المساعد الشخصي الرقمي

اعرض النسخة الكاملة : إعراب



المعتزة
19-07-2011, 05:07 PM
قال ابن الجوزي:
أينا خيال الظل أعظم عبرة== لمن كان في أوج الحقيقة راقي

شخوص وأشكال تمضي وتنقضي== وتفني جميعا والمهيمن با قي

دعبل الخزاعي
19-07-2011, 05:43 PM
أهلا بكِ أخيَّتي المعتزة ...

أترغبين بإعراب البيتين كاملين أم كلماتٍ منهما ؟ أم ماذا؟

ناصر الدين الخطيب
19-07-2011, 06:20 PM
السلام عليكم
في كتاب النجوم الزاهرة ورد البيتان بهذه الصيغة :
رأيت خيال الظل أعظم عبرة ... لمن كان في أوج الحقيقة راق
شخوص وأشكال تمر وتنقضي ... وتفنى جميعاً والمحرك باق
وفي كتاب المستطرف :

( رأيت خيال الظل أعظم عبرة ... لمن كان في علم الحقائق راقي )
( شخوصا وأصواتا يخالف بعضها ... لبعض وأشكالا بغير وفاق )

وفي تفسير حقّي:
رأيت خيال الظل اعظم عبرة ... لمن كان فى علم الحقائق راق
شخوص واصوات يخالف بعضها ... لبعض واشكال بغير وفاق
تمر وتقضى أوبة بعض أوبة ... وتفنى جميعا والمحرك باقى

المعتزة
19-07-2011, 08:36 PM
أريد أعراب البيت الأول وجزاكم الله خيرا

ناصر الدين الخطيب
19-07-2011, 11:07 PM
السلام عليكم
إليك الإعراب أختنا الفاضلة
رأيت خيال الظل أعظم عبرة ... لمن كان في أوج الحقيقة راقي
رأيت : فعل ماض مبني على السكون لاتّصاله بالتاء المتحرّكة , والتاء ضمير متّصل مبني على الضم في محل رفع فاعل والجملة الفعليّة ابتدائيّة لا محل لها من الإعراب
خيال : مفعول به أوّل منصوب وعلامة نصبه الفتحة وهو مضاف
الظل : مضاف إليه مجرور وعلامة جرّه الكسرة
أعظم : مفعول به ثان منصوب وعلامة نصبه الفتحة وهو مضاف
عبرة : مضاف إليه مجرور وعلامة جرّه الكسرة
لمن : اللام حرف جر مبني على الكسر , ومن اسم موصول مبني على السكون في محل جر بحرف الجر
والجار والمجرور متعلّقان بمحذوف صفة لعبرة , أي أنّ العبرة كائنة وحاصلة لمن كان ....
كان : فعل ماض ناقص مبني على الفتح , واسمها ضمير مستتر تقديره هو يعود على اسم الموصول
في أوج : جار ومجرور متعلّقان بالمشتق راقي , وهو اسم فاعل , وأوج مضاف
الحقيقة : مضاف إليه مجرور وعلامة جرّه الكسرة
راقي : وأصلها راقيا , أنّما أسقطت الألف لمراعاة الوزن الشعري , وهو خبر كان منصوب وعلامة نصبه الفتحة
وجملة كان واسمها وخبرها صلة الموصول الاسمي لا محل لها من الإعراب

مصطفى المنداوي
19-07-2011, 11:17 PM
السلام عليكم
إليك الإعراب أختنا الفاضلة
رأيت خيال الظل أعظم عبرة ... لمن كان في أوج الحقيقة راقي
رأيت : فعل ماض مبني على السكون لاتّصاله بالتاء المتحرّكة , والتاء ضمير متّصل مبني على الضم في محل رفع فاعل والجملة الفعليّة ابتدائيّة لا محل لها من الإعراب
خيال : مفعول به أوّل منصوب وعلامة نصبه الفتحة وهو مضاف
الظل : مضاف إليه مجرور وعلامة جرّه الكسرة
أعظم : مفعول به ثان منصوب وعلامة نصبه الفتحة وهو مضاف
عبرة : مضاف إليه مجرور وعلامة جرّه الكسرة
لمن : اللام حرف جر مبني على الكسر , ومن اسم موصول مبني على السكون في محل جر بحرف الجر
والجار والمجرور متعلّقان بمحذوف صفة لعبرة , أي أنّ العبرة كائنة وحاصلة لمن كان ....
كان : فعل ماض ناقص مبني على الفتح , واسمها ضمير مستتر تقديره هو يعود على اسم الموصول
في أوج : جار ومجرور متعلّقان بالمشتق راقي , وهو اسم فاعل , وأوج مضاف
الحقيقة : مضاف إليه مجرور وعلامة جرّه الكسرة
راقي : وأصلها راقيا , أنّما أسقطت الألف لمراعاة الوزن الشعري , وهو خبر كان منصوب وعلامة نصبه الفتحة
وجملة كان واسمها وخبرها صلة الموصول الاسمي لا محل لها من الإعراب

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته أخي ناصر الدين وبارك الله فيك على الإعراب لكن لي إستفسار الفعل رأى متعدي لمفعول واحد وليس لمفعولين كما قولنا : رأى الولد البائع لماذا أتت أعظم : مفعول به ثان مع أن الفعل متعدي لمفعول واحد
وأعظمَ : ألا تصح أن تكون حالاً : ( لأنها مشتقة وصاحب الحال معرف.... )
والله أعلى وأعلم .

ناصر الدين الخطيب
19-07-2011, 11:24 PM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته أخي ناصر الدين وبارك الله فيك على الإعراب لكن لي إستفسار الفعل رأى متعدي لمفعول واحد وليس لمفعولين كما قولنا : رأى الولد البائع لماذا أتت أعظم : مفعول به ثان مع أن الفعل متعدي لمفعول واحد
وأعظمَ : ألا تصح أن تكون حالاً : ( لأنها مشتقة وصاحب الحال معرف.... )
والله أعلى وأعلم .


وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
بوركت يا مصطفى
الفعل رأى هنا ليس حسيّا بل هو قلبيّ بمعنى وجد
أي وجدت خيال الظل أعظم عبرة
فالشاعر كنّى عن الدنيا بخيّال الظل , والدنيا ليست شيئا حسيّا يُرى بالعين بل شيء معنويّ
لذا نصب الفعل رأى هنا مفعولين
تحيّاتي

مصطفى المنداوي
19-07-2011, 11:28 PM
وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
بوركت يا مصطفى
الفعل رأى هنا ليس حسيّا بل هو قلبيّ بمعنى وجد
أي وجدت خيال الظل أعظم عبرة
فالشاعر كنّى عن الدنيا بخيّال الظل , والدنيا ليست شيئا حسيّا يُرى بالعين بل شيء معنويّ
لذا نصب الفعل رأى هنا مفعولين
تحيّاتي
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وبارك الله فيك يا أخي ونفع بكم هذه الأمة

المعتزة
20-07-2011, 12:48 PM
بارك الله فيكم أخي علي هذه التوضيحات . وهذا الإعراب الذي تفضلتم به علي رواية ( رأيت خيال الظل.....) وكيف يكون إعرابها علي رواية ( أينا خيال الظل.........) ولكم مني جزيل الشكر بارك الله في جهودكم وزادكم علما.

ناصر الدين الخطيب
20-07-2011, 01:45 PM
بارك الله فيكم أخي علي هذه التوضيحات . وهذا الإعراب الذي تفضلتم به علي رواية ( رأيت خيال الظل.....) وكيف يكون إعرابها علي رواية ( أينا خيال الظل.........) ولكم مني جزيل الشكر بارك الله في جهودكم وزادكم علما.
وفيك بارك الله أختنا الفاضلة
أختي , ليس هناك رواية أخرى بالوجه الذي ذكرتِه , ولا معنى للبيت بتلك الصيغة

المعتزة
20-07-2011, 05:59 PM
البيتان مأخوذان من كراسة النوادر لعبد السلام هارون (ص:9) وسأنقل النص بكامله:خيال الظل هو الأصل الأول للسنيما المعاصرة إذ تتحرك الأشخاص والأشكال خلف ستر وقد سلط عليه الضوء فتبدو صورها من خلف الستر , ومن أقدم النصوص التي سجلت فيها هذه الظاهرة قول ابن الجوزي المتوفي في سنة 597 أي منذ ثمانية قرون:
أينا خيال الظل........... إلخ) وذكر في الحاشية المصدر الذي استقي منه هذه الرواية وهو كتاب : النجوم الزاهرة (6/176)

ناصر الدين الخطيب
20-07-2011, 06:31 PM
السلام عليكم
أختنا الفاضلة
لم أجد في أّيّ مرجع معتبر أي رواية باللفظ الذي أوردتِه
وقد وجدت في مصادر أخرى ما يؤكّد روايتنا ففي كتاب :
حاشية البجيرمي على الخطيب :
" رَأَيْت خَيَالَ الظِّلِّ أَكْبَرَ عِبْرَةٍ ... لِمَنْ هُوَ فِي عِلْمِ الْحَقِيقَةِ رَاقِي
شُخُوصٌ لِأَرْوَاحٍ تَمُرُّ وَتَنْقَضِي ... نَرَى الْكُلَّ يَفْنَى وَالْمُحَرِّكُ بَاقِي
والبيتان كذلك قد وردا في عدة كتب كلها بهذه الرواية ( رأيت خيال الظل ... )
وللعلم , البيتان ينسبان لابن الجوزي
وهناك من ينسبهما إلى الشافعي , وهناك من ينسبهما إلى آخرين
فإذن البيتان قديمان جدّا وذلك قبل اكتشاف التمثيل والسينما بمئات السنين
وخيال الظل في البيت ألأوّل مقصود به الدنيا
والله أعلم

المعتزة
20-07-2011, 07:30 PM
المجال مازال مفتوحا لتوجيه هذه الرواية وإذا كانت صحيحة كيف يكون إعرابها وبارك الله في الجميع.

أمة_الله
20-07-2011, 09:33 PM
السلام عليكم و حمة الله و بركاته
أختي الحبيبة "المعتزة"
و أنا أيضا بحثت عن البيت مذ عرضكِ له، فعثرت على روايتك هنا:

ahlalhdeeth.com/vb/attachment.php?attachmentid=65037&d...

و لكنه كان مجرد استشهاد.
ولم أعثر عليها في أي مكان آخر،أما رواية "رأيت..." التي أوردها أخي "ناصر الدين الخطيب" فهي المتوفرة بكثرة، حتى أنني قد بحثت عن معنى "أينا" فوجدت الآتي:
آنَ الشيء أينا: أي حان.

و لا أظن أن هذا المعنى المقصود هنا، فقد تكون هذه الرواية "أينا..." بها خطأ كتابي ؛ (فالتاء و النون و الألف)
في لوحة المفاتيح بجانب بعضاها البعض.
و أوافق أخي "ناصر الدين الخطيب" في إعرابه على رواية "رأيت..."
ولكني أظن أن:
عبرة: تمييز منصوب،وعلامة نصبه الفتحة الظاهرة على آخره.
والله الأعلم.

المعتزة
20-07-2011, 10:08 PM
بارك الله فيك أختي الكريمة علي هذا الجهد ولكن البيتين أخذتهما مباشرة من الكتاب المطبوع وليس من النسخة الإلكترونية فإذا كان فيه توجيه نرجو من الأستاذ المعشي أن يوضح لنا هذه الرواية. بارك الله فيكم جميعا .وسدد خطاكم.

المعتزة
25-07-2011, 02:43 PM
للرفع

علي المعشي
26-07-2011, 12:24 AM
بارك الله فيك أختي الكريمة علي هذا الجهد ولكن البيتين أخذتهما مباشرة من الكتاب المطبوع وليس من النسخة الإلكترونية فإذا كان فيه توجيه نرجو من الأستاذ المعشي أن يوضح لنا هذه الرواية. بارك الله فيكم جميعا .وسدد خطاكم.
أختي الكريمة المعتزة، لا معنى لقوله (أينا) في هذا السياق، وإنما هناك حرف ساقط سهوا من المصدر الذي نقلت منه، والكلمة بعد رد الحرف الساقط هي (رأينا) وإعرابها إعراب (رأيت) إلا أن الفاعل هنا هو (نا) وهناك تاء المتكلم.
ويدلك على سقوط الراء أثناء الطباعة أن البيت من الطويل وتفعيلته الأولى (فَعُولنْ) فإذا قلت (أينا) ذهب المتحرك الأول من التفعيلة، وهذا زحاف رديء يسمى (الخرم) وقلما وقع فيه شاعرٌ إلا لضرورة مُلِحَّةٍ يقتضيها المعنى، وهذا غير وارد في البيت الذي معنا إذ لا ضرورة لارتكاب الخرم هنا، بل إن المعنى يفسد على اعتبار (أينا) كلمة كاملة مقصودة، هذا بالإضافة إلى الخلل العروضي.
تحياتي ومودتي.

المعتزة
26-07-2011, 02:36 AM
بارك الله فيك أستاذنا الكريم وأكرمكم الله بالجنة ومرافقة النبي صلي الله عليه وسلم وأطال الله بقاءك امين.