المساعد الشخصي الرقمي

اعرض النسخة الكاملة : ما خفي كان أعظم.. (آراؤكم محط اهتمامي)



أوان الارتقاء
15-08-2013, 01:21 AM
ما خفي كان أعظم

في يوم، كان لنا موعد لقاء.. سرت إليك بخطوات يخطو قبلها قلبي.. وقفت بقربك وطال

الوقوف.. لكني لم انطق بحرف.. "عزيزتي لم لاتتكلمين؟!"، كنت أكلمك بقلبي وأسألك بعيني

وأجيبك بأنفاسي وأسمعك بعقلي؛ لأني أراك أسمى من أن أحكي معك بلسان وأسمعك بأذن؛

فأنت أنت وكفى.. ثم عدت: "قولي.." في لحظات كنت تعبة فيها من الحديث معك بكل ما أملك،

رد عليك قلبي: "لن أقول لك ما تعرفه".. فأجابه قلبك:

"بل أفصحي وصارحي وأريحي.. أريحي قلبا أتعب عقلُه التفكير فيك.. أعمت عينيه

صورتك.. افصحي ولو كنت اعرف، فأذناي لا تتراقص إلا على نغمات كلماتك.. لا تكتفي بنجوى

ونظرات.. قوليها على شفتيك فالحاسدون نفوا بغيظهم حبك.. فرموا الشباك ووجهوا السهام

وأشعلوا النيران.. تكلمي واسمعيهم.. لتردعيهم وتطفئيها.. لاتعيشي منعمة وتتركي قلبا لا يسألك

سوى أن تعلني حبك، لا تنامي على ريش وتتركي عينا أرقها عشق حسبتُه هينا.. قولي لتسكتيهم

وتطفئي نار حقدهم ونار فؤادي.. هذا ما خفي عنك من حالي وهناك المزيد.. لا تتهاوني بكلماتي

فما لم أقله أعظم.."

أجبت قلبك بلساني فدافعت شفتياي عن حبنا.. وها نحن معا نتذكر ما كان..

كانت نداءات قلبك كالصاعقة على قلبي.. فلم اظن ان لك فؤادا أرق واحساسا اعذب.. لم أظن

أن فيك لواعج حب.. لم أظن أنني آلمتك لدرجة جعلتك تسألني أن لا اتهاون.. لم أظن أن قلبك أقدر

من لسانك على الكلام والإفصاح، بل هناك المزيد!؟.. بل ما خفي أعظم؟!! أي مخفي أعظم بعد؟! ..

فليرتدع الحقد ولتخمد النيران.. سأقولها بلساني وسترددها شفتاي..

كنت تراني منعمة متهاونة أنام على الريش.. لا والله.. فما خفي عنك مني أعظم مما خفي عني منك..

فقلبك أظهر المراد.. أما أنا.. فعندي كلام لا يظهره لسان قلب او لسان لسان..

محمد أبوالوفا
15-08-2013, 05:31 AM
أشرت إِلَيْهَا هل عرفت مودتي ... فردت بطرف العين إني عَلَى العهد
فحدت عَنِ الإظهار عمدا لسرها ... وحادت عَنِ الإظهار أيضًا عَلَى عمد
وما خفي كان أعظم :)

أوان الارتقاء
19-08-2013, 06:41 PM
عفوا لماذا لا تبينون آراءكم؟!