المساعد الشخصي الرقمي

اعرض النسخة الكاملة : لماذا لا يجوز إضافة أي إلى المعرفة؟



محمد أخوكم
28-04-2013, 01:02 AM
السلام عليكم إخوتي الكرام ...لماذا لا يجوز إضافة أي إلى المعرفة إذا كانت مفردة وقد جاء في الحديث أي العمل أفضل ؟

أبوطلال
28-04-2013, 01:30 AM
السلام عليكم إخوتي الكرام ...لماذا لا يجوز إضافة أي إلى المعرفة إذا كانت مفردة وقد جاء في الحديث أي العمل أفضل ؟

أين ورد هذا ؟ ولعلك تنظر ما يأتي :

قوله تعالى:{ ثُمَّ بَعَثْنَاهُمْ لِنَعْلَمَ أَيُّ الْحِزْبَيْنِ أَحْصَى لِمَا لَبِثُوا أَمَدًا } .

وقوله تعالى: (ثم لننزعنّ من كل شيعة أيّهم أشدّ على الرحمن عتياًّ.)


,
,

محمد أخوكم
28-04-2013, 01:33 AM
800 - أَخْبَرَكُمْ أَبُو عُمَرَ بْنُ حَيَوَيْهِ قَالَ: أَخْبَرَنَا يَحْيَى قَالَ: حَدَّثَنَا الْحُسَيْنُ قَالَ: أَخْبَرَنَا عَبْدُ اللَّهِ قَالَ: أَخْبَرَنَا أَيْضًا - يَعْنِي إِسْمَاعِيلَ بْنَ رَافِعٍ - عَنْ رَجُلٍ مِنَ الْإِسْكَنْدَرِيَّةِ، قَالَ: قِيلَ: يَا رَسُولَ اللَّهِ، أَيُّ الْعَمَلِ أَفْضَلُ؟ قَالَ: «الْحَالُّ الْمُرْتَحِلُ» قَالَ: قِيلَ لَهُ: مَا الْحَالُّ الْمُرْتَحِلُ؟ قَالَ: «الْخَاتِمُ الْمُفَتَتِحُ» ، قَالَ ابْنُ صَاعِدٍ: وَقَدْ رَوَاهُ صَالِحٌ الْمُرِّيُّ، عَنْ زُرَارَةَ بْنِ أَوْفَى، عَنِ ابْنِ عَبَّاسٍ، عَنِ النَّبِيِّ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ بِنَحْوِهِ 935 - أَخْبَرَكُمْ أَبُو عُمَرَ بْنُ حَيَوَيْهِ قَالَ: حَدَّثَنَا يَحْيَى قَالَ: حَدَّثَنَا الْحُسَيْنُ قَالَ: أَخْبَرَنَا عَبْدُ اللَّهِ قَالَ: أَخْبَرَنَا إِسْمَاعِيلُ بْنُ عَيَّاشٍ قَالَ: أَخْبَرَنِي عَمْرُو بْنُ قَيْسٍ أَنَّهُ سَمِعَ عَبْدَ اللَّهِ بْنَ بُسْرٍ صَاحِبَ النَّبِيِّ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ يَقُولُ: قَالَ رَجُلٌ: يَا رَسُولَ اللَّهِ، أَيُّ الْعَمَلِ أَفْضَلُ؟ قَالَ: «لَا يَزَالُ لِسَانُكَ رَطِبًا مِنْ ذِكْرِ اللَّهِ»370 - حَدَّثَنَا أَبُو دَاوُدَ قَالَ: حَدَّثَنَا شُعْبَةُ، قَالَ: أَخْبَرَنِي الْوَلِيدُ بْنُ الْعَيْزَارِ، قَالُ: سَأَلْتُ أَبَا عَمْرٍو الشَّيْبَانِيَّ قَالَ: حَدَّثَنَا صَاحِبُ هَذَا الدَّارِ وَأَشَارَ إِلَى دَارِ عَبْدِ اللَّهِ قَالَ: سَأَلْتُ رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ: أَيُّ الْعَمَلِ أَفْضَلُ؟ قَالَ: «الصَّلَاةُ لِوَقْتِهَا» ، قُلْتُ: ثُمَّ أَيُّ أَوْ قَالَ: ثُمَّ مَاذَا - شَكَّ أَبُو دَاوُدَ - قَالَ: «ثُمَّ بِرُّ الْوَالِدَيْنِ» ، قُلْتُ: ثُمَّ مَاذَا أَوْ ثُمَّ أَيُّ؟ قَالَ: «الْجِهَادُ فِي سَبِيلِ اللَّهِ» ، فَحَدَّثَنِي بِهِنَّ وَلَوِ اسْتَزَدْتُ لَزَادَنِي

محمد أخوكم
28-04-2013, 01:35 AM
ويرد كثيرا

سليم العراقي
28-04-2013, 03:08 PM
السلام عليكم إخوتي الكرام ...لماذا لا يجوز إضافة أي إلى المعرفة إذا كانت مفردة وقد جاء في الحديث أي العمل أفضل ؟


سلام الله عليكم أجمعين ..
بعد الذي ذكره الخليل أبو طلال -رعاه الله-
أيّ : في مثالك استفهامية , وهي تضاف إلى معرفة شرط أن تؤدي معنى التعدد نحو " أيّ الحديقة أجمل ؟ أي : أيّ أجزاء الحديقة أجمل ؟
و أي الوجه أجمل ؟ أي : أيّ أجزاء الوجه أجمل ؟
وعلى ذلك فقس يرعاك الله

محمد أخوكم
28-04-2013, 04:36 PM
جزاك الله خيرا وبارك الله فيك الأستاذ الفاضل سليم العراقي ...أخي الكريم أفهم العبارتين أجزاء الحديقة وأجزاء الوجه ولكن لا أفهم جيدا العبارة أجزاء العمل ...؟

سليم العراقي
29-04-2013, 12:51 PM
جزاك الله خيرا وبارك الله فيك الأستاذ الفاضل سليم العراقي ...أخي الكريم أفهم العبارتين أجزاء الحديقة وأجزاء الوجه ولكن لا أفهم جيدا العبارة أجزاء العمل ...؟


وجزاك الله خيرا أخي محمد
معنى التعدد يشمل كل لفظ يحتمله نحو : الأجزاء والأنواع والأقسام وغيرها ...
فنحو ما معلوم أن العمل الصالح أنواع فيبدو أن السائل أراد الاستفهام عن أي نوع من أنواع العمل أفضل فلهذا كان جوابه -صلى الله عليه وسلم- باختيار نوع مفضل هو :قَالَ: «لَا يَزَالُ لِسَانُكَ رَطِبًا مِنْ ذِكْرِ اللَّهِ»وقال : «الصَّلَاةُ لِوَقْتِهَا» ، قُلْتُ: ثُمَّ أَيُّ أَوْ قَالَ: ثُمَّ مَاذَا - شَكَّ أَبُو دَاوُدَ - قَالَ: «ثُمَّ بِرُّ الْوَالِدَيْنِ» ، قُلْتُ: ثُمَّ مَاذَا أَوْ ثُمَّ أَيُّ؟ قَالَ: «الْجِهَادُ فِي سَبِيلِ اللَّهِ» ، فَحَدَّثَنِي بِهِنَّ وَلَوِ اسْتَزَدْتُ لَزَادَنِي...
والله أعلم

محمد أخوكم
29-04-2013, 01:43 PM
جزاك الله خيرا وبارك الله فيك أخي الكريم سليم العراقي ...أخي الكريم إذن من الفرق في المعنى بين أيُّ عمل تعملْ تحاسبْ عليه. وبين أي العمل تعمل تحاسب عليه . فما الفائدة في القاعدة ونحن نستطيع أن نقدر كلمة أنواع في كل مكان ...مثلا أقول أي رجل رأيت ؟أم أي الرجل رأيت؟ ....ما الفرق لا أفهم؟

سليم العراقي
29-04-2013, 01:56 PM
أخي محمد -بارك الله فيك- نحن نتكلم عن مسوغ إضافة "أي" إلى معرفة وذكرنا أن المسوغ إذا كانت تؤدي معنى التعدد , فمتى وجد معنى التعدد لها عند إضافتها إلى معرفة صحت الإضافة والله أعلم

زهرة متفائلة
29-04-2013, 04:02 PM
الحمدلله والصلاة والسلام على رسول الله ....أما بعد :

محاولة للتعقيب !

بالإضافة لما تفضل به الأستاذ الفاضل : سليم العراقي

يقول ابن مالك :


ولا تضف لمفرد معرف ......أياً وإن كررتها فأضف
أوتنوِ الأجزا واخصص بالمعرفة .... موصولة ً أيّا ً وبالعكس الصّفه
وإن تكن شرطاً أو استفهاما ........فمطلقاً كمل بها الكلاما

ــــــــــــــــــــــــ

الأستاذ الفاضل : محمد أخوكم

* جزاكم الله خيرا قد يفيد فضيلتكم
* شرح الشيخ الحازمي في ص : 10 وما بعدها بالضغط هنا (http://www.google.ae/url?sa=t&rct=j&q=%D9%8A%D8%AC%D9%88%D8%B2+%D8%A5%D8%B6%D8%A7%D9%81%D8%A9+%D8%A3%D9%8A+%D8%A5%D9%84%D9%89+%D8%A7%D9% 84%D9%85%D8%B9%D8%B1%D9%81%D8%A9+%D8%A5%D8%B0%D8%A7+%D9%83%D8%A7%D9%86%D8%AA+%D9%85%D9%81%D8%B1%D8%A F%D8%A9+&source=web&cd=6&ved=0CFoQFjAF&url=http%3A%2F%2Fwww.alhazme.net%2Fupload%255Cattach_files%255Calvyah74.doc&ei=W1x-UehdxuasB6TNgdgI&usg=AFQjCNGkKN4LvKyBf_KOm4oKhN7qQWnRqg&bvm=bv.45645796,d.bmk)ملف وورد
* ولعل يفيدكم شرح الشيخ ابن عثيمين بالضغط هنا
(http://www.anti-rafeda.com/sunna/book/othimeen/pg_042_0054.htm)
سؤال مبارك وقيم / لقد استفدتُ منه / فبارك الله فيكم

سليم العراقي
05-05-2013, 08:21 PM
استئناف :
سلام الله عليكم أجمعين ..
قرأت كلاما لابن يعيش في شرحه للمفصل يقول فيه : ( ولو قلت :"أيّ زيد أحسن ؟ " فمجازه من وجهين : أحدهما , أن يريد النكرة لمشارك له في اسمه فأجراه مجرى الأنواع نحو :"رجل" و "فرس" ...)
* ما لوّن بالأحمر لم أفهمه جيدا ...
بارك الله عمركم

محمد الجهالين
06-05-2013, 08:24 PM
استئناف :
سلام الله عليكم أجمعين ..
قرأت كلاما لابن يعيش في شرحه للمفصل يقول فيه : ( ولو قلت :"أيّ زيد أحسن ؟ " فمجازه من وجهين : أحدهما , أن يريد النكرة لمشارك له في اسمه فأجراه مجرى الأنواع نحو :"رجل" و "فرس" ...)
* ما لوّن بالأحمر لم أفهمه جيدا ...
بارك الله عمركم
السلام عليكم
فهمتها أن لدينا زيدا آخر أو زيدين آخرين أو أكثر ، وكأننا حين نسأل عن أحسنهم ننكر كلمة زيد لوجود أكثر من زيد ، فصارت زيدا في الجملة شبيهة نكرة كرجلٍ وفرسٍ حين تدلان على واحد من نوعهما. وكأن كلمة زيد أصبحت نكرة تدل على واحد غير محدد ممن اسمهم زيد ، فأراد المتكلم معرفة زيد الأحسن.

سليم العراقي
07-05-2013, 12:43 AM
السلام عليكم
فهمتها أن لدينا زيدا آخر أو زيدين آخرين أو أكثر ، وكأننا حين نسأل عن أحسنهم ننكر كلمة زيد لوجود أكثر من زيد ، فصارت زيدا في الجملة شبيهة نكرة كرجلٍ وفرسٍ حين تدلان على واحد من نوعهما. وكأن كلمة زيد أصبحت نكرة تدل على واحد غير محدد ممن اسمهم زيد ، فأراد المتكلم معرفة زيد الأحسن.


عليك سلام الله أستاذنا أبا الحسن ..
بارك الله فيك وأحسن إليك ووفقك دنيا وآخرة