المساعد الشخصي الرقمي

اعرض النسخة الكاملة : بخصوص / الواو والـفاء .. في بداية الصدر والعجز .



رمل البحر
10-01-2013, 11:52 AM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته اخوتي الكرام واساتذتي
هو سؤال دار في خلدي كثيرا
تستخدم الواو والفاء للعطف ..
ساضرب مثلا

طبع الورود تمايلٌ وتنفّس ٌ = تهدي المحبّ من العبير نـــــــــسيما

ولقد كتبت من الحنين قصائدا ً = فترنمّ الطير المحبُ رخـــــــــــيما

فتمايلت تلك الورود كأنّها =ورق ٌ يعــــــــانق جدولا ً ليعــــــــــوما

السؤال المطروح ..

هل يعاب على الشاعر كثرة ورودها في القصيده .. ليضبط الوزن ..وخصوصا في البسيط والكامل
فاحيانا يضعها في جمله ابتدائيه او بيت جديد ذو فكره ثانيه غير مرتبطه بالبيت السابق فقط ليضبط الوزن ..

هذا عن كثرتها

ماذا اذا كانت زائده في البدايه ..

مثلا

في البسيط

و مستفعلن فاعلن مستفعلن فعلن

هل يعتبر البيت مكسورا اذا حلت واو زائده .. قبل الصدر او العجز ..
لانه سيصبح

فعولن فعولن فعولن فاعلن فعلن = مستفعلن فاعلن مستفعلن فعلن

تقبلوا ودي وتقديري

زينب هداية
10-01-2013, 02:05 PM
عليكم السلام ورحمة الله وبركاته
سؤالك ، أخي ، ذو شِقَّيْن :
شقٌّ يتعلّق بالجانب اللغوي : إذا كانت إضافة واو أو فاء أو غيرهما لأجل الوزن وعلى حساب المعنى أو على حساب النظام النحوي للعربية ، فإنّ ذلك سيفسد معنى البيت حتما (رغم صحّة وزنه)
أمّا الشق الثاني فهو متعلق بالجانب العروضي (الوزن) ، فإذا كانت زيادة حرف ما تغيّر الوزن فهذا لايجوز
لاحظ كيف يتحول الكامل إلى الطويل بفرق حرف واحد فقط
الكامل = 1 ه 1 ه 1 1 ه 1 ه 1 ه 1 1 ه 1 1 1 ه 1 1 ه
بزيادة متحرك في البداية يصبح :1 1 ه 1 ه 1 1 ه 1 ه 1 ه 1 1 ه 1 1 1 ه 1 1 ه

بالتفاعيل :
الكامل = متْفاعلن متْفاعلن متَفاعلن
الكامل بدلالة الطويل = عولن مفا - عيلن فعو - لُمفاعِلن
+ 1 = فــعولن مفاعيلن فعولُ مفاعِلن.


إضافة :
http://www.google.com/url?sa=t&rct=j&q=%D9%85%D9%86%20%D8%A7%D9%84%D8%AE%D9%81%D9%8A%D9%81%20%D8%A5%D9%84%D9%89%20%D8%A7%D9%84%D9%85%D9%8 6%D8%B3%D8%B1%D8%AD&source=web&cd=1&cad=rja&ved=0CC4QFjAA&url=http%3A%2F%2Fwww.alfaseeh.com%2Fvb%2Fshowthread.php%3Ft%3D67560&ei=MqDuUMv8JobYsgask4DQBA&usg=AFQjCNGlcacjJc_HJN-nx2_HF7kPxJrz7Q&bvm=bv.1357700187,d.Yms

الباز
10-01-2013, 02:09 PM
وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
أذكر أنني لجأت مرة لزحاف الخرم (إسقاط أول متحرك من البيت) في الطويل في أحد أبياتي، وذلك للحد من
تكرار الواو في بدايات الأبيات لكن أغلب القراء ظنوا أن البيت مكسور وأني أسقطت الواو سهوا ☺.
الواو والفاء من أدوات الربط بين الجمل والإكثار منها بغير داع قد يجعل القارئ أو السامع يملّ
ولكن سلطان الوزن في رأيي يبيح ذلك.
فيما يخص الشطر الثاني من سؤالك فإن الفصحاء من العرب قديما كانوا يستخدمون الخزم
وهو -على عكس الخرم- زيادة حرف أو حرفين لأول الصدر أو العجز يعتدُّ به في المعنى
ولا يعتدُّ به في الوزن وقد يزيدون كلمة كما كان عليّ -عليه السلام- ينشد:
اشدد حيازيمك للموت** فإن الموت لاقيكا
فكلمة اشدد زائدة في الوزن ولكن لا يعتد بها.
غير أن ذلك مما لا يجوز استخدامه للمولدين والمعاصرين وإنما جاز للسابقين لأن
أغلب كلامهم كان شعرا.

والله أعلم

د.عمر خلوف
11-01-2013, 01:51 AM
إن أقررنا (الخرم) أو (الخزم)، فهما بداية علتان تجريان مجرى الزحاف في عدم اللزوم
فإن وردتا ففي الشطر الأول من القصيدة، ونادراً ما يرد الخرم في العجز
فهما لا تردان في جميع الأبيات كما فهمت من السؤال
ولا نقرّهما اليوم
أما تكرار أحرف الربط فيحكمه المعنى لا غير
والله أعلم

الباز
11-01-2013, 04:43 PM
فإن وردتا ففي الشطر الأول من القصيدة، ونادراً ما يرد الخرم في العجز

لعلك قصدت الخزم أخي أبا عاصم لأن الخرم -على حد علمي- لا يجوز مطلقا في العجز.



أما تكرار أحرف الربط فيحكمه المعنى لا غير
بطبيعة الحال يحكمه المعنى لكن حسبما فهمتُ كان الحديثُ عن التكرار المفرط في أبيات متتابعة
-دون إخلال بالمعنى طبعا-، فالإخلال بالمعنى يخرج الشعر والنثر من دائرة الفصاحة ويدخله في باب العيّ.
على أن ابن عصفور خص الشعر بضرورة زيادة الواو.
كما أنني أطرح سؤالا ما دامت المناسبة قائمة:
ما حكم الفاء والواو التي تأتي في بداية كثير من القصائد وتكثر في المقطّعات والأبيات اليتيمة؟؟

د.عمر خلوف
11-01-2013, 07:17 PM
مرحباً بك أيها الباز..
بل قصدتُ (الخرم)، لأن الأخفش أجازه في أول العجز، ولم يُجزه الخليل
ومثلوا له بقولهم:
قدّمْتُ رجْلاً فإنْ لم ترَعْ = قدّمت أخرَى فنلتُ القرارا
فخرم في الشطرين
وقال الأعشى:
فموتوا كراماً بأسيافكم = والموتُ يجشمه من جشَمْ
وقال امرؤ القيس:
وعين لَها حَدْرةٌ بَدْرةٌ = شُقّتْ مآقيهما من أُخَرْ
فخرَما في العجز
وغير ذلك

رمل البحر
12-01-2013, 10:05 AM
الاخت زينب هدايه ..
اشكر لك طرحك .. ومن البداهه ان لا تضع الواو او الفاء بموضع غير نحوي كما تفضلتي
وهو كما ذكرتي
فالبعض يضع الواو او الفاء ليمضي على اللحن .. الذي طرقه
وشعراء النبط في هذا الزمن احيانا يجيزون زيادة حرف الواو والفاء في ابياتهم .. ولكن كلامنا عن الشعر الفصيح
اشكرك لك طرحك والرابط الذي طرحته وجزاك الله خيرا

رمل البحر
12-01-2013, 10:17 AM
الاستاذ الباز :
شكرا لك على طرحك الجميل الذي افادني كثيرا من اكثر من جانب
وفعلا هو الحديث عن التكرار المفرط للواو والفاء دون الاخلال بالمعنى ..
اعتقد انها ستصبح قصائدا ذات فكره واحده .. وسرد واحد او معنى واحد ..او تكون القصيده تشتمل على فكره او فكرتين
مع اني اعتقد ان الشعر الجيد هو الذي يختزل الفكره في بيت او بيتين
وهذا الذي عابه النقاد على مهيار .. حيث انه كان يلفق الافكار التي طرقها السابقون من بيت واحد الى خمسة او ستة ابيات
على كل
استمتعت كثيرا بالمعلومات المطروحه عن الخرم والخزم ..وهذا الحوار الذي دار بينك وبين الدكتور الفاضل عمر مخلوف
دمت بود

رمل البحر
12-01-2013, 10:26 AM
الدكتور عمر مخلوف المحترم
ماشاء لله عليك اشكر الله عز وجل ان اكرمنا بما تجود به من نقدك وعلمك في مجال العروض
احيانا اجبر نفسي على الغاء فكرة من راسي صعب علي ابتدائها في الصدر ..وذلك ان تكون الكلمه ليس لها مترادف واكره ان الجأ الى الخرم او الخزم خشية ان يكون ذلك كسرا .. لاني لا استسيغ ذلك لحنا ..خاصه اني اغني الابيات التي اطرقها
اشكر لك تلك الفوائد الجمه التي طرحتها وجزاك الله خيرا