المساعد الشخصي الرقمي

اعرض النسخة الكاملة : إذا قيل لي: ( يسر الله أمورك ) فهل أقول ( وإياك )؟



أبو عائشة النرويجي
11-05-2013, 02:06 AM
السلام عليكم ورحمة الله

أيها الإخوة, إذا قيل لي دعاء مثلُ ( يسر الله أمورك ) فهل يصح أن أقول ( وإياك )؟
وأيضا إذا قيل لي: ( بارك الله فيك ) فهل يصح لي أن أقول ( وإياك )؟

مررتُ بشيء يسمى الاشتغال في هذه الصفحة: ( تنبيه: إذا كان الفعل لازماً، نحو: [خالداً مررت به] قدَّرتَ أن المعنى [خالداً لقيته]، أي: قدّرت الفعل المناسب ) (الرابط: http://www.reefnet.gov.sy/education/kafaf/Bohoth/Eshteghal.htm )

هل هذا يُطبق في المثالين هذين؟

بارك الله فيكم

أبو عائشة النرويجي
28-05-2013, 08:34 PM
هل من جواب؟ بارك الله فيكم

عطوان عويضة
28-05-2013, 08:53 PM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.

إذا قيل لي دعاء مثلُ ( يسر الله أمورك ) فهل يصح أن أقول ( وإياك )؟
الصحيح أن تقول: وأمورَك.

إذا قيل لي: ( بارك الله فيك ) فهل يصح لي أن أقول ( وإياك )؟
الصحيح أن تقول: وفيك.
والله أعلم.

أبو عائشة النرويجي
30-06-2013, 08:08 PM
وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

بارك الله فيك على الجواب

بحر الرجز
06-07-2013, 05:16 PM
السلام عليكم ( استفسار و تعقيب ) :
ألا يجوز التأويل في الجملة الثانية ؟
فإذا قيل لك ( بارك الله فيك ) فقلت ( و إياك ) فالتقدير ( و إياك بارك ) لأن الفعل بارك يجوز أن يتعدّى بنفسه إذ جاء في الصحاح : ( يقال: بارَكَ الله لك وفيك وعليك، وبارَككَ ) و في لسان العرب ( بارك الله الشيءَ وبارك فيه وعليه ) .
و إذا قيل ( و إياك ) في الجملة الأولى ألا يجوز تأويل جملة محذوفة دلت عليها الجملة المذكورة و يكون إياك مفعولا معه ؟ و إذا لم يجز فما هو المانع ؟

أبو يوسف السوري
14-07-2013, 07:56 PM
و عليكم السلام و رحمة الله و بركاته

أرى أنه يجوز التأويل في الجملة الثانية

و الله تعالى أعلم

بحر الرجز
15-07-2013, 04:55 PM
بارك الله فيكم .
و أنا أرى أنه يجوز قول ( و إياك ) ردا على ( بارك الله فيك ) .
فهل يجوز القول ( و إياك ) ردا على ( يسر الله أمورك ) أيها الفضلاء ؟ نريد جوابا شافيا .