المساعد الشخصي الرقمي

اعرض النسخة الكاملة : توضيح:هاء السكت تأتي لبيان الحركة والألف في الوقف؟



محمد الغزالي
09-02-2013, 02:38 PM
السلام عليكم:
وجدت في شرح الأشموني عن المبرِّد: أنَّ هاء السكت تأتي لبيان الحركة أو الألف, نحو: ماليَهْ, ويا زيْدَاهْ.
وفي حاشية الخضري يقول: هاء السكت تأتي لبيان الحركة أو الألف, نحو: لِمَهْ, ويا زيداهْ.
سؤالي: أرجو أن توضحوا لنا معنى بيان الحركة أو الألف, وهل التمثيل بـ(ماليَهْ) لبيان الحركة صحيح؟

سعيد بنعياد
13-02-2013, 03:21 PM
بسم الله الرحمن الرحيم.

أمّا (بيان الحركة) في الوقف، فالمفروض أنّ الحرف المتحرك يُسكّن عند الوقف عليه (إذِ العربُ لا تقف على متحرك)؛ فيُقال في (لِمَ): (لِمْ)، وفي (لَمْ يَعِ): (لَمْ يَعْ)، وفي (رَأَيْتُكَ): (رَأَيْتُكْ). فإذا أراد المتكلم الحفاظ على هذه الحركة وتَبْيِينَها للسامع (ويُشترط هُنا ألاّ تكون هذه الحركةُ حركةَ إعراب)، جاء بِهاء السكت الساكنة، فيقول: (لِمَهْ) و(لَمْ يَعِهْ) و(رَأَيْتُكَهْ)؛ فيتمكن بذلك من إبقاء الحركة على أصلها.

ويدخل في هذا: (مالِيَ) و(كِتابِيَ) و(سُلْطانِيَ) ونحوها، في لغة مَن يفتح ياء المتكلم وَصْلاً؛ إذ يمكن الوقف عليها هكذا: (مالِيَهْ) و(كِتابِيَهْ) و(سُلْطانِيَهْ).

وأما (بيان الألف) في الوقف، فالمقصود به المبالغة في بيان الألف في نحو (يا زَيْدا). فالألف بَيِّنةٌ لا محالة. لكن، إذا أردنا المبالغة في بيانِها، نأتي بِهاء السكت، فتصير الألف واقعةً قبل حرف ساكن، فيتعين حينئذ تطويل المَدّ، كما هو معروف في علم التجويد، فتصير الألف أكثر وضوحا.

هذا، ولِهاء السكت مَواضِعُ وُجوبٍ، ومَواضِعُ جَوَازٍ، ليس هذا محلّ بيانِها.

والله أعلم.