المساعد الشخصي الرقمي

اعرض النسخة الكاملة : الضمير



وليد امام
15-09-2012, 11:54 AM
إذا اجتمع ضميران منصوبان متحدان فى الرتبة لزم فصل أحدهما عن الآخر

مثل: أعطيتنى إياى ... أعطيتك إياك ... أعطيته إياه...

ما معنى الأمثلة السابقة؟

ياسر1985
15-09-2012, 12:27 PM
إذا اجتمع ضميران منصوبان متحدان فى الرتبة لزم فصل أحدهما عن الآخر

مثل: أعطيتنى إياى ... أعطيتك إياك ... أعطيته إياه...

ما معنى الأمثلة السابقة؟
السلام عليكم
هذه الأمثلة ذكرها ابن عقيل وفيها نوع من الغموض، وسأذكر لك أمثلة بعد إيضاح القاعدة.
لو اجتمع ضميران بعد فعل فللأمر صورتان:
الأولى: أن يكونا مختلفين في الرتبة كأن يكون أحدهما للمخاطب والآخر للغائب، فنفصل الضمير الغائب جوازاً؛ لأنه متأخر رتبة. مثال: الدينار أعطيتك إياه.
الثانية: أن يكونا متحدين رتبة كأن يكون كلاهما لمتكلم، أو يكونان لغائب، أو لمخاطب، وهنا يجب فصل أحدهما. مثال: ظننتك إياك، علمتني إياي، حسبتنه إياه.
والإشكال في أمثلة ابن عقيل يكمن في أنه استعمل الفعل (أعطى) فيكون المعنى: أنه أعطى زيداً لزيدٍ نفسه، ويمكننا أن نتسامح معه؛ لأنه قد يكون كتبها لتطبيق القاعدة بدون النظر للمعنى.
ملاحظة: رتب الضمائر كالتالي: المتكلم فالمخاطب فالغائب.
أرجو أن يكون التوضيح واضحاً وشافياً.