المساعد الشخصي الرقمي

اعرض النسخة الكاملة : عادت فعادت إليَّ روحي ... خاطرة



محمد أبوالوفا
11-08-2013, 12:41 PM
عادت فعادت إليَّ روحي
فقمت منتفضاً وقد برأت جروحي
وتبسمت شفتاي
واغرورقت بالدموع عيوني
ونسيت همّي
وصحت بعد سكوني
صاحت جميع جوارحي
لكن انعقد لساني:
لو تعلمي شوقي!
لو تعلمي أحزاني!
لو تسمعي صمتي!!
لو تعلمي فى غيابكِ حالي!!!
.
.
عادت! ...
.
.
عادت فعادت إليَّ روحي
فقمت منتفضاً وقد برأت جروحي
وتبسمت شفتاي
واغرورقت بالدموع عيوني
ونسيت همّي
وقلت بعد سكوتي:
مستعدة أنتِ؟
لتذوقي عذابي وعذلي؟!
.

لا تجزعي!..

أترين قمراً يلام على الأفولِ؟
أترين شمساً تلام على الغروبِ؟

وها قد عدتِ يا قمري!
وقد أشرقتِ يا شمسي!

فالحمد لله على عودتكِ

واعلمي أنكِ عندي فوق الشمس والقمر
ورجائي أنكِ لن تتشبهي بهم مرة أخرى
فإني لا أحب أن أشبهكِ بمن هو دونكِ فى كل شئ.
كوني مشرقة دائما كما تعودت منكِ!
لا أحب الآفلين :-)

قبلة صغيرة على الجبين :*
------------------------
يسعدني نصحكم ويشرفني توجيهكم وإرشادكم
بوركتم :)
محمد أبوالوفا

محمد أبوالوفا
11-08-2013, 04:37 PM
ولا أى تعليق ؟ :(

الرماحي
12-08-2013, 06:11 AM
محاولة جميلة جدا أستاذ محمد ..

فيها نفس شاعر ووضوح مشاعر ..


وليس لمثلي أن يقيّمها ..

محمد أبوالوفا
12-08-2013, 07:02 AM
بوركت يا طيب :)
مرورك أسعدنى جدااااااااااااااا
أشكرك :)

محمد أبوالوفا
14-08-2013, 01:52 PM
ألن يعلق الأفاضل على هذه الخاطرة ؟ :(