المساعد الشخصي الرقمي

اعرض النسخة الكاملة : ساعدوني في تكليفي الجامعي من فضلكم



مشاعل ال
24-11-2013, 11:00 PM
السلام عليكم
هذه أبيات من قصيدة (وعقاب لبنان) للمتنبي
أريد أن تساعدوني من فضلكم في تحديد وظائف حروف المعاني الموجوده في القصيدة
حروف المعاني هي ( اللام, الواو ، الفاء، ما ، لا ) وهي التي حددتها باللون الأحمر
أحتاج للمساعدة بأسرع وقت ممكن

وعِقابُ لُبنانٍ وكيفَ بقَطْعِها .... وهُوَ الشّتاءُ وصَيفُهُنّ شِتاءُ
لَبَسَ الثُّلُوجُ بها عَليّ مَسَالِكي .... فَكَأنّها بِبيَاضِها سَوْداءُ
وكَذا الكَريمُ إذا أقامَ ببَلْدَةٍ .... سَالَ النُّضارُ بها وقامَ الماءُ
جَمَدَ القِطارُ ولَوْ رَأتْهُ كمَا تَرَى .... بُهِتَتْ فَلَمْ تَتَبَجّسِ الأنْواءُ
في خَطّهِ من كلّ قَلبٍ شَهْوَةٌ .... حتى كأنّ مِدادَهُ الأهْواءُ
ولكُلّ عَيْنٍ قُرّةٌ في قُرْبِهِ .... حتى كأنّ مَغيبَهُ الأقْذاءُ
مَنْ يَهتَدي في الفِعْلِ ما لا تَهْتَدي .... في القَوْلِ حتى يَفعَلَ الشّعراءُ
في كلّ يَوْمٍ للقَوافي جَوْلَةٌ .... في قَلْبِهِ ولأُذْنِهِ إصْغَاءُ
وإغارَةٌ في ما احْتَواهُ كأنّمَا .... في كُلّ بَيْتٍ فَيْلَقٌ شَهْبَاءُ
مَنْ يَظلِمُ اللّؤماءَ في تَكليفِهِمْ .... أنْ يُصْبِحُوا وَهُمُ لَهُ أكْفاءُ






شكرا لكم

زهرة متفائلة
24-11-2013, 11:35 PM
السلام عليكم
هذه أبيات من قصيدة (وعقاب لبنان) للمتنبي
أريد أن تساعدوني من فضلكم في تحديد وظائف حروف المعاني الموجوده في القصيدة
حروف المعاني هي ( اللام, الواو ، الفاء، ما ، لا ) وهي التي حددتها باللون الأحمر
أحتاج للمساعدة بأسرع وقت ممكن

وعِقابُ لُبنانٍ وكيفَ بقَطْعِها .... وهُوَ الشّتاءُ وصَيفُهُنّ شِتاءُ

شكرا لكم

الحمدلله والصلاة والسلام على رسول الله ....أما بعد :

أختي الحبيبة : مشاعل

أولا : وعليكم السلام ورحمة الله بوركاته
ثانيا : أهلا وسهلا بكِ ، حيَّاكِ الله وبيَّاكِ .
ثالثا : أعانكِ الله يا أختي ( ولكن ينبغي أن تبدئي بالإجابة أولا ، فهذا واجب منزلي يُحبذ أن تقومي به بنفسك )
وأظن لا بأس بالبيت الأول ( شكل السؤال ليس هينا : ما وجدوا غير الواوات والفاءات وإخوانهم ، والذي زاد الطين بلة بأن القصيدة للمتنبي والمتنبي قصائده ليست بالسهلة ...

أظن تحديد وظائف حروف المعاني هي الوظيفة النحوية / أليس كذلك يا أختي :

في كتاب شرح البرقوقي :

قال البرقوقي: وعقاب عطف على شم الجبال، وعقاب جمع عقبة وهي المرتقى الصعب من الجبل والباء في بقطعها متعلقة بمحذوف تقديره: وكيف أقوم بقطعها أو كيف الظن مثلاً. وكيف استفهام في المعنى الإنكاري، وواو "وهو الشتاء" للحال والضمير ضمير الشأن يقول: وكذلك بيني وبينه عقاب جبل لبنان وكيف أستطيع قطعها والوقت شتاء وصيفها مثل الشتاء فكيف شتاؤها؟

أختي :
يعني وعقاب = الواو : حرف عطف مبني على الفتح لا محل له من الإعراب .
وعقاب معطوفة على شم الجبال .
وهو شتاء : الواو : واو الحال حرف مبني على الفتح لا محل له من الإعراب .
( هو شتاء ) في محل نصب على الحال .
وصيفهن شتاء : الواو : حرف عطف مبني على الفتح لا محل له من الإعراب .
وجملة ( صيفهن شتاء ) معطوفة على ( هو شتاء ) .

والله أعلم بالصواب / تركتُ لكِ واحدة في هذا البيت ( وكيف بقطعها ) والأبيات الأخرى ...
حاولي ومن ثم يصوّب لكِ الأساتذة الأفاضل

مشاعل ال
25-11-2013, 12:00 AM
الحمدلله والصلاة والسلام على رسول الله ....أما بعد :

أختي الحبيبة : مشاعل

أولا : وعليكم السلام ورحمة الله بوركاته
ثانيا : أهلا وسهلا بكِ ، حيَّاكِ الله وبيَّاكِ .
ثالثا : أعانكِ الله يا أختي ( ولكن ينبغي أن تبدئي بالإجابة أولا ، فهذا واجب منزلي يُحبذ أن تقومي به بنفسك )
وأظن لا بأس بالبيت الأول ( شكل السؤال ليس هينا : ما وجدوا غير الواوات والفاءات وإخوانهم ، والذي زاد الطين بلة بأن القصيدة للمتنبي والمتنبي قصائده ليست بالسهلة ...

أظن تحديد وظائف حروف المعاني هي الوظيفة النحوية / أليس كذلك يا أختي :

في كتاب شرح البرقوقي :

قال البرقوقي: وعقاب عطف على شم الجبال، وعقاب جمع عقبة وهي المرتقى الصعب من الجبل والباء في بقطعها متعلقة بمحذوف تقديره: وكيف أقوم بقطعها أو كيف الظن مثلاً. وكيف استفهام في المعنى الإنكاري، وواو "وهو الشتاء" للحال والضمير ضمير الشأن يقول: وكذلك بيني وبينه عقاب جبل لبنان وكيف أستطيع قطعها والوقت شتاء وصيفها مثل الشتاء فكيف شتاؤها؟

أختي :
يعني وعقاب = الواو : حرف عطف مبني على السكون لا محل له من الإعراب .
وعقاب معطوفة على شم الجبال .
وهو شتاء : الواو : واو الحال حرف مبني على الفتح لا محل له من الإعراب .
( هو شتاء ) في محل نصب على الحال .
وصيفهن شتاء : الواو : حرف عطف مبني على الفتح لا محل له من الإعراب .
وجملة ( صيفهن شتاء ) معطوفة على ( هو شتاء ) .

والله أعلم بالصواب / تركتُ لكِ واحدة في هذا البيت ( وكيف بقطعها ) والأبيات الأخرى ...
حاولي ومن ثم يصوّب لكِ الأساتذة الأفاضل
نعم أختي عدت لشرح ديوان المتنبي وكان البيت الأول مفصل وتبينت لدي وظائف حروف المعاني كما ذكرت
وأكملت الأبيات الأخرى لكن غير متأكدة من الحل علما بأن الأبيات الأخرى غير موضحة في شرح الديوان
وأنا تخصصي بعيد عن النحو والصرف وخبرتي قليلة في حروف المعاني لا أجيد الفروق بين وظائفهم
أستمر في وضع وظائف الواو والفاء حروف عطف

شكرا لك أتمنى المساعدة من الجميع

مشاعل ال
25-11-2013, 12:19 AM
لَبَسَ الثُّلُوجُ بها عَليّ مَسَالِكي .... فَكَأنّها بِبيَاضِها سَوْداءُ
الفاء عاطفة


وكَذا الكَريمُ إذا أقامَ ببَلْدَةٍ .... سَالَ النُّضارُ بها وقامَ الماءُ
الواو في كلا الموضعين عاطفة


جَمَدَ القِطارُ ولَوْ رَأتْهُ كمَا تَرَى .... بُهِتَتْ فَلَمْ تَتَبَجّسِ الأنْواءُ
واو استئنافية
والفاء جواب الشرط


في خَطّهِ من كلّ قَلبٍ شَهْوَةٌ .... حتى كأنّ مِدادَهُ الأهْواءُ
ولكُلّ عَيْنٍ قُرّةٌ في قُرْبِهِ .... حتى كأنّ مَغيبَهُ الأقْذاءُ
الواو عاطفة
اللام لام الابتداء


مَنْ يَهتَدي في الفِعْلِ ما لا تَهْتَدي .... في القَوْلِ حتى يَفعَلَ الشّعراءُ
ما المصدرية
لا الناهية


في كلّ يَوْمٍ للقَوافي جَوْلَةٌ .... في قَلْبِهِ ولأُذْنِهِ إصْغَاءُ
اللام في كلا الموضعين للتوكيد
الواو عاطفة


وإغارَةٌ في ما احْتَواهُ كأنّمَا .... في كُلّ بَيْتٍ فَيْلَقٌ شَهْبَاءُ
الواو عاطفة
ما موصولة
في كأنما تكون ما كافة عن العمل


مَنْ يَظلِمُ اللّؤماءَ في تَكليفِهِمْ .... أنْ يُصْبِحُوا وَهُمُ لَهُ أكْفاءُ
واو الحال

هذه حلولي أتمنى أحد يساعدني فيها

زهرة متفائلة
25-11-2013, 12:37 AM
الحمدلله والصلاة والسلام على رسول الله ....أما بعد :

جميل يا أختي مشاعل !

لعلكِ فقط تنتظري قليلا ، فسوف يصوّب لكِ أهل العلم ولكن إلى أن يأتوا أهل العلم وأنا بالانتظار معك :

ــــــــــــــــــــــــ

سوف أضع بعض شروح الأبيات التي تتأكدي بها من صحة إجابتك أو لا :

شرح العكبري : قال العكبري: الإعراب: حرف الجرّ: متعلق (بأقام)، وكذا عطف على ما قبله، وذلك أنه لما قال (فكأنها ببياضها سوداء) فهو نقيض العادة، لأن البياض إذا قام مقام السواد هو خلاف العادة. وكذلك الكريم إذا أقام ببلدة يجعل الذهب سائلاً، وذلك أنه أتاه في الشتاء والماء جامد، فشبه كرمه بسيل الذهب، لكثرة ما يبذله لمن يقصده، وقابله بجمود الماء، وإن كان جمود الماء غير فعله، فحسن العطف والتشبيه .

ــــــــــــــــــــــــــ

شرح العكبري : قال العكبري: الإعراب: الأنواء: فاعل (رأته). وقال قوم: يجوز أن يرتفع (الأنواء)، (ببهتت) و(بتتبجس). وعلى هذا يجوز في الكلام إضمار قبل الذكر، والأول أحسن. وتقدير الكلام: لو رأته الأنواء كما ترى القطار بهتت ولم تتبجس. وروى: كما رأى. والأول أوجه، لأن القطار مؤنثة، والكاف: في موضع نصب نعتا لمصدر محذوف، تقديره: رؤية، مثل رؤية القطار
تفسير أبيات المعاني(أبي مرشد المعري) : قال ابو المرشد سليمان المعري: جمد القطار لما رآه، تحيراً من كرمه، فلولا أن الأنواء رأته كما رآه القطار لبهتت فلم تتبجس بالماء، استعظاماً لما يأتيه. وهذا تفسير للذي قبله. قال الشيخ أبو العلاء أحمد رحمه الله: الصواب أن تكون الأنواء مرفوعة برأته، لأنه أولى الأفعال بها، إذ كانت الرؤية هي التي يؤديها إلى البهت، فكأنه قال: لو رأته الأنواء، بهتت فلم تتبجس.

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

أختي الذي أريد قوله :

( الفاء في قوله فلم تتبجس ) : ليست الفاء واقعة في جواب الشرط .
فجواب الشرط هو جملة ( بهتت ) أليس كذلك ؟ وقد حذفت منها اللام التي يكثر اقترانها بها بعد لولا أي لبهتت .
(فلم تتبجس ) الفاء هنا أعتقد أنها حرف عطف معطوفة على بهتت .

والبقية تتأتي بإذن الله

زهرة متفائلة
25-11-2013, 01:04 AM
الحمدلله والصلاة والسلام على رسول الله .....أما بعد :

أختي مشاعل

بالنسبة ( ما لا يهتدي )

أظن ( لا ) ـــــ هذه ليست ناهية / هي نافية أظنها / والله أعلم .

ورد في نافذة سابقة في الفصيح وهذا مقتبس لأحدهم لجلبه معلومة موثقة هنا (http://www.alfaseeh.com/vb/showthread.php?t=13487):

شرح المعري :
تقديره: من يهتدي في الفعل إلى ما لا يهتدي إليه الشعراء في القول حتى يفعله.فالشعراء: رفع بقوله: ما لا يهتدي وأمّا يهتدى ففيه ضمير الممدوح، وكذلك في حتى يفعل وفي هذا البيت وجوه: أحدها: أن مَنْ يصلح أن يكون بمعنى الذي، موضعه رفع بخبر الابتداء المحذوف.أي هو الذي، وما بعده إلى آخر البيت صلة، والضمير العائِد إليه مستتر في الفعل الذي يليه.
والثاني: يصلح أن يكون استفهامًا : أي من يفعل هذا غيره؟ وهو مرفوع بالابتداء وما بعده خبر عنه.
والثالث: أنه حذَفَ حرف الجر من يهتدي ، وعدّاه إلى المفعول.والأصل: من يهتدي في الفعل[إلى] ما لا يهتدي.فحذف ( إلى ) وأوصل الفعل إلى المفعول.
والرابع: أن ( ما ) في قوله: ما يهتدي يصلح أن يكون بمعنى الذي، وأن يكون نكرة موصوفة .أي يهتدي في الفعل إلى شيء لا يهتدي إليه الشعراء.
والخامس: أنه حذف الضمير الراجع إلى ما وهو قوله: إليه وهذا لا يجوز إلا في ضرورة؛ لأنه من صلة ما وإنما يجوز حذفه إذا كان متصلاً بالفعل كقولك: ما شربته ماء، وما شربت ماء .فأما إذا انفصل الضمير فلا يجوز حذفه.
المعنى: أنه يهتدي في الفعل إلى ما لا يهتدي إليه الشعراء بالقول، حتى يفعله هو، فإذا فعله اهتدوا إليه.

والله أعلم بالصواب / كما إن ما هذه حمّالة أوجه ....

زهرة متفائلة
25-11-2013, 01:21 AM
وإغارَةٌ في ما احْتَواهُ كأنّمَا .... في كُلّ بَيْتٍ فَيْلَقٌ شَهْبَاءُ
الواو عاطفة
ما موصولة
في كأنما تكون ما كافة عن العمل



الحمدلله والصلاة والسلام على رسول الله ....أما بعد :

محاولة للتعقيب !

نعم ، هي عاطفة

( مرجع للتأكيد )

شرح البرقوقي : قال البرقوقي: إغارة عطف على جولة، وما احتواه أي جمعه واقتناه من مال والفيلق الكتيبة من الجيش أنثه فقال شهباء باعتبار معنى الجمع وكل جمع مؤنث والشهباء التي غلب بياضها على سوادها، يعني صافية الحديد، يقول: وللقوافي كل يوم إغارة على ماله حتى لكأن كل بيت كتيبة تنهب ما احتواه.

نعم ما في كأنما / كافة عن العمل .
قولك موصولة ( ما احتواه ) / يصح ذلك .

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

أظن إجاباتك الباقية صائبة / ولكن الفاء في ( فكأنها ) لا أستطيع تأكيدها لكِ فهناك عاطفة وهناك استئنافية ...؟
اللام في للقوافي ولأذنه ( اللام حرف جر ) لعلها تفيد الاختصاص أو الملك ..لا أعلم بالضبط / والله أعلم

والله أعلم بالصواب .

بقي الإجابة الحاسمة من أهل العلم

زهرة متفائلة
25-11-2013, 02:29 AM
الحمدلله والصلاة والسلام على رسول الله ....أما بعد :

اللام في للقوافي ولأذنه ( اللام حرف جر ) لعلها تفيد الاختصاص أو الملك ..لا أعلم بالضبط / والله أعلم

الحمدلله والصلاة والسلام على رسول الله ....أما بعد :

تعديل !

ليس للملك .

هناك نقطة : أظن الوظائف تشمل أمرين :
1 ـ وظيفة نحوية .
2 ـ وظيفة دلالية .

والله أعلم بالصواب

زهرة متفائلة
25-11-2013, 01:17 PM
في خَطّهِ من كلّ قَلبٍ شَهْوَةٌ .... حتى كأنّ مِدادَهُ الأهْواءُ
ولكُلّ عَيْنٍ قُرّةٌ في قُرْبِهِ .... حتى كأنّ مَغيبَهُ الأقْذاءُ الواو عاطفة
اللام لام الابتداء


الحمدلله والصلاة والسلام على رسول الله ....أما بعد :

محاولة للتعقيب !

أختي / ليست لام الابتداء والله أعلم !
لكل عين : اللام : حرف جر وهو مضاف ، عين : مضاف إليه ( والجار والمجرور متعلق بمحذوف خبر )
قرة : مبتدأ مؤخر .
لام الابتداء : تجدينها كذلك مفتوحة ولو لاحظتِ اللام في ( لكل ) مكسورة ، وجاء المبتدأ نكرة والذي سوغ ذلك تقدم الجار والمجرور عليه .
ولكن لكي تتعرّفي ماذا تفيد أو مدلولها / عودي لمعاني حرف اللام : بالضغط هنا (http://www.ahlalhdeeth.com/vb/showthread.php?t=299374).

والله أعلم بالصواب