المساعد الشخصي الرقمي

اعرض النسخة الكاملة : إلى سوريا للأسف لقد قعد الرجال! ماتصنع ربات الحجال



أم نزار
18-11-2012, 08:42 AM
إلى سوريا نبض القلوب وسرور النفوس وواحة الأرواح

ثُرْتُم سِلْمِيا.... تريدون الحرية......قُتِلْتُم....صَبَرْتُم....

اسْتنجَدتُم.صَرختُم.نَزَفتُم.ذُبِحْتُم على سُدّة الحرية .أمام بصر العالم وتحت سمعه

وفي ظل صمته.

وهنا أقول لكم قال تعالى. وإذا عزمت فتوكل على الله إن الله يحب المتوكلين.

وقد عزمتم وحزمتم ومضيتم في طريق العزة تكسرون القيد وتَجْلُون الظلم...

أمامكم عمل لا بديل له ولا مناص منه ولا معين لكم عليه إلا الله ونعم بالله

توكلوا عليه وخذوا باسباب التوكل سائرين إلى النصر والشهادة ستحوزونها جميعا.

قال تعالى : ولا تحسبن الذين قتلوا في سبيل الله أمواتا بل أحياء عند ربهم يرزقون.

الأخذ بالأسباب عبادة لأنها تظهر فاعلية الإنسان في الكون وتثبت خلافته في الأرض

واليقين أن الله من وراء الأسباب توحيد.

إن مع العسر يسرا إن مع العسر يسرا ولن يغلب عسر يسرين.

إستخرجوا طاقاتكم وقدراتكم المكبوته طوال السنين واعملوا وصححوا المسار وادعوا

وتفاءلوا..... مهما حدث...مهما تناثرت الأشلاء ونزفت الدماء فإن التفاؤل أُسُّ الشجاعة

ومدادها... والموت واحد فموتوا شرفاء ولا تموتوا جبناء ولا تحيوا جبناء.

تذكرت الأديب الشاعر الفيلسوف الرسام المتدين جبران خليل جبران وهو نصراني.

من أعظم العبارات التي كتبها قال: تأكد أن كل معضلة تحل بك حلها فيها.نزلت بكم

الحرب وحلكم الوحيد فيها.

وأذكركم لولا الخوف ما عرفنا الأمن.

لولا الجوع ما عرفنا الشبع.

لولا العطش ما عرفنا الري.

لولا الليل ما كان النهار.

لولا الريح ما كان التلقيح.

لولا المرض لم توجد العافية.

لولا الصبر ماكان الفرج.

لولا الفشل ما كان النجاح.

يقول أحد الفلاسفة ملخصاً ماقلته : لولا عكس المعنى ما كان للمعنى معنى.

وإن قدرتم على أحد من عدوكم فأحسنوا العقوبة ولا تعذبوا ولا تمثلوا

فإن الله يحب المحسنين.

بقلمي / شارة العمري
21 / 12 / 2011 م

الرماحي
18-11-2012, 10:08 AM
حياك الله أم نزار .. كلام رزين .

لقد حاز هذا الشعب العظيم .. المفاخر كلها ..

وعلّم الأمة معنى .. الحسنيين .. نصر أو شهادة .