المساعد الشخصي الرقمي

اعرض النسخة الكاملة : التصغير



وليد امام
01-03-2013, 08:58 PM
1_ لماذا صغرت (زنجبيل) على (زنيجب) ولم تصغر على (زنيجبيل)؟
2_ لماذا حذفت الياء و (الألف المقصورة) عند التصغير من (لُغّيزى) فقلنا : (لُغيغز) ؟ فلماذا لم تبقى الألف المقصورة عند التصغير وعومل الاسم معاملة الرباعى؟
3_ قرأت أن اسم التفضيل فى : ( الناقص والأشج عادلا بنى مروان ) لم يقصد به التفضيل . فما معنى الجملة السابقة؟

زهرة متفائلة
01-03-2013, 09:57 PM
الحمدلله والصلاة والسلام على رسول الله ....أما بعد :

مكررة

والله الموفق

زهرة متفائلة
01-03-2013, 10:01 PM
1
3_ قرأت أن اسم التفضيل فى : ( الناقص والأشج عادلا بنى مروان ) لم يقصد به التفضيل . فما معنى الجملة السابقة؟

الحمدلله والصلاة والسلام على رسول الله ....أما بعد :

معنى الجملة :

ورد في كتاب ضياء السالك ما مفاده للفائدة :

أن يتجرد عن معنى التفضيل، ويراد به ثبوت الوصف لمحله فيؤول باسم فاعل، أو صفة مشبهة. فإن أضيف لمعرفة تعينت المطابقة كما سيأتي: نحو الناقص والأشج أعدلا بني مروان، أي: عادلاهم، ونصيب أشعر الحبشة، أي: شاعرهم .....وفي الهامش الناقص: هو يزيد بن الوليد بن يزيد بن عبد الملك بن مروان؛ لقب بذلك لأنه نقص أرزاق الجند. والأشج: عمر بن عبد العزيز رضي الله عنه، ولقب بذلك لشجة كانت برأسه من ضرب دابة. وهذا مثال لما لا تفضيل فيه؛ لأنه لم يشاركهما أحد في بني مروان في العدل. ومثال ما يقصد به التفضيل المطلق على المضاف إليه وعلى غيره: محمد أفضل قريش.


هنا الكتاب (http://www.hanialtanbour.com/maw/22/source/Page_022_0047.htm)، والله أعلم بالصواب

زهرة متفائلة
02-03-2013, 01:12 AM
2_ لماذا حذفت الياء و (الألف المقصورة) عند التصغير من (لُغّيزى) فقلنا : (لُغيغز) ؟ فلماذا لم تبقَ الألف المقصورة عند التصغير وعومل الاسم معاملة الرباعى؟


الحمدلله والصلاة والسلام على رسول الله ....أما بعد :

محاولة للإجابة :

لعلها لم تُعامل معاملة الرباعي وحذفت ..... وذلك بسبب الاستثقال !

فقد جاء في كتاب : شرح التصريح على التوضيح أو التصريح بمضمون التوضيح في النحو للأزهري


فصل:

"ويثبت" في التصغير" ألف التأنيث المقصورة إن كانت رابعة" لخفة الاسم "كـ: حبلى" فتقول: "حبيلى، "وتحذف إن كانت سادسة" للاستثقال "كـ: لغيزى"، فتقول: لغيغزة1 بحذف الألف وجوبًا وتعويض الهاء جوازًا. "أو سابعة كـ: بردرايا" بفتح الباء الموحدة وسكون الراء وفتح الدال المهملة وبعدها راء فألف فياء مثناة تحتانية. اسم موضع، ووزنه فعلعايا. قاله ابن القطاع. فتقول في تصغيره: بريدي، وذلك أنك لما حذفت ألف التأنيث بقي: بردراي، فقلبت الألف ياء لانكسار ما قبلها عند التصغير، وأدغمت في الياء الأخيرة عند حذف ألف التأنيث.
وفي بعض النسخ بدل: لغيزي قبعثري، وبدل: بردرايا حولايا بحاء مهملة ومثناة تحتانية: اسم مكان. وليسا2 بصواب.

الكتاب بالضغط هنا (http://sh.rewayat2.com/n7w/Web/9985/003.htm)

ـــــــــــــــــــــــ

الأصول في النحو لابن السراج / للفائدة ورد في كتابه :

قالَ أبو بكر : فقولُ الخليلِ أحسنُ لأَنَّ حذفَ الساكنِ أَولى مِنْ حذفِ المتحركِ وبقاءُ الهمزةِ أدلُّ على المصغرِ وتقولُ في لُغَّيزَى : لُغَيغِيز تحذفُ الألفَ لأَنَّك لو حذفتَ الياءَ الرابعةَ لاحتجتَ إلى أَنْ تحذفَ الألفَ فتقولُ : لُغيغزٌ لأَنهُ يستوفي عدد الخمسة وكذلك اقْعِنساسُ : قُعَيسيسٌ تحذفُ النونَ وتتركُ الألفَ لأنك لو حذفتَ الألفَ لاحتجتَ إلى حذف النونِ فحذفُ ما يستغنى بحذفهِ وحدَه أولى مِنْ أن تخلّ بالإسمِ وياء لُغَّيزَى ليست بياءِ تَصغيرٍ لأَنَّ ياءَ التصغيرِ لا تكونُ رابعةً فهي بمنزلةِ الألفِ في خُضَّارى وتَصغيرُ خَضَّارى كتصغيرِ لُغَّيزَى ....


الكتاب بالضغط هنا (http://www.islamicbook.ws/adab%5Cla/alaswl-fi-alnhw-005.html)

ـــــــــــــــــــــــــــ

إطلالة أخرى

إذا وقعت ألف التأنيث سادسة أو سابعة : حُذفت وجوباً في التصغير فنقول في تصغير لُغَّيْزى (وهي اللغز) . لُغَّيْزَى¬لُغَيْغِز

د . محمد العبدالله ( محاضرة في الصرف )

والله أعلم بالصواب ، فكما تشاهدون الغين مشددة مكونة من حركتين !