المساعد الشخصي الرقمي

اعرض النسخة الكاملة : تصحيح إعراب جملة !



عـاهد
28-10-2013, 10:55 PM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

إخواني وأساتذتي الكرام ..

أسعد الله أوقاتكم دومًا ..

استوقفتني جملة أراها جميلة جدًا ..

وقد حاولت في إعرابها, وأتمنى أن أجد من حضراتكم الحكم على إعرابي ..

الجملة : أمحرومةٌ أمتُنا استغلالَ ثراوتِها؟

الإعراب :

- أمحرومة: الهمزة: حرف استفهام مبني على الفتح لا محل له من الإعراب, محرومة: مبتدأ مرفوع وعلامة رفعه الضمة.
- أمتنا: نائب فاعل لاسم المفعول, مرفوع وعلامة رفعه الضمة, وهو مضاف, و(نا) ضمير متصل مبني في محل جر مضاف إليه.
- استغلال: مفعول به لاسم المفعول مرفوع وعلامة رفعه الضمة.
- ثرواتها: مفعول به للمصدر, منصوب وعلامة نصبه الكسرة عوضًا عن الفتحة؛ لأنه جمع مؤنث سالم, وهو مضاف, و(ها) ضمير متصل مبني في محل جر مضاف إليه.

سؤالي هنا :
معلومٌ أن نائب الفاعل سد مسد خبر المبتدأ, ومعلوم أيضًا أنه مشتق من فعل متعدٍ لمفعولين
وقد سد أيضًا مسد المفعول به الأول ..

لكن عند الإعراب, هل أقول سد مسد الخبر ؟ أم سد مسد المفعول به الأول ؟ أم سد مسدهما معًا ؟

شاكرٌ لكم إجابتكم ..

عـاهد
29-10-2013, 12:10 PM
بالانتظار .. :)

أبوطلال
29-10-2013, 12:22 PM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

لكن عند الإعراب, هل أقول سد مسد الخبر ؟ أم سد مسد المفعول به الأول ؟ أم سد مسدهما معًا ؟

شاكرٌ لكم إجابتكم ..

لك ذاك كله . لكن دفعاً للتعقيد يُكتفى بأن يقال : نائب الفاعل سد مسد الخبر ، والثاني مفعول به ثان لاسم المفعول ، وإن كان هناك من لا يحدده . أما (ثرواتها) فهي مضاف إليه من إضافة المصدر إلى مفعوله.

,
,

سليم العراقي
29-10-2013, 01:48 PM
- استغلال: مفعول به لاسم المفعول مرفوع وعلامة رفعه الضمة.



عليك سلام الله ورحمته
استغلال : منصوب بالفتحة كونه مفعولا ثانيا , وما بقي فهو نحو ما ذكر الخليل أبو طلال

عـاهد
29-10-2013, 09:06 PM
لك ذاك كله . لكن دفعاً للتعقيد يُكتفى بأن يقال : نائب الفاعل سد مسد الخبر ، والثاني مفعول به ثان لاسم المفعول ، وإن كان هناك من لا يحدده . أما (ثرواتها) فهي مضاف إليه من إضافة المصدر إلى مفعوله.

,
,

جزاك الله خيرًا أستاذي الكريم ..

لكن اعذرني على سؤالي ..

لماذا أعربنا (ثرواتها) مضافًا إليه وليست مفعولًا به للمصدر؟

ألا يمكننا أن نضع مصدرًا مؤولًا مكان المصدر الصريح (استغلال)

فنقول: ( أمحرومة أمتنا أن تستغل ثرواتها) ؟

رجاء توضيح هذه النقطة لي فمعلوماتي فيها تكاد تكون قليلة ..

عـاهد
29-10-2013, 09:08 PM
عليك سلام الله ورحمته
استغلال : منصوب بالفتحة كونه مفعولا ثانيا , وما بقي فهو نحو ما ذكر الخليل أبو طلال


لا أعرف صراحة كيف وقع مني هذا :d !

بارك الله فيك أستاذي الكريم وفي كل من يصحح لنا أخطاءنا وينبهنا إلى هفواتنا ..

أبوطلال
30-10-2013, 08:58 PM
جزاك الله خيرًا أستاذي الكريم ..

لكن اعذرني على سؤالي ..

لماذا أعربنا (ثرواتها) مضافًا إليه وليست مفعولًا به للمصدر؟

ألا يمكننا أن نضع مصدرًا مؤولًا مكان المصدر الصريح (استغلال)

فنقول: ( أمحرومة أمتنا أن تستغل ثرواتها) ؟

رجاء توضيح هذه النقطة لي فمعلوماتي فيها تكاد تكون قليلة ..

حتى يكون كما ذكرت ينبغي إضافته إلى الضمير ، قال الشاعر:
ببذلٍ وحِلمٍ ساد في قومه الفتى **** وكونك إياه عليكَ يسيرُ
وفي جملتك : أمحرومة أمتنا استغلالها ثرواتها.
لعلك تجد هنا (http://www.drmosad.com/index78.htm)ما يجلو الأمر.

هذا والله أعلم وأعلى وأجل.

وفقك الله .

,
,