المساعد الشخصي الرقمي

اعرض النسخة الكاملة : سؤال عن إضافة لفظة (كل) رحمكم الله



محمد الغزالي
13-09-2012, 07:51 PM
السلام عليكم:
يا إخوان هناك سؤال محير جدا في درس الإضافة ألا وهو:
تعلمون أن لفظة (كل) ملازمة للإضافة للمفرد إمَّا لفظا ومعنى, نحو: جاء كل الطلاب, وإمَّا معنى فقط, ويحذف لفظ المضاف إليه ولكن ينوى معناه مثل قولِه تعالى: {وَكُلٌّ فِي فَلَكٍ يَسْبَحُونَ}
والتقدير: وكلهم, فالمضاف إليه منوي في الآية, لكن الغريب هو أني قرأت في كتاب النحو الوافي أن لفظة (كل) قد تقطع عن الإضافة لفظا ومعنى ومثل بقوله تعالى: (وكلاًّ وعد الله الحسنى) فهل ذلك خطأ منه, أرجو التوضيح أثابكم الله؟

محمد الغزالي
19-09-2012, 03:47 PM
أما من مجيب هنا؟

محمد الغزالي
20-09-2012, 08:42 PM
للرفع بارك الله فيكم..

محمد الغزالي
28-09-2012, 02:53 AM
للرفع

علي المعشي
28-09-2012, 03:12 AM
السلام عليكم:
يا إخوان هناك سؤال محير جدا في درس الإضافة ألا وهو:
تعلمون أن لفظة (كل) ملازمة للإضافة للمفرد إمَّا لفظا ومعنى, نحو: جاء كل الطلاب, وإمَّا معنى فقط, ويحذف لفظ المضاف إليه ولكن ينوى معناه مثل قولِه تعالى: {وَكُلٌّ فِي فَلَكٍ يَسْبَحُونَ}
والتقدير: وكلهم, فالمضاف إليه منوي في الآية, لكن الغريب هو أني قرأت في كتاب النحو الوافي أن لفظة (كل) قد تقطع عن الإضافة لفظا ومعنى ومثل بقوله تعالى: (وكلاًّ وعد الله الحسنى) فهل ذلك خطأ منه, أرجو التوضيح أثابكم الله؟
وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته، ومرحبا بك أخي الكريم
لم أعد إلى النص الذي أشرت إليه في النحو الوافي، ولكن إن كان النص مُفهما ما ذكرتَ فلا أراه إلا سهوا .
تحياتي ومودتي.

محمد الغزالي
28-09-2012, 02:42 PM
أهلا وسهلا بأستاذي القدير الفاضل علي المعشي, عودا حميدا:
سأنقل لك بعض ما قاله عباس حسن في النحو الوافي, واحكمْ بنفسك بارك الله فيك:
في المسألة (94) بعنوان: تقسيم الاسم من ناحية وقوعه مضافا وعدم وقوعه, قال:
ما يُضاف وجوبا أربعة أقسام:
أولها: ما يضاف وجوبا إلى الاسم المفرد الظاهر أو إلى الضمير مع جواز قطع المضاف عن الإضافة لفظا فقط دون معنى, وذلك بحذف المضاف إليه والاستغناء عنه بالتنوين الذي يجيء عوضا عنه ودالا عليه مع إرادة ذلك المحذوف وتقديره لحاجة المعنى إليه, فيكون في هذه الحالة مضافا في المعنى فقط دون اللفظ مثل الكلمات (كل وبعض وأي) ومثل (غير, ومع, والجهات الست) ونحوها, نقول مع الإضافة: كلُّ امرئ بما كسب رهين, وبعضُ العتابِ دواء, وأيُّ نبيل تصاحبه يخلص لك, ويجوز في الكلمات السابقة القطع عن الإضافة, فتقول: قل كلٌّ يعمل على شاكلته) والأصل: كل انسان, وتقول: بعض الشر أهون من بعضٍ, أي: من بعضه, وتقول: أيًّا تعمل تلقَ الجزاء, أي: أيَّ عمل تعمل, فحذف المضاف إليه مع إرادته وجيء بالتنوين عوضًا عنه.
وفي المسألة (96) في حذف المضاف إليه قال:
ب- يجوز حذف المضاف إليه, ولهذا صور ثلاث:
الأولى: أن يحذف المضاف إليه, وينوى معناه, مثل: غير وقبل وبعد.
الثانية: أن يحذف المضاف إليه ولا ينوى لفظه ولا معناه, فيرجع المضاف إليه إلى حالته الإعرابية قبل الإضافة, ويرد إليه ما حذف للإضافة كالتنوين, فكأنَّ الكلام في أصله خال من الإضافة, نحو قوله تعالى: [وكلاً وعد الله الحسنى) أي: وكل فريق, وقوله تعالى: [أيا ما تدعو فله الأسماء الحسنى, ونحو: تشعبت فروع التخصص فبعضٌ زراعي, وبعضٌ طبي, وبعضٌ هندسي, أي فبعضُ الفروعِ.
فتأمل يا أستاذي ما خُط بالأحمر, هل هو فعلا سهوٌ منه؟ وما التصحيح إن كان كذلك؟

علي المعشي
28-09-2012, 10:22 PM
الثانية: أن يحذف المضاف إليه ولا ينوى لفظه ولا معناه, فيرجع المضاف إليه إلى حالته الإعرابية قبل الإضافة, ويرد إليه ما حذف للإضافة كالتنوين, فكأنَّ الكلام في أصله خال من الإضافة, نحو قوله تعالى: [وكلاً وعد الله الحسنى) أي: وكل فريق, وقوله تعالى: [أيا ما تدعو فله الأسماء الحسنى, ونحو: تشعبت فروع التخصص فبعضٌ زراعي, وبعضٌ طبي, وبعضٌ هندسي, أي فبعضُ الفروعِ.
أخي الكريم، بل المضاف إليه منوي معنى، ولو لم يكن منويا لما أمكن تقديره حيث قال: ( ... أي وكل فريق ... أي فبعض الفروع) ، وعليه لا أرى صواب ما ذهب إليه، والصواب عندي قول الغلاييني في جامع الدروس :
" وقد تُقطَعُ "أيُّ"، الموصوليّةُ والاستفهاميّة والشرطيّةُ، عن الاضافة لفظاً، ويكونُ المضافُ إليه مَنوياً، فالشرطيّةُ كقولهِ تعالى {أيّاً ما تَدعُوا فلَهُ الأسماءُ الحُسنى} ... كلٌّ وبعضٌ يكونان مُضافينِ، نحو "جاءَ كلُّ القومِ أو بعضُهم" ومقطوعينِ عن الاضافة لفظاً، فيكون المضافُ إليه مَنوياً، كقوله تعالى (وكُلاًّ وعدَ اللهُ الحُسنى) ..."
فالغلاييني قد مثل بالمثالين نفسهما على كون المضاف إليه منويا وهو الصحيح.
تحياتي ومودتي.

محمد الغزالي
02-10-2012, 06:07 PM
بارك الله في علمك شيخنا الفاضل:
هذا سؤال آخر لو سمحت:
في مثل: (قبضت عشرة لا غير)
هل يجوز أن تكون (لا) في المثال نافية للجنس, وأن تكون عاملة عمل ليس, وأن تكون غير عاملة فتكون عاطفة فقط فتكون (غير) حينئذ معطوفة على (عشرة)؟
لأني وجدت عباس حسن قد أعربها كذلك, فهل كل الأوجه السابقة جائزة؟

محمد الغزالي
05-10-2012, 03:40 PM
للرفع