المساعد الشخصي الرقمي

اعرض النسخة الكاملة : بخصوص الأفعال والصيغ



ليال 2009
22-11-2013, 11:01 PM
السلام عليكم ورحمة الله..

الأعضاء الأفاضل:

لدي بعض الصيغ والجموع وأود معرفة إذا كانت صحيحة وشائعة أو خرجت عن أصل الاستعمال: وهي

1/ بكيت بكاء المثكلات

2/ أستار ليل

3/ كلمة التجافي هل هي مصدر

كما أود أن أسأل عن حروف الجر، فمن المعلوم أنها تتناوب بعضها البعض في الاستعمال، ولكن نشعر أحيانا في السياق بأن استعمال حرف أنسب من غيره:

فمثلا الفعل (جثا) دائمًا يأتي مع على، فإذا قلت (جثا في أرضها ليل)، هل الأنسب أن أقول على؟

وشكرًا لكم.

أبوطلال
23-11-2013, 01:25 PM
السلام عليكم ورحمة الله..

الأعضاء الأفاضل:

لدي بعض الصيغ والجموع وأود معرفة إذا كانت صحيحة وشائعة أو خرجت عن أصل الاستعمال: وهي

1/ بكيت بكاء المثكلات
لم تخرج عن معناها فهي المرأة التي فقدت ولداً ، أو حميماً ؛ وإن كانوا لم يجمعوها جمع سلامة ولا يمتنع، بل جمعوها على (مثاكيل) كما في بردة كعب بن زهير: قامت فجاوبها نكد مثاكيل.

2/ أستار ليل
معناها هنا غير حقيقي ، بل مجازي بأن جعلت لليل أستاراً. ومنه قول امرئ القيس : وليلِ كموج البحر أرخى سدوله ......
3/ كلمة التجافي هل هي مصدر
نعم هي مصدر تجافى.
كما أود أن أسأل عن حروف الجر، فمن المعلوم أنها تتناوب بعضها البعض في الاستعمال، ولكن نشعر أحيانا في السياق بأن استعمال حرف أنسب من غيره:

فمثلا الفعل (جثا) دائمًا يأتي مع على، فإذا قلت (جثا في أرضها ليل)، هل الأنسب أن أقول على؟
(الجثو) يكون من علو إلى سُفلٍ ، واعتماد على شيء (الرُّكَب) ، فلا معنى لـ (في) معه؛ لأن معنى ذلك أن تسيخ ركبتاه في الأرض، وتناوب الحروف غالباً ما يكون في المنظوم لضيق الفسحة.
وشكرًا لكم.

وعليك السلام
لعل في هذا بعض نفعٍ ، والموسوم بالزرقة كان يمكن الوصول إليه من أقرب معجم لديك كي تكون الفائدة أعم لك.

هذا والله أعلم وأعلى وأجل.

وفقك الله.

ليال 2009
23-11-2013, 03:06 PM
شكرًا جزيت خيرا