المساعد الشخصي الرقمي

اعرض النسخة الكاملة : ما سبب كسر الضمير ورفعه في بعض الأحوال ؟



ساندرين
27-10-2012, 01:04 AM
سلام عليكم
لماذا تارة نرفع الضمير وتارة نكسره وتارة نفتحه
كأن نقول مثلاً : عليهم بضم الهاء أو عليهم بكسر الهاء
ونقول مثلا صلواتهم بضم الهاء أو صلواتهم بكسر الهاء
ولكم جزيل الشكر

زهرة متفائلة
27-10-2012, 01:37 AM
سلام عليكم
لماذا تارة نرفع الضمير وتارة نكسره وتارة نفتحه
كأن نقول مثلاً : عليهم بضم الهاء أو عليهم بكسر الهاء
ونقول مثلا صلواتهم بضم الهاء أو صلواتهم بكسر الهاء
ولكم جزيل الشكر

الحمدلله والصلاة والسلام على رسول الله ....أما بعد :

سأضع لكِ أيتها العزيزة فائدة :

* هذه محاولة ...... وإن لم تكن هي الإجابة التي تقصدينها فسوف يفيدكِ ـ بإذن الله ـ جهابذة الفصيح ( فأبشري خيرا أيتها النديّة )

فصل في هاء الضمير:


نحو: عليهم وعليه وفيه وفيهم وإنما أفردناه لتكرره في القرآن.
الأصل في هذه الهاء الضم لأنها تضم بعد الفتحة والضمة والسكون نحو: إنه وله وغلامه ويسمعه ومنه، وإنما يجوز كسرها بعد الياء نحو: عليهم وأيديهم، وبعد الكسر نحو: به وبداره، وضمها في الموضعين جائز لأنه الأصل، وإنما كسرت لتجانس ما قبلها من الياء والكسرة، وبكل قد قرئ.
فأما عليهم ففيها عشر لغات، وكلها قد قرئ به: خمس مع ضم الهاء، وخمس مع كسرها، فالتى مع الضم: إسكان الميم وضمها من غير إشباع، وضمها مع واو، وكسر الميم من غير ياء، وكسرها مع الياء.
وأما التي مع كسر الهاء: فإسكان الميم وكسرها من غير ياء وكسرها مع الياء، وضمها من غير واو، وضمها مع الواو، والأصل في ميم الجمع أن يكون بعدها واو كما قرأ ابن كثير، فالميم لمجاوزة الواحد، والألف دليل التثنية نحو: عليهما، والواو للجمع نظير الألف، ويدل على ذلك أن علامة الجماعة في المؤنث نون مشددة نحو: عليهن، فكذلك يجب أن يكون علامة الجمع للمذكر حرفين، إلا أنهم حذفوا الواو تخفيفا، ولا لبس في ذلك لأن الواحد لاميم فيه، والتثنية بعد ميمها ألف، وإذا حذفت الواو سكنت الميم لئلا تتوالى الحركات في أكثر المواضع نحو: ضربهم ويضربهم، فمن أثبت الواو أو حذفها وسكن الميم فلما ذكرنا، ومن ضم الميم دل بذلك على أن أصلها الضم وجعل الضمة دليل الواو المحذوفة، ومن كسر الميم وأتبعها ياء فإنه حرك الميم بحركة الهاء المكسورة قبلها ثم قلب الواو ياء لسكونها وانكسار ما قبلها، ومن حذف الياء جعل الكسرة دليلا عليها، ومن كسر الميم بعد ضمة الهاء فإنه أراد أن يجانس بها الياء التي قبل الهاء، ومن ضم الهاء قال: إن الياء في عليه حقها أن تكون ألفا كما ثبتت الألف مع المظهر وليست الياء أصل الألف، فكما أن الهاء تضم بعد الألف فكذلك تضم بعد الياء المبدلة منها، ومن كسر الهاء اعتبر اللفظ، فأما كسر الهاء وإتباعها بياء ساكنة فجائز على ضعف، أما جوازه فلخفاء الهاء بينت بالإشباع، وأما ضعفه فلأن الهاء خفية والخفى قريب من الساكن والساكن غير حصين، فكأن الياء وليت الياء، وإذا لقى الميم ساكن بعدها جاز ضمها نحو: عليهم الذلة، لأن أصلها الضم، وإنما أسكنت تخفيفا، فإذا احتيج إلى حركتها كان الضم الذي هو حقها في الأصل أولى ويجوز كسرها إتباعا لما قبلها.
وأما: فيه ويليه، ففيه الكسر من غير إشباع، وبالإشباع، وفيه الضم من غير إشباع وبالإشباع، وأما إذا سكن ما قبل الهاء نحو: منه وعنه وتجدوه، فمن ضم من غير أشباع فعلى الأصل، ومن أشبع أراد تبيين الهاء لخفائها. اهـ.

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــ

من كتاب الحاوي في تفسير القرآن الكريم

زهرة متفائلة
27-10-2012, 02:02 AM
سلام عليكم
لماذا تارة نرفع الضمير وتارة نكسره وتارة نفتحه
كأن نقول مثلاً : عليهم بضم الهاء أو عليهم بكسر الهاء
ولكم جزيل الشكر

الحمدلله والصلاة والسلام على رسول الله ....أما بعد :

محاولة للإجابة :

لعل ذلك قراءات يا سيدرا فقد ورد في كتاب :

النشر في القراءت العشر لابن الجزري

واختلفوا في ضم الهاء وكسرها من ضمير التثنية والجمع إذا وقعت بعد ياء ساكنة نحو : عليهم (http://www.alfaseeh.com/vb/#docu)و إليهم (http://www.alfaseeh.com/vb/#docu)و لديهم (http://www.alfaseeh.com/vb/#docu)، و عليهما (http://www.alfaseeh.com/vb/#docu)و إليهما و فيهما (http://www.alfaseeh.com/vb/#docu)، و عليهن (http://www.alfaseeh.com/vb/#docu)و إليهن (http://www.alfaseeh.com/vb/#docu)و فيهن (http://www.alfaseeh.com/vb/#docu)، و أبيهم (http://www.alfaseeh.com/vb/#docu)و صياصيهم (http://www.alfaseeh.com/vb/#docu)و بجنتيهم (http://www.alfaseeh.com/vb/#docu)و ترميهم (http://www.alfaseeh.com/vb/#docu)و وما نريهم (http://www.alfaseeh.com/vb/#docu)و بين أيديهن (http://www.alfaseeh.com/vb/#docu)وشبه ذلك . وقرأ يعقوب جميع ذلك بضم الهاء ، وافقه حمزة في : عليهم (http://www.alfaseeh.com/vb/#docu)و إليهم (http://www.alfaseeh.com/vb/#docu)و لديهم (http://www.alfaseeh.com/vb/#docu)فقط ، فإن سقطت منه الياء لعلة جزم ، أو بناء نحو : وإن يأتهم (http://www.alfaseeh.com/vb/#docu)، ويخزهم (http://www.alfaseeh.com/vb/#docu)، أولم يكفهم (http://www.alfaseeh.com/vb/#docu)، فاستفتهم (http://www.alfaseeh.com/vb/#docu)، فآتهم (http://www.alfaseeh.com/vb/#docu)، فإن رويسا يضم الهاء في ذلك كله إلا قوله تعالى : ومن يولهم يومئذ (http://www.alfaseeh.com/vb/#docu)في الأنفال ، فإن كسرها [ ص: 273 ] بلا خلاف ، واختلف عنه في ويلههم الأمل (http://www.alfaseeh.com/vb/#docu)في الحجر ، و يغنهم الله (http://www.alfaseeh.com/vb/#docu)في النور ، وقهم السيئات (http://www.alfaseeh.com/vb/#docu)، وقهم عذاب الجحيم (http://www.alfaseeh.com/vb/#docu)وكلاهما في غافر ، فكسر الهاء في الأربعة القاضي أبو العلاء عن النحاس .

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

الكتاب من هنا (http://www.islamweb.net/newlibrary/display_book.php?idfrom=84&idto=84&bk_no=70&ID=62)

* * *

هذه إطلالة أخرى من كتاب حجة القراءات

كتاب: حجة القراءات
المؤلف: عبد الرحمن بن محمد، أبو زرعة ابن زنجلة (المتوفى: حوالي 403هـ)
محقق الكتاب ومعلق حواشيه: سعيد الأفغاني
عدد الأجزاء: 1

ما مفاده :

{صِرَاط الَّذين أَنْعَمت عَلَيْهِم غير المغضوب عَلَيْهِم وَلَا الضَّالّين}
قَرَأَ حَمْزَة عَلَيْهِم وإليهم ولديهم بِضَم الْهَاء قَرَأَ ابْن كثير وَنَافِع فِي رِوَايَة القَاضِي عَن قالون عَنهُ عليهمو وإليهمو..
بِكَسْر الْهَاء وَضم الْمِيم وَيصلونَ بواو فِي اللَّفْظ
وَقَرَأَ الْبَاقُونَ بِكَسْر الْهَاء وَسُكُون الْمِيم
وَاعْلَم أَن الأَصْل فِي عَلَيْهِم عَلَيْهِم بِضَم الْهَاء وَالْمِيم وَالْوَاو الَّتِي بعد الْمِيم وَالدَّلِيل على ذَلِك أَن هَذِه الْهَاء للمذكر تضم وتشبع ضمتها فيتولد مِنْهَا الْوَاو نَحْو ضَربته وَإِذا فتحت كَانَت للمؤنث نَحْو رَأَيْتهَا وَهَذِه أَيْضا وَإِن فتحت فأصلها الضَّم بِدلَالَة قَوْلك للاثنين رأيتهما وللجماعة رأيتهن وعلامة الْجمع فِي الْمُذكر إِلَى هَذِه الْهَاء هِيَ الْمِيم المضمومة الَّتِي بعْدهَا وَاو كَمَا هِيَ فِي قَوْلكُم ضربتكم وَأَصله ضربتكمو يتَبَيَّن لَك ذَلِك إِذا اتَّصل بِهِ مُضْمر آخر ترد مَعَه الْوَاو نَحْو ضربتكموه وَلَا تَقول ضربتكمه وَمِنْه قَول الله عز وَجل {أنلزمكموها} فَهَذَا مِمَّا يبين لَك أَن الأَصْل عليهمو بِضَمَّتَيْنِ وواو وَحجَّة من قَرَأَ عَلَيْهِم بِضَم الْهَاء وَسُكُون الْمِيم أَن أَصْلهَا الضَّم فأجري على أصل حركتها وَطلب الخفة بِحَذْف الْوَاو والضمة فَأتى بِأَصْل هُوَ ضم الْهَاء وَترك أصلا هُوَ إِثْبَات الْوَاو وَضم الْمِيم وَأما من قَرَأَ عَلَيْهِم فَإِنَّهُ استثقل ضمة الْهَاء بعد الْيَاء فَكسر الْهَاء لتَكون الْهَاء مَحْمُولَة على الْيَاء الَّتِي قبلهَا وَالْمِيم مَضْمُومَة للواو الَّتِي بعْدهَا فَحمل كل حرف على مَا يَلِيهِ وَهُوَ أقرب إِلَيْهِ وَحجَّة البَاقِينَ أَن الْهَاء إِذا وَقعت بعد يَاء أَو كسرة كسرت نَحْو بِهِ وَإِلَيْهِ وَعَلِيهِ وَإِنَّمَا اختير الْكسر على الضَّم الَّذِي هُوَ الأَصْل لاستثقال الضمة بعد الكسرة أَلا ترى أَنه قد رفض فِي أصل الْبناء فَلم يجِئ بِنَاء على فعل مَضْمُومَة الْعين بعد كسر الْفَاء وَأما حذف الْوَاو فَلِأَن الْمِيم استغني بهَا عَن الْوَاو وَالْوَاو أَيْضا تثقل على ألسنتهم فَإِذا لقِيت الْمِيم ألف وَلَام فَإِنَّهُم مُخْتَلفُونَ مثل {عَلَيْهِم الذلة} وبهم الْأَسْبَاب فَقَرَأَ أَبُو عَمْرو بِكَسْر الْهَاء وَالْمِيم وَقَرَأَ حَمْزَة وَالْكسَائِيّ بضمهما وَقَرَأَ الْبَاقُونَ بِكَسْر الْهَاء وَضم الْمِيم وَإِنَّمَا كسروا الْهَاء لمجاورة الْيَاء والكسرة وَإِنَّمَا رفعوا الْمِيم لأَنهم لما احتاجوا إِلَى تحريكها من أجل السَّاكِن الَّذِي لَقيته رد عَلَيْهَا الْحَرَكَة الَّتِي كَانَت لَهَا فِي الأَصْل وَهِي الضَّم لِأَن أصل الْمِيم الضَّم وَقد بَينا فِيمَا تقدم
وَأما أَبُو عَمْرو فَإِنَّهُ لما غير الْهَاء عَن أَصْلهَا كَرَاهِيَة الثّقل فعل ذَلِك فِي الْمِيم حِين أَرَادَ تحريكها للساكن بعْدهَا فأتبع الْمِيم كسر مَا قبلهَا كَرَاهِيَة أَن يخرج من كسر إِلَى ضم فأتبع الْكسر الْكسر ليؤلف بَين الحركات عِنْد حَاجته إِلَى تَحْرِيك الْمِيم
وَحجَّة من ضم الْهَاء وَالْمِيم هِيَ أَن الْمِيم لما احْتِيجَ إِلَى تحريكها من أجل السَّاكِن رد عَلَيْهَا الْحَرَكَة الَّتِي كَانَت فِي الأَصْل وَهِي الضَّم فَلَمَّا انضمت الْمِيم غلبت على الْهَاء وأخرجتها فِي حيّز مَا قبلهَا من الْكسر فَرَجَعت الْهَاء إِلَى أَصْلهَا

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

للمزيد من هنا (http://sh.rewayat2.com/olomquran/Web/5531/001.htm).

ساندرين
29-10-2012, 12:22 PM
بارك الله فيك يا زهرة المنتدى الغالية وشكر لك جهودك العظمى وجعل ذلك في ميزان حسناتك