المساعد الشخصي الرقمي

اعرض النسخة الكاملة : من أي البحور هذه القصيدة؟



هقل
29-04-2013, 03:07 PM
من اي البحورهذه القصيدة البدوية الجميلة فقد اعجبتني كثيرا مع انها على غير الفصيح وأمل تقطيعها وكتابتها عروضيا مع الشكرللجميع

حذفت الأبيات ذلك أن الفصيح للشعر الفصيح فقط

محمد الجهالين
29-04-2013, 03:22 PM
أخانا أبا عبد الله

لا تلمنا إن حذفنا عامي الكلام فهذا المنتدى للفصيح .

مع التحية

هقل
29-04-2013, 10:58 PM
أعتذرجداجدا يا أستاذ محمد ويا أصحاب المنتدى جميعا لم أكن أعلم عن هذا بتاتا وبالعكس أنا ممن يشجع على مدارسة لغة القرآن الكريم اللغة العربية الفصيحة ومن يعرفني قد يستغرب سؤالي هذا لحبي الشديد للغة الفصيحة ومدارستي لها
وكم موقف لي أوجه فيه بترك الشعر النبطي حتى لاتفسد لغة المجتمعات العربية ولا أقول حتى لا تضيع لأنها ان شاء الله لن تضيع اللهم الا اذا رفع القران الكريم في آخر الزمان ولكن بعض العوام ممن حولي من كثرة ترديده للشعرالنبطي ويعلم ان ميلي للفصيح ولا اهتم بأشعاره هذه المخالفة لقواعد اللغة الفصيحة نحوا وصرفا من كثرة ترديده علقة في ذهني بعض المعاني الجميلة التي تمنيت ان اصحابها يحسنون الفصيح فأحببت السؤال عنها هنا عفويا / وأنا شاكر لكم على حرصكم الشديد على لغة القرآن الكريم / أكرر أعتذاري مرة أخرى وأكرر شكري على حرصكم والله يحفظكم

محمد الجهالين
30-04-2013, 12:45 AM
لا عليك فكلنا يستحسن الكلام الجميل حتى لو كان عاميا ، ولكن الواجب كما قلتم لا يأبه بالاستحسان حين يذود عن لغة القرآن

جزاكم الله خيرا على كلماتكم الصادقة

هقل
30-04-2013, 03:19 PM
شكرا لك أخي محمد أبا الحسن لقد ذكرنا هذا الموقف بكلمات الشاعر الكبير حافظ ابراهيم مشيرا الى تكالب الغرب واذنابها على محاربة اللغة العربية ومبينا فضلها / ولا شك أن الغرب اذا دخل بلاد المسلمين كان من اكبر همه محاربة اللغة العربية وتشجيع اللهجات المحلية كما فعل نابليون في الأزهر حين دخل مصرووضع في الأزهرمن الغرب من يدفن اللغة العربية شيا فشيا فقد كان الطلاب هناك يحفظون المتون الكبيرة على مر الدهوركألفية ابن مالك حتى تغير الحال وكما صنع اذنابهم عندنا هنا ودمجوا فنون اللغة العربية تحت مسمى لغتي الجميلة والله المستعان ومسلسل محاربة اللغة في البلاد العربية لاينتهي كيف وهوهم الغرب الكبيرالذي مازال له سلطة على بلاد المسلمين نسأل الله أن يرد كيدهم وأذنابهم في بلادنا وكم قلنا لمن حولنا بأن محاربة اللغة العربية تعني محاربة الإسلام ولكن قومي لايعلمون

رجعت لنفسي فاتهمت حصاتي وناديت قومي فاحتسبت حياتي
رموني بعقم في الشباب وليتني عقمت فلم أجزع لقول عداتي
أنا البحر في أحشايه الدركامن فهل ساألوالغواص عن صدفاتي