المساعد الشخصي الرقمي

اعرض النسخة الكاملة : ما أفضل كتاب قرأته في النقد الأدبي ؟



البحتري
05-09-2005, 02:36 PM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته .

ما أفضل كتاب قرأته في النقد الأدبي ألّف في العصر الحديث ؟


أما بالنسبة لي

فكتاب ( تأريخ النقد الأدبي عند العرب ) للدكتور المبدع: إحسان عباس

لماذا ؟

لأنه تحدث عن نقد الشعر من القرن الثاني حتى القرن الثامن الهجري.

بيّن بدايته واتجاهته والصراع النقدي حول كثير من الشعراء كأبي تمام والبحتري والمتنبي .

كما ذكر النقد والأثر اليوناني ، والنقد وفكرة الإعجاز.

كما أشار إلى كثير من مقالات وآراء النقاد من أمثال شيخ البلاغيين عبدالقاهر الجرجاني والجاحظ و قدامة وابن خلدون والفارابي وابن الأثير وغيرهم الكثير.

..........

ومن أجمل ما قرأت في أسس النقد كتاب ( أسس النقد الأدبي عند العرب ) للدكتور أحمد أحمد بدوي.

لماذا ؟

لأنه تحدث عن النقد وموضوعه.

وعن الأديب بين الموهبة والكسب. وثقافة الناقد ، والذوق والنقد بين الذاتية والموضوعية والنقد العربي بين التوجية والتسجيل، كما تحدث عن فوائد النقد الأدبي وعن نقد الشعر والمؤثرات فيه وفنون الشعر من ناحية نقدية.

وعن تحقيق النص الشعري ، وبناء القصيدة والكلام عن اللفظ والمعنى ومقاييس نقد المعنى ومقاييس نقد الأسلوب وذكر أكثر من عشرين بنداً لهذه القضية.

كما تطرق إلى تقويم الشعراء وذكرَ نماذج نصية كثيرة لنقد الشعر عند العرب.

ثم عرّج في كتابه بالحديث عن نقد النثر وذكر أنواعه ، والنثر المثالي عند العرب وبيّن أساليبه وطرقه وختم الكتاب بنماذج من نقد العرب للنثر.

.................................

هذا ما أحببت طرحه لتعم الفائدة ..

وأرجو منكم المشاركة حتى نستفيد من قراءتكم واطلاعكم.

أخوكم البحتري.

وضحــــاء..
09-09-2005, 04:37 PM
السلام عليكم..

أوافقك الرأي في كتاب التأريخ للنقد الأدبي؛ إذ إن تاريخ النقد الأدبي للدكتور إحسان.. جامع نافع..

أما بالنسبة للنقد كمنهجية، وكيفية فإني أرى أن كتب د. سعد أبو الرضا رائعة للمتخصص، وغيره..

البحتري
10-09-2005, 04:39 PM
السلام عليكم..

الأخت / وضحاء..

أرجو تزويدي بمعلومات كافية عن هذا الكتاب ...

لأني أودّ إقتناء الكتب المتخصصة في المنهجية والكيفية النقدية .

وضحــــاء..
12-09-2005, 02:54 PM
د. سعد أستاذ كرسي في النقد الأدبي.. وقد تتلمذت على يديه فترة من الزمن..
من أبرز كتبه التي تحدثت عن مناهج النقد الأدبي: (النقد الأدبي.. مناهجه وأسسه الجمالية).. تحدث فيه عن مناهج النقد الحديث.. الغربية-الحديثة-، والعربية -القديمة-؛ ولكنه لم يكتف بذلك، وإنما يردف كل منهج بما يراه فيه من حسنات ومساوئ، وكيف انتقل هذا المنهج للعرب، وهل كانت له بذور عربية لدى نقادنا المتقدمين.. (يحاول بذلك أن يؤصل النقد الأدبي عربياً)، وبعد ذلك كله.. يقوم بعرضه على الشريعة الإسلامية.. موضحاً ما يناسبها، وما يخالفها..
الكتاب من القطع المتوسط.. لكنه جدير بالاقتناء..
وللدكتور أيضا كتب أخرى.. وجميعها تباع في مكتبة الرشد..

وإن شئت أن أعرض كتباً أخرى أراها متميزة في مجال النقد.. بعيدا عن فلسفة بعض النقاد وهرطقاتهم.. فلك مني ذلك..

جلاء الأفهام
24-09-2005, 08:34 AM
الإخوة الأكـارم

أعتقد أن ما أوردتموه من مؤلفات هي في تأريخ النقـد .. وليست في النقـد


وبرأيي أن أفضـل ما وقفت عليه من مؤلفات نقدية هو كتاب الأستاذ الكبير الراحل أحمد بن محمد الشامي (مع الشعر المعاصر , نقد وتأريخ) ..
وكل مؤلفاته مفيدة وتقدم قـراءة جديدة في النقد..

تحيتي لكم ,,,

محمد الغامدي
20-10-2005, 07:43 PM
كتب دريدا
وجان جينيه
وكتاب عن النقد الثقافي للغذامي

وضحــــاء..
20-10-2005, 08:15 PM
كتب دريدا



دريدا!!!!

كنت ولا زلت أعتقد أن به لوثة في عقله بسبب ما قرأت له..

الناس أذواق!

لولا اختلاف الناس لبارت النظريات النقدية!

محمد الغامدي
20-10-2005, 08:53 PM
دريدا!!!!

كنت ولا زلت أعتقد أن به لوثة في عقله بسبب ما قرأت له..

الناس أذواق!

لولا اختلاف الناس لبارت النظريات النقدية!

وضحاء
قذف الكلام جزافا ليس له شأن كبير علميا
هاتِ ماتقولين أنه لوثه من دريدا

أنتظرك وسأعدُ ملفا عنه
:)

وضحــــاء..
20-10-2005, 09:00 PM
من يقرأ ما قاله عن التفكيكية .. وما درسته أثناء الدراسة يجعل محاضرات التفكيكية -بالنسبة لي- فترة راحة، وضحك على بعض العقليات..

بعض النقاد يحاول أن يخرج بنظرية .. مهما كانت.. المهم نظرية!
أريد منك -ولتكن بمقام الأستاذ الآن فقط- لتشرح لي شرحا مفنعا عن تفكيكية جاك.. ربما أكون قاصرة أنا وفهمي وأستاذي..

أو - إن شئت- حلّل لي نصاً أو انقده على هذا المنهج -المسمى جزافا منهج- ربما أغير نظرتي..
علّني أكون طالبة نجيبة..

قال قائل من الكتاب: فكّك الله جسد دريدا بالسرطان كما فكّك النص.. ربما هي عقوبة :)

محمد الغامدي
20-10-2005, 11:13 PM
دريدا وهذا رأي خاص أثرى الساحة النقدية
بدراسات قد لا تكون مناسبة لنا
العقلية الشعرية والأدبية العربية تختلف حتما
لذا أصل إلى أن الشرح لن يكون له فائدة ما لم يؤخذ بعين الاعتبار
عدم توازي كثير من الأطروحات معنا

أنيقة الحضور وضحاء
دمت

محمد الغامدي
20-10-2005, 11:14 PM
إضافة :

الهدم ليس التفكيك
والانتقاص من اللغة ليس الحداثة

وضحــــاء..
24-10-2005, 12:45 AM
دريدا وهذا رأي خاص أثرى الساحة النقدية
بدراسات قد لا تكون مناسبه لنا
العقلية الشعرية والأدبية العربية تختلف حتما
لذا أصل إلى أن الشرح لن يكون له فائدة ما لم يؤخذ بعين الاعتبار
عدم توازي كثير من الأطروحات معنا

أنيقة الحضور وضحاء
دمت

الفاضل محمد..

أنا سؤالي واضح!

أنا أناقشك في نظرية دريدا ودراساته، بعيدا عن كونها مناسبة لعقليتنا العربية -كما تقول-، أو غيرمناسبة..

ثم كيف تحكم علي بأني لن آخذ شرحك بعين الاعتبار..

أنا نصّبتك أستاذا.. لتشرح لي، وصدّقني سأكون طالبة نجيبة، ومطيعة.. وكلي آذان مصغية لك..

لو كان الأستاذ يفكر أو يقول كما تقول.. لما تعلّم أحد!

بانتظار شرحك.. النظري والتطبيقي إذا تكرمت..
بعيدا عن أنها مناسبة.. أو أني لن آخذه بعين الاعتبار,, (وهذا اتهام طاعن في تلمذتي :) )!


سأنتظر الشرح بكل شوق..

زيد الخيل
28-10-2005, 11:50 PM
السلام عليكم

الإخوة الأعزاء تحية طيبة وبعد :

لقد قرأت تعليقاتكم الرائعة وإسهاما منى لكم فى هذه القضية التي أثرتمها هذه بعض عناوين الكتب النقدية :

النقد المنهجى عند العرب للدكتور محمد مندور
النقد الأدبي للدكتور مصطفى طه أبو كريشة
الشعر ومذاهبه للدكتور شوقى ضيف
أثر القران فى النقد الأدبي للدكتور محمد زغلول سلام
تاريخ النقد الأدبي و البلاغة حتى القرن الرابع الهجرى للدكتور محمد زغلول سلام
النقد الأدبي عند عبد القاهر الجرجانى للدكتور قليقلة
نشأة النقد الأدبي عند العرب حتى نهاية القرن الهجرى الأول للدكتور أحمد يوسف

وغيرها الكثير من المؤلفات التى تثريها مكتبتنا العربية

ووعد منى سوف أنشر كتاب فى النقد الأدبى إن شاء الله

فارس العربية الخــــــــــ زيد ـــــــيل

محمد الغامدي
30-10-2005, 01:17 AM
حسنا وضحاء
أنا لست ناقدًا حتى أمارس ما فهمت من دريدا على نص شعري أو أدبي
لكن ثقي أنني أعي ما أقول يا تلميذتي
أنه أثرى الساحة النقدية قبل موته بشكل كبير
إليك موقعه :

http://membres.lycos.fr/farabi/

شكرا لوعيك

صالح بن سعد بن حسن المطوي
30-10-2005, 03:06 AM
بل أنت ناقدا يا محمد

فمن يفهم النص جيدا يعرف النقد

و ما النقد إلا فهم النص و تحليله وتقويمه

وهذا ماقلته في كلامك

وضحــــاء..
30-10-2005, 06:33 PM
حسنا وضحاء
أنا لست ناقدًا حتى أمارس ما فهمت من دريدا على نص شعري أو أدبي
لكن ثقي أنني أعي ما أقول يا تلميذتي
أنه أثرى الساحة النقدية قبل موته بشكل كبير
إليك موقعه :

http://membres.lycos.fr/farabi/

شكرا لوعيك


1- الرابط الذي وضعته لا يعمل..

2- سأتحدث حسب كلامك في هذه النقطة: إن لم تكن ناقدا يا أستاذ، سأعفيك من مسألة التطبيق وأكتفي بالنظري. لذا أنا بانتظار الشرح النظري.

3- سأتحدث حسب الواقع: كل من يقرأ ويفهم ويستوعب -كما قلت عن نفسك في نظرية دريدا- سيكون قادرا ومتمكنا من تطبيق ما وعاه على أي نص! و لذا، انظر كيف يتعلم الطلاب النظريات -أيا كانت- ويطبقونها، وهم مجرد تلاميذ؛ فكيف بك يا أستاذ؟!

4- أنا معك في أن دريدا أثرى الساحة النقدية، بل هناك من يملأ الساحة زوابع وزلازل، ولكننا نكتشف أنها مجرد سراب، كما هو عند دريدا.



شكرا لك.. ولكل من تابع، وشارك.

محمد الغامدي
30-10-2005, 10:00 PM
بل أنت ناقدا يا محمد

فمن يفهم النص جيدا يعرف النقد

و ما النقد إلا فهم النص و تحليله وتقويمه

وهذا ماقلته في كلامك

سأفترض أنه تشجيع وتحريض
ومجاملة لطيفة
دمت وارفا مديدا
:)

محمد الغامدي
30-10-2005, 10:39 PM
1- الرابط الذي وضعته لا يعمل..

2- سأتحدث حسب كلامك في هذه النقطة: إن لم تكن ناقدا يا أستاذ، سأعفيك من مسألة التطبيق وأكتفي بالنظري. لذا أنا بانتظار الشرح النظري.

3- سأتحدث حسب الواقع: كل من يقرأ ويفهم ويستوعب -كما قلت عن نفسك في نظرية دريدا- سيكون قادرا ومتمكنا من تطبيق ما وعاه على أي نص! و لذا، انظر كيف يتعلم الطلاب النظريات -أيا كانت- ويطبقونها، وهم مجرد تلاميذ؛ فكيف بك يا أستاذ؟!

4- أنا معك في أن دريدا أثرى الساحة النقدية، بل هناك من يملأ الساحة زوابع وزلازل، ولكننا نكتشف أنها مجرد سراب، كما هو عند دريدا.



شكرا لك.. ولكل من تابع، وشارك.

1 - الرابط يعمل وهو بعدة لغات تأكدي
2 و 3 و 4 سأجيب عليها دفعة واحدة :
**
قبل كل شيء سأقول أنني مجرد متذوق ومغرم بما فعله دريدا وأني عدت لبعض المراجع , سأقول عنه باعتباره ناقدا وليس فيلسوفا كما في الموقع , دريدا ياعزيزتي وضحاء تجاوز مسألة النص بمعناه الأدبي إلى صنع ورشة علمية وكان باشلار قد فعل من قبله / الحديث عنده عن النص المفتوح و موت المؤلف والتأويل لم يكن سوى هامشا لما أراد أن يصل له ,
أتمنى في هذا الأمر قراءة كتاب اسمه النقاد العرب ودريدا ومدى إفادتهم منه عن المؤسسة العربية بلبنان
دريدا يا وضحاء هو الأب الروحي للتقويضية أو ما يسمى التفكيكية أنا لن أقول أني أدافع عن أحد لكن سأقول أنني مع دريدا ولست معه أولا: لأننا لا نستطيع أن نقبض على جاك دريدا تماما فهو يرفض تفسير مايفعل لكنه يمنطقه
يرفض أن يكون معنى التفكيكية هي الهدم أو التدمير وبالتالي كان معجبوه يحبونه لكنهم مختلفين هل هذه ألسنيه أم فلسفة لغوية أم نظرية أدبية , ولعل كتبات بعض من حاول تفسير ذلك عن دريدا أساءت له ولفكره .
دريدا كما أعرف كان يرفض اسم التفكيكية وهذا لا بد أن نضعه بالحسبان وأنه اسم أُلصق به .
النص واللغة لدى دريدا مفهوم واسع يتعلق بنظريات الاتصال والمرئي واللا منطوق ومفهوم الكتابة من الصفر كما عند أحد أخر وجدناه لدى دريدا الكتابة كجسد مستقل ككيان لاعلاقه له بالموروث أو المتراكم بداخلنا من المعارف
** لاشيء خارج النص لقد تتابع عمل جاك دريدا النظري عبر التساؤل حول بعض "الأمكنة" الاستراتيجية للنص المكتوب ...وجعل الكثير من الدور داخل النص للمتلقي أن يصنع شيء من عمليه الإرسال
**التفكيكية سيدة وضحاء لا تعني بالأدب فقط لا , فهي تطول القانون والأعراف وكل نص قابل للتأويل والمصاهرة كما يعبر دريدا نفسه بمعنى آخر "إن المواضيع التي تشغل التفكيكية لا تقتصر على تلك التي تحفظها المكتبات أو المتاحف
السياسية موجودة في كل أعماله وكتب دريدا عن العنصريات والإنسان والمرأة وحقوقها بفرنسا المغفرة والصداقه أنها أشكال التزام متصالحة مع التفكيكية ...
يطلقون عليه سارتر مابعد الحداثة
هو نجم الفلسفة الحديثة دون منازع مع أني أحيانا قد لا تعجبني بعض أطروحاته

وضحاء سيدتي ..هل دريدا سراب ؟

ملاحظة : أرفض تسميتي أستاذا

معالي
30-10-2005, 10:52 PM
محمد...وضحاء

إلى أين يسير بكما دريدا وعبثه التفكيكي (إن جازت النسبة)؟؟!!!
أرى الموضوع الأصلي استحال إلى نقاش حول دريدا...ولا عزاء لأخينا (البحتري).......> مجرد دعابة

على كل..

أتابعكما بكثير كثير من المتعة..

بانتظاركما!

فيض تحية!

محمد الغامدي
30-10-2005, 10:57 PM
معالي أنا أقترح فصل الموضوع
حتى لا نكون قد تجاوزنا موضوع العنوان
طبعا بالاتفاق مع الأصدقاء
شكرا معالي

صالح بن سعد بن حسن المطوي
30-10-2005, 11:34 PM
التفكيكية سلاح ذو حدين

و أكثر النقاد لا يعرفون منهجية التفكيكية

فهل نتمتع من كرمكم وتجودوا علينا في شرحها البسيط وتقسيماتها

وتطبيقاتها

لأن علينا دراسة الفكرة وحيويتها وآلاتها و أدواتها

قبل دراسة الأفراد

الأخ محمد الغامدي

ما كتبته عنك تقرير واقع من دراستي لنصك قبل أن يكون تشجيعا

أخت معالي عرفتك من نصوصك أنكِ تظهري أقل مما تبطني

فتكرمي و أكشفي لنا حجاب التجاهل

فبك وبالغامدي نستطيع أن نتلمس طريقنا

معالي
31-10-2005, 05:05 AM
أخت معالي عرفتك من نصوصك أنكي تظهري أقل مما تبطني

فتكرمي و أكشفي لنا حجاب التجاهل

فبك وبالغامدي نستطيع أن نتلمس طريقنا



(تظهرين أقل مما تبطنين)!!!!!
(اكشفي لنا حجاب التجاهل)!!!!!!!!!
(نصوصك)!!!!!!


ماذا يعني أخونا المطوي؟؟!!!!!!!!!

صالح بن سعد بن حسن المطوي
31-10-2005, 07:24 PM
أختي معالي

أقصد أنكِ لم تظهري حتى الآن

ما تعلمين في علم النقد

وتلمست من نصوصك أن لديك وجهه نظر مغايرة ومبتكرة

في التفكيكية

لذلك سألت قبل كلامي هذا عن فكرة التفكيكية

ومنهجيتها وكيفيه آلاتها وتطبيقاتها

معالي
31-10-2005, 07:37 PM
أخي الكريم

بضاعة أختك مزجاة...مزجاة...مزجاة

بانتظار أخوينا وضحاء والغامدي لنفيد من طرحهما

فيض تحية

صالح بن سعد بن حسن المطوي
31-10-2005, 07:44 PM
و لا ننسى آخانا محمد الغامدي

فالنصوص التي كتبها تدل على معاناة حقيقية في النقد ومناهجه وتطبيقاته

ومع كثرة المداولة مع هذا الفن وتراثه العلمي والإجتماعي والديني خلصت له تجربة

فريدة ولعلي لا أبالغ أن شبهت دريدا بنزار و محمد الغامدي بعبدالرحمن بن مساعد

فلقد تطور أسلوب ومنهج وفن نزار إلى الشكل الراقي و أعتبر أن نزار كان المدرس الأول

لمدرسة عبد الرحمن بن مساعد

لكن محمد مازالت خطواته الأولى مقيدة من تردده ومع كل الأسف لا يعطي نفسه حقها

فعليه أن يثق بما لديه من ملكة

و الله سبحانه له الحمد أعلم

صالح بن سعد بن حسن المطوي
31-10-2005, 07:48 PM
أختي الكريمة

قد تكون لديكِ مزجاة

وقد تكون عند غيركِ منجاة

معالي
01-11-2005, 09:34 PM
شكرًا لحسن ظنك رغم أنك أسرفت

لكن

أين وضحاء...ومحمد؟؟؟؟؟!!!!!


فيض تحية

صالح بن سعد بن حسن المطوي
02-11-2005, 07:16 PM
لم أسرف

ووضحت شخصية أخينا محمد

أما أختنا وضحاء فهي عملية

وتملك منهجية فكرية وعقلية منظمة

وتعرف ماتريد كما تعرف حدود قدراتها

وهي كالصقر لا تفوت فرصتها أبدا

تملك دينامكية في العمل والبحث

وسرعة التعلم عندها قوية وسريعة

والله سبحانه له الحمد أعلم

معالي
02-11-2005, 08:51 PM
الأخ المعطاء صالح

لك إلمام واضح بتحليل الشخصيات..أشيد به كثيرًا!

لكن أخي الكريم
حينما تساءلت عن وضحاء ومحمد لم أكن أقصد طلب تحليل لهما
وإنما كنت أبتغي أن يواصلا النقاش الجميل الذي أمتعانا به كثيرًا!!

فيض تحية

صالح بن سعد بن حسن المطوي
02-11-2005, 09:06 PM
وأنا معك يا أختاه

محمد الغامدي
03-11-2005, 01:13 AM
شكرا لمن سأل , وأمنياتي لكم بعيد سعيد ومليء بالحب والسلام ...
إلى أن ترجع وضحاء إلى النقاش هذا إذا لم تكن قد اكتفت بما قلت في آخر مداخلة ,
أتوقف مع ما جاء هنا (عني ) ,
** أعجب من تشبيه نزار وهو شاعر بدريدا وهو ناقد.
**واستغرب تشبيه بن مساعد بي ..فأنا أكتب نصا فصيحا جديدا وبن مساعد يكتب نصا محكيا (نبطيا ) .
ومع ذلك شكرا للمجاملة اللطيفة من الأخ صالح .
** شكرا لسؤال (معالي ) .. وأتمنى أن ترى بصمتها على الموضوع كما أشار الأخ صالح في مداخلته
دمتم وارفين مديدين .
وشكرا

وضحــــاء..
03-11-2005, 07:25 AM
شكرا للمتابعين.. وللمشاركين..

ولكن سأنقطع - وعذرا منكم- لأيام معدودة..

وسأعود لنكمل نقاشنا المثري بإذن الباري سبحانه

معالي
03-11-2005, 01:21 PM
بانتظاركـ أيتها الغالية ومحمد

فيض تحية

الهذلي
11-11-2005, 02:10 AM
هل النقد مقدس أكثر من النص؟
لا.

بالنسبة لي لا أحب من نقد الفلاسفة سوى المعري.
الناقد إذا لم يكن مبدعا سيكون مؤلما جدا، كما قيل "أكثــَر الحز، وأخطأ المفصل".

كم من النصوص اختطفت على أيدي "النقاد" وأرغمت على حمل بيانات لا تحتملها ولا تتحملها!

معالي
11-11-2005, 07:45 AM
هل النقد مقدس أكثر من النص؟
لا.

بالنسبة لي لا أحب من نقد الفلاسفة سوى المعري.
الناقد إذا لم يكن مبدعا سيكون مؤلما جدا، كما قيل "أكثــَر الحز، وأخطأ المفصل".

كم من النصوص اختطفت على أيدي "النقاد" وأرغمت على حمل بيانات لا تحتملها ولا تتحملها!


أختلف معك بعض الشيء أخي الهذلي

لعل لي عودة_آمل أن تكون قريبة_ لبيان شيء أود بيانه!!


فيض تحية

وضحــــاء..
14-11-2005, 03:19 AM
السلام عليكم جميعا..

ها أنا ذي قد عدت، وعذرا على انقطاع النقاش ..

الأخ الفاضل محمد: سأرد على حديثك بعدما جعلته في أقواس
تقول -حفظك الله-:
(سأقول عنه باعتباره ناقدا وليس فيلسوفا كما في الموقع)

من يعرف دريدا يا أستاذ محمد يعرف أنه فيلسوف أكثر من ناقد أدبي، ولقد قال أستاذنا د. صلاح فضل مقولة رائعة: (اعتمد دريدا على تفجير البعد الفلسفي الطاغي في تناوله لأنواع الخطاب مما يجعل النقد لديه مرتبطا بالدرجة الأولى بمفهومه العام قبل أن يكون مرتبطا بالنقد الأدبي على وجه الخصوص). لله دره لقد أصاب كبد الحقيقة في سطرين.




(دريدا ياعزيزتي وضحاء تجاوز مسألة النص بمعناه الأدبي إلى صنع ورشة علمية وكان باشلار قد فعل من قبله / الحديث عنده عن النص المفتوح و موت المؤلف والتأويل لم يكن سوى هامشا لما أراد أن يصل له , )

ليس حديثه عن هذه فقط هو ما كان هامشاً، إنما حديثه في النقد الأدبي جلّه.. أفضل لو بقي دريدا فيلسوفا فقط.. ربما كان خيرا له.



(دريدا يا وضحاء هو الأب الروحي للتقويضية أو ما يسمى التفكيكية)

ولهذا أيها الفاضل سأتحدث عنه أكثر من غيره في حديثي عن التفكيكية.



( لأننا لا نستطيع أن نقبض على جاك دريدا تماما فهو يرفض تفسير ما يفعل لكنه يمنطقه يرفض أن يكون معنى التفكيكية هي الهدم أو التدمير وبالتالي كان معجبوه يحبونه لكنهم مختلفين هل هذه ألسنيه أم فلسفة لغوية أم نظرية أدبية , ولعل كتابات بعض من حاول تفسير ذلك عن دريدا أساءت له ولفكره .)

هل منطقته لما يفعل أعطتنا شيئاً واضحاً؟ معجبوه أنفسهم فضلا عن معارضيه اختلفوا حول ما يكتب، ويمنطق، ويؤلف؛ لأنه أوقعهم في حفرة كبيرة من الغموض والفلسفة التي تفسد الأدب تماماً.




(لدى دريدا الكتابة كجسد مستقل ككيان لاعلاقه له بالموروث او المتراكم بداخلنا من المعارف )

أنا أوافقه في جعل الكتابة جسداً مستقلاً بعيداً عن كل شيء.. حتى فلسفته، سنجعل الكتابة مستقلة أيضا عما يدعو له من الهدم للنص الأصلي بمعول القراءات النقدية للنص.. هذا هو منهجه! فكيف يدعو لاستقلال الكتابة بينما هو يفسدها بما يأتي بعدها من نقد؟!




(أتمنى في هذا الأمر قراءة كتاب اسمه النقاد العرب ودريدا ومدى إفادتهم منه عن المؤسسة العربية بلبنان)

للأسف الشديد لم أطّلع على الكتاب، وإن كنت استقيت هذا المنهج من كتب أخرى ذيلت مشاركتي بها. إن كان هناك شيء آخر فيه، أتمنى تزويدنا به هنا.




(وجعل الكثير من الدور داخل النص للمتلقي أن يصنع شيء من عملية الإرسال
..)
أرجو أن تمعن النظر في هذا.. أليست الكتابة مستقلة ؟! أين استقلالها ما دام المتلقي يتدخل في داخل النص المستقل!! زعم!!!!



(. **التفكيكه سيدة وضحاء لا تعني بالأدب فقط لا فهي تطول القانون والأعراف وكل نص قابل للتأويل والمصاهرة كما يعبر دريدا نفسه بمعنى آخر "إن المواضيع التي تشغل التفكيكية لا تقتصر على تلك التي تحفظها المكتبات أوالمتاحف السياسه موجوده في كل أعماله وكتب دريدا عن العنصريات والإنسان والمرأة وحقوقها بفرنسا المغفرة والصداقه انها أشكال التزام متصالحة مع التفكيكية ... )

أنا لا أريد إلا حديثه عن النقد الأدبي للخطاب ، ولا يهمني في هذا الموضوع غيره.. وليست التفكيكية فقط هي من تناول علوما أخرى غير الأدب، سبقتها البنيوية في ذلك!



(هو نجم الفلسفه الحديثه دون منازع مع أني احيانا قد لا تعجبني بعض أطروحاته)

هنا أتفق معك كثيرا إذ هو فيلسوف حداثي كبير، ولكن ليس من يتميز في الفلسفة لا بد من أن يبرع وينجح في النقد.. هذا الفرق الذي أتمنى منك أن تقتنع به.

وضحــــاء..
14-11-2005, 03:21 AM
الأستاذ الفاضل صالح المطوي..

(التفكيكية سلاح ذو حدين)

ممكن أن توضح ما تقصده بذلك؟ وما هو حدُ هذا السلاح؟



(أكثر النقاد لا يعرفون منهجية التفكيكية)
هل قلت هذا لأنها قليلة التطبيق؟ الكثير يعرف التفكيكية، ولكن من يؤمن بها كمنهج نقدي صالح لتحليل النصوص فهم قلة قليلة.



(علينا دراسة الفكرة وحيويتها وآلاتها و أدواتها قبل دراسة الأفراد)

أنا معك في هذا ، ولكن أبو التفكيكية (دريدا)، وإن كان هناك من سبقه، إلا أنه الذي وضع أغلب آلياتها، واشتهرت مرتبطة معه.

وضحــــاء..
14-11-2005, 03:24 AM
لعل من المهم أن نعرف أن السبب الرئيس لظهور التفكيكية هو فشل المنهج الذي سبقها –وهذا غالبا ما يكون سببا في نشأة المناهج النقدية- ؛ فالبنيوية فشلت في تقديم مشروع علمي مقنع لدراسة الأدب؛ إضافة لافتقاد البنيوية إلى شمولية التطبيق فما يصلح أن يطبق على نص ما قد لا يصلح لغيره.



من آليات التفكيكية :
يرى دريدا أن كل محاولة لإرجاع النص متعدد المعنى إلى بنية تحافظ على معنى واحد؛ فإن المحاولة محكوم عليها مباشرة بالفشل.



الحضور والغياب:
حينما يوافق دريدا على ما وضعه البنيوي (دي سوسير) في مسألة تداخل الوحدات اللغوية؛ فإنه يرفض بشدة الاكتفاء بالحضور، وإنما لا بد من الغياب!! فما الذي يريده دريدا؟
يريد أننا إذا قلنا أي كلمة، مثلا: (قلم) ؛ فإننا نستطيع تحديد قيمتها بصورة معينة نقصد بها قلم معين، إلى هنا ونحن معه، ولكنه لا يكتفي بذلك إنما يريد أن يدخل الغياب؛ فلا نكتفي بالقلم صاحب القيمة الحاضرة، وليكن (قلم أزرق)؛ بل يريد أن يدخل كل الأقلام باختلافها، الموجود منها والغائب، بلا انقطاع وإلى مالا نهاية؛ مُحدثاً بذلك تفتيتاً للحضور أو تماثل المعنى! فالمعنى ليس حاضراً، بل مُرجأ –كما يحب أن يسميه دريدا في كتابه (مواقفposition)-. وهو بذلك يطبق ميتافيزيقيا الحضور التي من المفترض أن لا يزج بها في النقد لأي نوع من أنواع الخطاب، إنما لها أن تبقى في الفلسفة فقط، ومتى ما أُدخلت الميتافيزيقيا في الأدب، أحالته إلى غموض وإبهام ممجوج.



اللعب الحر بالدوال:
فقد اتسعت الفجوة بين الدال والمدلول بفك الارتباط بينهما –ومصطلح فك الارتباط هو أساس التفكيكية-،لتحدث الدلالات المراوِغة الناتجة من اللعب الحر بالدوال. وإذا حدث ما قلته سابقا نتجت لنا فوضى عارمة مشكِّكة في كل ما حولها من وحدات لغوية، ومن ثم لا نهائية للدلالة والمعنى فتصبح كل قراءة للنص تفسد ما قبله، فالقراءة الأولية تفسد النص الأصلي، وما بعدها تفسد ما قبلها، وهكذا دواليك يريدون بذلك إخصاب معنى النص ودلالاته.. حتى لا يكون هناك مركز ثابت يتحقق فيه المعنى! فاستراتيجية التفكيك تدعو إلى هذا اللعب –الذي أفضل تسميته عبثا!-.



لغة النقد:
الاهتمام بالنقد أكثر من النص نفسه، فيحرص نقاد ما بعد الحداثة على إبداعية وأدبية لغة النقد، حتى أن بعضهم سمى النقد (ميْتا لغة) أي فوق اللغة! وهذا يتوافق مع يراه التفكيكيون في مسألة (الاختلاف)؛ والتي يقصدون بها اختلاف -أو تعدد- القراءات التي أشرت لها أعلاه. إلا أن هذا يؤدي إلى التكلف الذاهب بالنصوص والقراءات إلى الغموض والإبهام.. مما يُبعد المتذوق القارئ عن هكذا نصوص شُوِّهت بقراءة أمثال هؤلاء.



القصدية:
ينفي التفكيكيون قصدية المبدع في كتابته لنصه، ويحيلونها إلى قصدية القارئ! وهم ممن اعتمد نظرية موت المؤلف المجحِفة لحق المبدع في نصه، ومغالية في الترحيب بالقارئ والناقد للنص.


أخيرا نخلص إلى أنه لا يسيطر على هذه الاستراتيجية سوى الشك في كل شيء، و لم أجد لها عذرا في ذلك إلا أنها نشأت في عصر الشك! و يا له من عذر واهٍ.




للأمانة.. فقد استفدت منها:

1. التفكيكية (دراسة نقدية) Par Pierre v. Zima ترجمة: أسامة الحاج.
2. النقد الأدبي الحديث أسسه الجمالية، ومناهجه المعاصرة أ.د. سعد أبو الرضا.
3. مناهج النقد المعاصر د. صلاح فضل.

معالي
14-11-2005, 07:19 AM
نقاش رائع وثري..

محمد..وضحاء
شكرًا لكما..ألقيتما حجرًا في مياه راكدة..

باقية في مكاني بالصف الأول أتابع باستمتاع كبير!
بانتظاركما

فيض تحية

وضحــــاء..
14-11-2005, 05:36 PM
ولكن التلميذ النجيب يا عزيزتي لا يبقى في الصف الأول مكتف اليدين!! (:

بل يناقش أساتذته ويشاكسهم..

ننتظر رأيك معالي..

وأنتظر أستاذي محمد

معالي
15-11-2005, 06:27 AM
وضحاء

من قال لك إنني تلميذة نجيبة؟؟!!
لم يَصْدُقوكِ من قالوا لك ذلك!!

فيض تحية

وضحــــاء..
15-11-2005, 07:00 AM
لا يكون في الصف الأول من قاعة الدرس إلا النجباء.. (:

وضحــــاء..
15-11-2005, 07:09 AM
هل النقد مقدس أكثر من النص؟
لا.

بالنسبة لي لا أحب من نقد الفلاسفة سوى المعري.
الناقد إذا لم يكن مبدعا سيكون مؤلما جدا، كما قيل "أكثــَر الحز، وأخطأ المفصل".

كم من النصوص اختطفت على أيدي "النقاد" وأرغمت على حمل بيانات لا تحتملها ولا تتحملها!


النقد إذا كان مقدساً أكثر من النص ضاعت العملية الإبداعية، وهذا للأسف ما حصل من بعض أصحاب ما بعد الحداثة؛ حينما جعلوا السلطة للمتلقي (قارئا وناقداً) بعد أن كانت للنص -كما في البنيوية-، ومن قبله للمبدع نفسه -كما هو في المناهج النقدية القديمة كالاجتماعي، والتاريخي، وغيره.

الفلاسفة كثيرا ما يمنطقون، ويؤدلجون النصوص، مبعدينها عن المجال الإبداعي المحلّق؛ لذا أتمنى أن يبقوا في فلسفتهم بعيدا عن الأدب.

والنصوص إذا اختطفت ، ربما تحمّل غير ما يُقصد بها، ولكن في ذلك -أحياناً- إثراء للنص بشكل مدهش وجميل، بشرط الابتعاد عن شخصنة النص، أو محاولة إدانة صاحبه عن طريقه..


شكرا على الإثارة.

معالي
15-11-2005, 07:16 AM
صدقيني وضحاء

الصف الأول يضم أولئك وأولئك!!!

أقولها عن تجربة ومعايشة!

محمد الغامدي
19-11-2005, 07:05 PM
شكرا لسؤالك معالي
وسأعود للأستاذه وضحاء التي طرحت طرحا جميلا
مع اختلافي مع كثير مما جاء فيه

لي عودة ولي منكما عذر التأخر
وللاخوة و هنا سلام ومودة

صالح بن سعد بن حسن المطوي
20-11-2005, 12:09 PM
الأخت الفاضلة وضحاء

التفكيكية سلاح ذو حدين :

إذا كان مدعيها لا يعرف المنهجية فتصبح بذلك عبثية

و تخرجك من عالم النص إلى عالم الهلوسة الثقافية

النقد هو محاولة فهم النص أو كاتبه

فمحاولة فهم النص عن طريق تفكيكه ووضع النصوص وأشباهها

في وحدة موضوعية واحدة مع دراسة الأساليب والصيغ الكتابية للنص

فلكل كاتب مفرداته و أسلوبه في كتابة النص فهي بصمة روح كاتب النص

و الدالة عليه ومنه نعرف أن فلانا صاحب النص أو فلانا قلد فلانا في هذا النص

وكذلك يجري على الفكرة وتطورها وعلى الصياغة و التصوير والبلاغة الأدبية .............................

أما دراسة كاتب النص فيحتاج دراسة كل أعماله وفق المنهج الزمني

ودراسة المجتمع والعصر الذي عاش أو يعيش فيه

ودراسة ما يستشف من تاريخه وثقافته والمحطات المؤثرة علية

سواء كانت مادية أو نفسية أو حضارية

فالنقد التفكيكي يستلزم من الناقد ثقافة عالية جدا وموسوعية

مع نظام منهجي في الدراسة

وهذا مع الأسف غير متوفر إلى ندرة

فلذلك يهيم دريدا وغيرة في هلوسة النص وكاتبة

لا بأس بفلسفة النص إنما وفق منهجية من مقدمات صحيحة

إلى نتائج إيجابية في الفهم

كما لا يستطيع الناقد في فهم نفسية الكاتب إذا لم يكن لدية إلمام بعلم النفس وهكذا

ومع الأسف معظم الذين يتكلمون في النقد مجرد بغبغاوات

إن من يحمل قلم النقد يجب أن يكون بنفسه مبدعا له شخصيته الخاصة في النقد


فلذلك أختي وضحاء أريد أن نضع النقاط على الحروف

ونراجع المنهج التفكيكي من جديد ونراجع التطورات التي حصلت في
كثير من أساليبه لأن أصل التفكيكية هو علم النقد النصوص

و إذا لم ننقد هذا العلم ونطوره ونحسنه ونبسطه ونطبقه فلا حاجة لنا به

نحن نأخذ الفكرة ونقيمها فإن جازت لنا أخذناها

وعلينا أن ننظر إلى آلاتها و أدوتها فما هو صالح أخذنا به وما هو

باطل طرحناه من مناهجنا النقدية

كما لا أحب مسخ الكلمات والمصطلحات التي تغرب ولا تشرق

و تعجم بدل أن تعرب وهذا إن دل فيدل على المسخ الحضاري لثقافتنا

وضحــــاء..
24-11-2005, 05:49 AM
شكرا أستاذ صالح المطوي على إضافتك.

وضحــــاء..
27-04-2006, 05:49 AM
أعلم أني أحييت رميما.. يتمنى البعض دفنه..

ولكن قرأت ما قد يثري الموضوع، وأحببت نقله هنا (http://www.alfaseeh.net/diffuser/user.php?dept=66&post=158)

عنقود الزواهر
05-06-2006, 06:22 AM
كتب دريدا
وجان جينيه
وكتاب عن النقد الثقافي للغذامي.

أخي آمل منك أن تتعرف على بلديكم صاحب كتاب الانحرافات العقدية في أدب الحداثة، وأن تحقق القول في واو الثمانية، فهو أفضل من واو الثلاثة" دريدا و...و...". والنقد الثقافي للغذامي يرمي فيه لفتح جبهة حرب أخرى بعد أن أصبح التفعيل الجهدي للحداثيين في البلد صفرا.
وطالع ما كتبه عبد العزيز حمودة وعبد الوهاب المسيري وعدنان رضا النحوي وغيرهم، قبل التفاعل القوي منك مع المذهب التفكيكي، فالمركزية التي يحاربها دريدا تشمل جميع المركزيات الميتافيزيقية، ومن طالع انفعالاته عرف أنه مصاب بمتلازمة قد أجهزت عليه في عمره، والرجل يهودي هيدجري هوسرلي نيتشوي تضاربت عنده المعطيات الفكرية للمذاهب المختلفة، فوصل به الأمر إلى التقويض أو التشريح أو التفكيك وغير ذلك من مسمياتها. وما أجمل ما كتبه ليونارد جاكسون وغيره فيما يتعلق بهذا الموضوع. وشكرا.

محمد أبو النصر
21-09-2006, 12:28 AM
إذا كانت الكتب التي تتحدث عن النقد كثيرة فأنا أرى أن من الأفضل أن نتحدث عن الكتب التي تتطبق هذه الاجتهادات وهي قليلة و أفضلها (الديوان)انظر أيها القارىء كيف استطاع الأستاذ العقاد أن يجعل (شوقي) لا يساوي حبة من خردل

معالي
21-09-2006, 01:18 AM
كيف استطاع الأستاذ العقاد أن يجعل (شوقي) لا يساوي حبة من خردل
ولكن انتصر له الكثير, كمحمد مندور وغيره.
لا أظن أن رأي العقاد لقي قبولا واسعا, بل على العكس فلشوقي من الإبداع ما لا يخفى على ذي ذائقة أدبية.
مشكلة شوقي أنه كان يترسم خطى الأسلاف مع تجديد مقبول, على حين كان العقاد والمازني وشكري قد تشبعوا بثقاقة الإنجليز وجاؤوا يركضون بها إلينا!
ثمة فارقا عظيما بين العقاد الناقد الأدبي الذي تسمع جلبة ديوانه _أعني كتابه_ دونما غرض سوى التجديد للتجديد نفسه بعد أن انبهر بهازبلت أميره, وبين العقاد الذي اتجه إلى التراث والتاريخ الإسلامي فكتب دُررا خلدت ذكره كالعبقريات.

الإبداع يا أخي هو ما كان منطلقه من أرضنا وسُقي من ماء سمائنا, فإن أفاد من الغير فبحدود مدروسة, أما شوقي فهو أحد عظماء الأدب وإن سمّوه صنما وأرادوا تحطيمه زعموا !!


مجرد رأي أخي الكريم.
واختلاف وجهات النظر لا يفسد للود قضية.

أبو المظفر السناري
27-10-2009, 10:48 PM
ولكن انتصر له الكثير, كمحمد مندور وغيره.
لا أظن أن رأي العقاد لقي قبولا واسعا, .


هذا صواب. وتحامله مع صاحبه المازني في قراءة شعر( شوقي ) يشبه تحامل طه حسين في قراءته لـ( نظرات ) المنفلوطي . وإنْ زاد عليهما هذا الأخير من ضروب السخرية والاستهزاء ما وضع من سلامة تذوقه الأدبي عند أهل الإنصاف !

ولم أقرأ فيما قرأت في الإبداع الأدبي النقدي أجود مما جاد به قلم شيخ العروبة محمود شاكر فيما علقه على ( ديوان بلوتولاند وقصائد أخرى ) لذلك الحاقد الأثيم لويس عوض !

ومحمود شاكر هذا: كان من ذلك الطراز الذي يقال عنه : ( عالم ضيَّعه قومه !).

عودة الشيحي
27-10-2009, 11:58 PM
أعجبتني كتب أستاذي د. يوسف بكار .

وبالذات كتابه (عين الشمس) في نقد النقد ،

وهو المقرر علينا هذا الفصل .

وكذلك كتب أستاذه >. شكري عياد رحمه الله ..

نون النسوة
28-10-2009, 08:27 PM
لا أستطيع القطع بأفضل كتاب في تخصص ما
صيغة التفضيل فيها ظلم كبير - بالنسبة إلي
قد يعجبني كتاب ما يتحدث عن النقد القديم بالمقابل كتاب آخر يتحدث عن النقد الحديث والنقد الحديث واسع جدا فهناك المذاهب قبل القرن العشرين وهناك مابعده , فالمسألة فيها تفصيل
لذا أعرض أكثر الكتب التي لفتت انتباهي إما لمضمونها أو لجدة طرحها أو لأسلوبها , وعندما أشيد بكتاب ما لا يعني تقبلي التام له وإنما أشيد به لأسباب عديدة منها : قوة البراهين أو الحجج التي يعرضها صاحبها أو كناقل أجاد النقل الموضوعي ... الخ
من القديم : العمدة لاين رشيق أعود إليه بين فترة وأخرى فطابعه موسوعي وأراه ناقل موضوعي ,
القرطاجني في كتاب منهاج البلغاء وأتمنى أن أقرأ أكبر قدر منه يبهرني جدا جدا لولا أنه مركز جدا إذ أستغرق وقتا طويلا عند قراءة جزئية قصيرة لكن يروق لي كثيرا تقسيمه ومنهجيته وأسأل الله أن يطرح البركة في وقتي وأتفرغ له يوما
الجاحظ وابن طباطبا في بعض أرائها .. ( مع الإشارة إلى أن مجالي ليس في القديم لذلك إجابتي سطحية بعض الشيء فهي مبنية على عدد قليل من الكتب .)

في الحديث
نظرية الأدب لشكري الماضي كتاب صغير لكنه يلخص أبرز النظريات الأدبية أعود له كثيرا كثيرا
كتاب ديفيد ديتش نسيت اسمه بالكامل أعتقد مناهج النقد بين النظرية والتطبيق لكن في حدود علمي لايحوي الدراسات النقدية الحديثة
مفتاح وبنيس ( لاتحضرني أسماء الكتب )
المدارس النقدية الحديثة كالبنيوية أو التفكيكية أو النظريات الجديدة كالتناص والتلقي وو الخ لم أجد حتى الآن مرجعا جامعا لها يعرضها بطريقة واضحة بل كتبا متخصصة لكل مدرسة فعندما أريد القراءة عنها ألجأ لكتاب متخصص في ذلك أو بحوث الأساتذة في الدوريات ( هناك كتب لكنها مختصرة موجزة لا تبين لي المنهج النقدي بشكل واضح أعتقد كتاب رامان سلدن إن لم أكن مخطئة لكن لا يفي بالغرض إطلاقا في نظري )

هذا على مستوى التنظير
أما التطبيق
كتب الغذامي (تحليل القصائد ) , صدقا ومع احترامي له لكن لأجده منظرا بدرجة كافية فلا أتذكر أني لجأت لكتاب له لدراسة منهج نقدي لكن يتوغل في التحليل أكثر فمن ناحية التطبيق أجده مهما بالنسبة إلي
الدكتور ميجان الرويلي قرأت له في الدوريات بحوثا يحلل فيها عدد من النصوص
أسماء أخرى لا أتذكرها هذا مايحضرني الآن


خلاصة ردي لا أستطيع الجزم بأفضل كتاب ليس على مستوى النقد فحسب بل كل نواحي الحياة

سوى القرآن الكريم كلام الله ومادون ذلك فهو متفاوت إضافة إلى أنه من المجحف أن أهمش كتبا كثيرة في النقد وأقطع بأفضلية كتاب دون غيره
..................

سؤال على هامش الموضوع قرأت مرة كتابا غريبا أو أنني أنا الغريبة ;) !
هل جرب أحدكم أن يقرأ لمحمد العباس في النقد ؟ لوهلة شككت في عقلي أو عقله أو لا أدري ما المشكلة بالضبط !
قرأت شيئا لاهو بنقد ولا هو بأدب ولا هو ..

محمد أبو النصر
29-10-2009, 12:40 AM
ولكن انتصر له الكثير, كمحمد مندور وغيره.
لا أظن أن رأي العقاد لقي قبولا واسعا, بل على العكس فلشوقي من الإبداع ما لا يخفى على ذي ذائقة أدبية.
مجرد رأي أخي الكريم.
واختلاف وجهات النظر لا يفسد للود قضية.

معذرة سيدتي معالي مر الوقت ولم أتنبه لهذه المشاركة سأقوم الآن بطرح بعض الأفكار التي عرضها العقاد في كتابه واستطاع بها من وجهة نظري أن يهدم صنم شوقي

محمدفايد
18-11-2009, 03:48 PM
كتاب الأستاذ الدكتور عبدالواحد الشيخ أستاذ النقد الأدبي والبلاغة بجامعة الإسكندرية (أحمد محرم ناقدا )حيث عرض فيه للنقد الحديث وكيف يكون النقد للعمل الأدبي العربي . سبحان ربك رب العزة عما يصفون وسلام على المرسلين والحمد لله رب العالمين

فهد عبد الرحمن الصلوح
18-11-2009, 03:58 PM
من الكتب الرائعة في دراسة الصورة الفنية في النقد الشعري،
كتاب { الصورة الفنية في النقد الشعري لعبد القادرالرباعي}

هدى عبد العزيز
03-11-2015, 10:57 PM
السلام عليكم
نظرية الأدب لأستاذي عثمان موافي يرحمه الله
تعلمتُ منه النظرة الشمولية إلى الأدب، ومن دون أن أزدري نصا !
تحيتي

زهرة متفائلة
31-12-2015, 10:46 PM
الحمدلله والصلاة والسلام على رسول الله ....أما بعد :

موضوع مبارك ، وتعليقات طيبة ومفيدة !

نفع الله بعلمكم جميعا