المساعد الشخصي الرقمي

اعرض النسخة الكاملة : سؤال في الفصل



مدينة القواعد
08-02-2013, 07:53 PM
أساتذتي ما حكم أن المخففة إذا جاء بعدها لا ثم فعل

القاعدة تقول أن و لا إذا تلاها الاسم تكون مفصولة طيب و إذا تلاها فعل ؟
و الطبيعي أن أقول " أشرت إليه أن لا تخرج"

أريد أن أعرف الحكمة من اشتراط اسم بعد لا للفصل إذا كانت القاعدة تطبق حتى في حالة تلا أن الفعل !

و هل أن الناسخة هي نفسها المصدرية ؟

سعيد بنعياد
09-02-2013, 03:07 PM
بسم اله الرحمن الرحيم.

الأصل أن تُرسم (أنْ لا) بالفصل.

لكنها تُرسم (ألاّ) بالوصل، إذا كانت (أنْ) مصدرية ناصبة للفعل المضارع؛ كقولنا: (ينبغي ألاّ تُهملَ دروسك). ولعل السبب راجع إلى أن الفعل المضارع هنا إنّما نُصِب بـ(أنْ)، على الرغم من وقوع (لا) بينهما؛ فكأنّ (لا) ليست حاجزا بين (أنْ) والفعل، لأنّها لم تَمنعْ وصول تأثير (أنْ) إلى الفعل، فكأنّ (لا) هنا مُجرّد تابع لـ(أنْ)، فلذلك رُسمتا متّصلتين.

أما إذا لم تكن (أنْ) مصدرية ناصبة، فإنّ (أنْ لا) تُرسم بالفصل، سواء أوقع بعدها اسم أم فعل:
* فمثال الاسم: (أشهد أنْ لا إلهَ إلا الله)، وهي هنا مخففة من الثقيلة.
* ومثال الفعل: (أشرتُ إليه أنْ لا تخرجْ)، وهي هنا مُفسِّرة، بمعنى: (أيْ) [(لا) هنا ناهية، والفعل المضارع مجزوم بـ(لا) نفسها، لا بـ(أنْ)].

وهذا كله حسب القاعدة العامة المشهورة المتّبعة عند أكثر المعاصرين (وقد يختلف الأمر عند بعض القدماء أو في رسم المصحف الشريف).

والله أعلم.

مدينة القواعد
10-02-2013, 01:56 AM
جزاك الله خير الجزاء على الإفادة التامة الوافية يا أستاذي