المساعد الشخصي الرقمي

اعرض النسخة الكاملة : هل الجملة مفيدة؟



محمد الغزالي
31-07-2012, 01:44 AM
السلام عليكم:
مما تختص به فاء العطف أن يصح عطف جملة تصلح أن تكون خبرا على جملة لا تصلح أن تكون خبرا, ويمثلون لذلك بنحو: زيد تقعد هند فيقوم..
السؤال: لو أعربنا الجملة المعطوفة عليها خبرا لم تكن مفيده, أعني: (زيد) مبتدأ, و(تقعد هند) خبره, فهل الجملة: (زيد تقعد هند) مفيدة؟

أمة_الله
31-07-2012, 03:53 AM
وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
الجملة بأكملها خبر(تقعد هند فيقوم).
والله الأعلم.

محمد الغزالي
31-07-2012, 08:12 PM
لكن النحاة يمثلون بهذا المثال على الجملة المعطوفة بالفاء على جملة تقع خبرا, فإذا كانت الجملة المعطوفة بالفاء هي (فيقوم) فما قبلها وهو المعطوف عليه هو الخبر (تقعد هند) وهذا المثال ذكره الأشموني وغيره في باب العطف حيث ذكر خصائص الفاء؟!!
أرجو التوضيح أكثر؟

د:إبراهيم الشناوى
01-08-2012, 02:45 AM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
أما بعد
فالأصل فى الخبر أنه الجزء الذى تتم به الفائدة مع المبتدإ وهذا الأصل غالب لا واجب فقد يُتَمِّم الخبرُ الفائدةَ بنفسه نحو : زيد مجتهد، وربما لا يتممها بنفسه بل لا تتم الفائدة إلا به وبتوابعه جميعا ومن هذا قوله تعالى :{ بَل أَنتُمْ قَوْمٌ عَادُونَ } فأنتم مبتدأ وقوم خبر ولو اقتصرت عليهما لم تكن ثمت فائدة تُذكر؛ لأن معنى الخبر معلوم بداهة ودل عليه المبتدأ ، ومن شروط الخبر ألا يكون معلوما من المبتدإ وتوابعه فلا يجوز أن تقول: والد محمد والدٌ إلا إذا أردت أنه والد رحيم أو عطوف أو عظيم ونحو ذلك، وما هنا كذلك فلا يجوز أن تقول أنتم قوم ولا تقول كذلك نحن أناس ، ونحو ذلك مما يكون الخبر فيه معلوما بداهة ودل عليه المبتدأ، إلا إذا قامت قرينة على أنك تريد المبالغة ونحوها أو اتصل بالخبر شئ يتمم الفائدة الأساسية كما تقول: الأهلُ أهلٌ ، أى أنهم مستحقون لهذا اللقب لقيامهم بمسئولياتهم وما عليهم من تبعات تجاه ذويهم حق القيام.
وفى الآية اتصل النعت ( عادون ) بالخبر ( قوم ) فتمم الفائدة الأساسية معه ، وإذن فالفائدة هنا تمت من الخبر ( قوم ) + النعت ( عادون )، وإن كان الذى تمم الفائدة الأساسية هو النعت لا الخبر.
والمثال الذى معنا من هذا القبيل ( زيد تقعد هند فيقوم ) فـ ( زيد ) مبتدأ و( تقعد هند ) جملة من فعل وفاعل خبر وهذه الجملة لا تصلح أن تكون خبرًا لعدم وجود رابط بين المبتدإ والخبر ولا تتم الفائدة من الاقتصار عليهما بل لابد أن يتصل بالخبر شئ يتمم الفائدة الأساسية كما سبق فى الآية الكريمة حيث اتصل بالخبر فيها تابع للخبر هو النعت وهنا اتصل بالخبر تابع أيضا هو المعطوف على الخبر ( فيقوم ) وهذا المعطوف هو الذى تمم الفائدة الأساسية لا الخبر الفعلى كما فى الآية .
هذا، والله سبحانه وتعالى أعلى وأعلم

عطوان عويضة
01-08-2012, 03:17 AM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.
أحسنت د: إبراهيم، وبارك الله فيك.

د:إبراهيم الشناوى
01-08-2012, 11:42 AM
وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
أحسن الله إليك أستاذنا عطوان عويضة وبارك فيك

أ/عبدالله عطية
08-11-2013, 09:39 PM
جزاكم الله خيرا على هذا الجهد المشكور