المساعد الشخصي الرقمي

اعرض النسخة الكاملة : لماذا منعت أشداء ورحماء من الصرف؟



ابو الجالي
26-10-2013, 09:54 PM
لماذا منعت كلمة أشداء ورحماء من الصرف في قوله تعالى "أشداء على الكفار رحماء بينهم..........

سليمان الأسطى
26-10-2013, 11:00 PM
تنتهي بألف ممدودة

زهرة متفائلة
26-10-2013, 11:02 PM
لماذا منعت كلمة أشداء ورحماء من الصرف في قوله تعالى "أشداء على الكفار رحماء بينهم..........

الحمدلله والصلاة والسلام على رسول الله ...أما بعد :

هذا مقتطف لأحد طلبة العلم :

* الصفة التي تنتهي بألف التأنيث الممدودة في المفرد أو الجمع:
* حين تقرأ قوله تعالى: "محمد رسول الله والذين معه أشداء على الكفار رحماءُ بينهم". تجد الكلمتين (أشداء) و (رحماء) ممنوعتين من الصرف؛ إذ على آخرهما ضمة واحدة، فما السب في ذلك؟؟ نقدم القاعدة الخاصة بهاتين الكلمتين، وبكلمة (أنحاء)، وما يشابههم فنقول:
هناك كثير من صيغ جمع التكسير المختوم بهمزة قبلها ألف، ويخطئ بعض الدارسين حين يعتقد أن كل جمع تكسير مختوم بألف ممدودة يمنع من الصرف؛ لأن تلك الهمزة في جمع التكسير أنواع:
أ/ همزة زائدة: أي إنها ليست أصلية في المفرد، ولا منقلبة عن أصل، مثل: علماء وكرماء، وأغنياء، ورحماء، وأشداء، وهذه الصيغ وأمثالها ممنوعة من الصرف؛ لأنها على أوزان ألف التأنيث الممدودة وهي:
* أفْعِلاء: أذكياء/ أشداء/ أصدقاء/ أطباء/ ألبَّاء/ أغنياء/ ... إلخ
* فُعَلاء: رحماء/ شعراء/ أدباء/ وزراء/ سفراء/ زعماء.
* فَعْلاء: صحراء/ غدراء/ بيداء/ لمياء/ حسناء.

والله أعلم بالصواب

زهرة متفائلة
26-10-2013, 11:06 PM
تنتهي بألف ممدودة

الحمدلله والصلاة والسلام على رسول الله ...أما بعد :

المعذرة لم أرَ مشاركتكم الكريمة قبل تثبيت مشاركتي / وبارك الله فيكم .

وهي علة واحدة تقوم مقام علتين .