المساعد الشخصي الرقمي

اعرض النسخة الكاملة : متى يُقال عن كلمةٍ لا محل لها من الإعراب؟



ابن زنجلة
07-07-2013, 02:57 PM
سألني بعض أهل الفضل: متى نقول عن كلمةٍ لا محل لها من الإعراب؟ فعدت إلى كتب النّحو، وراجعت غير كتابٍ في المسألة، حتى وقفت على جواب انتفعت به، فلخصته لإخوتي، راجيًا أن أنال ثوابه من رب السماوات والأرض، وأن يتمّ علينا نعمه، وأن يعلمنا ما ينفعنا وينفعنا بما علمنا.
هذا وقد جاء التساؤل بعد أن ذكر أحد الإخوة حفظه الله تعالى أنه يحفظ قاعدةً مفادها أن اسم الفعل لا محل له من الإعراب، وكانت معلومةً جديدة بالنّسبة إليّ، فنحن في المدارس لا نذكر هذه المعلومة ولا ندرّسها، فتطوّر النّقاش إلى معنى قول المعربين: لامحل له من الإعراب. فكان هذا الجواب، وهنا أسأله سبحانه أن يرزقني فيه الحكمة والصوّاب.
ضياء بن حسين محب الدين
أبوظبي- الجمعة في 29-3-2013م

حمل الملف من المرفق

أبو العباس المقدسي
07-07-2013, 03:01 PM
بارك الله فيك
وأثابك على مجهودك الثواب الحسن

ابن زنجلة
07-07-2013, 03:15 PM
جزيت الجنة ووفقت لخير العمل.

محمد أخوكم
16-01-2014, 03:59 PM
جزاك الله خيرا وبارك الله فيك الأستاذ الفاضل ابن زنجلة !!! ياأخي الكريم فماذا لا نقول أنه لا محل من الإعراب للفعل الماضي لفعل الأمر للحروف لأسماء الأفعال ولأسماء الأصوات لعدم العوامل تدخل علىها ؟ والجمل لا محل لها من الأعراب لأنها تكون في موضع لا يوجد أي عامل قبلها ؟ وكل اسم معبر يوجد قبله عامل يكون مرفوع أو منصوبا أو مجرورا وكل مبني من الأسماء والأفعال لو كان قبلها عامل تكون في محل الرفع والنصب والجر أو الجزم (إن كان فعلا ماضيا) والجمل لا لها الإعراب لعدم عوامل قبلها والجمل لها محل من الإعراب لوجود العوامل قبلها ؟

أبوعلي 83
23-01-2014, 11:16 AM
من خبرة متواضعة ... ومما علمناه من أحد أساطين النحو أن الجمل التي ليس لها محل من الأعراب هي الجمل التي لايمكن أن يحل بدلا عنها المفرد (كلمة واحدة) ‘ فكل جملة ابتدائية ليس لها محل من الأعراب، وكل ما حل المفرد بدلا عنه فهو في محل وكفانا وإياكم شر الزلل.واسلم لأخيك.

خالد05
03-02-2014, 10:56 AM
نفعنا الله بكم و زادكم علما .

محمد أخوكم
04-02-2014, 09:18 PM
جزاك الله خيرا وبارك الله فيك الأستاذ الفاضل ابن زنجلة !!! ياأخي الكريم فلماذا لا نقول أنه لا محل من الإعراب للفعل الماضي لفعل الأمر للحروف لأسماء الأفعال ولأسماء الأصوات لعدم العوامل تدخل علىها ؟ والجمل لا محل لها من الأعراب لأنها تكون في موضع لا يوجد أي عامل قبلها ؟ وكل اسم معرب يوجد قبله عامل يكون مرفوع أو منصوبا أو مجرورا وكل مبني من الأسماء والأفعال لو كان قبلها عامل تكون في محل الرفع والنصب والجر أو الجزم (إن كان فعلا ماضيا) والجمل لا لها الإعراب لعدم عوامل قبلها والجمل لها محل من الإعراب لوجود العوامل قبلها ؟

محمد أخوكم
13-02-2014, 12:33 AM
جزاك الله خيرا وبارك الله فيك الأستاذ الفاضل أبا علي!!! ياأخي الكريم قال المؤالف (...ولذلك نقول: حَزَامِي اسم مبني على الكسر في محل رفع. ما المراد بقولنا: في محل رفع؟ بمعنى أنه لو أزيلت هذه الكلمة المبنية وجيء باسم معرب غير مقصور ولا منقوص لظهر الإعراب. ) وقال في موضع آخر (...إذًا نفهم أن مُتَعَلَّق الإعراب هو المفردات لا الجمل، إذًا لو قيل في جملة ما إن فيها محل إعراب هل جاءت على الأصل أم على غير الأصل؟
على غير الأصل، لماذا؟ لأن الأصل في الإعراب أن يكون في المفردات، ولذلك نحدّ الإعراب بأنه أثر ظاهر أو مقدر يجلبه العامل في آخر الكلمة، أما آخر الجملة نقول: لا، لا يأتي لماذا؟ لأن الجمل مركبات، فلا يتعلق بها الإعراب، لأن العوامل - هذه قاعدة - العوامل لا تؤثر في الجمل وإنما تؤثر في المفردات)) السؤال: لماذا يجوز أن نقول أن معنى العبارة (في محل رفع) في( حَزَامِي اسم مبني على الكسر في محل رفع) أنه لو أزيلت هذه الكلمة المبنية وجيء باسم معرب غير مقصور ولا منقوص لظهر الإعراب. ولا يجوز أن نقول أن معنى العبارة (في محل رفع ) في (زيد يجلس) في ( ... والجملة فعلية من الفعل والفاعل في محل رفع خبر) أنه لو أزيلت هذه الجملة وجيء باسم معرب غير مقصور ولا منقوص لظهر الإعراب؟

محمد أخوكم
15-02-2014, 08:32 PM
جزاك الله خيرا وبارك الله فيك الأستاذ الفاضل أبا علي!!! ياأخي الكريم قال المؤالف (...ولذلك نقول: حَزَامِي اسم مبني على الكسر في محل رفع. ما المراد بقولنا: في محل رفع؟ بمعنى أنه لو أزيلت هذه الكلمة المبنية وجيء باسم معرب غير مقصور ولا منقوص لظهر الإعراب. ) وقال في موضع آخر (...إذًا نفهم أن مُتَعَلَّق الإعراب هو المفردات لا الجمل، إذًا لو قيل في جملة ما إن فيها محل إعراب هل جاءت على الأصل أم على غير الأصل؟
على غير الأصل، لماذا؟ لأن الأصل في الإعراب أن يكون في المفردات، ولذلك نحدّ الإعراب بأنه أثر ظاهر أو مقدر يجلبه العامل في آخر الكلمة، أما آخر الجملة نقول: لا، لا يأتي لماذا؟ لأن الجمل مركبات، فلا يتعلق بها الإعراب، لأن العوامل - هذه قاعدة - العوامل لا تؤثر في الجمل وإنما تؤثر في المفردات)) السؤال: لماذا يجوز أن نقول أن معنى العبارة (في محل رفع) في( حَزَامِي اسم مبني على الكسر في محل رفع) أنه لو أزيلت هذه الكلمة المبنية وجيء باسم معرب غير مقصور ولا منقوص لظهر الإعراب. ولا يجوز أن نقول أن معنى العبارة (في محل رفع ) في (زيد يجلس) في ( ... والجملة فعلية من الفعل والفاعل في محل رفع خبر) أنه لو أزيلت هذه الجملة وجيء باسم معرب غير مقصور ولا منقوص لظهر الإعراب؟