المساعد الشخصي الرقمي

اعرض النسخة الكاملة : إضافة الأسماء الخمسة إلى ياء المتكلم



جمال بن علي
31-08-2013, 06:39 AM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته .

لديَّ سؤالٌ حولَ إضافة أي اسم من الأسماءِ الخمسةِ إلى ياءِ المُتَكلم .
مثلا كلمة في الجملة التالية :
يا أخي ، اتَّقِ اللهَ .
أخي : منادى مضاف منصوب وعلامة نصبه الفتحة و تعذر ظهور الاتصال بياء المتكلم .


وإن كانت مجرورة ؟
مثل :

سلمت على أخي في الله .


فكيف تُعربُ ؟




وَ جَزَاكُمْ اللهُ خَيْرًاْ .

أبو الفوارس
31-08-2013, 10:29 AM
وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
الاسم المضاف إلى ياء المتكلم سواء كان من الأسماء الخمسة أم من غيرها إعرابه واحد من حيث تقدير الحركة، فآخر الاسم مشغول بالحركة المناسبة للياء وهي الكسرة، ولا يمكن العدول إلى ضم ما قبل ياء المتكلم ولا فتحه.
فتقول في إعراب يا أخي: أخي منادى منصوب وعلامة نصبه الفتحة المقدرة على آخره لاشتغال المحل بالحركة المناسبة للياء.
وكذلك عند الجر في قولك: (سلمت على أخي): اسم مجرور وعلامة جره الكسرة المقدرة على آخره لاشتغال المحل بالحركة المناسبة للياء.
فالكسرة في آخر الكلمة ليست بسبب الجر وإنما بسبب مناسبة ياء المتكلم، إذن فكسرة الجر هي مقدرة وحالها مثل حال الضمة في الرفع والفتحة في النصب. والله أعلم.

جمال بن علي
31-08-2013, 02:36 PM
جزاك الله خيرا أستاذي الكريم .
ولكن عندي سؤال - بارك الله فيك -
لماذا عندما نضيف الأسماء الخمسة إلى ياء المتكلم نحذف آخرها فلا تقول أنها مرفوعة بالواو المحذوف مثلا أو بالياء المحذوفة مثلا ؟
أم أننا عندما نضيفها إلى ياء المتكلم نعربها بعلامات الإعراب : الكسرة والفتحة والضمة ؟

أبو الفوارس
31-08-2013, 09:58 PM
وجزاك خيرًا أخي الفاضل
لو جاز ما تقول لجاز لك أن تعرب كلمة أخ في قولك: (هذا أخٌ كريمٌ) بأنه مرفوع بالواو المحذوفة، ولما لم يجز هذا الإعراب لم يجز فيما نحن بصدده أيضًا. فهي كلمة (أخ) أضيف إليها ياء المتكلم فصارت (أخي).
فضلاً عن ذلك فإنّ كلمة أخ وأخواتها لا تعرب بالحروف إلا بشروط، فإذا فُقد أحد هذه الشروط أعربت بالحركات. فما كان خاضعًا للشروط لا تقاس عليه القاعدة، وما لم يخضع للشروط هو الأولى بالقياس والله أعلم.

ياسر1985
31-08-2013, 10:03 PM
جزاك الله خيرا أستاذي الكريم .
ولكن عندي سؤال - بارك الله فيك -
لماذا عندما نضيف الأسماء الخمسة إلى ياء المتكلم نحذف آخرها فلا تقول أنها مرفوعة بالواو المحذوف مثلا أو بالياء المحذوفة مثلا ؟
أم أننا عندما نضيفها إلى ياء المتكلم نعربها بعلامات الإعراب : الكسرة والفتحة والضمة ؟
اشترط النحاة لإعراب الأسماء الستة بالحروف ألّا تكون الأسماء الستة مضافة إلى ياء المتكلم، وهنا أُضيفت للياء فلم تعرب بالحروب بل بالحركات.