الكبرى خبر مكة. بطحاؤها: فاعل اسم الفاعل معرفة.

فَنَحنُ خِيارُ الناسِ كُلُّ قَبيلَةٍ تَذِلُّ بِما نَقضي عَلَيها رقابُها
الفاء: استئنافية. نحن: مبتدأ. خيار: خ

غاية المنى
12-07-2011, 05:36 PM
عذرا إخوتي لقد ظهرت الصفحة على غير ما رتبت يبدو بسبب سوء الاتصال عندنا فأرجو المعذرة!!

علي المعشي
13-07-2011, 12:35 AM
وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
اسمحي لي أختي أن أجزئ الجواب نظرا لطول الأعاريب، ولانشغالي بعض الشيء.
ولقد حاولت تنسيق النص فلم يظهر إعراب البيت الأخير كاملا، والسبب هو طول الموضوع إذ إن عدد الحروف في الموضوع الواحد محدد، ولذلك حاول متصفحك احتواء النص فألغى المسافات لتوفير مساحتها لصالح الكلمات، ولذلك ظهر الموضوع مرصوصا بدون مسافات، فلما أعدتُ تنسيقه ذهبت الكلمات الأخيرة مقابل المسافات والأسطر الفارغة، ولذلك بوسعك أن تُلحقي البيت الأخير فيما بعد.
كَأَنَّ عَلى الأَشرافِ ضَربَ جَليدَةٍ نَدايِفَ بُرسٍ جُلِّلَتهُ حِدابُها
جملة كأن: استئنافية.على: متعلق بخبر مقدم. ندايف: بدل كل من ضرب. (جللته): صفة ندايف. (الظاهر أنها صفة للبرس وهو القطن)

وَمِن فَورِ يَومٍ ناجِمٍ مُتَضَرِّمٍ بِأَجوازِ مَوماةٍ تَعاوى ذِئابُها
الواو عاطفة على من سرى في البيت الذي قبل السابق. يوم: مضاف إليه. ناجم، متضرم: صفتان. بأجواز: متعلف بمتضرم. موماة: مضاف إليه. وجملة تعاوى: صفة موماة.

يَظَّلُّ المَها مِنها إِلى كُلِّ مَكنِسٍ دُموجاً إِذا ما الشَمسُ سالَ لُعابُها
جملة (يظل): صفة ثانية لموماة. منها: متعلق بحال من المها. إلى:متعلق بدموجا. دموجا:خبر يظل. إذا: ظرفية شرطية متعلقة بجوابها المحذوف لدلالة السياق عليه. ما: زائدة. الشمس: فاعل لفعل محذوف. وجملة إذا مع الجواب: استئنافية. (سال):تفسيرية.

وَوالى الصَريرَ الجُندُبُ الجَونُ وَارتَقَت حَرابِيُّ في العيدانِ حانَ اِنتِصابُها
الواو استئنافية. الجندب: فاعل مؤخر. الجون: صفة الجندب. وارتقت: الواو عاطفة. في: متعلق بصفة حرابي. وجملة حان:صفة ثانية للحرابي.

تَكادُ إِذا فارَت عَلى الرَكبِ تَلتَظي وَديقَتُها يَشوي الوُجوهَ اِلتِهابُها
(تكاد):صفة ثالثة للحرابي (صفة ثالثة للموماة). وجملة الشرط مع الجواب المحذوف:اعتراضية. على: متعلق بفارت. وجملة (تلتظي):خبر تكاد. وديقتها: فاعل. (يشوي):صفة رابعة. التهابها: فاعل مؤخر. (ويصح أن يكون فاعل تلتظي مستترا، ووديقتها مبتدأ وجملة يشوي خبره، والجملة الاسمية صفة رابعة للموماة).

قَطَعتُ بِمُجذام الرَواحِ شِمِلَّةٍ إِذا باخَ لَوثُ العيسِ ناجٍ هِبابُها
(قطعت):استئنافية. بمجذام: متعلقة بقطعت. الرواح: مضاف إليه. شملة:صفة مجذام. الجملة الشرطية صفة ثانية لمجذام (جواب إذا محذوف والجملة الشرطية معترضة). ناج: خبر مقدم. هبابها: مبتدأ مؤخر. والجملة الاسمية جواب شرط غير جازم لا محل له، لكن أليس الأصل أن يقترن بالفاء؟ (بلى، وعليه يكون الصواب أن جملة (ناج هبابها) صفة ثانية لمجذام، ويصح أيضا اعتبار (ناج) صفة ثانية مفردة وهبابها فاعل للوصف ناج)

سَفينَةِ بَرٍّ حينَ يُستَوقَدُ الحَصى وَيَزدالُ في البيدِ الشُخوصَ سَرابُها
سفينة: صفة ثالثة. حين:ظرف زمان منصوب متعلق بحال من سفينة. لكن أليست تعرب مبنية إذا جاء بعدها فعل مبني؟ ( بناء الظرف المبهم حال إضافته إلى المبني جائز لا واجب، هذا من جهة، ومن جهة أخرى هذا غير وارد هنا لأن المضاف إليه جملة فعلية فعلها معرب ولذلك يكون (حين) معربا منصوبا على الظرفية ) جملة يستوقد: ظرف زمان (في محل جر مضاف إليه) . الحصى: نائب فاعل. ويزدال: الواو عاطفة. في: متعلق بيزدال. الشخوص: مفعول به. سرابها: فاعل مؤخر.

وَإِنّي لَمِن جُرثومَةٍ تَلتَقي الحَصى عَلَيها وَمِن أَنسابِ بَكرٍ لُبابُها
الواو استئنافية. لمن: اللام مزحلقة. من: متعلقة بخبر إن. (تلتقي):صفة جرثومة. عليها: متعلق بتلتقي. ومن: الواو عاطفة جمل. من: متعلقة بخبر لبابها المحذوف. والجملة الاسمية معطوفة على جملة إني (معطوفة على جملة تلتقي).

وَمِن مالِكٍ آلِ القَلَمَّسِ فيهِمُ لَنا سِرُّ أَعراقٍ كَريمٍ نِصابُها
الواو:عاطفة. من:متعلقة ؟( بكونٍ عامٍّ معطوفٍ على ما تعلقت به (من) في البيت السابق، كأنه قال: من أنساب بكر لبابها ومن مالك) . آل: بدل كل من مالك. فيهم: متعلق بحال من مالك (متعلق بخبر مقدم). لنا: متعلق (بحال من سر، أو حال من الضمير المستكن في الخبر فيهم). سر: مبتدأ مؤخر. كريم: صفة أعراق. نصابها: فاعل كريم. والجملة الاسمية: (لنا سر):استئنافية.
والبقية تأتي غدا إن شاء الله.
ملحوظة: بوسعك أختي إرسال (جمع التكسير) على الإيميل، وأما الكتاب فلم يصلني بعد.
تحياتي ومودتي.

غاية المنى
14-07-2011, 07:09 PM
وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
اسمحي لي أختي أن أجزئ الجواب نظرا لطول الأعاريب، ولانشغالي بعض الشيء.
ولقد حاولت تنسيق النص فلم يظهر إعراب البيت الأخير كاملا، والسبب هو طول الموضوع إذ إن عدد الحروف في الموضوع الواحد محدد، ولذلك حاول متصفحك احتواء النص فألغى المسافات لتوفير مساحتها لصالح الكلمات، ولذلك ظهر الموضوع مرصوصا بدون مسافات، فلما أعدتُ تنسيقه ذهبت الكلمات الأخيرة مقابل المسافات والأسطر الفارغة، ولذلك بوسعك أن تُلحقي البيت الأخير فيما بعد.
كَأَنَّ عَلى الأَشرافِ ضَربَ جَليدَةٍ نَدايِفَ بُرسٍ جُلِّلَتهُ حِدابُها
جملة كأن: استئنافية.على: متعلق بخبر مقدم. ندايف: بدل كل من ضرب. (جللته): صفة ندايف. (الظاهر أنها صفة للبرس وهو القطن)

وَمِن فَورِ يَومٍ ناجِمٍ مُتَضَرِّمٍ بِأَجوازِ مَوماةٍ تَعاوى ذِئابُها
الواو عاطفة على من سرى في البيت الذي قبل السابق. يوم: مضاف إليه. ناجم، متضرم: صفتان. بأجواز: متعلف بمتضرم. موماة: مضاف إليه. وجملة تعاوى: صفة موماة.

يَظَّلُّ المَها مِنها إِلى كُلِّ مَكنِسٍ دُموجاً إِذا ما الشَمسُ سالَ لُعابُها
جملة (يظل): صفة ثانية لموماة. منها: متعلق بحال من المها. إلى:متعلق بدموجا. دموجا:خبر يظل. إذا: ظرفية شرطية متعلقة بجوابها المحذوف لدلالة السياق عليه. ما: زائدة. الشمس: فاعل لفعل محذوف. وجملة إذا مع الجواب: استئنافية. (سال):تفسيرية.

وَوالى الصَريرَ الجُندُبُ الجَونُ وَارتَقَت حَرابِيُّ في العيدانِ حانَ اِنتِصابُها
الواو استئنافية. الجندب: فاعل مؤخر. الجون: صفة الجندب. وارتقت: الواو عاطفة. في: متعلق بصفة حرابي. وجملة حان:صفة ثانية للحرابي.

تَكادُ إِذا فارَت عَلى الرَكبِ تَلتَظي وَديقَتُها يَشوي الوُجوهَ اِلتِهابُها
(تكاد):صفة ثالثة للحرابي (صفة ثالثة للموماة). وجملة الشرط مع الجواب المحذوف:اعتراضية. على: متعلق بفارت. وجملة (تلتظي):خبر تكاد. وديقتها: فاعل. (يشوي):صفة رابعة. التهابها: فاعل مؤخر. (ويصح أن يكون فاعل تلتظي مستترا، ووديقتها مبتدأ وجملة يشوي خبره، والجملة الاسمية صفة رابعة للموماة).

قَطَعتُ بِمُجذام الرَواحِ شِمِلَّةٍ إِذا باخَ لَوثُ العيسِ ناجٍ هِبابُها
(قطعت):استئنافية. بمجذام: متعلقة بقطعت. الرواح: مضاف إليه. شملة:صفة مجذام. الجملة الشرطية صفة ثانية لمجذام (جواب إذا محذوف والجملة الشرطية معترضة). ناج: خبر مقدم. هبابها: مبتدأ مؤخر. والجملة الاسمية جواب شرط غير جازم لا محل له، لكن أليس الأصل أن يقترن بالفاء؟ (بلى، وعليه يكون الصواب أن جملة (ناج هبابها) صفة ثانية لمجذام، ويصح أيضا اعتبار (ناج) صفة ثانية مفردة وهبابها فاعل للوصف ناج)

سَفينَةِ بَرٍّ حينَ يُستَوقَدُ الحَصى وَيَزدالُ في البيدِ الشُخوصَ سَرابُها
سفينة: صفة ثالثة. حين:ظرف زمان منصوب متعلق بحال من سفينة. لكن أليست تعرب مبنية إذا جاء بعدها فعل مبني؟ ( بناء الظرف المبهم حال إضافته إلى المبني جائز لا واجب، هذا من جهة، ومن جهة أخرى هذا غير وارد هنا لأن المضاف إليه جملة فعلية فعلها معرب ولذلك يكون (حين) معربا منصوبا على الظرفية ) جملة يستوقد: ظرف زمان (في محل جر مضاف إليه) . الحصى: نائب فاعل. ويزدال: الواو عاطفة. في: متعلق بيزدال. الشخوص: مفعول به. سرابها: فاعل مؤخر.

وَإِنّي لَمِن جُرثومَةٍ تَلتَقي الحَصى عَلَيها وَمِن أَنسابِ بَكرٍ لُبابُها
الواو استئنافية. لمن: اللام مزحلقة. من: متعلقة بخبر إن. (تلتقي):صفة جرثومة. عليها: متعلق بتلتقي. ومن: الواو عاطفة جمل. من: متعلقة بخبر لبابها المحذوف. والجملة الاسمية معطوفة على جملة إني (معطوفة على جملة تلتقي).

وَمِن مالِكٍ آلِ القَلَمَّسِ فيهِمُ لَنا سِرُّ أَعراقٍ كَريمٍ نِصابُها
الواو:عاطفة. من:متعلقة ؟( بكونٍ عامٍّ معطوفٍ على ما تعلقت به (من) في البيت السابق، كأنه قال: من أنساب بكر لبابها ومن مالك) . آل: بدل كل من مالك. فيهم: متعلق بحال من مالك (متعلق بخبر مقدم). لنا: متعلق (بحال من سر، أو حال من الضمير المستكن في الخبر فيهم). سر: مبتدأ مؤخر. كريم: صفة أعراق. نصابها: فاعل كريم. والجملة الاسمية: (لنا سر):استئنافية.
والبقية تأتي غدا إن شاء الله.
ملحوظة: بوسعك أختي إرسال (جمع التكسير) على الإيميل، وأما الكتاب فلم يصلني بعد.
تحياتي ومودتي.

جزيت خيرا أخي الفاضل وبارك الله فيك، وعذرا على إشغالك، ولدي تعليق وأسئلة لو تكرمت:
سَفينَةِ بَرٍّ حينَ يُستَوقَدُ الحَصى ** وَيَزدالُ في البيدِ الشُخوصَ سَرابُها
هنا عندما سألتك عن بناء حين أقصد سؤالا عاما ولا أقصد في هذا البيت، لأنه كما تفضلت ما بعده فعل معرب فلا يصح بناؤه. أما إعرابي جملة يستوقد ظرف زمان فقطعا وقع سهوا وكنت أقصد في محل جر بالإضافة لأنها وقعت بعد الظرف طبعا، ولكنها السرعة أخي وكثرة انشغالي تسببان لي هذا السهو!!. أما باقي الأخطاء فأغلبها ناجم عن عدم فهمي الأبيات جيدا كما ترى فالأبيات صعبة معنى وإعرابا.
وَمِن مالِكٍ آلِ القَلَمَّسِ فيهِمُ ** لَنا سِرُّ أَعراقٍ كَريمٍ نِصابُها
قلت إن (من) هنا متعلقة بكونٍ عامٍّ معطوفٍ على ما تعلقت به (من) في البيت السابق، كأنه قال: من أنساب بكر لبابها ومن مالك. هل يجوز أن نقول: (بكون عام) أم يجب أن نحدد: (كائن أو موجود)؟
والآن إليك البيت الأخير:
فَنَحنُ خِيارُ الناسِ كُلُّ قَبيلَةٍ *** تَذِلُّ بِما نَقضي عَلَيها رقابُها
الفاء: استئنافية. نحن: مبتدأ. خيار: خبر نحن. كل: مبتدأ. وجملة (تذل) خبر كل. والجملة الاسمية (كل):استئنافية. بما: الباء حرف جر ما: موصولية مجرورة متعلقة بتذل. رقابها: فاعل تذل. عليها: متعلقة بنقضي. وجملة نقضي: صلة الموصول.

علي المعشي
14-07-2011, 11:15 PM
وَعَبدُ مَناةَ الأَكثَرونَ لِعِزِّهِم بَوادِرُ يُخشى حَدُّها وَذُبابُها
الواو استئنافية. عبد: مبتدأ. مناة: مضاف إليه مجرور بالفتحة نيابة عن الكسرة لأنه ممنوع من الصرف للعلمية والتأنيث.
الأكثرون:خبر عبد. لعزهم:متعلق بخبر مقدم محذوف. بوادر: مبتدأ. (يخشى):صفة بوادر. حدها: نائب فاعل (وجملة لعزهم بوادر مستأنفة أو خبر ثان لعبد، أو حال من الأكثرون)

عَرانينُ تَنميها كِنانُةُ قُصرَةً نِصابُ قُرَيشٍ في الأَرومِ نِصابُها
عرانين:خبر لمبتدأ محذوف تقديره هم. والجملة الاسمية صفة عبد مناة. ( مستأنفة )(تنميها):صفة عرانين. قصرة:مفعول لأجله (حال). نصاب: مبتدأ. في: متعلق بحال من نصاب. نصابها: خبر نصاب. والجملة الاسمية: (نصاب..): استئنافية (ويصح كونها صفة ثانية).

وَفَرعُ قُرَيشٍ فَرعُنا وَاِنتِسابُنا إِلى والِدٍ مَحضٍ إِلَيهِ اِنتِسابُها
الواو عاطفة جمل. فرع: مبتدأ. فرعنا: خبر فرع. والجملة الاسمية معطوفة على جملة نصاب في البيت السابق. إلى:متعلق بانتسابنا. محض: صفة والد. إليه:متعلق بمحض (متعلق بالمصدر انتسابها أو بخبر مقدم). انتسابها:فاعل للصفة المشبهة محض (ويصح كونه مبتدأ مؤخرا إذا علقنا إليه بالخبر، وجملة إليه انتسابها نعت ثان لوالد).

قَرابَتُنا مِن بَينَ كُلِّ قَرابَةٍ وَلَيسَت بِدَعوى جَلَّ عَنها اِجتِلابُها
قرابتنا:مبتدأ. من:متعلق بخبر قرابة محذوف. بين:ظرف مكان لكن أليس الأصل أن يكون مجرورا بمن؟!. ( هو مجرور بمن، والأشهر الجر على اعتباره معربا، وأما وروده هنا بالفتح فعلى رأي من أجاز بناء الظروف المبهمة على الفتح مطلقا، وهو رأي ضعيف، فيكون مبنيا في محل جر، أو هو خطأ في الضبط ) وليست: الواو استئنافية. بدعوى: الباء زائدة ودعوى خبر. (جل):استئنافية. عنها:متعلق بجل.

وَمَكَّةُ من يُنكِرِ مِن الناسِ يَلقَنا بِمَعرِفَةٍ بَطحاؤُها وَخِشابُها
الواو عاطفة جمل على قرابتنا. مكة: مبتدأ. من: اسم شرط جازم مبني في محل رفع مبتدأ. ينكر: مضارع مجزوم لأنه فعل الشرط بالسكون. والجملة خبر من. من: متعلق بحال من فاعل ينكر. يلقنا: مضارع مجزوم لأنه جواب الشرط بحذف حرف العلة والفاعل هو ونا: مفعول به. بمعرفة:متعلق بيلقنا. والجملة الشرطية الكبرى خبر مكة. بطحاؤها: فاعل اسم الفاعل معرفة (لعلك تريدين: فاعل المصدر معرفة)..


قلت إن (من) هنا متعلقة بكونٍ عامٍّ معطوفٍ على ما تعلقت به (من) في البيت السابق، كأنه قال: من أنساب بكر لبابها ومن مالك. هل يجوز أن نقول: (بكون عام) أم يجب أن نحدد: (كائن أو موجود)؟
في الأمر سعة، ولا يلزمك أن تقولي (كائن) إلا إذا كنت تتوقعين أن المتلقي لا يدرك المقصود بالكون العام، كأن يكون الإعراب موجها إلى طلاب مبتدئين.

والآن إليك البيت الأخير:
فَنَحنُ خِيارُ الناسِ كُلُّ قَبيلَةٍ *** تَذِلُّ بِما نَقضي عَلَيها رقابُها
الفاء: استئنافية. نحن: مبتدأ. خيار: خبر نحن. كل: مبتدأ. وجملة (تذل) خبر كل. والجملة الاسمية (كل):استئنافية. بما: الباء حرف جر ما: موصولية مجرورة وهي مع الجار متعلقة بتذل ( ويصح في (ما) أن تكون حرفا مصدريا، فيكون المصدر المؤول هو المجرور بالباء) رقابها: فاعل تذل. عليها: متعلقة بنقضي. وجملة نقضي: صلة الموصول.
تحياتي ومودتي.

غاية المنى
15-07-2011, 03:28 PM
وَعَبدُ مَناةَ الأَكثَرونَ لِعِزِّهِم بَوادِرُ يُخشى حَدُّها وَذُبابُها
الواو استئنافية. عبد: مبتدأ. مناة: مضاف إليه مجرور بالفتحة نيابة عن الكسرة لأنه ممنوع من الصرف للعلمية والتأنيث.
الأكثرون:خبر عبد. لعزهم:متعلق بخبر مقدم محذوف. بوادر: مبتدأ. (يخشى):صفة بوادر. حدها: نائب فاعل (وجملة لعزهم بوادر مستأنفة أو خبر ثان لعبد، أو حال من الأكثرون)

عَرانينُ تَنميها كِنانُةُ قُصرَةً نِصابُ قُرَيشٍ في الأَرومِ نِصابُها
عرانين:خبر لمبتدأ محذوف تقديره هم. والجملة الاسمية صفة عبد مناة. ( مستأنفة )(تنميها):صفة عرانين. قصرة:مفعول لأجله (حال). نصاب: مبتدأ. في: متعلق بحال من نصاب. نصابها: خبر نصاب. والجملة الاسمية: (نصاب..): استئنافية (ويصح كونها صفة ثانية).

وَفَرعُ قُرَيشٍ فَرعُنا وَاِنتِسابُنا إِلى والِدٍ مَحضٍ إِلَيهِ اِنتِسابُها
الواو عاطفة جمل. فرع: مبتدأ. فرعنا: خبر فرع. والجملة الاسمية معطوفة على جملة نصاب في البيت السابق. إلى:متعلق بانتسابنا. محض: صفة والد. إليه:متعلق بمحض (متعلق بالمصدر انتسابها أو بخبر مقدم). انتسابها:فاعل للصفة المشبهة محض (ويصح كونه مبتدأ مؤخرا إذا علقنا إليه بالخبر، وجملة إليه انتسابها نعت ثان لوالد).

قَرابَتُنا مِن بَينَ كُلِّ قَرابَةٍ وَلَيسَت بِدَعوى جَلَّ عَنها اِجتِلابُها
قرابتنا:مبتدأ. من:متعلق بخبر قرابة محذوف. بين:ظرف مكان لكن أليس الأصل أن يكون مجرورا بمن؟!. ( هو مجرور بمن، والأشهر الجر على اعتباره معربا، وأما وروده هنا بالفتح فعلى رأي من أجاز بناء الظروف المبهمة على الفتح مطلقا، وهو رأي ضعيف، فيكون مبنيا في محل جر، أو هو خطأ في الضبط ) وليست: الواو استئنافية. بدعوى: الباء زائدة ودعوى خبر. (جل):استئنافية. عنها:متعلق بجل.

وَمَكَّةُ من يُنكِرِ مِن الناسِ يَلقَنا بِمَعرِفَةٍ بَطحاؤُها وَخِشابُها
الواو عاطفة جمل على قرابتنا. مكة: مبتدأ. من: اسم شرط جازم مبني في محل رفع مبتدأ. ينكر: مضارع مجزوم لأنه فعل الشرط بالسكون. والجملة خبر من. من: متعلق بحال من فاعل ينكر. يلقنا: مضارع مجزوم لأنه جواب الشرط بحذف حرف العلة والفاعل هو ونا: مفعول به. بمعرفة:متعلق بيلقنا. والجملة الشرطية الكبرى خبر مكة. بطحاؤها: فاعل اسم الفاعل معرفة (لعلك تريدين: فاعل المصدر معرفة)..


في الأمر سعة، ولا يلزمك أن تقولي (كائن) إلا إذا كنت تتوقعين أن المتلقي لا يدرك المقصود بالكون العام، كأن يكون الإعراب موجها إلى طلاب مبتدئين.

والآن إليك البيت الأخير:
فَنَحنُ خِيارُ الناسِ كُلُّ قَبيلَةٍ *** تَذِلُّ بِما نَقضي عَلَيها رقابُها
الفاء: استئنافية. نحن: مبتدأ. خيار: خبر نحن. كل: مبتدأ. وجملة (تذل) خبر كل. والجملة الاسمية (كل):استئنافية. بما: الباء حرف جر ما: موصولية مجرورة وهي مع الجار متعلقة بتذل ( ويصح في (ما) أن تكون حرفا مصدريا، فيكون المصدر المؤول هو المجرور بالباء) رقابها: فاعل تذل. عليها: متعلقة بنقضي. وجملة نقضي: صلة الموصول.
تحياتي ومودتي.

جزيت خيرا أخي الأستاذ الفاضل علي، ولدي سؤال صغير لو تكرمت:
عَرانينُ تَنميها كِنانُةُ قُصرَةً ** نِصابُ قُرَيشٍ في الأَرومِ نِصابُها
قلت إن قصرة هنا حال، لكن ما تأويلها؟

ملحوظة: هل وصلك جمع التكسير؟

علي المعشي
16-07-2011, 01:15 AM
جزيت خيرا أخي الأستاذ الفاضل علي، ولدي سؤال صغير لو تكرمت:
عَرانينُ تَنميها كِنانُةُ قُصرَةً ** نِصابُ قُرَيشٍ في الأَرومِ نِصابُها
قلت إن قصرة هنا حال، لكن ما تأويلها؟

ملحوظة: هل وصلك جمع التكسير؟
التأويل: مقصورة، بمعنى (خاصة، أو دون سائر الناس) وتستعمل (قصرة) بمعنى (داني النسب) في نحو (هو ابن عمي قصرة) .
وجمع التكسير وصلني، ولك جزيل الشكر.
تحياتي ومودتي.