المساعد الشخصي الرقمي

اعرض النسخة الكاملة : "مثل والكاف"



حسين-علي
06-02-2014, 07:59 PM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

قد أشكل عليّ فهم الفرق بين الكاف و "مثل" . فبحثت في المواقع ووجدت بأنّ هنالك سؤال مطروح حول "ما الفرق بين هذه الجمل" فأجاب أحدهم :

"- هي البدر، للدلالة على التشبيه الكامل من جمال و صفاء و هدوء و نور و أنس و غيرها

- هي كالبدر، للتشبيه الجزئي الفعلي مثال ذلك تشبيه المحب محبوبته عند دخوله عليه كالبدر عند ظهوره في اول الليل
كما قال الشاعر بدى كالبدر توج بالثريا ,,,,, غزالا في الحماة باهي المحيا

- هي مثل البدر، للتشبيه الجزئي الوصفي و ليس الفعلي كوصف الجمال

- هي كمثل البدر التشبيه الجزئي الزمني و يطلق ذلك الوصف على الاشخاص قليلو الظهور على الناس او كثيرو الغياب
فالبدر لا يظهر كاملا سوى في اوسط الشهر ثم يتناقص و يختفي"

ولكن وجدت في مكان آخر أنّ "التشبيه بالكاف يفيد تشبيه الصفات بعضها ببعض وبالمثل يفيد تشبيه الذوات بعضها ببعض" عكس الكلام السابق .


وسؤال آخر حول (كمثل) فما معناها في هذه الآية الكريمة : ( مَثَلُ الَّذِينَ يُنْفِقُونَ أَمْوَالَهُمْ فِي سَبِيلِ اللَّهِ كَمَثَلِ حَبَّةٍ أَنْبَتَتْ سَبْعَ سَنَابِلَ فِي كُلِّ سُنْبُلَةٍ مِئَةُ حَبَّةٍ وَاللَّهُ يُضَاعِفُ لِمَنْ يَشَاءُ وَاللَّهُ وَاسِعٌ عَلِيمٌ )(261)

ورأيت أن (كمثل) تكون مسبوقة دائماً ب(مثل) سواء كانت موجوده ام محذوفة كما في :{كَمَثَلِ الَّذِينَ مِن قَبْلِهِمْ قَرِيباً ذَاقُواْ وَبَالَ أَمْرِهِمْ وَلَهُمْ عَذَابٌ أَلِيمٌ } .

ففي التفسير "قوله تعالى: (كَمَثَل)؛ أي مثلهم كمثل" .


فما الفرق من قولنا في الآية السابقة (... مثل حبةٍ أنبتت ... ) أو ( ... كَحَبَّةٍ أنبتت ... ) ، وما يكون معناه اذا قلناه هكذا ؟

وأرجو التوضيح لعلِّها تتضح لي ، مع الشكر الجزيل .

أم سارة_2
08-02-2014, 08:07 AM
أظن والله تعالى أعلم بأنه لا يجوز حذف "كمثل"إذا كان المشبه به متصورا غير مستحيل.

حسين-علي
10-02-2014, 03:22 PM
للرفع ؟ :(


أظن والله تعالى أعلم بأنه لا يجوز حذف "كمثل"إذا كان المشبه به متصورا غير مستحيل.

عُذراً (أم سارة) ولكني لم أسأل حول حذف "كمثل" ، اما قصدي بالحذف هوحذف "مثل" في "ورأيت أن (كمثل) تكون مسبوقة دائماً ب(مثل) سواء كانت موجوده ام محذوفة كما في :{كَمَثَلِ الَّذِينَ مِن قَبْلِهِمْ قَرِيباً ذَاقُواْ وَبَالَ أَمْرِهِمْ وَلَهُمْ عَذَابٌ أَلِيمٌ } .

ففي التفسير "قوله تعالى: (كَمَثَل)؛ أي مثلهم كمثل" ."

عطوان عويضة
14-03-2014, 05:45 PM
وسؤال آخر حول (كمثل) فما معناها في هذه الآية الكريمة : ( مَثَلُ الَّذِينَ يُنْفِقُونَ أَمْوَالَهُمْ فِي سَبِيلِ اللَّهِ كَمَثَلِ حَبَّةٍ أَنْبَتَتْ سَبْعَ سَنَابِلَ فِي كُلِّ سُنْبُلَةٍ مِئَةُ حَبَّةٍ وَاللَّهُ يُضَاعِفُ لِمَنْ يَشَاءُ وَاللَّهُ وَاسِعٌ عَلِيمٌ )(261)
ورأيت أن (كمثل) تكون مسبوقة دائماً ب(مثل) سواء كانت موجوده ام محذوفة كما في :{كَمَثَلِ الَّذِينَ مِن قَبْلِهِمْ قَرِيباً ذَاقُواْ وَبَالَ أَمْرِهِمْ وَلَهُمْ عَذَابٌ أَلِيمٌ } .
ففي التفسير "قوله تعالى: (كَمَثَل)؛ أي مثلهم كمثل" .
فما الفرق من قولنا في الآية السابقة (... مثل حبةٍ أنبتت ... ) أو ( ... كَحَبَّةٍ أنبتت ... ) ، وما يكون معناه اذا قلناه هكذا ؟
وأرجو التوضيح لعلِّها تتضح لي ، مع الشكر الجزيل .
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته:
لو قلنا في غير كلام الله تعالى: مثل المنفقين أموالهم في سبيل الله كمثل حبة أنبتت سبعمائة حبة.
فالتشبيه هنا لا يراد به تشبيه الناس بالحب، إذ لا تشابه بينهم في الحقيقة، وإنما المراد تشبيه صفة بصفة وهي نماء المال ونماء الحب، فعاقبة المال أنه ينمو سبعمائة ضعف كما نمت الحبة سبعمائة ضعف.
ولو قلت: المنفقون أموالهم في سبيل الله كالحبة التي تنبت سبعمائة ضعف، لم يكن لك فهم هذا التشبيه على ظاهره، لأنك لم تشبه صفة بصفة بل شبهت جثة بجثة ... وهو محال على الحقيقة. ولو جاء نحو ذلك من فصيح لم يكن لك إلا تقدير محذوف ليستقيم المعنى ... وهذا سر تقديرهم لمثل إذا لم توجد.
والله أعلم.

حسين-علي
14-03-2014, 08:26 PM
شكراً جزيلاً إستاذي الفاضل وجزيتَ خيرا .

هل تقصد في المثال الأول " مثل المنفقين أموالهم في سبيل الله كمثل -ك-حبة أنبتت سبعمائة حبة "

لقد فهمت أنّ التشبيه هو تشبيه صفة بصفة وليس جثة بجثة .

لقد ذكرت في المثال الثاني "المنفقون أموالهم في سبيل الله كالحبة التي تنبت سبعمائة ضعف" فهي غير فصيحة لإنها ستصبح تشبيه جثة بجثة إلّا إذا قدّرناها ب "مثل" أي تصبح "مثل المنفقين أموالهم في سبيل الله كالحبة التي تنبت سبعمائة ضعف " أليسَ كذلك ؟

س : ولكن لم تتضح لي الفكرة حول الفرق بين (الكاف و مثل ) ففي المثال السابق كان هنالك صفتين لنشابه بينهما أمّا في هذه الأمثلة ماذا نفعل ؟
أمثلة : هي كالبدر
هي مثل البدر
هي كمثل البدر
مثلها كمثل البدر
مثلها مثل البدر
مثلها كالبدر

ومن باب آخر ، إذا جعلنا "البدر" نكرة في الجمل السابقة فكيف ستصبح معناتها ؟

س2: هل صحيح أنّ "التشبيه بالكاف يفيد تشبيه الصفات بعضها ببعض وبالمثل يفيد تشبيه الذوات بعضها ببعض"

س3: هل هنالك فرق بين " مَثَل" و "مِثْل" ؟

وارجو ان تسامحني على الإطالة وإتعابك معي ولك منّي جزيل الشكر .

عطوان عويضة
14-03-2014, 09:31 PM
هل تقصد في المثال الأول " مثل المنفقين أموالهم في سبيل الله كمثل -ك-حبة أنبتت سبعمائة حبة "
الكاف في (كحبة) سبق إصبع، وقد حذفتها، فشكرا للتنبيه.


لقد ذكرت في المثال الثاني "المنفقون أموالهم في سبيل الله كالحبة التي تنبت سبعمائة ضعف" فهي غير فصيحة لإنها ستصبح تشبيه جثة بجثة إلّا إذا قدّرناها ب "مثل" أي تصبح "مثل المنفقين أموالهم في سبيل الله كالحبة التي تنبت سبعمائة ضعف " أليسَ كذلك ؟
بلى، ولنقل غير بليغة بدل غير فصيحة؛ فليس كل فصيح بليغ.


س
: ولكن لم تتضح لي الفكرة حول الفرق بين (الكاف و مثل ) ففي المثال السابق كان هنالك صفتين لنشابه بينهما أمّا في هذه الأمثلة ماذا نفعل ؟
أمثلة : هي كالبدر
هي مثل البدر
هي كمثل البدر
مثلها كمثل البدر
مثلها مثل البدر
مثلها كالبدر

ومن باب آخر ، إذا جعلنا "البدر" نكرة في الجمل السابقة فكيف ستصبح معناتها ؟
ليسأل صاحب هذه الأمثلة، فمن العنت غير المجدي التمثيل بكلام غير الفصحاء.


س3
: هل هنالك فرق بين " مَثَل" و "مِثْل" ؟
لعل الرجوع إلى المعجم يكون أجدى من الرأي، والذي يبدو لي أن الكلمتين مختلفتان ولكل واحدة استعمالات غير الأخرى قد تتقارب وقد تتباعد.
من ذلك أن مثل بفتح الثاء تعني الصفة، وليس هذا المعنى مما تحتمله مثل ساكنة الثاء، وأن مثل ساكنة الثاء تعني شبه، وليست كذلك مفتوحة الثاء، والمثل بفتح الثاء تعني ما يتمثل به من الحديث ذي القصة المعروفة فيستغنى به عن غيره، ولا يقال المثْل السائر بل المثل السائر. مثل ساكنة الثاء أداة تشبيه ومثَل ليست كذلك، لذلك تدخل كاف التشبيه على مثَل كثيرا، ولاتدخل على مثْل إلا زائدة ...



س2
: هل صحيح أنّ "التشبيه بالكاف يفيد تشبيه الصفات بعضها ببعض وبالمثل يفيد تشبيه الذوات بعضها ببعض"
لا أعلم، والذي أعلمه أن الكاف ومثل ساكنة الثاء لهما المعنى نفسه، أما مثَل بفتح الثاء فلا تكون للتشبيه وإنما تصحبها الكاف للتشبيه، فلو قلت مثل هذا كمثل ذاك فهم أن وصف هذا كوصف ذاك... وقد قيل في قوله تعالى مثل الجنة التي وعد .... أن المعنى وصف الجنة التي ...
والله أعلم.

حسين-علي
14-03-2014, 10:30 PM
شكراً جزيلاً إستاذي الفاضل وبارك الله فيك وجزاك الله خيرا .
شرحٌ جميلٌ ووافٍ .
فقد فهمتُ الآن الأمر وزال الإشكال .