المساعد الشخصي الرقمي

اعرض النسخة الكاملة : ما النسب إلى نحو شهداء؟



غاية المنى
14-09-2012, 09:21 PM
السلام عليكم:
إذا نسبنا إلى شهداء أرى أنه من الضروري أن يكون النسب على وجهين الأول وهو شهيديّ لأن الكلمة جمع
والثاني شهداويّ لأن الكلمة هي اسم ممدود منته بهمزة التأنيث الزائدة
فما رأيكم؟

ياسر1985
14-09-2012, 09:24 PM
ألا يجوز أن نقول: شهدائي؟

عطوان عويضة
14-09-2012, 10:09 PM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.
النسب إلى شهداء جمع شهيد شهيدي لا غير، بالنسب إلى المفرد.
ولا ينسب إلى اللفظ إلا إذا جرى مجرى العلم، فلو سميت قرية أو مدينة مثلا بالشهداء، فالنسب إليها شهداوي.
والله أعلم.

غاية المنى
14-09-2012, 10:26 PM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.
النسب إلى شهداء جمع شهيد شهيدي لا غير، بالنسب إلى المفرد.
ولا ينسب إلى اللفظ إلا إذا جرى مجرى العلم، فلو سميت قرية أو مدينة مثلا بالشهداء، فالنسب إليها شهداوي.
والله أعلم.

أشكرك أستاذنا الفاضل، لكن أليست شهداء وردت في القرآن ممنوعة من الصرف؟ أليس السبب في منعها هو أنها منتهية بهمزة التأنيث الزائدة؟ فلماذا لا نستطيع النسب إليها على هذا الاعتبار إلا إذا سمينا بها؟ هي ممنوعة من الصرف من دون أن تكون علما!!!

عطوان عويضة
14-09-2012, 10:50 PM
شهداء ممنوعة من الصرف، لعلة واحدة، وتنتهي بألف التأنيث الممدودة، وهي بالطبع ليست علما، ومنعها من الصرف لعلة واحدة هي انتهاؤها بألف التأنيث الممدودة.
وتسمية ألف التأنيث الممدودة هنا تسمية اصطلاحية فقط، فدخولها هنا للجمع وليس للتأنيث، كدخول ألف التأنيث المقصورة في جرحى ومرضى وقتلى .
والأصل في النسب إلى الجمع -أي جمع - أن يرد إلى مفرده إلا إذا كان علما أو جرى مجرى العلم، أو كان لا واحد له أو كان النسب إلى المفرد يغير المعنى.
والله أعلم.

ياسر1985
15-09-2012, 12:29 PM
شهداء ممنوعة من الصرف، لعلة واحدة، وتنتهي بألف التأنيث الممدودة، وهي بالطبع ليست علما، ومنعها من الصرف لعلة واحدة هي انتهاؤها بألف التأنيث الممدودة.
وتسمية ألف التأنيث الممدودة هنا تسمية اصطلاحية فقط، فدخولها هنا للجمع وليس للتأنيث، كدخول ألف التأنيث المقصورة في جرحى ومرضى وقتلى .
والأصل في النسب إلى الجمع -أي جمع - أن يرد إلى مفرده إلا إذا كان علما أو جرى مجرى العلم، أو كان لا واحد له أو كان النسب إلى المفرد يغير المعنى.
والله أعلم.
أحسنت أستاذ عطوان
شرحك كافٍ ووافٍ إن شاء الله

غاية المنى
15-09-2012, 02:21 PM
شهداء ممنوعة من الصرف، لعلة واحدة، وتنتهي بألف التأنيث الممدودة، وهي بالطبع ليست علما، ومنعها من الصرف لعلة واحدة هي انتهاؤها بألف التأنيث الممدودة.
وتسمية ألف التأنيث الممدودة هنا تسمية اصطلاحية فقط، فدخولها هنا للجمع وليس للتأنيث، كدخول ألف التأنيث المقصورة في جرحى ومرضى وقتلى .
والأصل في النسب إلى الجمع -أي جمع - أن يرد إلى مفرده إلا إذا كان علما أو جرى مجرى العلم، أو كان لا واحد له أو كان النسب إلى المفرد يغير المعنى.
والله أعلم.

جزيت خيرا أخي الفاضل بارك الله فيكم