المساعد الشخصي الرقمي

اعرض النسخة الكاملة : مدرسة التحليل والنقد النفسي



سحر نعمة الله
26-10-2012, 06:21 PM
الســــــلام عليكم
قرأت بعض مقتطفات من مناهج النقد الأدبي الحديث ،فقد ظهرت مدارس عديدة لدراسة النتاج الأدبي أو الفني تعتمد على الأسس الفلسفية الحديثة , غير تلك الأسس الفلسفية القديمة ( ديكارت وكانت وهيغل وهايدغر ) بل مدارس حديثة هي أساس مناهج النقد الحديث ومن ضمن هذه المدارس

مدرسة التحليل والنقد النفسي
1- الأساس النظري :

يستمد النقد النفسي معالمه من النظريات النفسية التي يعتمد عليها , وهذه النظريات هي طروحات سيغموند فرويد , وغوستاف يونغ , ومدرسة الجشطالت النفسية .

أ*- طروحات فرويد : تهدف إلى تحديد شخصية الفرد ودراستها من خلال التحليل النفسي .

- النظرة التجزيئية Analatic View وفيها يقوم فرويد بتجزئة عملية الإدراك إلى مراحل , وتتولى مسؤولية كل مرحلة طبقة من طبقات العقل والتي هي

الوعي Conscious

ما دون الوعي Subconscious

ما قبل الوعي Preconscious

اللاوعي Unconscious

كما قام بتشريح الشخصية الفكرية إلى مستويات ثلاثة يقوم على أساسها تفسير العمل

الأدبي أو الفني و هي :

· الأنا( Ego ) : تساهم في تحديد العملية الشكلية .

· الأنا العليا (Superego ) :مسؤولة عن التطلعات الروحية التي تطرح إيديولوجيات أو الأساس الفكري للعمل .

· الطاقة الجنسية (Libido) : يستقي منها الفنان أو الأديب طاقنه , رؤيته الغامضة .
- تفسير الرؤية والرموز وهي تفسير فرويد لرموز اللاوعي التي يقوم بإرجاعها إلى الطاقة الجنسية , في عمليات التحليل النفسي للأحلام , فقد استعار النقاد منه الفرضيات الأساسية في عمل اللاشعور والتعبير عن الرغبات الكامنة بعملية التداعي association وكيفية تشكل الرؤية في الأحلام بعمليات مثل

· الخلط المكاني displacement وتتمثل في عدم القدرة على التمييز في

الحلم بين اليمين واليسار , والفوق والتحت.

· الخلط الكلامي condensation ويحصل عند اختلاط الأفكار فينتج

عنه تعبير ملتوي تحاشيا لإيقاظ العقل الواعي .

· الفصل ( الفصم ) splitting وهو استقلال بعض التجارب عن الوعي

وعملها منفصلة عنه في بعض الأحيان .

أما القصور الفرويدي في التفسير النقد الفني والأدبي فإنه يتمثل في إصراره على إرجاع العمل إلى القوى المكبوتة , وتفسير الحقائق المرئية على أنها تمثل حقائق أخرى ( أي دراسة الدور الدلالي دون الإهتمام به كظاهرة جمالية مستقلة ) , إضافة إلى الطابع الفردي لطروحاته التي تتعامل مع الفرد بشكل أساسي دون ارتباطه بالمجموع .

ب*- طروحات يونغ : إن يونغ هو أحد تلامذة فرويد , إلا إنه خالفه حول مبدأه في الطاقة الجنسية التي ترجمها إلى " دفقة حيوية " وليس " طاقة جنسية ",كما تعامل يونغ مع اللاشعور الجمعي واستنبط منه فكرة النماذج العليا التي حلّت محل الرموز الفرويدية في تفسير اللاوعي الفردي .

· النظرة الشاملة : يقارن يونغ عملية التحليل النفسي بالتشكيل الشعري بإرجاع الاثنين إلى رواسب نفسية لا شعورية وجماعية , أي رواسب تكمن في ذاكرة الجماعة وليس الفرد .

· الطابع الجمعي للرموز ( النماذج العليا ) : هي صورة ابتدائية, لا شعورية , لا تحصى , شارك فيها الأسلاف في عصور بدائية , ولذا فإنه يعتبرها نماذج أساسية قديمة لتجربة إنسانية مركزة , وهي تقع في جذور كل شعر أو أثر فني ذي ميزة طابعية خاصة .

· ملاحظة :إن المبادئ التي تبتها طروحات يونغ تتضمن أخطارًا لما فيها من ميل إلى إعلاء شأن اللاعقلانية والتصوف وذاكرة العِرق race وهذا ما جعلها مرغوبة في أوساط المفكريين النازيين والفاشيين .

جـ - مدرسة الجشطالت Gestalt النفسية : اعتمدت البُنية النفسية بنظرة شاملة تقوم على إدراك صفة الكليات Entities . وتُعارض التوجه التجزيئي الذي يبدأ من دراسة الأجزاء الأولية على اعتبار أن تجميعها الآلي يؤدي إلى فهم الكل ( كما في مدرسة فرويد ) بينما في هذه المدرسة تطورت رؤية بنيوية تبدأ من شمولية البنية النفسية حيث لا تلعب الأحاسيس دورًا يتعدى كونها مجرد مفردات لهذه البنية .
ـــــــــــــــ
من أهم شروط البنية الجشطالتية هي:
· لايتناقض أي جزء مع الصفة العامة للمجموع , كي لا يتشوه النظام العام الذي يشتمل على تنويعات متعددة ضمن صفة عامة واحدة .

· مبدأ الصفة أو العلاقة ؛ القانون العام الذي ينظِّم الشكل ويربط أجزاءه سوية , قد يكون نظاما شكليا أو تعبيرا تشترك أجزاء العمل في إيحائه .

2- تأثر النقد الأدبي بالنظريات النفسية :
· النقد الفرويدي : عدت نظريات فرويد الأكثر تأثيرا بين نظيراتها على عملية الخلق الأدبي وكذلك النقد الأدبي . وقد برز الناقد الفرنسي شارل مورون في هذا المجال واعتمد النهج التالي :

1- كشف أسرار اللاشعور للكاتب ومن ثم تفسير آثاره .
2 -القيام بعملية تنضيد النصوص, وهي عملية تشبه عملية التحليل النفسي ,
أي تحليل المحتويات الشعورية بغرض كشف علاقات خفية تزداد أو تخف درجة لا شعورها .

3- إظهار شبكة التداعيات ومجموعات من الصور الملحة ( ربما اللا اردية ) , وهو استيهام دائم يضغط بصورة مستمرة على شعور الكاتب .

4- إيضاح العوامل الإجتماعية التي تلعب دورها في تكوين الشخصية الإسطورية للكاتب , وخاصة مرحلة الطفولة .

· تأثير النقد النفسي الجماعي ( يونغ ) : طرح يونغ فكرته بصدد عملية الخلق الفني في مقال له " في العلاقة بين التحليل النفسي والفن الشعري " , فالناقد يبحث هنا عن النماذج العليا في الأدب أو الفن على حد سواء ويقارن بينها وبين العمل الذي بين يديه لأي أديب أو فنان وبينت نماذج عليا لديه من الأعمال لغة كُتّاب محاولا إيجاد القاسم المشترك الأعظم الذي يرى فيه هؤلاء النقاد النفسيون الرمزية الثابتة ".

· تأثر النقد الأدبي بنظرية الجشطالت :كان لهذه النظرية أثر كبير في النقد الأدبي إذ قدمت منهجية في الإدراك البصري على أساس فهم السمة العامة للكليات الأدبية أو الفنية مما يعد في صلب عملية التذوق الفني للعمل , وتتلخص الفكرة في هذه النظرية بما يلي:

1- تجريد الشكل إلى معالمه الأساسية , ضمن الصورة العامة.

2- الخروج بصفة عامة مميزة كقانون شكلي .

3- استنتاج التعبير المتضمن والذي يعد بمثابة الصفة المميزة للصورة الشمولية

هدى عبد العزيز
26-10-2012, 06:36 PM
وعليكِ السلام
أهلا بكِ أختي سحر نعمة الله في رحاب النقد والأدب المقارن
مقال جميل
يا حبذا وضع المصادر والمراجع حتى تعم الفائدة
تقديري

سحر نعمة الله
26-10-2012, 06:53 PM
وعليكِ السلام
أهلا بكِ أختي سحر نعمة الله في رحاب النقد والأدب المقارن
مقال جميل
يا حبذا وضع المصادر والمراجع حتى تعم الفائدة
تقديري

بوركتِ أستاذة هدى،شكرًا لكِ

هذه ومضة من بحث ماتع ويانع للمدارس النقدية الحديثة قرأته عبر التصفح:
من أهم المصادر التي ذكرت فيه:

النقد الأدبي ومدارسه الحديثة / ستانلي هايمن / ترجمة الدكتور إحسان عباس والدكتور محمد يوسف نجم / بيروت - دار الثقافة .
- روجيه غارودي / ترجمة نزيه الحكيم / بيروت - منشورات دار الأدب .
- اتجاهات النقد الأدبي الفرنسي المعاصر / نهاد التكرلي / بغداد / دار الحرية
- النقد الأدبي / أحمد أمين / القاهرة / مطبعة لجنة التأليف والترجمة والنشر .
-درس السميولوجيا / رولان بارت / ترجمة عبد السلام بنعبد العالي / المغرب - دار توبقال للنشر .

عبود
27-10-2012, 02:27 AM
جزاك الله خيرا