المساعد الشخصي الرقمي

اعرض النسخة الكاملة : ما إعراب (لا استقلالا ولا وساطة بالشفاعة)؟



محمد أخوكم
26-02-2014, 12:06 PM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته أخوتي الكرام ما إعراب (لا استقلالا ولا وساطة بالشفاعة) في (حيث دل الحديث على أن الملائكة أنفسهم يعبدون الله ويخافونه، فإذا لم يصح دعاؤهم ولا عبادتهم لا استقلالا ولا وساطة بالشفاعة، فعبادة غيرهم لا تصح من باب أولى.) ؟ وجزاكم الله خيرا !!!

سليمان الأسطى
26-02-2014, 02:11 PM
وعليكم السلام ورحمة الله.
مفعول مطلق.
ويجوز أن تكون حالا غذا اولتها بمشتق.

محمد أخوكم
27-02-2014, 09:00 AM
جزاك الله خيرا ياأخي الكريم !!! فأين صاحب الحال ؟

ياسر1985
27-02-2014, 11:48 AM
جزاك الله خيرا ياأخي الكريم !!! فأين صاحب الحال ؟
الظاهر أنه المضاف إليه (دعاؤهم)، والله أعلم.

محمد أخوكم
27-02-2014, 01:22 PM
جزاك الله خيرا وبارك الله فيك ياأخي الكريم أبا عمار!!! فأين صاحب الحال في (باب من أطاع العلماء والأمراء في تحريم ما أحل الله أو تحليل ما حرَّمه الله فقد اتخذهم أربابا من دون الله
وقال ابن عباس - رضي الله عنهما -: " يوشك أن تنزل عليكم حجارة من السماء، أقول: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم، وتقولون: قال أبو بكر وعمر ".
شرح الكلمات:
يوشك: أي يقرب. أبو بكر وعمر: هما الخليفتان الأول والثاني من الخلفاء الراشدين.
الشرح الإجمالي:لما كانت الطاعة نوعا من العبادة لا تصح لأحد من الخلق استقلالا إلا إذا كانت متمشية مع طاعة الله ورسوله ) ؟

ياسر1985
27-02-2014, 01:53 PM
الشرح الإجمالي: لما كانت الطاعة نوعا من العبادة لا تصح لأحد من الخلق استقلالا إلا إذا كانت متمشية مع طاعة الله ورسوله ) ؟
الظاهر أنه الضمير المستتر في (تصح) العائد على (العبادة)، والمعنى: لا تصح العبادة مستقلةً لأحد من الخلق إلا.. . والله أعلم.

محمد أخوكم
27-02-2014, 06:20 PM
جزاك الله خيرا وبارك الله فيك الألستاذ الفاضل أبا عمار !!! ...إذن لماذا لا يجوز أن يكون صاحب الحال في ( فإذا لم يصح دعاؤهم ولا عبادتهم لا استقلالا ولا وساطة بالشفاعة) الدعاء والعبادة ؟

ياسر1985
27-02-2014, 10:56 PM
جزاك الله خيرا وبارك الله فيك الألستاذ الفاضل أبا عمار !!! ...إذن لماذا لا يجوز أن يكون صاحب الحال في ( فإذا لم يصح دعاؤهم ولا عبادتهم لا استقلالا ولا وساطة بالشفاعة) الدعاء والعبادة ؟
هذا وجه آخر لم ألتفت إليه، ولا يبعد جوازه، وترجيح أحد الوجهين على الآخر يعتمد على استظهار القارئ.