المساعد الشخصي الرقمي

اعرض النسخة الكاملة : ما معنى قول الأزهري



محمد الغزالي
03-07-2013, 01:10 AM
يقول الأزهري:
ومر دهر على وبار فهلكت جهرة وبار
فبنى "وبار" الأولى على الكسر، وأعرب "وبار" الثانية رفعًا على الفاعلية بهلكت.
ويحتمل أن تكون الواو الأولى عاطفة، والثانية ضمير لا حرف إطلاق، ووبار فعلا ماضيا من البوار، والجملة معطوفة على هلكت، وفاعل هلكت ضمير مستتر فيها عائد على "وبار" المكسور. والمعنى: هلكت وبارت.
السؤال: ما معنى قوله (الواو الأولى عاطفة، والثانية ضمير لا حرف إطلاق) وهل تكون الواو حرف إطلاق كالألف؟

المعتزّة
03-07-2013, 01:59 AM
قيل إن وبار الثانية ليست باسم كوبار التي في حشو البيت بل الواو عاطفة وما بعدها فعل ماض وفاعل والجملة معطوفة على قوله هلكت وقال أولا هلكت بالتأنيث على معنى القبيلة وثانيا ((باروا))بالتذكير على معنى الحي وعلى هذا القول فتكتب وباروا بالواو والألف كما تكتب ساروا. انظر الفاكهي في شرح القطر والله أعلم
الواوالتي هي للمد هي واو الإطلاق وواو الجماعة وتختلف العبارات بحسب الاعتبارات.

محمد الغزالي
03-07-2013, 09:16 PM
وثانيا ((باروا))بالتذكير على معنى الحي وعلى هذا القول فتكتب وباروا بالواو والألف كما تكتب ساروا
هو يقول: (وبار) ولم يقل: وباروا, وما معنى واو الإطلاق, الذي أعرفه أن حرف الإطلاق هو الألف؟!

محب العربية لغتنا
04-07-2013, 02:06 AM
يقول الأزهري:
ومر دهر على وبار فهلكت جهرة وبار
فبنى "وبار" الأولى على الكسر، وأعرب "وبار" الثانية رفعًا على الفاعلية بهلكت.
ويحتمل أن تكون الواو الأولى عاطفة، والثانية ضمير لا حرف إطلاق، ووبار فعلا ماضيا من البوار، والجملة معطوفة على هلكت، وفاعل هلكت ضمير مستتر فيها عائد على "وبار" المكسور. والمعنى: هلكت وبارت.
السؤال: ما معنى قوله (الواو الأولى عاطفة، والثانية ضمير لا حرف إطلاق) وهل تكون الواو حرف إطلاق كالألف؟
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ، وبعد:
فإن قول الشارح : (ويحتمل أن تكون الواو الأولى عاطفة، والثانية ضمير لا حرف إطلاق) ، مرادٌ منه أن الواو الأولى -التي هي قبل الفعل (باروا)لأن التقدير :وباروا-عاطفة والثانية هي ضمير الفعل (بار) المسند إلى واو الجماعة الفاعلين وللعلم أن الواو مقدرة بالحذف ، فالواو من هذا الاعتبار ليست في تركيب الاسم (وبارِ) الذي هو على وزن حذام قطامِ مما كان على فَعَالِ عَلَماً لمؤنث ، ودراكِ وحذارِ (من اسماء الأفعال) ، وإنما هي ضمير ، فالواو محذوفة مقدرة ، وليست مطلا (مدا) لضمة (وبارٌ) التي أعربت عند البعض ، أو هي فعل مسند لواو الجماعة
والله أعلم بالصواب وإليه المرجع والمآب
شكرا لكم جميعا

محمد الغزالي
04-07-2013, 03:56 AM
أرجو توضيح ذلك فلم أفهم بعد ولكم جزيل الشكر

محب العربية لغتنا
04-07-2013, 07:58 AM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ، وبعد:
فإن قول الشارح : (ويحتمل أن تكون الواو الأولى عاطفة، والثانية ضمير لا حرف إطلاق) ، مرادٌ منه أن الواو الأولى -التي هي قبل الفعل (باروا)لأن التقدير :وباروا-عاطفة والثانية هي ضمير الفعل (بار) المسند إلى واو الجماعة الفاعلين وللعلم أن الواو مقدرة بالحذف ، فالواو من هذا الاعتبار ليست في تركيب الاسم (وبارِ) الذي هو على وزن حذام قطامِ مما كان على فَعَالِ عَلَماً لمؤنث ، ودراكِ وحذارِ (من اسماء الأفعال) ، وإنما هي ضمير ، فالواو محذوفة مقدرة ، وليست مطلا (مدا) لضمة (وبارٌ) التي أعربت عند البعض ، أو هي فعل مسند لواو الجماعة
والله أعلم بالصواب وإليه المرجع والمآب
شكرا لكم جميعا
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ، وبعد:
فأصل الكلام عند من اعتبر أن (وبار)في عروض البيت اسم علم ، وأن (وبار) الثانية فعلا هكذا :ومر دهر على وبار*** فهلكت جهرة وباروا
ركز معي في (وبار)الثانية باعتبارها فعلا مسندا إلى جماعة الفاعلين الغائبين فيصير(باروا) من البوار ، إذاً فالواو التي قلبه وا،لتي هي هكذا في البيت :هلكت جهرة (القبيلة) ، وباروا(القوم) تصبح بهذا الاعتبار واو عطف ، لأنها عطفت الجملة (باروا) على الجملة(هلكت) إذا فقول الشارح:(يحتمل أن تكون الواو الأولى عاطفة) يعني بها هذه الواو التي نتحدث عنها ، وقوله:( والثانية ضمير لا حرف إطلاق) يريد بها التي في الفعل (باروا) حتى لولم تكتب فإن روي البيت ممدود ، وهذا المد اعتبره البعض لواو الجماعة الفاعلين وليس ناتجا بسبب إطلاق(مد أو إشباع أو مطل) حركة الروي التي هي تتجسد في الضم
هذا والله أعلم بالصواب وإليه المرجع والمآب
شكرا لكم جميعا