المساعد الشخصي الرقمي

اعرض النسخة الكاملة : الثلاثون



أبو المهند
16-09-2013, 08:18 AM
طويت الثلاثين لا فخر ولا كدر
ولا افتخار ولا بؤس ولا ضجر

طويت الثلاثين والأيام مسرعة
ولست أعلم ما يخفي لي القدر!؟

طويت الثلاثين أجري خلف أحجية
حتام أجري وهذا الجوف يستعر ؟!

طويتها . وسكوتي كان يسبقني
يفنى الكلام إذا ما كان يحتقر!

أدركت أن لصمتي ألف فائدة
فالصمت أبلغ للعذال
إن كثروا!

ماذا حصدنا من الأفواه فاغرة !؟
هل عادت القدس أم صارت لنا أثر ؟

أم هل ضممنا بلاد العرب في وطن
يقصي العدو إذا ما أسدها زأروا؟!

هل ما يزال كتاب الله يحكمنا ؟!
أم ارتضينا بحكم خطه بشر؟!

سيف الجهاد أرى في حده صدأ
كمثل الدمى متروك ومحتقر

لو كان ينطق.لصاح السيف من حنق
أيها العرب: هل ما صابكم. خدر ؟!

حتى رضيتم بألحان تهدهدكم
وأمهاد من الغرب خلف الأمن تستتر؟!




منذر الفزاري
1/9/2012

محمد محمد أبو كشك
16-09-2013, 09:17 AM
طويت الثلاثين لا فخر ولا كدر
ولا افتخار ولا بؤس ولا ضجر

طويت الثلاثين والأيام مسرعة
ولست أعلم ما يخفي لي القدر!؟

طويت الثلاثين أجري خلف أحجية
حتام أجري وهذا الجوف يستعر ؟!

طويتها . وسكوتي كان يسبقني
يفنى الكلام إذا ما كان يحتقر!

أدركت أن لصمتي ألف فائدة
فالصمت أبلغ للعذال
إن كثروا!

ماذا حصدنا من الأفواه فاغرة !؟
هل عادت القدس أم صارت لنا أثر ؟

أم هل ضممنا بلاد العرب في وطن
يقصي العدو إذا ما أسدها زأروا؟!

هل ما يزال كتاب الله يحكمنا ؟!
أم ارتضينا بحكم خطه بشر؟!

سيف الجهاد أرى في حده صدأ
كمثل الدمى متروك ومحتقر

لو كان ينطق.لصاح السيف من حنق
أيها العرب: هل ما صابكم. خدر ؟!

حتى رضيتم بألحان تهدهدكم
وأمهاد من الغرب خلف الأمن تستتر؟!




منذر الفزاري
1/9/2012
رائعة أبا المهند
ما شاء الله
وهذا السيف أعرفه جيدا وقد وصفه كلانا في اسبوع واحد انظر الى ابياتك هنا
سيفُ الجهادِ أرَى في حدّهِ صدءًا
كمثل الدّمى متروكٌ ومحْتَقرُ

لو كان ينطقُ.لصاح السّيف من حنقٍ
أيّها العرْبُ: هل ما صابكمْ. خدرُ ؟!
وانظر الى ذلك البيت لى هذا الاسبوع من قصيدة أجدادى العرب الكرام:

. فمَنْ يوقِظُ السّيفَ الذى طالَ صبرُهُ== أسيرًا بسجنِ الغِمْدِ والغِمْدُ كاشـِرُ؟
نعم نعم إنه نفس السيف المسجون في غمده الذى ضج من قيوده وتقاعسنا .
ولفت نظرى فقط تصويب بسيط سقط منكم سهوا وهو
صارت لنا أثرُ....فصوابها .........أثَرًامنصوبة لانها خبر صارت وبذا تختل القافية إذا صوبناها بالنصب وأنت رفعتها استاذى الكريم فاعتدلت القافية واختل الاعراب.. على كلٍ من اليسير تصويبها وتدارك السهو البسيط.
كما لفت نظري اعراب البيت الاول حيث فيه لا النافية للجنس الناصبة أيضا ويحتاج هذا البيت الى رأى أساتذة الاعراب في تركيبة (لا ---ولا---ولا ---ولا ) وهل يبطل عملها حينها أم لابد لكى يبطل عملها في تلك التركيبة لابد وأن يكون الإسمان بين لا --و لا معرّفين ؟؟
مثل :لا القومُ قومى ولا الاخوانُ اخوانى=إذا ونى يوم تحصيل العلا وانى . هو سؤال أريد الاجابة عليه فعلا من اهل الاعراب ..
أم أنها ليست هنا لا النافية للجنس من اساسه وهو ما أراه وأميل إليه و]تعمل هنا عمل ليس كأن يكون المعنى ليس ذلك فخرًا وليس ذلك كدرًا ..الخ وحينها أيضا تكون القافية منصوبه وتحتاج تعديل حيث رفعها الشاعر الكريم [/color]
سلمت يداك استاذنا الكريم ومعذرة على تعقيبي على الاعراب فنحن هنا لنصل الى الصيغة الافضل والاصوب وتوارد الخواطر لنا يدل على احساسنا المشترك بتقاعس القوم عن نصرة المظلومين
وقصيدتكم ممتازة توحى بشاعر عظيم يشعر بنبض امته ويرجو لها النصر واعادة الامجاد واكثر الله منكم ا ستاذنا الكريم.
وكل عام انت بخير بمناسبة عيد مولدكم الثلاثين(دعابة) وبارك الله فيكم ودمتم متألقين سالمين ودائما يلفت نظري شعرك للحقيقة

أبو المهند
16-09-2013, 12:04 PM
دكتور محمد بداية أشكرك كثيرا على مرورك. وكلامك الجميل والطيب. وأطلب منك بأن لا تنعتني ب استاذ فأنا والله بعيد كل البعد عنها. جزاك الله خيرا فأنا هذا ما أود الحصول عليه من مشاركاتي هنا. ليتنا نجتمع على نهضة العرب كما اجتمعنا على استنصارهم