المساعد الشخصي الرقمي

اعرض النسخة الكاملة : فاعلاتنُ



نمر الإسلام
03-06-2013, 12:53 AM
السلام عليكم ..

أساتذتي الكرامَ أهلَ الفصيح ..

نظمت أبياتاً على الرمل دون أن أنظر في تفعيلاتها .. وحين قطعت بيتاً وجدتُ فيه خللاً فقطعت الباقي فوجدت الخلل في معظم الأبيات، رغم أن إنشادي للبيت وترديدي له لم يظهر لي الخلل، وقد سألت صاحباً لي شاعر (تقريباً بمستواي) فإذا به قد نظم بعض الأبيات على الرمل ووقع في مثل هذا الخلل ..

- أظنني أسهبتُ في الشرح .. على أية حال هاكم مثالاً لما نظمتُ:

يا محباً للصفاءِ .. والتأملِ في الفضاء
.
.
.
وفمي الملآن شعراً ... قد تحالفَ معْ شقائي
لم يعدْ يدفعُ عني ... ما تعاظمَ من بلائي

***

فكما تلاحظون: الخللُ في التفعيلة الثالثة من كل بيت .. فهي تأتي على شكل (فاعلاتنُ) بتحريك النون ..

فهل الخلل في أذني؟؟!؟؟

د.عمر خلوف
03-06-2013, 01:32 AM
لا أظن ذلك..
فأنت عندما تنشدها تقف على متحركها فتقول:
والتأملْ في الفضاءِ
قد تحالفْ معْ شقائي
ما تَعاظَمْ من بلائي

فإذا كان الأمر غير ذلك فالخلل في أذنك بالتأكيد

وفقك الله

خشان خشان
03-06-2013, 03:44 AM
السلام عليكم ..

أساتذتي الكرامَ أهلَ الفصيح ..

نظمت أبياتاً على الرمل دون أن أنظر في تفعيلاتها .. وحين قطعت بيتاً وجدتُ فيه خللاً فقطعت الباقي فوجدت الخلل في معظم الأبيات، رغم أن إنشادي للبيت وترديدي له لم يظهر لي الخلل، وقد سألت صاحباً لي شاعر (تقريباً بمستواي) فإذا به قد نظم بعض الأبيات على الرمل ووقع في مثل هذا الخلل ..

- أظنني أسهبتُ في الشرح .. على أية حال هاكم مثالاً لما نظمتُ:

يا محباً للصفاءِ .. والتأملِ في الفضاء
.
.
.
وفمي الملآن شعراً ... قد تحالفَ معْ شقائي
لم يعدْ يدفعُ عني ... ما تعاظمَ من بلائي

***

فكما تلاحظون: الخللُ في التفعيلة الثالثة من كل بيت .. فهي تأتي على شكل (فاعلاتنُ) بتحريك النون ..

فهل الخلل في أذني؟؟!؟؟


أخي واستاذي الكريم

إضافة إلى ما ذكره أستاذي د. عمر خلوف ،

حيث يوجد سبب وحيد يتلوه وتد 2 3 في أي بحر ينعدم في حشوه السبب الثقيل كما في فاعلاتكَ حيث ( تكَ = سبب ثقيل )

إليك رأي أستاذنا سليمان أبو ستة من الرابط التالي وفي مادة الرابط فائدة.

وللعلم أنا أفرق بين فاعلاتك في الإيقاع البحري وفاعل في الإيقاع الخببي تفريقا مؤسسا على شمولية الرقمي ولا سبيل لفهم ذلك دون معرفة بالرقمي.

http://arood.com/vb/showthread.php?t=462&highlight=%E3%D2%DE%E6%E5

كتبت الشاعرة مريم العموري قصيدة على بحر الرمل ، وذكرت أنها لم تشعر بأي خلل في موسيقاها ولكنها لاحظت أنها خرجت على التفعيلة الأساسية ( فاعلاتن) في بضعة أشطر منها. وتساءلت : " هل انسجامي الوجداني بالقصيدة أوهمني بإيقاعها الموزون أم هناك تفسير آخر؟ "
وأنا أتساءل أيضا : ماذا لو جاءت بهذه التفعيلة بالزحاف الذي يسمى الكف ( فاعلاتُ ) ؟ من المؤكد إذن أنها ستشعر بخلل في موسيقاها مع أن الخليل لا يستقبح هذا الزحاف ويعده صالحا .
غير أن مجيئها بالتفعيلة على وزن ( فاعلاتكَ ) خرج بإيقاع القصيدة الرجزي إلى نوع من الإيقاع الخببي باستخدامها للسبب الثقيل وهو ما لم أعلم أن أحدا أقدم عليه سوى الشاعر مانع سعيد العتيبة كما رأيت في الشاهد الذي أورده الأستاذ خشان .
وإذن هل تريد شاعرتنا بقولها إنها لم تشعر بخلل في موسيقاها أن تقتدي بالشاعرة العروضية نازك الملائكة حين لاحظت أنها خرجت على إيقاع بحر الخبب بمجيئها بالتفعيلة ( فاعلُ ) وبررت هذا ( الخطأ ) غير المقصود بقولها : " إن أذني على ما مر بها من تمرين تقبل هذا الخروج ولا ترى فيه شذوذا فليس هو خطأ وقعت فيه وإنما هو تطوير سرت إليه وأنا غافلة ، ومعنى ذلك أن ( فاعل ) لا تمتنع في بحر الخبب لأن الأذن العربية تقبلها ، فلماذا لا يقرها العروضيون ؟ "
وإذا كان العروضيون بعد نازك قد أقروا هذه التفعيلة بعد أن شاع استخدامها في الشعر الحديث فإني أشك في أنهم سيقرون هذا الاستخدام للسبب الثقيل في بحر الرمل.

والله يرعاك.

سليمان أبو ستة
03-06-2013, 06:49 AM
http://www.alfaseeh.com/vb/showthread.php?t=73171

نمر الإسلام
03-06-2013, 10:47 AM
لا أظن ذلك..
فأنت عندما تنشدها تقف على متحركها فتقول:
والتأملْ في الفضاءِ
قد تحالفْ معْ شقائي
ما تَعاظَمْ من بلائي

فإذا كان الأمر غير ذلك فالخلل في أذنك بالتأكيد

وفقك الله

بارك الله فيك أستاذي ..
الأمر "غير ذلك" والخلل في أذني !!
أو ربما في أسلوبي في الإنشاد وقت النظم - خصوصاً في الرمل - الذي يكثر في الموشحات وأشباهها ...
حياك الله ^_^

نمر الإسلام
03-06-2013, 10:51 AM
أخي واستاذي الكريم

إضافة إلى ما ذكره أستاذي د. عمر خلوف ،

حيث يوجد سبب وحيد يتلوه وتد 2 3 في أي بحر ينعدم في حشوه السبب الثقيل كما في فاعلاتكَ حيث ( تكَ = سبب ثقيل )

إليك رأي أستاذنا سليمان أبو ستة من الرابط التالي وفي مادة الرابط فائدة.

وللعلم أنا أفرق بين فاعلاتك في الإيقاع البحري وفاعل في الإيقاع الخببي تفريقا مؤسسا على شمولية الرقمي ولا سبيل لفهم ذلك دون معرفة بالرقمي.

http://arood.com/vb/showthread.php?t=462&highlight=%E3%D2%DE%E6%E5

كتبت الشاعرة مريم العموري قصيدة على بحر الرمل ، وذكرت أنها لم تشعر بأي خلل في موسيقاها ولكنها لاحظت أنها خرجت على التفعيلة الأساسية ( فاعلاتن) في بضعة أشطر منها. وتساءلت : " هل انسجامي الوجداني بالقصيدة أوهمني بإيقاعها الموزون أم هناك تفسير آخر؟ "
وأنا أتساءل أيضا : ماذا لو جاءت بهذه التفعيلة بالزحاف الذي يسمى الكف ( فاعلاتُ ) ؟ من المؤكد إذن أنها ستشعر بخلل في موسيقاها مع أن الخليل لا يستقبح هذا الزحاف ويعده صالحا .
غير أن مجيئها بالتفعيلة على وزن ( فاعلاتكَ ) خرج بإيقاع القصيدة الرجزي إلى نوع من الإيقاع الخببي باستخدامها للسبب الثقيل وهو ما لم أعلم أن أحدا أقدم عليه سوى الشاعر مانع سعيد العتيبة كما رأيت في الشاهد الذي أورده الأستاذ خشان .
وإذن هل تريد شاعرتنا بقولها إنها لم تشعر بخلل في موسيقاها أن تقتدي بالشاعرة العروضية نازك الملائكة حين لاحظت أنها خرجت على إيقاع بحر الخبب بمجيئها بالتفعيلة ( فاعلُ ) وبررت هذا ( الخطأ ) غير المقصود بقولها : " إن أذني على ما مر بها من تمرين تقبل هذا الخروج ولا ترى فيه شذوذا فليس هو خطأ وقعت فيه وإنما هو تطوير سرت إليه وأنا غافلة ، ومعنى ذلك أن ( فاعل ) لا تمتنع في بحر الخبب لأن الأذن العربية تقبلها ، فلماذا لا يقرها العروضيون ؟ "
وإذا كان العروضيون بعد نازك قد أقروا هذه التفعيلة بعد أن شاع استخدامها في الشعر الحديث فإني أشك في أنهم سيقرون هذا الاستخدام للسبب الثقيل في بحر الرمل.

والله يرعاك.

أنت كما عهدتُك أستاذي خشانَ دوماً أول المبادرين بالرد .. وكنت أتوكف ردك لأني أدري أن به تتم الإجابة ويُحصَّلُ المطلوب ..

ولكن حقاً أستاذي أنا أستثقل (فاعلاتُ) ولا تتقبلها أذني .. أما (فاعلاتكَ) فهي مسوغة عندي ولا أرى فيها خللاً ..

وأنا لا أدعي - كنازك - أن أذني ممرنة تميز المكسور من الموزون .. ولكن أرى أستاذي أن آذان أهل هذا العصر ليست كآذان العصور السالفة، فقد كانوا يتقبلون أموراً لا نتقبلها نحن .. والعكس واقع، وانظر إلى (متفعلن) في الكامل .. فالخليل أقرها .. ولكنها لم ترق للكثيرين من شعراء هذا العصر ونقاده ...

شكراً لاهتمامك أستاذي .. بورك سعيك في الدنيا والآخرة

نمر الإسلام
03-06-2013, 10:55 AM
http://www.alfaseeh.com/vb/showthread.php?t=73171

أستاذي سليمان .. شكر الله لك طرحك ..

كنت أبحث عن هذه التفعيلة في شعر من هو أقدر مني .. أو عند غير واحد من أمثالي ..

وفي بداية تصفحي للموضوع وجدتُ أن قد اجتمع ثلاثة ممن ينظمون الشعر على هذه التفعيلة (أنا، صديقي، صبري) .. ولكن حين علمت أنه يسكن استثنيتُه .. واقتنعت أخيراً وقررتُ أن أعدل الأبيات ..

ناصر بوساحة
27-07-2013, 12:06 AM
رمل الابحر ترويه الثقات فاعلاتن فاعلاتن فاعلاتن