المساعد الشخصي الرقمي

اعرض النسخة الكاملة : قصة في قصيدة ( حصــــــــان ٌ وحمــــــــار )



رمل البحر
13-06-2013, 12:38 AM
قصه قصيره ... على طريقة الشعر العمودي بعنوان ( حصان وحمار ) اتمنى ان تحوز على اعجابكم ....واتقبل النقد بصدر رحب
اقول على الطويل :


يقول حصان ٌ : يا عماد أنا أنا = ضعفت ُ وهل مثلي بربّك يضعف ُ

فقلت : ومن مثل الخيول ِ بقدرها = وانت حصان ٌ بالاصالة يعرف ُ

****

فقال : اتانا من كرهت نهيقه ُ = له ُ صيت ُ ليث ٍ شامخ ٍ يتعجرف

غدى بعد ذل ٍ سيدا ً ومقدّرا ً = له ُ خير ُ سكنى في الحضيرة ِ يعلف ُ

فناديته ُ : يــا بئس من وطيء الثرى = ارى كل ّ شيطان ٍ بصوتك يعزف ُ

فقال : ارى الخيل اللئام تكلّمت = ومثلي قوي ٌ بالتّحمّل يوصف ُ

فقلت : انا سرج الفوارس كلهم = ولي حافر ٌ منه القفار ُ سترجف ُ

فقال : (قهن) ( قه ) ( قه ) ( قهن ) اولم ترى ؟؟ = فوارسك َ الأبطالَُ عنك تخلّفوا

ولست أراك اليوم َ تصهل ُ غازيا ً = وصار صهيلا ً بالتسابق ِ يصرف ُ

*****

وبعد شهور ٍ قد شربت من الهوى = اتت فرس ٌ في عشقها اتلهّــــف ُ

فقلت لها : فاح العبير ُ وراقني = ايا فرسٌ تغوي الخيول َ وتخطف ُ

صهيلك في سمعي كعزف ِ ربابة ٍ = وعيناك ِ تمر ٌ من نخيلك يقطف ُ

فإني اصيل ٌ بالجناح مسمّي ٌ = ومن كان مثلي في الوصوف قد اختفوا

( مكر ٍ مفر ٍ مقبل ٍ مدبر ٍ معا ً ) = كجلمود صخر ٍ في الجبال سيقذف ُ

فشاحت وقالت : يا (جناح ) كفى كفى = فما انت كفؤٌ للرشيقة ِ ( سفسف ُ )

******

ذهبت ُ حزينا ً والحمار ُ مقهـــق ٌ = ويشمت ُ مذ بانت دموعي تذرف ُ

*****

وذات صباح ٍ قد رايت مشاهداً = تزيد همومي والفؤاد ستــُنزِف ُ

رايت حمار الحيّ يجلس باسما ً = مع الفرس الحسناء ( سرسف ُ ) يرشف ُ

فاتيت وكلّي غاضب ٌ ومزمجر ٌ = فقد جاء شيطاني وغيــَّب َ احنف ُ

فقلت : حرام ٌ يا ( سفيف ُ) مذلّتي = اتنأين َ عنّي والحمار ُ مشرّف ؟؟

فقال الحمار : الآن حصحص قدرنا = فإني حمار ٌ شامخ ٌ متلطــف ُ

***

فدار قتال ٌ والغبار كأنّه ُ = عواصف صحراء ٍ تثور ُ وتعصف ُ

هُزمت ُ وفي جسمي الجروح ُ كثيرة ٌ = وكانت دماء ٌ من جبيني ترعف ُ

فجائت وقالت سفسف ٌ : عرف الذي = له كل جزء ٍ في الجوانح ِ يهتف ُ


****

وبعد شهور ٍ قد تزوج ( سفسفا ً ) = وانجب بغلا ً في الحضيرة ِ يعكف ُ

.......

بقلمي : عماد الدين الناصر

جوري محمد
13-06-2013, 02:48 AM
فقال : (قهن) ( قه ) ( قه ) ( قهن ) اولم ترى ؟؟ = فوارسك َ الأبطالَُ عنك تخلّفوا

ولست أراك اليوم َ تصهل ُ غازيا ً = وصار صهيلا ً بالتسابق ِ يصرف ُ


لأول مرّة أرى الحمار جميلًا !
لآ جفّ لك قلم

نمر الإسلام
13-06-2013, 09:49 AM
السلام عليكم ..

أضحَك الله سنَّك أخي .. معبرة طريفة هذي القصيدة :) ..

لكن الطابع القصصي يغلب بقوة في قصيدتك .. وكنت تستطيع التخفيف من وطأته بأبيات حكيمة وبصور أقوى ..

ثم - والله أعلم - كان عليك أن ترفع هذه الكلمات (مكر ٍ مفر ٍ مقبل ٍ مدبر ٍ)، فوقع إعرابها في قصيدة امرئ القيس مختلف عن موقعها إعرابها في قصيدتك (هي هنا نعت لخبر إن).

ثم كلمة "اختفوا" في قولك:
ومن كان مثلي في الوصوف قد اختفوا

فهي لا تصلح قافيةً لك هاهنا ... لأن الضبط الصحيح لهذي الكلمة هو (اختفَوْا) بفتح الفاء والتسكين الواو ..

وقد شعرت بكسر في هذا الشطر :
فاتيت وكلّي غاضب ٌ ومزمجر ٌ

فلولا حركتَه لنا ليستبين شأنه :)


هذا والقصيدة كما وصفتُها طريفة معبرة لا يمل قارئها .. وما قيدتُه لك من ملاحظات لا ينقص من جماليتها شيئاً :)

تقبل مروري ^_^

أحمد الأبهر
13-06-2013, 01:30 PM
تجربة جميلة وشاعرٌ شجاعٌ يمتلك أدواته



ولعلها طالت قليلاً وهناك كانت الزنقة
حيث تتعقد خيوط القصة على الشاعر وتتشابه الفكر على المتلقي
وهنا أتفق مع أخي نمر الإسلام أن الطابع القصصي طغى على ما أردت إيصاله ( والله أعلم )




يقول أحدهم ( سهيل اليماني ) من غير نظمٍ وإن لم يكن من رابطٍ بين الموضوعين غير( أبي صابرٍ ) وسليل الأمجادِ ( أبي مدرك ) :




" ‏صرف الملايين لتدريبه والعناية به وإسعاده ، حاول إقناع الآخرين أنه يستحق الدعم والمساندة ..
لكن حماره الجميل لم يتسطع الفوز في سباق الخيول ! "


تحاياي أيها الشاعر الرائع

رمل البحر
15-06-2013, 06:11 PM
لأول مرّة أرى الحمار جميلًا !
لآ جفّ لك قلم

:) شكرا لك يا جوري .. على مرورك .. وتقبلي ودي وتقديري

رمل البحر
15-06-2013, 06:22 PM
السلام عليكم ..

أضحَك الله سنَّك أخي .. معبرة طريفة هذي القصيدة :) ..

لكن الطابع القصصي يغلب بقوة في قصيدتك .. وكنت تستطيع التخفيف من وطأته بأبيات حكيمة وبصور أقوى ..

ثم - والله أعلم - كان عليك أن ترفع هذه الكلمات (مكر ٍ مفر ٍ مقبل ٍ مدبر ٍ)، فوقع إعرابها في قصيدة امرئ القيس مختلف عن موقعها إعرابها في قصيدتك (هي هنا نعت لخبر إن).

ثم كلمة "اختفوا" في قولك:
ومن كان مثلي في الوصوف قد اختفوا

فهي لا تصلح قافيةً لك هاهنا ... لأن الضبط الصحيح لهذي الكلمة هو (اختفَوْا) بفتح الفاء والتسكين الواو ..

وقد شعرت بكسر في هذا الشطر :
فاتيت وكلّي غاضب ٌ ومزمجر ٌ

فلولا حركتَه لنا ليستبين شأنه :)


هذا والقصيدة كما وصفتُها طريفة معبرة لا يمل قارئها .. وما قيدتُه لك من ملاحظات لا ينقص من جماليتها شيئاً :)

تقبل مروري ^_^

نمر الاسلام ..
شكرا لك يا ابن بلدي الغالي .. فلسطين .. وهذا لا يخفى عليكم يا اهل الخليل
الحقيقه بخصوص النمط القصصي .. هو فقط تحدي ومدافعة عن الشعر العمودي ... حيث انه فيه من المرونه ..ما يحوي تقريبا .. جميع انواع الأدب ..
وشكرا لك بخصوص الاعراب .. مكر مفر مقبل مدبر معا .. .. فعلا ..اعتقد ان كلامك هو الصواب

وكلمة اختفوا .. لا ادري هل هو الاملاء ام الوزن .. فانا وزنتها .. كما ذكرت بفتح الفاء وتسكين الواو .فلم اجد بها كسرا ..وربما كلامك صحيح لان الروي هاهنا .. اصبح ثلاث حروف او ثلاث حركات فاء و واو و الف ..

وبخصوص هذا الشطر ..البيت يكسر .. بسبب الفاء .. الأولى .. ولكن النمط القصصي اجبرني على وضعها .. وهذا الذي ربما لم انتبه له
فلو قلت : اتيت وكلي غاضب ٌ ومزمجر .. ستكون مجبوره

:)
شكرا لك مره اخرى .. اديبنا الراقي

رمل البحر
15-06-2013, 06:24 PM
تجربة جميلة وشاعرٌ شجاعٌ يمتلك أدواته



ولعلها طالت قليلاً وهناك كانت الزنقة
حيث تتعقد خيوط القصة على الشاعر وتتشابه الفكر على المتلقي
وهنا أتفق مع أخي نمر الإسلام أن الطابع القصصي طغى على ما أردت إيصاله ( والله أعلم )




يقول أحدهم ( سهيل اليماني ) من غير نظمٍ وإن لم يكن من رابطٍ بين الموضوعين غير( أبي صابرٍ ) وسليل الأمجادِ ( أبي مدرك ) :




تحاياي أيها الشاعر الرائع

شكرا لك ايها الابهر ..الذي ابهرني .. بمروره العطر .. وبعبوره على كلماتي المتواضعه .. كالسحاب المحمل بالمطر
تقبل شكري وتقديري وشكرا على اضافتك الجميله