المساعد الشخصي الرقمي

اعرض النسخة الكاملة : أبيات على مجزوء الخفيف



عبد الجبار السلامي
05-03-2014, 09:34 AM
على أي قالب تخرج هذه الأبيات :
إنّ عبدَ العزيْزِ شيخٌ = بهِ يُكشَفُ الشّبهْ
وَترى للخليلِ فيْهِ = وأقْرانهِ شَبَهْ
وهو لاشكَ شاهدٌ = أنّ إبريقنا شَبَه

ديوان ابي الفتح البستي /224

سليمان أبو ستة
05-03-2014, 11:24 AM
ما دمت تعرف أنها تخرج على قالب مجزوء الخفيف، فلماذا السؤال. وهل لديك شك في ذلك؟

خشان خشان
05-03-2014, 12:31 PM
أستاذي الكريمين

انتساب الصدر لمجزوء الخفيف واضح، ولكن عجزي البيتين الأول والثاني عندهما توقف.

فصلته بمجزوء الخفيف = 2 3 2 3 3 = فاعلاتن متفع لن = علاتن متفع لن

يذكرني هذا بمفهوم الاجتثاث والاجتزاء في الرقمي. ولكن هل يصح اجتماع الصدر والعجز على هذه الصورة:

فاعلاتن متفع لن ..... علاتن متفع لن

والوزن 3 2 3 3 لكأنه = مفاعيلُ فاع لا = المضارع المحذوف

يرعاكما الله.

د.عمر خلوف
05-03-2014, 05:00 PM
لو مدّ عجزا البيتين الأولين يدهما إلى صدريهما وسرقا أو استجرّا السبب الخفيف الأخير منهما لانتهى الإشكال.

سليمان أبو ستة
05-03-2014, 05:01 PM
إنّ عبدَ العزيْزِ شي = خٌ بهِ يُكشَفُ الشّبهْ
وَترى للخليلِ فيْ = هِ وأقْرانهِ شَبَهْ
وهو لاشكَ شاهدٌ = أنّ إبريقنا شَبَه
فاعلاتن متفعلن = فاعلاتن متفعلن

خشان خشان
05-03-2014, 05:31 PM
لو مدّ عجزا البيتين الأولين يدهما إلى صدريهما وسرقا أو استجرّا السبب الخفيف الأخير منهما لانتهى الإشكال.
**

إنّ عبدَ العزيْزِ شي = خٌ بهِ يُكشَفُ الشّبهْ
وَترى للخليلِ فيْ = هِ وأقْرانهِ شَبَهْ
وهو لاشكَ شاهدٌ = أنّ إبريقنا شَبَه
فاعلاتن متفعلن = فاعلاتن متفعلن

لله دركما أستاذي د. عمر خلوف وسليمان أبو ستة

يذكرني ظني هنا بما ظنه د. محمد توفيق أبو علي ( ثغرة العروض )

https://sites.google.com/site/alarood/r3/Home/thaghrah

على أن ذلك ليس عذرا لي في عدم تبين الصواب المتمثل في عدم جواز ترفيل الصدر من غير تصريع.

من تداعيات الموضوع، يحضرني هنا سؤال إن كانت ثمة شواهد على ورود مجزوء الخفيف مرفلا ( عجزه) .

إحدى مشتقات الرقمي تتنبأ باحتمال ذلك حيث أن أيا من الصور التالية في نهاية العجز من أي صورة في أي بحر تستتبع احتمال ورود الصورتين الأخريين . ( ز = مقطع سببي زوجي الأصل - 3 وتد أصيل )

أولا - ز 3 ......ثانيا - ز3 2 .... ثالثا .... ز 3 ه

حفظكما ربي ورعاكما.

عبد الجبار السلامي
05-03-2014, 07:07 PM
إنّ عبدَ العزيْزِ شي = خٌ بهِ يُكشَفُ الشّبهْ
وَترى للخليلِ فيْ = هِ وأقْرانهِ شَبَهْ
وهو لاشكَ شاهدٌ = أنّ إبريقنا شَبَه
فاعلاتن متفعلن = فاعلاتن متفعلن
جزيت خيرا استاذنا ما قصدته هو الخطأ الشكلي في كتابة الأبيات ، وهذا الأمر مستشرِِ في الكثي من الدواوين مما يجعلنا قد نقرأ البيت بصورة خاطئة

سليمان أبو ستة
05-03-2014, 09:26 PM
أستاذي خشان
حول تداعيات هذا الموضوع عندك ، إليك تداعياته عندي من كتاب "في نظرية العروض العربي":
حذف السبب الأخير وزيادته :

يمكن في بعض الأنساق التي تنتهي بسبب أحادي حذفُ هذا السبب في العروض أو الضرب أو كليهما . فمما يلاحظ حذف سببه الأخير في العروض أو الضرب بكثرة بحرُ المتقارب . ومما لوحظ الحذف في ضربه فقط بحر المضارع ، وكذلك يتعرض بحرا الرمل والخفيف للحذف ، وهو ما سنشير إلى أمثلته في الجزء التطبيقي من الكتاب .
كما يمكن لبعض الأنساق التي تنتهي بالوتد زيادةُ السبب الخفيف في الضرب ، وقد لوحظ ذلك في الكامل والمتدارك والرجز . ومع ذلك فهناك من الأنساق التي تنتهي بسبب أحادي ما لا تتعرض للحذف ، كالوافر مثلاً . وهناك من الأنساق التي تنتهي بوتد ما لا يُزاد عليه السبب ، كالبسيط .
ويبدو لي أن الوصول إلى قاعدة عامة تحكم حذف السبب أو زيادته يحتاج إلى مزيد من الاستقصاء لمعرفة الشروط الخاصة بالحذف والزيادة ، لا سيما وأن هذه الظاهرة قد تكون محل اعتراض من البعض لمجرد أن بعض أمثلتها لم تلاحظ في الشعر القديم .

خشان خشان
05-03-2014, 10:54 PM
فهناك من الأنساق التي تنتهي بسبب أحادي ما لا تتعرض للحذف ، كالوافر مثلاً . وهناك من الأنساق التي تنتهي بوتد ما لا يُزاد عليه السبب ، كالبسيط .

أخي وأستاذي الكريم

1- بالنسبة للوافر، يندر حقا أن يحذف السبب الأخير في الوافر، وعلى سبيل الطرفة أذكر أبيات للأحنف العكبري ورد فيها ذلك.

http://poetry.adach.ae/poem?idVerse=1256765

إذا مـلك الفـتـى هـنّـا ودنّـا... ومـقـردة ومـلفـسة وصن
وجــبّــرة وغــربــالا إذا مــا .... رآه عـدّوّه يـومـا يـحن
وكـارجـة مـن البـرق اليماني .... قـطـينية وكان له مسن
ولاح عــلى ذراعــيــه ســطــور ... وسبعا غابة والكركدن
وكـــان له مـــحــاشــيّ مــليــح ... خـلاسـيّ إذا ما حزّ رن
وأمـشـى خـلفـه كـلبـا هـروشـا ... له ذات نـعـوس به وسن

2- أما بالنسبة للبسيط فإنه حسب منهج الرقمي وعلى ضوء التخاب لا ينتهي بوتد

فصدره ينتهي بفاصلة ثقيلة السبب الأول وعجزه ينتهي بفاصلة ثقيلة أو خفيفة السبب الأول.

حفظك ربي ورعاك.

د.عمر خلوف
06-03-2014, 01:14 AM
على أن ذلك ليس عذرا لي في عدم تبين الصواب المتمثل في عدم جواز ترفيل الصدر من غير تصريع.

من تداعيات الموضوع، يحضرني هنا سؤال إن كانت ثمة شواهد على ورود مجزوء الخفيف مرفلا ( عجزه) .
أستاذي أبا صالح..
ترفيل الصدر عندي جائز كترفيل العجز، وكان أحرى بمداخلتك الأولى أن تنبهك إلى سلاسة هذا الترفيل، حتى إنك قلت فيها: (انتساب الصدر لمجزوء الخفيف واضح)..
وإيقاعه بذلك يقرب جداً من إيقاع المخلّع، مخروماً، إن صح التعبير.. فلو أضفتَ إلى صدره حرفاً لعاد مخلّعاً:

[و]إنّ عبدَ العزيْزِ شيخٌ
وهو وإن لم يوجد في القديم فقد ركبه المعاصرون..
يقول سليمان العيسى:

بالعصافيرِ بالزنابقْ ** زيّنَتْ صدرَها الحدائقْ
ويدُ الله أنشأتنا ** زينةَ الكونِ للخلائقْ
كلّ طفلٍ رفيفِ قلبٍ ** بنشيد الحياةِ خافقْ
ويقول سالم حقّي:

لا تغيبينَ إنْ نأيْتِ ** لا تغيبينَ أينَ كنتِ
حيةٌ انتِ في ضميري**كلُّ شيءٍ أراهُ أنتِ
وغيرها..

ودمتم