المساعد الشخصي الرقمي

اعرض النسخة الكاملة : الصفة



أريدأن أتعلم
29-07-2012, 06:29 AM
سؤال :
هل يجوز فصل الصفة عن الموصوف؟
نرجو التفصيل .

عطوان عويضة
29-07-2012, 11:27 AM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.
نعم يجوز فصل الصفة عن الموصوف،
قال تعالى: "قُلُوبٌ يَوْمَئِذٍ وَاجِفَةٌ (8) أَبْصَارُهَا خَاشِعَةٌ"
وقال: "قُلْ أَغَيْرَ اللَّهِ أَتَّخِذُ وَلِيًّا فَاطِرِ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ"
والله أعلم.

أريدأن أتعلم
29-07-2012, 01:23 PM
أحسن الله إليك عذرا سؤالي تغيرقليلا أقصد لو أتينا بمبتدأ خبره محذوف ثم أتينا بالصفة جملة مثلا فهل يجوز أن تكون الصفة للمبتدأ؟
مثال : لولا إهمال سبق لنجحت.
هل الجملة الفعلية صفة للمبتدأ أم للخبرالمحذوف وجوبا؟

عطوان عويضة
30-07-2012, 10:09 AM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.
جملة (سبق) صفة للمبتدأ (إهمال).
ولا يصح أن تكون صفة للخبر المحذوف وجوبا، لما يلي:
* الخبر المحذوف وجوبا هو كون عام أي كائن أو موجود أو حاصل ونحوه ، ولا يسوغ معنى وصفه بهذه الجملة.
* لو وصف الكون العام لتخصص بالوصف والتخصبص ضد العموم، فيكون في الكلام تناقض.
* لو صح وصف الخبر، ثم حذف الخبر وبقيت صفته لقامت الصفة مقامة ولأعربت خبرا، فيكون الخبر المحذوف وجوبا مذكور لفظا وإعرابا، وهذا أيضا تناقض.
....
الخلاصة أن جملة سبق هي نعت للمبتدأ على الصحيح وعلى رأي الجمهور القائل بحذف خبر ما بعد لولا وجوبا.

- وعلى قول من قال إن خبر ما بعد لولا يحذف إذا كان كونا عاما ويذكر إذا كان كونا خاصا، فإنه يجوز جعل جملة سبق خبرا للمبتدأ، ويكون المعنى لولا سبق الإهمال لنجحت، وهو معنى ضعيف لأنه يجعل علة عدم النجاح سبق الإهمال لا الإهمال نفسه. لذا فالصحيح جعل سبق صفة للمبتدأ على الرأيين.

والله أعلم.