المساعد الشخصي الرقمي

اعرض النسخة الكاملة : الصياغة الثانية لرواية التخاب ..بقلم ثناء صالح



ثناء صالح
30-04-2014, 03:50 PM
شخوص الرواية
1- الوتد المجموع 3 ...11ه
2- السبب الخفيف 2..1ه
3- السبب الثقيل (2) ..11
4- الوتد المفروق 3..1ه1

المكان : كوكب الإيقاع .
الزمان : منذ بدء التاريخ وحتى الآن .
تدور أحداث هذه الرواية في كوكب آخر شبيه بكوكب الأرض يسمى كوكب الإيقاع ، ففي بقعة تاريخية قديمة تسمى دائرة المتفق ( أ) و من طين تلك الأرض خلق الله كائنا ذكيا وسمّاه وتداً .كان وتدٌ رجلا ًطموحا ً جميل الطلعة عريض المنكبين يتسم بالوقار وعمق التفكير . وقد عاش في تلك الأرض ردحاً من الزمن مصغيا ًإلى عذوبة خرير أنهارها وتغريد طيورها وحفيف أغصان أشجارها وارفة الظلال ...إلا ّ أن وتداً المسكين وبسبب استمراره في تأمل ذاته وتأمل ما حوله اكتشف أنه مقارنة بالعصافير والأزهار ووحوش الغابات فإن حياته ينقصها ذلك الشريك المؤنس الذي لا بد منه ليتذوق هو طعم سعادة الاكتمال ..وتولد في قلبه حنين ما لأحد ما .. وازداد حنينه يوما ً بعد يوم ٍحتى ملأ عليه نفسه، فأصبح لا يهنأ بأصوات قرقعة حبات البرد وهي ترتطم بسطح صخور كهفه البارد في الشتاء ، ولربما أزعجه نقيق ذكور الضفادع في البحيرة وهي تنفخ أكياسها الهوائية لمغازلة إناثها ربيعا . ولم تعد تعنيه تدويمات النحل وهو يرقص فوق أكواز الرمان صيفا..حتى أنه بات يملأ راحته بأوراق الخريف ليهشمها بأصابعه القوية ويذروها في الفضاء دون أن تلتمع عيناه لأصوات تمزقها .. وباختصار..لقد أصبح وتدٌ يشعر بالحياة وكأنها عبء ثقيل لا يمكنه تحمله.
- وذات ليل ٍخريفي استيقظ وتدٌ من نومه مذعوراً على وقع صوت العاصفة وهي تحوّم وتدوّم حول كهفه المظلم ..وعندما نظر وهو مستلق على الريش المفروش على الأرض من فتحة الكهف إلى السماء العالية رأى سحابة صفراء تمر سريعا أمام القمر الشاحب الذي أضفى عليها المزيد من الصفرة والحمرة ..وأراد وتد أن يغمض عينيه ويعود إلى نومه ..لكن أصوات الذئاب القريبة طردت النعاس من عينيه .وشعر وتدٌ بضيق في صدره وأحس بأنه لم يعد قادراً على تحمل المزيد ،فأشعل سيجارته وأخذ ينفخ الدخان ..لكنه ما لبث أن أطفأ السيجارة وعلم أن له ربا ًيغنيه ، فسجد على الأرض باكياً وأخذ يدعو خالقه ويسأله بخشوع أن ينظر في أمره ويهبه من يؤنسه في وحدته ، واستمر وتد في الدعاء والبكاء وهو ساجد حتى أخذته إغفاءة من التعب والإعياء ، فنام في مكانه وهو مكب على وجهه .وما لبث أن مرّ الليل وحل الصباح وبزغت الشمس ، فرفع وتدٌ رأسه باتجاه أشعة الشمس التي دخلت من فتحة الكهف وبدأت تلمس سخونتها رأسه وكتفيه العاريتين .. لكنه ويا للهول !
..لم تكن تلك لمسات أشعة الشمس فوق كتفيه ..بل كانت أصابعها الرقيقة الدافئة هي التي تستكشف ملمس جلده . انتفض وتدٌ ليجلس في مكانه وأخذ يفرك عينيه من وهم النوم وهو يحدق بها قائلا :
- من أنتَ أيها المخلوق الجميل ؟ ومن أين جئتَ ؟ وكيف دخلتَ ؟ ثم أخذ يدور حولها متفحصا ًويسألها :
- أتكون العاصفة الليلية قد ألقت بك إلي ؟!
ولم يكن الجواب جاهزا ً لدى (سبب) وهذا هو اسمها ، لأنها هي نفسها لا تعرف الجواب . فقد استيقظ وعيها على الوجود للتو لتجد نفسها بقرب هذا الكائن الذي يشبهها ولا يشبهها ، من الواضح أن وزنه كان ليفوق وزنها ..وكان ثمة شعر كثيف في وجهه وذراعيه ،وما أن بدأت بتحسسه حتى هب مذعورا ليسألها عن نفسها ..وهل تعرف هي نفسها من نفسها ...؟
في كل الأحوال ، أصبح وتدٌ سعيداً بما أنعم الله عليه فشكر ربه واستيقن بأن الله قد أجاب دعاءه وأنه لن يكون وحيدا بعد الآن .
كانت سببٌ هذه على شدة جمالها متقلبة المزاج سريعة الانفعال خفيفة الحركة فلقبها وتدٌ (بالسبب الخفيف ) ،ومع خفتها وميلها الدائم إلى اللهو واللعب كانت سببٌ تميل إلى الكسل والاعتماد على صاحبها في جمع الثمار ، حتى أنها كانت تصر على أن يطعمها بيده لكسلها أو ربما لدلالها . .ولم يكن وتدٌ ليرفض لها أي طلب بطبيعة الحال ..لكنه كان أحيانا يحن إلى بعض لحظات الهدوء شوقا إلى ما طبعه الله عليه من حب التأمل والتفكر اللذين حرمّتهما (سبب خفيف) عليه كونها لم تكن لتسمح له بتأمل شيء آخر سواها . فلعله ندم ذات مرة على ما جرّه على نفسه من تضييق الأفق فحاول التهرب قليلا ليخلو بنفسه وبما يحيط به من الكون ، وعند ذلك كانت له سبب بالمرصاد وعزّ عليها تهربه منها .فأعملت ذكاءها ودهاءها وقررت امتلاك وتد إلى الدرجة التي لن يكون بوسعه التفكير في مفارقتها أو التهرب منها .
فكرت سبب الذكية وتوصلت إلى فكرة مناسبة وكانت تلك ولادة فكرة ( الخبن ) وبهذه الفكرة قررت سبب أن تلف ذراعها بجريد النخل وتشدها إلى الأعلى لتربطها بعنقها مدعية أنها قد كُسِرَت فهي محتاجة لرعاية مستمرة من وتد طوال الليل والنهار . فتصنعت الألم الشديد وانطلقت إلى وتد وهي تخبّئ ضحكتها خلف بريق عينيها الدامعتين قائلة : آه ه ه ه ه ذراعي! ذراعي! .....سقطت من أعلى الشجرة على ذراعي فانكسرت ..آه ه ه ذراعي سأموت من الجوع يا وتد !ولن أستطيع جمع طعامي وأنت بعيد ..وانفتحت عينا وتد إلى آخر انفتاحهما وهو يتلقى هذا الخبر الصاعق ، وأخذ يلومها ويعنفها على كثرة حركتها ويسألها عن السبب الذي يجعلها كثيرة الحركة هكذا ..فعند ذلك نفرت الدموع من عينيها بصدق وحق وصرخت فيه وقد احمرت وجنتاها : - أتلومني وأنا أتألم ؟ بدل أن تواسيني وتعالجني ؟ حسنا ..لن أكلمك أبداً بعد اليوم ..هيا ..إذهب أنا لا أحتاجك ...سأموت من الجوع ولن أطلب منك أية مساعدة .
فتأثر وتدّ من قولها وأظهر ندمه على معاملتها بخشونة وقال لها : - اطمئني يا حبيبتي !ما كنت لأتركك تموتين من الجوع وقد كسرت ذراعك وأنا موجود في قيد الحياة .
وأخذ يضمها إلى صدره بذراعيه القويتين فيما كانت ابتسامتها الجميلة تبرق وسط دموعها المتلألئة . وقالت بلطف :
- أتعدني وتعاهدني يا حياتي ..!
فمسح وتد على شعرها وأجاب دون تفكير :
- أعدك يا حبيبتي وأقسم لك .
- وهنا مسحت سبب دمعتها بخد وتد قائلة :
- حقا؟ وما الذي سيجبرك على تنفيذ وعدك والبر بقسمك ؟
- له يا خفيف !!..أتشكين في مصداقية ما أقول ؟
- نعم أشك . وأريد منك توثيقاً لكلامك .
- حسنا ..أنا جاهز ، ماذا تريدين ؟
- أريد أن تمنحني إحدى ذراعيك هاتين لتكون في خدمتي بعقد بيع وشراء . وذلك كي أثق بوجودك معي حتى لو وسوس لك الشيطان بالتخلي عني .
وهنا ضحك وتد وقد أعجبته خفة ظلها وقال مستفسرا ً :
-وهل إذا وهبتك إحدى ذراعي ستتركين لي بعض السلطة عليها أم أنها ستكون في خدمتك أنت فقط ؟
- بل ستكون في خدمتي فقط طالما أنا أعاني من ( الخبن ) كسر الذراع ، فإذا شفيت ذراعي فذراعك لك وفي خدمتك أنت .
- حسنا ...أنا موافق .
وأحضر وتدٌ لوحاً طينيا ً رطباً وكتب عليه ما أملت به (سببٌ خفيف ) وهو كالتالي :
أقرّ وأشهد أنا الوتد المجموع أن إحدى ذراعي ستكون دائما في خدمة السبب الخفيف فقط في حال (الخبن ) ، فإذا زال الخبن عن السبب الخفيف تعود ذراعي لي . وعليه أبصم
وبصم كل منهما على لوح الطين ...وشوته سببٌ بالنار وأخفته تحت سابع أرض .
يتبع بإذن الله..

خشان خشان
30-04-2014, 07:19 PM
أستاذتي الكريمة ثناء صالح

أغبطك على رقي أسلوبك ورومانسية سردك وشاعرية كلماتك وصورك.
ضحكت وأنا أقرأ مشاركتك، فإن سحر بيانها كفيل بكسب تأييد القارئ لدرجة البصم على بياض على كل ما تضمنينها إياه.
يعني لو رمزت لشخصيتي الرواية ب ( ....) و ((....)) لوافقك القارئ وفوضك أن تملئي الفراغ بما تريدين فاصلةً، فعلاً مضارعاً، عصيرا .... أي شيء.

وقد قاومت تيار إعجابي الداعي للبصم على بياض لأشير إلى موضوعية المضمون الذي تفضلت به.
أنت هنا تتبنين وجهة نظر ربما يفهم القارئ منها أن الوتد هو الأسبق في الإيقاع للذهن البشري تاريخا وواقعا. أماالواقع فأمر قد تتعدد فيه الآراء.
أما أن يكون الإنسان قد بدأ إيقاعه كلاما أو رقصا أو شعرا بالوتد فأمر لم أسمع به من قبل. فهل تتبنين هذا الرأي؟ وهل على ذلك – إن كان- من بينة أو قرينة؟

تمنياتي للوتد وسببـــتــه بالرفاه والبنين، ووقاهما شر الفرق والتثقيل ووهبهما خيرهما وآتاهما من التخاب أوثقه.

سببةٌ أو سُبيبةٌ ، هكذا ينيغي أن يكون اسمها :) وربما دللها الوتد فذكّر اسمها .

ألا ترين من المناسب أن يذكر هنا رابط التوجه نحو الرواية الأولى لفائدة القارئ ؟ أفترض أنك قلت : " بلى " فأضيف الرابط:

https://sites.google.com/site/alarood/r3/Home/rewayah

متطلعا لما سيأتي متوقعا المزيد من سحر بيانك، وتفاصيل السيرة العروضية في روايتك.

أدعو الله لك بالتوفيق.

سليمان أبو ستة
30-04-2014, 08:00 PM
*****

سليمان أبو ستة
30-04-2014, 08:01 PM
رواية من الخيال العلمي جميلة ومشوقة، نتطلع إلى متابعة حلقاتها بشوق ولهفة. نريد مزيدا من الوصف لمشاهد غير الخبن تجلت فيها مروءة وتد ، ولكن ما علينا إلا أن ننتظر انتقالهما إلى بقع قديمة أخرى منها البقعة المسماة محلة الرجز بدائرة المجتلب ، وفيها وجدنا سبب قد تسببت لحليلها بقطع يده، وهو مشهد لا شك درامي سنستمتع بمشاهدة أحداثه.
كما أننا لن نستبق الأحداث ونسأل كاتبتنا المبدعة عن نتيجة الصراع الذي سينشأ بين الوتدين، والذي ربما انتهى بنفي الوتد المفروق إلى الأبد من كوكب الإيقاع هذا.
إذن ، هو خيال رائع نشجعك عليه لنزداد فهما لهذا الكون العروضي الجميل، أختنا ثناء.

ثناء صالح
01-05-2014, 01:01 AM
أستاذتي الكريمة ثناء صالح

أغبطك على رقي أسلوبك ورومانسية سردك وشاعرية كلماتك وصورك.
ضحكت وأنا أقرأ مشاركتك، فإن سحر بيانها كفيل بكسب تأييد القارئ لدرجة البصم على بياض على كل ما تضمنينها إياه.
يعني لو رمزت لشخصيتي الرواية ب ( ....) و ((....)) لوافقك القارئ وفوضك أن تملئي الفراغ بما تريدين فاصلةً، فعلاً مضارعاً، عصيرا .... أي شيء.

وقد قاومت تيار إعجابي الداعي للبصم على بياض لأشير إلى موضوعية المضمون الذي تفضلت به.
أنت هنا تتبنين وجهة نظر ربما يفهم القارئ منها أن الوتد هو الأسبق في الإيقاع للذهن البشري تاريخا وواقعا. أماالواقع فأمر قد تتعدد فيه الآراء.
أما أن يكون الإنسان قد بدأ إيقاعه كلاما أو رقصا أو شعرا بالوتد فأمر لم أسمع به من قبل. فهل تتبنين هذا الرأي؟ وهل على ذلك – إن كان –
من بينة أو قرينة.

تمنياتي للوتد وسببـــتــه بالرفاه والبنين، ووقاهما شر الفرق والتثقيل ووهبهما خيرهما وآتاهما من التخاب أوثقه.

سببةٌ أو سُبيبةٌ ، هكذا ينيغي أن يكون اسمها :) وربما دللها الوتد فذكّر اسمها .

ألا ترين من المناسب أن يذكر هنا رابط التوجه نحو الرواية الأولى لفائدة القارئ ؟ أفترض أنك قلت : بلى " فأضيف الرابط:

https://sites.google.com/site/alarood/r3/home/rewayah

متطلعا لما سيأتي متوقعا المزيد من سحر بيانك، وتفاصيل السيرة العروضية في روايتك.

أدعو الله لك بالتوفيق.


أهلا بك أستاذي الكريم ..
أولا - ما يتعلق بالرومانسية فهذه ضرورة فنية لا بد منها لجذب القارئ لمتابعة عمل عروضي هو في الأصل يحمل طابع الفكر المجرد ..فئن لم أنجح بجذب القارئ فمن الصعب على الأفكار المجردة أن تجذبه للمتابعة على الرغم من إرادته . ومن ناحية ثانية فالعمل بين يدي مهما كان موضوعه فأنا أقدمه تحت عنوان ( رواية ) ولا بد لي أن أكتب وفق شروط هذا اللون الأدبي ..ومن أهم شروطه الحبكة وعنصر التشويق ...وكما تعلم حضرتك فإن عنصر التشويق يجب أن يبدأ بالتأثير في القارئ منذ الصفحة الأولى وإلا فقد يفقد قدرته على التأثير . فأنا أشعر بأنني قد زدت من جرعة الرومانسية قليلا فيما كتبت وكأنه عمل أدبي محض ..إلا أن هذا لن يكون على حساب دقة وموضوعية المحتوى العلمي الذي سيتضمنه هذا العمل بإذن الله .

في الحقيقة أنا كنت في الأصل ضد إخراج موضوع علمي فكري مجرد ضمن إطار أدبي هو إطار الرواية ..ولكن حضرتك سبقتني لهذا الإخراج وأصبح مفروضا علي بما أراه فيه من تحد لصعوبة إحداث التوازن بين الدقة العلمية والشروط الأدبية لكتابة الرواية .

ثانيا - ما يتعلق بأسبقية الوتد أو أسبقية السبب في الإيقاع في الذهن البشري تاريخا وواقعا . آثرت أن أتجاوز المقدمة التي وضعتها حضرتك في ( نحو رواية التخاب ) في مقدمة ما أكتبه ..لا لشيء وإنما لأنني أردت البدء من مستوى المقطع الصوتي الكامل .
وعلى افتراض فهم من كلامي أن وجود الوتد كان هو الأسبق ...فيجب أن يفهم أيضا أن وجوده بمفرده كان أمرا عسيرا وصعبا ...لأن الوتد كان يشعر وهو بمفرده بأنه ناقص غير مكتمل ولا مطمئن . فأنا لا أتبنى أسبقية الوتد ووجوده بمفرده ولاأسبقية السبب ووجوده بمفرده وإنما أتبنى الازدواج بينهما منذ البدء فأحدهما يكمل الآخر في الإيقاع .

شكرا لتشجيعك أستاذي الكريم

ثناء صالح
01-05-2014, 01:26 AM
رواية من الخيال العلمي جميلة ومشوقة، نتطلع إلى متابعة حلقاتها بشوق ولهفة. نريد مزيدا من الوصف لمشاهد غير الخبن تجلت فيها مروءة وتد ، ولكن ما علينا إلا أن ننتظر انتقالهما إلى بقع قديمة أخرى منها البقعة المسماة محلة الرجز بدائرة المجتلب ، وفيها وجدنا سبب قد تسببت لحليلها بقطع يده، وهو مشهد لا شك درامي سنستمتع بمشاهدة أحداثه.
كما أننا لن نستبق الأحداث ونسأل كاتبتنا المبدعة عن نتيجة الصراع الذي سينشأ بين الوتدين، والذي ربما انتهى بنفي الوتد المفروق إلى الأبد من كوكب الإيقاع هذا.
إذن ، هو خيال رائع نشجعك عليه لنزداد فهما لهذا الكون العروضي الجميل، أختنا ثناء.

أهلا بك أستاذي الكريم سليمان

يسعدني ويشجعني أن أجد حضرتك متابعا لقراءة أحداث الرواية ...
ولكنني أخشى أن تنبؤاتك ستودي بالسيد وتد إلى التهلكة فيما لو أنصتت السيدة سببٌ إلى اقتراحاتك ...

أشكر لك حضورك وتشجيعك

عبدالستارالنعيمي
01-05-2014, 02:42 AM
الأستاذة الكريمة ثناء صالح

إبداع بحق وموضوع مشوق ما غزلت ونسجت من رواية تجمع بين السرد الأدبي وعلم العروض وحبذا لو أشركت شخصيتي الفاصلتين
تقبلي مروري وتقديري

خشان خشان
01-05-2014, 03:07 AM
توفيرا للجهد أنقل الحوار ،



أسلوبك محل إعجابي أستاذتي.



هل معنى هذا أنك ترين أن الإيقاع البحري سبق الإيقاع الخببي ؟

وما قولك في العلاقة بين الخبب والطفولة ؟ واحتمال أن تسري العلاقة إن وجدت على البشرية في طفولتها .

يرعاك الله.



منطقيا : يجدر بالأبسط بنية وهو الإيقاع الخببي أن يسبق الأعقد بنية وهو الإيقاع البحري ..لكن من المنطقي أيضا وجود جد مشترك لكلا الإيقاعين وهو النثر المموسق الذي يتضمن تراكيب مختلطة بعضها ذات إيقاع خبيي وبعضها ذات إيقاع بحري ثم يتم الفرز والفصل بينها في مرحلة لاحقة بحيث تتشكل ثلاثة خطوط للفرز إحدها للإيقاع البحري والثاني للخببي والثالث للاإيقاع ( النثر ) . وهذا الاحتمال برأيي هو الأقوى وهو الأقرب للواقع إذ يصعب تصور وجود الانتظام غير المسبوق بالفوضى فيما يتعلق بظاهرة عقلية تقوم على شرط التمييز الذهني للبشر بين الوحدات الإيقاعية ...الفرز يتطلب شرط التمييز فإن وقع التمييز فكل الاحتمالات قائمة وبنفس فرصة الحدوث وليس ثمة سبب يمنع وقوعها وبالنسبة نفسها .

الإيقاع الخببي قد يمثل مرحلة طفولة العقل البشري ...بينما قد يمثل الإيقاع البحري مرحلة نضج العقل ...إذا أخذنا بهذا القول فأخشى أننا نلغي بطريقة ما ذلك الاستعداد الفطري في الذهن البشري أو تلك السليقة الموروثة للاستجابة مع مكونات الإيقاع برد فعل متناسق متكامل تجاهها ...أقصد أنه ليس من الضروري أن يكون العقل البشري قد مر بمرحلة طفولة ما في تمييز الإيقاع واستساغته قبل أن يصل إلى النضج الكامل في ذلك ...على سبيل المثال : تستطيع بعض الطيور المعزولة كالحمام مثلا أن تؤدي نغمات ذات إيقاع منتظم موروث دون أ ن تتعرض لعملية التعلم ...فإذا كان الغناء ممكنا بالغريزة والفطرة عند الطيور أفلا يكون كذلك عند الإنسان . .؟ وهكذا فإذا كان البرنامج الوراثي مكتملا وناضجا لتمييز الإيقاع فلا داعي للمرور بمرحلة طفولة لتعقبها مرحلة نضج .

خشان خشان
01-05-2014, 03:08 AM
تستطيع بعض الطيور المعزولة كالحمام مثلا أن تؤدي نغمات ذات إيقاع منتظم موروث دون أ ن تتعرض لعملية التعلم


رحم الله والديك.

الفوضى قد تكون مرحلة من التطور عقب نظام فطري بسيط . يعقبها نظام أرقى مرتبط بالوجدان والعقل معا. يعني المراحل المنطقية كالتالي :

1 - نظام فطري بسيط نراه يسود الجمادات وإلى حد ما مملكتي النبات والحيوان

2- فوضى نجدها غالبا في المراحل الانتقالية التي قد ترافق وصول تراكم التغيير الكمي إلى بدايات التغير النوعي. ( مشهودة في مراحل التاريخ والفيزياء وربما سواهما )

3- نظام جديد ناتج عن تفاعل القديم الفطري أو السائد إلى جديد متأثر بعوامل أخرى وهي في الإيقاع الوعي ذي الوشيجة مع قدر من الفكر وكذلك الوجدان.

فكأن الفوضى في البدايات ترف لا تملكه المخلوقات .

يرعاك الله.

أترك لك أستاذتي نقل الباقي إن شئت.

ثناء صالح
01-05-2014, 11:00 AM
رحم الله والديك.

الفوضى قد تكون مرحلة من التطور عقب نظام فطري بسيط . يعقبها نظام أرقى مرتبط بالوجدان والعقل معا. يعني المراحل المنطقية كالتالي :

1 - نظام فطري بسيط نراه يسود الجمادات وإلى حد ما مملكتي النبات والحيوان

2- فوضى نجدها غالبا في المراحل الانتقالية التي قد ترافق وصول تراكم التغيير الكمي إلى بدايات التغير النوعي. ( مشهودة في مراحل التاريخ والفيزياء وربما سواهما )

3- نظام جديد ناتج عن تفاعل القديم الفطري أو السائد إلى جديد متأثر بعوامل أخرى وهي في الإيقاع الوعي ذي الوشيجة مع قدر من الفكر وكذلك الوجدان.

فكأن الفوضى في البدايات ترف لا تملكه المخلوقات .

يرعاك الله.

أترك لك أستاذتي نقل الباقي إن شئت.



شكرا لمساعدتك في نقل المشاركات أستاذي الكريم خشان ...جزاك الله خيرا
................
لا أوافق بالحكم على المراحل الانتقالية بكونها مراحل فوضى ...بل على العكس تماما ..فالمراحل الانتقالية تكون محكومة بقوانين ذات مسارات متطورة ومنتظمة تسير وفقها التفاعلات التي سينجم عنها أنظمة وترتيبات معقدة ...فكيف نسميها فوضى وهي مراحل تحويل الكم إلى نظام وهيئة ...وهل ثمة انتظام دونما مخطط انتقالي ...المراحل الانتقالية هي التقدم وفق المخطط ..وإلا فكيف ينتج عنها انتظام ؟ لا ...بل الفوضى ستكون قبل المراحل الانتقالية وبعيدا عن النظام الفطري البسيط ، لأن النظام الفطري البسيط عند كائن ما كاف لعدم السماح بالفوضى عند هذا الكائن . فإذا كان تحول النظام الفطري البسيط إلى نظام معقد ممكنا بالصقل والتعلم فمن المستبعد مروره بمرحلة الفوضى أثناء هذا التحول .
أنا أشبه ذلك التحول من النظام الأبسط إلى الأعقد بعملية الصقل التي قد تتعرض لها قطعة من الحديد أو الفولاذ كي تتحول إلى مغناطيس بإعادة ترتيب إلكترونات ذراتها السطحية . ففي البدء تكون الفوضى ثم بالصقل شيئا فشيئا يحصل الانتظام ،وليس ثمة فوضى أثناء الصقل بل تنظيم وتنظيم متتابع وتدريجي

ثناء صالح
01-05-2014, 11:08 AM
لا أوافق بالحكم على المراحل الانتقالية بكونها مراحل فوضى ...بل على العكس تماما ..فالمراحل الانتقالية تكون محكومة بقوانين ذات مسارات متطورة ومنتظمة تسير وفقها التفاعلات التي سينجم عنها أنظمة وترتيبات معقدة ...فكيف نسميها فوضى وهي مراحل تحويل الكم إلى نظام وهيئة ...وهل ثمة انتظام دونما مخطط انتقالي ...المراحل الانتقالية هي التقدم وفق المخطط ..وإلا فكيف ينتج عنها انتظام ؟ لا بل الفوضى ستكون قبل المراحل الانتقالية وبعيدا عن النظام الفطري البسيط لأن النظام الفطري البسيط عند كائن ما كاف لعدم السماح بالفوضى عند هذا الكائن فإذا كان تحول النظام الفطري البسيط إلى نظام معقد ممكنا بالصقل والتعلم فمن المستبعد مروره بمرحلة الفوضى أثناء هذا التحول أنا أشبه ذلك بعملية الصقل التي قد تتعرض لها قطعة من الحديد أو الفولاذ كي تتحول إلى مغناطيس بإعادة ترتيب إلكترونات ذراتها السطحية . ففي البدء تكون الفوضى ثم بالصقل شيئا فشيئا يحصل الانتظام وليس ثمة فوضى أثناء الصقل بل تنظيم وتنظيم متتابع وتدريجي


ربما

ولكنك تقولين بوجود نظام فطري بسيط قبل النظام المعقد ( البحري في موضوعنا هذا) فما هو البسيط الذي سبق البحري إن لم يكن الخبب ؟

يرعاك الله.



هو النثر المموسق الذي يتضمن تراكيب إيقاعية مختلطة بعضها خببي وبعضها بحري وبعضها نثري لا إيقاعي ..وحيث أمكن العقل البشري التمييز بين هذه الأنواع الثلاثة من التراكيب فقد أثبت نشوء ثلاثة اتجاهات في الوقت نفسه من مستويات الإيقاع هي الخببي والبحري والنثري غير المنتظم بقاعدة ثابتة ...فالنظام الفطري البسيط كان محكوما وموجها من قبل الملكة الفطرية الإيقاعية الموروثة عند البشر والتي مكنتهم من التمييز بين تلك التراكيب وتعميق الفروق بينها بفرزها وتحديدها ..ولأن هذه الملكة قابلة للصقل بزيادة الخبرة كان أن أثمرت بالتدريج والتراكم علوم الإيقاع ذات الأنظمة المعقدة .

خشان خشان
01-05-2014, 01:09 PM
هو النثر المموسق الذي يتضمن تراكيب إيقاعية مختلطة بعضها خببي وبعضها بحري وبعضها نثري لا إيقاعي

إيقاع يكون مموسقا رغم اختلاط هذه الأصناف من التراكيب ربما يكون موجودا في البداية وهذا موضع تساؤل أقله لجهة درجة ارتقاء موسقته.

ولكن يبدو لي وكأنك تصفين إعجاز إيقاع القرآن الكريم بشكل يفوق ما وصفه به كل الدكتورين أحمد كشك وإبراهيم أنيس.
إعجاز يقع في ذروة السلم لا على أولى درجاته.

للأستاذ إبراهيم أنيس في كتابه ( موسيقى الشعر - ص 323 ) فصل ورد في عنوانه تعبير (النسيج القرآني )

يقول د. احمد كشك في كتابه ( الزحاف والعلة – رؤية في التجريد والأصوات والإيقاع - ص 160) :" ونحن نخالف الدكتور أنيس رائد علم اللغة حين يجعل إيقاعه مميزا للشعر عن النثر بناء على المقارنة التي تمثل فيها آيات القرآن نماذج للنثر، فتلك مقاربة غير صائبة لأن للقرآن إيقاعه الذي يختلف عما للنثر من إيقاع.
فواجب إذن أن نبحث عن إيقاع القرآن، لنقارن بينه وبين إيقاع الشعر. لا أن نكتفي بمعرفة الوقع الشعري ونقول إن لغة الشعر تختلف عن لغة النثر."

http://arood.com/vb/showthread.php?t=209

http://arood.com/vb/showthread.php?t=4918

https://sites.google.com/site/alarood/r3/Home/naseej

أتمنى أن توظفي ما وهبك إياه المولى من بصيرة في البحث عن إيقاع القرآن الكريم. وهو ما لا يتأهل له إلا من امتلك كافة الإيقاعات
الشعرية ( والنثرية إن وجدت ) ولم تمتلك ذهنه تلك الإيقاعات. وقليل ما هم .

يرعاك الله.

ثناء صالح
01-05-2014, 05:01 PM
إيقاع يكون مموسقا رغم اختلاط هذه الأصناف من التراكيب ربما يكون موجودا في البداية وهذا موضع تساؤل أقله لجهة درجة ارتقاء موسقته.

ولكن يبدو لي وكأنك تصفين إعجاز إيقاع القرآن الكريم بشكل يفوق ما وصفه به كل الدكتورين أحمد كشك وإبراهيم أنيس.
إعجاز يقع في ذروة السلم لا على أولى درجاته.

للأستاذ إبراهيم أنيس في كتابه ( موسيقى الشعر - ص 323 ) فصل ورد في عنوانه تعبير (النسيج القرآني )

يقول د. احمد كشك في كتابه ( الزحاف والعلة – رؤية في التجريد والأصوات والإيقاع - ص 160) :" ونحن نخالف الدكتور أنيس رائد علم اللغة حين يجعل إيقاعه مميزا للشعر عن النثر بناء على المقارنة التي تمثل فيها آيات القرآن نماذج للنثر، فتلك مقاربة غير صائبة لأن للقرآن إيقاعه الذي يختلف عما للنثر من إيقاع.
فواجب إذن أن نبحث عن إيقاع القرآن، لنقارن بينه وبين إيقاع الشعر. لا أن نكتفي بمعرفة الوقع الشعري ونقول إن لغة الشعر تختلف عن لغة النثر."

http://arood.com/vb/showthread.php?t=209

http://arood.com/vb/showthread.php?t=4918

https://sites.google.com/site/alarood/r3/Home/naseej

أتمنى أن توظفي ما وهبك إياه المولى من بصيرة في البحث عن إيقاع القرآن الكريم. وهو ما لا يتأهل له إلا من امتلك كافة الإيقاعات
الشعرية ( والنثرية إن وجدت ) ولم تمتلك ذهنه تلك الإيقاعات. وقليل ما هم .

يرعاك الله.


أستاذي الكريم خشان
الإيقاع القرآني حالة خاصة وفريدة ولا يمكن مقارنته بأي إنتاج بشري إيقاعي (خببي أو بحري ) أو لاإيقاعي ( نثري )..ويبدو كلام الدكتور أحمد كشك في غاية الدقة إذ يرفض اعتبار القرآن مثالا للنثر . والإحساس البشري الفطري بالإيقاع عموما ثابت علميا وفق دراسات علمية حديثة أكدت استجابة الخلايا الحية في جسم الإنسان بكافة أنواعها للاهتزازات الصوتية عبر تغيير المجال المغناطيسي والكهربائي المحيط بالخلية وفقا لنمط الاهتزازات الصوتية وتردداتها ، وتستخدم النتائج العلمية لهذه الدراسات الآن في مناحي الطب البديل بغاية رفع المناعة عموما والشفاء من الكثير من الأمراض العضوية والنفسية باستخدام الموسيقا أو حتى الصوت البشري الإيقاعي ضمن ما يسمى بعلم العلاج بالصوت .
ولأن النظام الذي فطر الله عليه خلايا الدماغ البشري هو النظام الأمثل وفقا لقوله تعالى: (فِطْرَةَ اللَّهِ الَّتِي فَطَرَ النَّاسَ عَلَيْهَا لَا تَبْدِيلَ لِخَلْقِ اللَّهِ ذَلِكَ الدِّينُ الْقَيِّمُ وَلَكِنَّ أَكْثَرَ النَّاسِ لَا يَعْلَمُونَ) [الروم: 30]. ولأن في قراءة القرآن رقية وشفاء كما هو ثابت في القرآن والسنة الشريفة فهذا يعني أن ترددات أصوات الإيقاع القرآني تؤثر في النظام الجسدي المضطرب بتأثير المرض فتعيد إليه التوازن فيحدث الشفاء وإن هذه الاستجابة تحدث تلقائيا دون وعي وتحكم من العقل البشري مما يعني أنها استجابة فطرية محضة . فهل هناك ما هو أدل من هذا على وجود النظام الفطري البشري في الاستجابة للإيقاع عموما وللإيقاع القرآني خصوصا ؟؟؟؟
ومن هنا ..فإن وصفنا الدائم للنظام الفطري بأنه نظام بسيط يبدو مجحفا بحق النتائج التي يحققها هذا النظام الطبيعي في استجابته ...بل هو نظام كاف تماما ...وهذا يعني أنه نظام مكتمل ناضج غير ناقص على الرغم من كونه موروثا وفطريا . إنه نظام جاهز وربما كان في أعلى درجات الجهوزية للاستجابة المطلوبة تجاه الإيقاع المطلوب ..فليس من المستغرب إذن تعامله مع الإيقاع القرآني بوصف الإيقاع القرآني في أعلى درجات الارتقاء الإيقاعي من حيث قدرته على استثارة النظام الفطري للتجاوب معه .

سرني أستاذي أيما سرور أن تلفت انتباهي لدراسة الإيقاع القرآني وقد كان ذلك يشغلني بالفعل ثم صرفتني الظروف عنه . فأرجو الله أن يوفقني إليه ووييسره لي بفضله ..إنه سميع مجيب
كل التقدير

ثناء صالح
02-05-2014, 12:50 PM
الأستاذة الكريمة ثناء صالح

إبداع بحق وموضوع مشوق ما غزلت ونسجت من رواية تجمع بين السرد الأدبي وعلم العروض وحبذا لو أشركت شخصيتي الفاصلتين
تقبلي مروري وتقديري



أهلا ومرحبا بك أستاذي الكريم عبد الستار النعيمي

سهوت عن عدم ردي على مشاركتك العزيزة هذه حسب تسلسل ورودها بسبب اشتغالي بنقل المشاركات المتتابعة من منتدى العروض رقميا إلى هذا المتصفح ..وكان الأجدر بي أن أشكرك قبل النقل على ما تفضلت به من حضورك الكريم وكلماتك الطيبة ..فعذرا ً منك .
ما يتعلق بالفاصلتين الصغرى والكبرى سيكون لهما مكان في الأحداث ولكن ليس كشخصيتين روائيتين وإنما كنمطين من العلاقات بين شخوص الرواية وأبطالها .

جزيلا ً من الشكر لاهتمامك

ثناء صالح
03-05-2014, 04:38 PM
استطاعت (سببٌ خفيفٌ ) بفضل ما وهبها الله من موهبة الكيد العظيم دفع وتد الذي يعتد ببعد نظره وعمق تفكيره ليبصم على تنازله عن حق التحكم في ذراعه وهو يضحك .وكما هو متوقع فإن من يضحك أخيرا يضحك كثيرا ..فقد ضحكت سبب خفيف كثيرا وهي تتحكم بحريات وتد الذي لم يعد متاحا له أن يفكر بالابتعاد عنها قيد لحظة . ولا ريب أن سببا كانت لتستحق هذه الأمجاد التي سطرتها لها كتب التاريخ في دائرة المتفق . ولتكون دليلا يقتدى به من بعد لحفيداتها من الأسباب الخفيفة والثقيلة .
مر وقت طويل على تلك الحادثة التاريخية ، وامتلأت دائرة المتفق بالأزواج من السببات خفيفات الظل اللواتي ورثن الدلال والجمال والدهاء عن أمهن الأولى ، والأوتاد المتنفذين الذين ورثوا بعد النظر عن أبيهم الوتد المجموع الأول . والسنون تمر ..ويهاجر من يهاجر من أولئك الأزواج إلى مناطق محيطية أبعد من دائرة المتفق فتتأسس دوائر بحرية جديدة هي المختلف (ب) والمجتلب (ج) والمشتبه (د) تباعاً .
ولئن كانت الأسباب الخفيفة قد وظفت جمالها و دهاءها لإشادة عزها التليد في دائرة المتفق، فقد ظل الوتد الطموح يشعر بالكبت والتأزم ويحن للانعتاق من الأفق الضيّق في تلك الدائرة .. فجلس يفكر ويفكر بطريقة يستعيد بها حريته وينعتق من أسر الأسباب الخفيفة وأنى له ذلك وهو يفر منها إليها ؟ لقد حاول الوتد المجموع إبان تأسيس دائرة المختلف أن يحصل على المزيد من الحريات فكان أن سنّ فيها ولأول مرة حق حرية تعدد الزوجات !!،فتمكن من صيد عصفورين اثنين بحجر واحد حسب ظنه ..فالعصفور الأول توسيع ذمته الشرعية والعصفور الثاني تقييد محاولات السبب الخفيف في الاعتماد على ذراع الوتد في حال الخبن فخطة الوتد الخبيثة أن يجمع إليه في أسرة واحدة سببين خفيفين فيتجنب تنفيذ وعده القديم بمنح ذراعه للسبب الأول ( الزوجة الأولى ) حين الخبن لوجود السبب الثاني وهي الزوجة الثانية الفاصلة بينهما .
ولعل عصفورا ثالثا قد أصابه حجر الوتد عن طريق المصادفة هو منع الزوجة الثانية من طي ذراعها والادعاء بأنها قد كسرته عندما يقوم هو باستباقها إلى تمثيلية قطع ذراعه في دائرة المجتلب أو عندما يقوم السبب الأول بالخبن . . فوتد الآن غير وتد القديم بعد أن أصبح خبيرا بكيد الأسباب الخفيفة قادرا على الاستفادة من تجاربه السابقة حين كان وحيد الزوجة . وهكذا فتجربة الوتد خير معلم له .
أكثر من ذلك كان اعتداده ببعد نظره يغر الوتد بسيطرته على العالم .. حتى بدأ يظن أنه قادر على أن يضطر الأسباب الخفيفة لتقبل هذا الواقع المرير بمحض حكمته في اعتماده على سنّة التدرج في سن القرارات فتدرج بالانتقال من حرية اتخاذ القرار عند الوتد بالزواج بسببين خفيفين فقط أو الاكتفاء بسبب خفيف واحد كزوجة في دائرة المختلف ،إلى فرض قانون الزواج باثنتين ومنع الزواج بواحدة مطلقا في دائرة المجتلب . ولما وجد أن هناك من الأوتاد الضعفاء من تنكدت عليه عيشته بسبب اتفاق الضرائر ضده واجتماعهن عليه في بعض الحالات من دائرة المشتبه عاد عن قراره التعسفي نوعا ما وسمح للأوتاد في الاختيار بين زوجتين أو ثلاث زوجات في المشتبه ، ولم يكن هذا بالطبع ليسر الأسباب الخفيفة من الجيل الثاني واللواتي شعرن بأن عيون الأوتاد الزائغة في الدوائر الجديدة قد قضت على أمجاد الأمهات في دائرة المتفق فانبرت مجموعة من الأسباب الخفيفة لتثقيل أنفسهن بالعلم والثقافة ودورات رفع الأثقال التي أتاحت نمو العضلات الأنثوية للتحول إلى أسباب ثقيلة قادرة على التحدي والتصدي للوتد المجموع الخطير الذي ما فتأ يعزف على أوتار التعبير عن محبته للأسباب الخفيفة بالاستزادة منهن كأزواج له..وهذا منطق معوج ما كان لينطلي على الأسباب بعد أن تثقلت بما يمكنها من الدفاع عن حقوقها والحفاظ على مكتسباتها التاريخية الموروثة ...والتي اتخذت لها مقرا إداريا جديدا خاصا بها في أجمل بقاع العالم وأحدثها وأكثرها تطورا وهي دائرة المؤتلف .
وبما أننا قد وضعنا يدنا على سر التنافر بين شخصية الوتد المجموع المغرور ببعد نظره وطموحه و الشخصية الواعية المتحفزة لكل الأسباب الثقيلة التي لا ولن تسمح للوتد بخداعها وتحويلها إلى مجرد أرقام في سلسلة حريمه المتدرجة .
وبما أننا قد وصلنا إلى تحديد جوهر الصراع بين السبب الثقيل والوتد المجموع دعونا نقفز في الزمن قفزة بعيدة .
نحن الآن في القرن الحادي والعشرين من تاريخ كوكب الإيقاع.
نطل من نافذة بيت ريفي جميل مفتوحة على مصراعيها على صبية حسناء تدعى سبب ثقيل ..سببٌ ثقيلُ لديها من تناقضات الصفات الشيء الكثير ، ولعل هذا التناقض هو ما يميزها ويعطيها خصوصية الجمال وقوة الشخصية فهي شقراء الشعر برونزية البشرة ذات عيون زيتونية اللون متوثبة..لا شي يستنفر طاقاتها وحماسها أكثر من أن يؤتى أمامها على ذكر الوتد المجموع الذي سخرت ذكاءها ودهاءها للكيد به وإيقافه عند حده .
مستلقية على أريكتها مقابل جهاز التلفزيون وهي تمسك بيدها جهاز التحكم وهي تقلب القنوات الفضائية . أصغت سبب ثقيل لصوت مذيعٍ ما يبادرها بآخر الأخبار :
((جاء في التقرير النهائي الذي قدمه مؤخراً البروفيسور ( وتد مفروق ) رئيس بعثة (التنقيبات عن الآثار) والتي أرسلتها (هيئة الإيقاعات المتحدة للتنقيب عن الآثار تحت سابع أرض) ، أنه قد تم العثور في حفريات الحقبة الأولى من طبقات دائرة المتفق تحت سابع أرض على ثلاثة رقُمٍ طينية تعود إلى الفترة التي يقدر العلماء أن وتداً وسبباً خفيفاً قد سكنا فيها لأول مرة في ما يعتقد بأنها أقدم دائرة مأهولة على سطح كوكب الإيقاع وهي دائرة المتفق أ .
ويذكر البروفيسور وتد مفروق في تقريره أن أهمية هذه الرُقُم أو اللقى التذكارية الثلاثة تأتي من كونها قد كشفت بشكل واضح عن أقدم مصدر تشريعي اعتمدت عليه التقسيمات الإدارية التاريخية على سطح كوكب الإيقاع . إذ يكشف أحد تلك الرُقُم توثيقاً لأقدم قانون تم العمل به في دائرة المتفق وهو قانون (الخبن ) وهو القانون الذي أثار جدلا طويلا بين العلماء - كما هو معروف - لما له من أهمية سياسية في تحديد الأصول التاريخية للسكان الأصليين من شعب (الخبب ) والذين عانوا من الاضطهاد العرقي التاريخي الذي جعلهم متفرقين في أنحاء شتى من كوكب الإيقاع بعد أن رفضت المحكمة البحرية الطلب الذي قدمه ممثلهم في هيئة الإيقاعات المتحدة بالاعتراف بحقهم في تقرير مصيرهم وإنشاء كيانهم الإداري المستقل عن الدوائر الإيقاعية الخمس .
ولفت الانتباه البروفيسور وتد مفروق - وهو من الأوتاد الأفارقة المتعاطفين إعلامياً مع شعب الخبب- في تقريره إلى أنه يجدر بالباحثين عدم استغلال هذا الاكتشاف الحديث لوثيقة قانون الخبب ( الخبن )في تعميق الفجوة بين الشعب الخببي الذي يطالب بحقه في تقرير مصيره وبين موقف المحكمة البحرية الرافض لذلك المطلب الشرعي بحجة وجود وثائق قد تفيد بانحدار أصول الشعب الخببي من دائرة المتفق . ...
يتبع بإذن الله

سليمان أبو ستة
03-05-2014, 06:30 PM
هذه هي الحلقة الثانية من مسلسل الحاج متولي ، أقصد الحاج وتد مجموع ، وفيه وجدناه قد قفز بعدد زوجاته من الأسباب حتى الثلاث، وهذا أقصى عدد من الزوجات أحل له. وهو تطور عظيم حصل في كوكب الإيقاع بعد صدور القوانين الجديدة التي (سمح للأوتاد في الاختيار بين زوجتين أو ثلاث زوجات في المشتبه )، وكان من نتيجتها أن طرد السريع من دائرة المشتبه، وحل بدائرة أخرى لم تكن معروفة على أطلس كوكب الإيقاع. غير أنه لم يشعر بالوحدة هناك، فقد استقر بالقرب من إخوته الوافر والرمل والمديد الذين خففوا عنه ألم الغربة.لكن الصدمة الكبرى كانت في الظهور المفاجئ للبروفيسور وتد المفروق، وهي شخصية كنت أظنها وهمية، عدا عن كونها قدمت لنا بلا تمهيد، فلم نتعرف عليها في الحلقة الأولى. أضف إلى ذلك أن هذا البروفيسور المزيف قدم إلينا بوصفه (رئيس بعثة التنقيبات عن الآثار)، الأمر الذي جعل الشك يتسلل إلى نفوسنا من احتمال إقدامه على تزوير آثار تثبت مواطنته في بعض بقاع كوكب الإيقاع كما تصنع إسرائيل في تزويرها للحفريات التي تعلن عن اكتشافها بين الحين والآخر لتثبت أن لها كنيسا في مكان المسجد الأقصى.
على العموم ، أحداث هذه الحلقة ، تتصاعد على التوالي ، ودرجة التشويق فيها تبلغ مرحلة قصوى، ونحن لا نزال متمسمرين بآذاننا وأعينا إلى شاشة التلفاز مترقبين لباقي الحلقات.

خشان خشان
03-05-2014, 07:32 PM
الحال أفقد وجوهنا قدرتها على الابتسام فلم تعد تطيقه طويلا. حقا شعرت بألم عضلات وجهي لطول فترة الابتسام

أسعدك الله

***

السيد وتد وزوجتاه السبسوبتان في باحة قصر المجتلب :

http://s3.amazonaws.com/thumbnails.illustrationsource.com/huge.58.294641.JPG

***

تاملت التناظر بين زوجي :

السبب والوتد ، والمتحرك والساكن ....... زوج وزوجته

السببين والوتد ، والمتحركين والساكن ......زوج وزوجتاه

الثلاث أسباب ووتد ..... ثلاثة متحركات وساكن ... ثلاث زوجات وزوجهن = 1 1 1 ه = 1 3 = الفاصلة

هل هذه صدف ؟؟ أستبعد

أتذكر هنا موضوع الـ Fractals

http://arood.com/vb/showthread.php?p=5631#post5631

3053

***



لكن الصدمة الكبرى كانت في الظهور المفاجئ للبروفيسور وتد المفروق،

نعم أستاذي أبا إيهاب. كنت مشدودا إلى الطريقة التي ستسير بها الحبكة القصصية وصولا إلى تقديم الوتد المفروق،

وهو الأعقد والأثرى والأغرب بين شخوص الرواية. فإذا به يظهر هكذا فجاة وبروفسور مرة واحدة ! أنّى هذا ؟

وقد شعرت أن أستاذتي أفسدت علي متعة كنت أنتظرها.

لعلها قدمته وتنوي أن تستعمل طريقة الاستعادة السردية لاحقا flash back

حفظك وحفظها الله.

ثناء صالح
04-05-2014, 02:42 AM
هذه هي الحلقة الثانية من مسلسل الحاج متولي ، أقصد الحاج وتد مجموع ، وفيه وجدناه قد قفز بعدد زوجاته من الأسباب حتى الثلاث، وهذا أقصى عدد من الزوجات أحل له. وهو تطور عظيم حصل في كوكب الإيقاع بعد صدور القوانين الجديدة التي (سمح للأوتاد في الاختيار بين زوجتين أو ثلاث زوجات في المشتبه )، وكان من نتيجتها أن طرد السريع من دائرة المشتبه، وحل بدائرة أخرى لم تكن معروفة على أطلس كوكب الإيقاع. غير أنه لم يشعر بالوحدة هناك، فقد استقر بالقرب من إخوته الوافر والرمل والمديد الذين خففوا عنه ألم الغربة.لكن الصدمة الكبرى كانت في الظهور المفاجئ للبروفيسور وتد المفروق، وهي شخصية كنت أظنها وهمية، عدا عن كونها قدمت لنا بلا تمهيد، فلم نتعرف عليها في الحلقة الأولى. أضف إلى ذلك أن هذا البروفيسور المزيف قدم إلينا بوصفه (رئيس بعثة التنقيبات عن الآثار)، الأمر الذي جعل الشك يتسلل إلى نفوسنا من احتمال إقدامه على تزوير آثار تثبت مواطنته في بعض بقاع كوكب الإيقاع كما تصنع إسرائيل في تزويرها للحفريات التي تعلن عن اكتشافها بين الحين والآخر لتثبت أن لها كنيسا في مكان المسجد الأقصى.
على العموم ، أحداث هذه الحلقة ، تتصاعد على التوالي ، ودرجة التشويق فيها تبلغ مرحلة قصوى، ونحن لا نزال متمسمرين بآذاننا وأعينا إلى شاشة التلفاز مترقبين لباقي الحلقات.

هههههههه....شكرا لتحليلك اللطيف أستاذ سليمان
الحاج متولي والحاج وتد يشتركان من الناحية النفسية بالشخصية النمطية نفسها .إلا أن الحاج وتد كشخصية قيادية منفتح على الخارج ويؤثر في رسم مخطط تطور الجماعة التي ينتمي إليها على العكس من الحاج متولي الذي يستمر في النكوص نحو ذاته.
أما عن وصفك لشخصية الوتد المفروق بالبروفيسور المزيف فهو استطراد قد يحشد الرأي العام ضد أحد أبطالي الذين أضعهم في موضع المسؤولية من الأحداث . ...عموما أقبله منك مؤقتاً إلى أن يتم الكشف عن الدور الذي سيؤديه في توجيه الصراع الداخلي الدائر بين الشخصيات.
سعيدة بمتابعة تنبؤاتك الشائقة التي أرى فيها رواية على هامش الرواية .

ثناء صالح
04-05-2014, 03:06 AM
الحال أفقد وجوهنا قدرتها على الابتسام فلم تعد تطيقه طويلا. حقا شعرت بألم عضلات وجهي لطول فترة الابتسام

أسعدك الله

***

السيد وتد وزوجتاه السبسوبتان في باحة قصر المجتلب :

http://s3.amazonaws.com/thumbnails.illustrationsource.com/huge.58.294641.JPG

***

تاملت التناظر بين زوجي :

السبب والوتد ، والمتحرك والساكن ....... زوج وزوجته

السببين والوتد ، والمتحركين والساكن ......زوج وزوجتاه

الثلاث أسباب ووتد ..... ثلاثة متحركات وساكن ... ثلاث زوجات وزوجهن = 1 1 1 ه = 1 3 = الفاصلة

هل هذه صدف ؟؟ أستبعد

أتذكر هنا موضوع الـ Fractals

http://arood.com/vb/showthread.php?p=5631#post5631

3053

***

نعم أستاذي أبا إيهاب. كنت مشدودا إلى الطريقة التي ستسير بها الحبكة القصصية وصولا إلى تقديم الوتد المفروق،

وهو الأعقد والأثرى والأغرب بين شخوص الرواية. فإذا به يظهر هكذا فجاة وبروفسور مرة واحدة ! أنّى هذا ؟

وقد شعرت أن أستاذتي أفسدت علي متعة كنت أنتظرها.

لعلها قدمته وتنوي أن تستعمل طريقة الاستعادة السردية لاحقا flash back

حفظك وحفظها الله.
شكرا لمشاركتك بصورة الوتد مع زوجتيه أستاذ خشان ...الآن سيتحسن مستوى الدقة في التخيل
ما أثرته حضرتك من التأملات بين الأزواج جدير بالانتباه ...ليس ثمة طريق مسدود أمام الخيال ...ولدينا دائما القدرة على إكمال ما هو أنقص من المطلوب . أو حذف ما هو زائد عن الحاجة .
يؤسفني أن أتسبب في إفساد متعة كنت تنتظرها مع السير بالحبكة تدريجيا حتى ظهور الوتد المفروق . ولكن ظهوره المفاجئ وفي هذا الوقت من الحبكة ضروري لما سيؤديه من دور في تأزيم الأحداث ...أرجو أن تتقبل مفاجأة ظهوره وتستعيد متعة المتابعة .
تقديري

ثناء صالح
06-05-2014, 04:54 AM
كان عليها أن تذرع الغرفة جيئة ًوذهاباً لعشرات المرات كلما راودتها فكرة التصدي للوتد المجموع . وفي هذه المرة ذرعت سبب ثقيل الغرفة وجاءت وذهبت وهي تفرك جبهتها بأصابعها القلقة كما لو كانت تحاول جمع قصاصات أفكارها المبعثرة في باطن عقلها بمغناطيسٍ في رؤوس أصابعها .
ما الذي علي فعله الآن . ؟ وحاولت تجميع أفكارها أكثر .
كيف أصنف هذا الرجل ؟ أهو في الحقيقة كما يحاول أن يبدو ؟ هل أصدق فعلا ما أسمع وأقرأ عنه ؟ أتراه يمثل جزءا من مخطط ما ؟ لماذا أرغب بتصديقه ؟ ولماذا لا أستطيع تصديقه في الوقت نفسه ؟
وبدأت سبب ثقيل البحث عن الأجوبة : حسنا ..أرغب بتصديقه لأنه ....بل لا أستطيع تصديقه لأنه ....
ولم يجدها البحث نفعاً فوبخت نفسها :
كفى ...كفى بالله عليك يا سبب ثقيل . عار عليك هذه الحيرة .لم يكن ينقصك إلا أن تحتاري في أمره .
لكن ما هذا ؟ أأوبخ نفسي بسببه ؟ ومن هو ؟
توجهت إلى النافذة المفتوحة و اتكأت بذراعيها على حافتها وحدقت عيناها في اللاشيء الخارجي البعيد الذي حدّق فيها بدوره وبادلها حيرة بحيرة قبل أن تسد بوجهه جفنيها وتتنهد تنهيدة الإخفاق في اتخاذ القرار ... وفي مثل هذه الحال كان بوسعها أن تفعل شيئا ًواحدا بعد وهي متكئة على حافة النافذة ، الطرق بكعب حذائها الرفيع على الأرض العارية طرقات متلاحقة أشبه بما تفعله راقصات الفلامنغو في حوارها مع الأرض التي كانت تأمل أن تلبيها وتتخذ عنها القرار وترد لها الجواب .لكن الأرض اليوم كانت لينة ،وامتصت طرقات الحذاء وادعت أنها لم تسمع شيئا .
كانت سبب ثقيل صحافية ناشطة في مجال حقوق الإيقاع , وكانت تقدم تقاريرها الشخصية تباعا لجمعية حقوق الإيقاع في منطقة دائرة المؤتلف ..غير أنها كانت أكثر حضورا في دائرة الجوار ( المشتبه )..هناك راقبت الأوضاع الإيقاعية عن كثب .وظلت دائما في محيط الوتد المجموع تحلل الأحداث وتجمع الأدلة و تلتقط الصور من أرض الحدث.. إلى أن اصطدمت بالعلاقة التي تجمع بين الوتدين المجموع والمفروق ، تلك العلاقة التي لم تخطر على بال أحد من المراقبين والتي لاحظتها هي مصادفة في صورة التقطتها دون استئذان في فناء بيت الوتد المجموع ، صورة ظهر فيها الوتدان المجموع والمفروق متعانقين . كان الوتد المفروق في يسار الصورة قد أحاط بذراعه الممدودة كتف الوتد المجموع من يمين الصورة وكانا متلاصقين ..كانا متلاصقين إلى درجة توحي بأنهما وجهان لعملة واحدة . وكانت وجوه الأسباب الخفيفة البلهاء تملأ أقصى اليسار وأقصى اليمين ..
ما لا تستطيع سبب ثقيل فهمه حتى الآن هو ذلك الذي يجمع بين الوتدين ويقربهما بعضهما من بعض .. أليس الوتد المجموع عدو الشعب الخببي الأول ؟ فكيف يعانق من يناصر الشعب الخببي وهو الوتد المفروق ....؟ ما الذي بينهما ويخفى على العامة ؟ لكن هل الوتد المفروق نصير الشعب الخببي حقا كما يشاع عنه ؟ أم أنه مجرد ادعاء إعلامي مقصود ومخطط له ؟ بالله كيف يتعانق وتدان إلى درجة توحي بأن أحدهما يصلح بديلا للآخر ؟ وأيهما يرى لنفسه استحقاقا أكثر من الآخر في هذه الدائرة الغرائبية دائرة المشتبه ....؟ من سيجيبني على هذه الأسئلة ؟ كانت سبب ثقيل تحدث نفسها بصوت مسموع ..ولم تكن ترغب بأن تأتيها الأجوبة الجاهزة والمعدة مسبقا ..كان عليها أن تكتشف الأجوبة اكتشافا وتسترق الحقائق استراقا .فاليقين ما كان يوما منحة ...اليقين عين الاحتراق.
صدمتها حين اكتشفت العلاقة بين الوتدين أرقتها ،لم تكن لتتوقع أن يكون البروفيسور وتد مفروق سوى ما يظهر عليه في الإعلام . لم يحيرها الرجل عند لقائها به للمرة الأولى حين دعا إلى المؤتمر الصحفي بعد عودة فريق بعثته من الرحلة البحثية الاستكشافية إلى دائرة المتفق . حينها حضرت سبب ثقيل مع من حضر من الصحافيين من جميع دوائر كوكب الإيقاع لتغطية المؤتمر إعلاميا والمشاركة فيه .
كان الإعلام يقدم البروفيسور وتداً مفروقًا كشخص مرموق ذي شعبية كبيرة بسبب اقترابه من قضايا الشعوب ومناصرته لحقوقها المسلوبة ،وبسبب حضوره الجذاب وبساطته التي تذوب معها الجدران الجليدية التي قد تقوم بين المتحاورين . فما كان الاقتراب منه إلا ليزيد محاوره تسليماً له ..كان من السهل عليه أن يعطيك ما يريد هو لا ما تريد أنت ثم يشعرك بانتصارك عليه واكتسابك منه فوق ذلك . وعلى الرغم من بشرته السوداء وشعره المجعد الفاحم كنت لتشعر بأنك تستحم في شلالا من النور حين ينظر باتجاهك ..كانت عيناه العسليتان لتمنعك من محاولة مخالفته خشية تكدير الصفاء المترقرق فيهما....هذا ما أسرّت به سبب ثقيل لنفسها وكتبته في دفتر يومياتها . عندما سجلت انطباعها الأول عنه عقب المؤتمر الصحفي . غير أن حب التحدي عند سبب ثقيل كان ليدفعها إلى مغامرة تكدير الصفاء في عيني البروفيسور وتد مفروق ، وما الذي كانت ستفعله إن لم تفعل ذلك ؟ ؟ ثم إن قضية الشعب الخببي هي قضيتها الشخصية الأولى بحكم جنسيتها الخببية ..ومهما كان البروفيسور وتد مفروق جذابا فلن يكون أكثر جاذبية من قضية الشعب الخببي التي بدأ يتضح أنه يستغلها إعلاميا ً ليروج لنفسه كشخصية أممية ذات تأثير واسع وقبول في مختلف بقاع كوكب الأيقاع .
هزت سبب ثقيل رأسها لتحذف نافذة انبثقت بصورة البروفيسور وتد مفروق على شاشة سطح المكتب في خيالها . ومع ضغطها على خيار الحذف قالت لنفسها : ما جمعته من معلومات حتى الآن لم يكن مطمئنا ً ..الوتد المفروق والوتد المجموع متلاصقان ؟ ترى ما طبيعة العلاقة بينهما ؟ طيب كيف يشاع عنه أنه مناصر للشعب الخببي ؟ أهو مجرد ادعاء ؟ لماذا لم تثبت تحرياتنا عنه شيئا من هذه المناصرة سوى في الخطاب الإعلامي ؟ وهل الخطاب الإعلامي شيء قليل الأهمية ؟
وفركت جبهتها من جديد ...سبب ثقيل .
كان عليها أن تتخذ قرارها ..وفجأة فعلت ..أمسكت هاتفها الجوال وضغطت على رقمه :
- ألو ...
- نعم ..
- كيف حالك بروفيسور وتد
- أنا بخير ..أنت كيف حالك عزيزتي ؟
- وهل عرفتني ؟
- لعلي أعرفك ...
- حسنا ...أنا الصحفية سبب ثقيل ..وأرغب بإجراء مقابلة معك .
- فلماذا لم تتصلي بالسكرتيرة لتحدد لك موعدا ؟
- لأنني أخشى المزيد من الانتظار .
- وفيم العجلة ؟ الانتظار ليس بالأمر السيئ
- الانتظار يزعجني ... ثم إنني من دائرة المؤتلف وأرغب باللقاء بك قبل موعد مغادرتي دائرة المشتبه ..وهو بعد غد ، فإن أحببت مساعدتي على ذلك وهو ما أتوقعه منك وأرجوه فسأكون شاكرة للطفك .
- وعم ستسألينني في المقابلة معك ؟
- وهل علي أن أخبرك الآن ؟
- إن كان علي أن أقبل لقاءك غدا .
- حسنا ..سنتحدث في مواضيع متفرقة .
- أعطني مثالا .
- قضية الشعب الخببي وحقوقه المستلبة .
- سأنتظرك غدا صباحا في الساعة العاشرة في مطعم الأوزان
- شكرا سيدي ..
يتبع بإذن الله

عبدالستارالنعيمي
06-05-2014, 10:16 AM
تتقدم سبب خفيف بشكوى الى محكمة الأوزان ضد الأستاذة ثناء لأنها -كما تدعي سبب خفيف- هي الأصل ولم تخرج من ضلع وتد ليعطى صلاحية تعدد الزوجات وقد قدمت الدليل القاطع على أنها هي الأصل في الأوزان وبأن الذين أول ما نطقوا بالشعر رجزا نطقوا بها فكيف يسلب حقها وهي من بني عليها الإيقاع!! :((

ثناء صالح
06-05-2014, 11:33 AM
تتقدم سبب خفيف بشكوى الى محكمة الأوزان ضد الأستاذة ثناء لأنها -كما تدعي سبب خفيف- هي الأصل ولم تخرج من ضلع وتد ليعطى صلاحية تعدد الزوجات وقد قدمت الدليل القاطع على أنها هي الأصل في الأوزان وبأن الذين أول ما نطقوا بالشعر رجزا نطقوا بها فكيف يسلب حقها وهي من بني عليها الإيقاع!! :((


ههههههه
شكرا لمتابعتك أستاذي الكريم عبد الستار النعيمي
أما عن دعواك ، أقصد دعوى السبب الخفيف... فأنا لها .
كان أستاذي خشان قد سألني إن كنت أتبنى أن يكون الوتد هو الأصل في نشوء الإيقاع . فأجبت أنني لا أتبنى الوتد بمفرده أصلا كما لا أتبنى السبب الخفيف بمفرده أصلا .
إنما أتبنى ازدواجهما منذ البدء في أصل نشوء الإيقاع . فالتمييز الذهن البشري بينهما كان ممكنا منذ البدء -كما أعتقد - بنسبة متساوية ،وبالتالي فإن احتمال وجود كل منهما مماثل لاحتمال وجود الآخر .ونحل هذه القضية بأنهما كلاهما أصلان .
لكنني وبهذه المناسبة أحب أن أهمس في أذن السبب الخفيف قائلة :
لقد اتفقت جميع كتب العروض القديمة على أن الوتد هو الأصل في البيت الشعري والسبب الخفيف هو الفرع . وحجة العروضيين القدماء في هذا أن :
الأصل ما بدئ فيه بوتد ، والفرع ما بدئ فيه بسبب لأن السبب إذا زوحف فإنه يعتمد على الوتد والمعتمد فرع من المعتمد عليه . فهم من أعطى الوتد صفة الأصالة دون السبب الخفيف ولست أنا . ثم إن الادعاء بأن الإيقاع قد بني على السبب الخفيف في الرجز لن يفيد مع تربع الوتد على عرشه في الرجز إلى جوار الأسباب الخفيفة .
حتى الأستاذ خشان في العروض الرقمي قد فصل بنية الخلايا البحرية بهذا الشكل 2 3 - 2 2 3 - 2 2 2 3
أولا يتضمن هذا مباركة تشريع حق تعدد الزوجات للوتد ؟
فما ذنبي إن كنت أحاول تعريف الأسباب الخفيفة بحقيقة واقعها المر؟؟

خشان خشان
07-05-2014, 09:56 PM
سلمت يداك أستاذتي

1- لو لم أكن أعرف العروض ولا أريد أن أعرفه لحرصت على القراءة والمتابعة لروعة الأسلوب.

2- أقترح أن ترفقي ملحقا بالهامش للشرح كما في العروض الرقمي سواء لكل فقرة على حدة
بعد ترقيمها أو لكل مشاركة.

3- بالنسبة للام :

فـــــما كان الاقتراب منه إلا لـــــيزيد ...... هذا اعرفه
كانت عيناه العسليتان لـــــتمنعك ......هذا ما لا آلفه
ما كانت عيناه العسليتان لــــتمنعك ....... هذا أعرفه طبعا مع فارق المعنى

يرعاك الله.

رد أستاذتي ثناء :
شكرا استاذي الكريم خشان

فكرة الجدول معقولة ...لكن حتى اﻷن لم أدخل في التفاصيل المجردة رقميا
عندما اشعر بالحاجة ﻹعانة القارئ سأدخل الجدول .
ما صيغة اﻹيجاب من قولك " ما كانت لتمنعك ..." ؟

***



عموما هذا التركيب يعجبني ..وسأستخدمه كثيرا ..إلا إذا أظهرت لي خطئي فيه أستاذ خشان .. التقدير كله



خشان:
ومن أنا لأطمع في تغيير قناعتك يا أستاذتي أيا كانت .

لا زال حوارنا حول زحاف الوتد ما ثلا أمامي وهو وتد عروضي فكيف بالوتد الجبل.

سؤال أستاذتي :، في قولك : " ولا ريب أن سببا كانت لتستحـــــق هذه الأمجاد التي سطرتها "، ما حركة القاف في تستحق ؟

في تفسير قوله تعالى ما يفيد في موضوعنا.

http://fatwa.islamweb.net/fatwa/index.php?page=showfatwa&Option=FatwaId&Id=152155

فإن هذه القراءة قراءة متواترة قرأ بها الكسائي، وأما عن الفرق بين القراءتين في المعنى، فقد جاء في التسهيل لعلوم التنزيل لابن جزي: وإن كان مكرهم لتزول منه الجبال ـ إن هنا نافية، واللام لام الجحود والجبال يراد بها الشرائع والنبوات، شبهت بالجبال في ثبوتها، والمعنى مكرهم، لأنه لا تزول منه تلك الجبال الثابتة الراسخة، وقرأ الكسائي لتزول بفتح اللام ورفع تزول، وإن على هذه القراءة مخففة من الثقيلة، واللام للتأكيد والمعنى تعظيم مكرهم أي أن مكرهم من شدته تزول منه الجبال، ولكن الله عصم ووقى منه. اهـ.

وفي حجة القراءات لابن زنجلة: قرأ الكسائي: وإن كان مكرهم لتزول ـ بفتح اللام الأولى وضم الثانية، اللام لام التوكيد وتزول رفع بالمضارعة كما تقول إن زيدا ليقول، وإن في قوله وإن كان مكرهم مخففة من الثقيلة أي وإن مكر هؤلاء لو بلغ مكر ذلك يعني نمرود لم ينتفعوا به، وحجته قراءة علي بن أبي طالب كرم الله وجهه وابن مسعود وإن كاد مكرهم لتزول بالدال وهذا دليل على تعظيم مكرهم، قال الزجاج: وإن كان مكرهم لتزول معناه معنى حسن المعنى وعند الله مكرهم، وإن كان مكرهم يبلغ في الكيد إزالة الجبال، فإن الله جل وعز ينصر دينه ومكرهم عنده لا يخفى، وقرأ الباقون: وإن كان مكرهم لتزول ـ بكسر اللام الأولى وفتح اللام الأخيرة بمعنى ما واللام لام الجحود والمعنى وما كان مكرهم لتزول منه الجبال أي ما كان مكرهم ليزول به أمر النبي وأمر دين الإسلام وثبوته كثبوت الجبال الراسيات، لأن الله جل وعز وعد نبيه صلى الله عليه إظهار دينه على الأديان فقال ليظهره على الدين كله، ودليل هذا قوله بعدها فلا تحسبن الله مخلف وعده رسله أي لا يخلفهم ما وعدهم من نصره وإظهار نبوتهم وكلمتهم وحجتهم ما روي عن الحسن أنه قال كان مكرهم أوهن وأضعف من أن تزول منه الجبال. اهـ.

والله أعلم.

ثناء صالح
08-05-2014, 10:40 PM
ومن أنا لأطمع في تغيير قناعتك يا أستاذتي أيا كانت .


لا زال حوارنا حول قولك بـ(زحاف الوتد) ماثلا أمامي وهو وتد عروضي فكيف بالوتد الجبل.

سؤال أستاذتي :، في قولك : " ولا ريب أن سببا كانت لتستحـــــق هذه الأمجاد التي سطرتها "، ما حركة القاف في تستحق ؟

في تفسير قوله تعالى " ..لتزول منه الجبال.. " ما يفيد في موضوعنا.

http://fatwa.islamweb.net/fatwa/index.php?page=showfatwa&option=fatwaid&id=152155

ولك الفضل أستاذتي في الموضوع التالي الذي توصلت إليه باحثا عن الياء التي ترينها. فإن وجدتها فيه فخير .

http://arood.com/vb/showthread.php?p=73009#post73009


يرعاك الله




من أنت ؟
أنت الأستاذ خشان العالم العبقري الفذ والمعلم الجليل الصبور وأنت أستاذي وأستاذ الجميع هنا ...ولو كنت أعلم أن قولي لك : حاضر ..أنا مقتنعة . لفظا لا واقعا سيرضيك ، لقلت ..
وليست المسألة عندي مسألة معاندة ...لكن المشكلة أن الله خلق رأسي يابسا ..فما حيلتي ؟
عليك أن تتحملني أستاذي الفاضل ولك الأجر والثواب .
أشكرك على ماتبذل من جهد وجزاك الله كل خير .
أما عن رأيي في اللام فسأعود للحديث عنه في موضوع اللام
كل التقدير والاحترام

ثناء صالح
08-05-2014, 10:49 PM
في مطعم الأوزان المطل على بحر المنسرح ورائحة رذاذه الرطبة وعلى الطاولة بينهما فرشت سبب ثقيل أوراقها ، وكان البروفيسور وتد مفروق ينظر لما تفعله و يبتسم ، فقد بدت وسط أوراقها المبعثرة أشبه بطفلة ما زالت تتعلم العد باستخدام عواميد الخرز . لكن سببا ثقيلا كانت تعلم ما الذي تفعله ، وكانت تعلم أن مهمة الصحفي الناجح أشبه بمهمة قاضي التحقيق مع فارق أن المتهم لا يملك حق الامتناع عن الإجابة أمام قاضي التحقيق ويملكه أمام الصحفي . وقد أدخلت سبب ثقيل الوتد المفروق الآن في قفص الاتهام . .. وها هو يبتسم من وراء القضبان فيما كانت سبب ثقيل تضغط على زر التسجيل وتضع آلة التسجيل على الطاولة .
قال البروفيسور وتد :
- هل كنتِ حاضرة في المؤتمر الصحفي الذي أقمناه قبل أسبوع ؟
- نعم .
-كأني لم ألاحظ وجودك هناك ؟ قال الوتد هذا بصيغة ٍ تمزج الاستفهام بالتأسف .
- لم تلاحظ وجودي بعد كل ما حاولته من الصراخ لتسمح لي بالمشاركة ؟ يا له من إطراء ! ويا لها الآن من بداية لطيفة لهذه المقابلة هذا ما قالته سبب ثقيل في نفسها قبل أن تنطق بلهجة تمزج العتب بالتفهم :
-.......حاولت المشاركة ورفعت يدي ولم يتم انتقائي لطرح ما لدي من أسئلة .
- أوه و هذا مؤسف ..لكن أليست هذه الآن فرصتك وفرصتنا لنعوض لك ذلك ؟
- بلى ..هي فرصة . .قالت سبب ثقيل :
- أحب أن أعرف تفاصيل أكثر عن قصة تعاطفك مع الشعب الخببي إذا سمحت بروفيسور وتد .
- قصة ؟ ! ضحك البروفيسور ورد بحزم :
- إسمعي ! ليس لدي الكثير من الوقت ...سأمنحك ساعة واحدة فقط .وأنت حرة في إدارتها ..
قال ذلك وهو ينظر إلى النادل الذي كان يتقدم باتجاه طاولتهما مع القهوة . وتفاجأت سبب ثقيل بلهجته القاسية واستغلت فرصة انشغاله بالنادل لتبحث في ملامحه عما يؤيد انطباعها الأول عنه . فهل كانت مخطئة في الانجذاب إليه ؟ تلك صدمة صغيرة عليك أن تتحمليها ..رددت لتواسي نفسها ..إنه وتد ..مجرد وتد...وباغتها الوتد بالسؤال :
- هل أنت مصغية ؟
وأجابت مبتسمة :
=كلي آذان صاغية . وأردفت في نفسها : أيها الوتد المتعجرف !
-سؤالك جميل ! قال مبتسما ، وهي استفهمت بدهشة :أي سؤال ؟
-سؤالك عن قصة تعاطفي مع القضية الخببية .
- أنا مصغية .
- أنا مقتنع تماما بحقوق الشعب الخببي التي سلبت منه ظلما وعدوانا . الشعب الخببي سكن في بقعته الخاصة خارج تقسيمات الدوائر كشعب أصلي منذ القدم . وله كامل الحق في الاعتراف به كشعب أصلي مستقل ذي كيان إداري مستقل في كوكب الإيقاع .
- نعم .. سمعتك تقول هذا من قبل ..وأريد شيئا جديدا ... حدثني إذا سمحت عن سر قناعتك بما تقول .. .
-اممممم تريدين سبقا صحفيا إذن ..لا بأس . سأشرح لك سر قناعتي . قولي لي أنت ، ما القبائل المعاصرة التي تمثل كل أطياف الشعب الخببي في كوكب الإيقاع ؟
- هناك ثلاث قبائل : قبيلة فعِلن (2) 2 وقبيلة فعْلن 2 2 وقبيلة فاعلُ 2 (2) .
- جوابك صحيح ! ...وما الذي يدفع المحكمة البحرية لرفض منح حق الاستقلال لهذا الشعب البائس ؟
- هناك تهمة موجهة ضد الخبب ، وهي تهمة انحداره من الأصول الإيقاعية البحرية وبالتحديد : الانحدار من دائرة المتفق . وذلك بسبب انتشار قبيلة فعِلن (2) 2 الخببية في هذه الدائرة منذ القدم .
- أنت فاهمة لكل شيء ! وهل تعرفين ما المعايير التي تستخدمها المحكمة البحرية في قضايا التأصيل ؟
- لا ...!
- حسنا ..أنا أخبرك بهذه المعايير : التشابه في الشكل والبنية التشريحية والسلوك والتركيب الوراثي . ..أتعلمين بوجود قبيلة أخرى تدعى فعِلن (2) 2 أيضا وقد أثبتت الأبحاث الوراثية بما لا يقبل الشك أنها ذات أصول بحرية وتشترك مع السكان الأصليين الذين يعيشون اليوم في جزر بحر المتدارك التابعة لدائرة المتفق ؟ ...فبسبب التشابه الشكلي والسلوكي بين القبيلتين البحرية والخببية واللتين تحملان الاسم نفسه فعِلن (2) 2 تم توجيه الاتهام ضد الشعب الخببي ...
- .......نعم
- وتعلمين أن اللوح الطيني الذي اكتشفناه مؤخرا في دائرة المتفق يوثق قانون سلوك الخبن الذي يفسر نشوء تلك القبيلة البحرية فعِلن (2) 2 .
- وإذن ؟ ......
- إذن ...المحكمة البحرية معذورة في رفضها منح حق الاستقلال للشعب الخببي .
- ممـ معذورة ؟! ...لا ! لم أكن أتوقع أن قناعتك راسخة وقوية إلى هذا الحد ! حتى أنك تكاد تقنعني بعدالة موقف المحكمة البحرية .
- وارتسمت على وجه سبب ثقيل ملامح الغيظ والصبر على الشدة ..شدة الإنصات إلى هذا الرجل .
- هههههههه ههههههه . ضحك الوتد المفروق بصوت مرتفع هز أرجاء المطعم ..وكأنه قد نسي أنه يجلس أمام فتاة في مكان عام . وبدت ضحكته كحمامة مذعورة أفلتت للتو من أيدٍ تحاول أسرها لتنطلق في المطعم وفوق الطاولات على غير هدى .. ثم صمت وهدأ ونظر إلى سبب ثقيل التي زادتها ضحكته غيظاً وخشية من أن يكون جميع من في المطعم قد أخذوا ينظرون إليهما ، فأخفضت بصرها كي لا تصطدم نظراتها بنظرات الآخرين الفضولية . ..ولم يفتها في هذه المناسبة أن تعرج باللوم على نفسها وللمرة الثانية على ما كان من انطباعها الأول عنه في ذلك المؤتمر . كيف أمكنها أن تنجذب لمثل هذا الرجل الذي يجلس أمامها الآن متربعا على عرش الفظاظة ؟
-وكأنما البروفيسور وتد قد أحس بما يحاك ضده في نفسها فأخفض صوته ليطمئنها وهمس بلطف :
- لماذا تثورين علي هكذا ؟ ألم يعجبك كلامي ؟
ثم تابع وكأنه يبرر ذنبه :
- أتعلمين ...منذ وقت طويل لم أضحك من قلبي هكذا .
- حقا ؟ وما الذي أضحكك من قلبك سيدي ؟
- لا أدري بالضبط ...! أترين الأسلوب الذي تكلمينني به ؟ إنه يستفزني ويثير ضحكي في الوقت نفسه ...هل سخرت من كلامي قبل قليل ؟
- وهنا شعرت سبب ثقيل أنها ستفقد زمام الأمور بعد ثوان قليلة ...ولولا أنها تريد أن تستدرج هذا الوتد المفروق ليعترف بحقيقة علاقته بالوتد المجموع إذن لأراحت أعصابها من ثقل ظله وقفلت عائدة إلى دائرة المؤتلف ...لكن لا ..ينبغي عليها الآن أن تعود لضبط أعصابها ...لا بد لها من بعض الطراوة ليستمر هذا البروفيسور بإعطائها الدرس الذي حفظته عن ظهر قلب . تنهدت سبب وقالت :
- عفوا سيدي ! لم أقصد الإساءة أو السخرية ..لكن حضرتك تعلم أنني خببية ..وأنت تتكلم عن أعذار المحكمة البحرية حول قبيلة فعِلن (2) 2 فيما تتجاهل عن قصد أو عن غير قصد وجود قبيلتين خببيتين أخريين هما فعْلن 2 2 وفاعلُ 2 (2) وكل منهما مستقلة من حيث الشكل والسلوك عن السكان الأصليين لجزر بحر المتدارك ...فماذا عنهما ؟ وهل ترى أيضا أن المحكمة البحرية معذورة في عدم تأصيلهما ؟
- عليك أن تعلمي عزيزتي أنني لست متعاطفاً مع المحكمة البحرية ضد الخبب . بل على العكس تماما ..لكنني أحاول وضعك أمام حقيقة الأمور ..فهناك عذر للمحكمة البحرية حتى فيما يتعلق بالقبيلتين الخببيتين الأخريين .
- فما العذر فيما يتعلق بقبيلة فعْلن 2 2 أولا ؟
-هناك أكثر من ادعاء حول هذه القبيلة : مثلا ، يقال إن السلسلة الوراثية *لهذه القبيلة والتي تتكون شيفراتها من ثنائيات متعددة كل منها ذات تركيب وراثي لزوج من الأسباب الخفيفة 2 2 إنما هي في الحقيقة ناجمة عن طفرة تعرضت لها الشيفرة الوراثية البحرية *المكونة من تركيب وراثي لسبب خفيف ووتد مجموع 2 3 فالطفرة قد تكون أصابت الوتد المجموع إما بالقطع أو بالتشعيث وفي كلتي الحالتين سيتحول الوتد إلى سبب خفيف فتتحول الشيفرة البحرية 2 3 إلى شيفرة خببية 2 2 وهي التي نلاحظها اليوم عند قبيلة فعْلن 2 2 الخببية .
- وبماذا ترد حضرتك على هذا الادعاء من منطلق كونك مناصرا لحقوق الشعب الخببي وأصالته ؟
- أرد بأن القطع والتشعيث لا يمكن أن يطالا التركيب الوراثي للوتد إلا في مكان واحد هو نهاية السلسلة الوراثية البحرية . بينما نحن نجد أن السلسلة الوراثية الخببية بكاملها وعلى طولها مكونة من تتالي الشيفرات ذات التركيب الوراثي 2 2 . وهذا يتطلب أن يتعرض التركيب الوراثي للوتد على طول السلسلة البحرية وفي كل شيفرة بحرية 2 3 للطفرة نفسها . وهذا مستحيل علميا . ولا يمكن للطفرة التي تتحكم بها المصادفات والاحتمالات الضعيفة أن تحدث بهذا الترتيب لا...وبالتالي فليس هنالك من شخص عاقل يسمح لنفسه بتصديق هذا الوهم .
كان البروفيسور وتد مفروق يتحدث وكانت أسارير سبب ثقيل تنفرج شيئا فشيئا مع تقدمه في الحديث ، فلما سكت البروفيسور كانت ابتسامة سبب ثقيل قد ملأت وجهها وكان الإعجاب بهذا الذي قاله البروفيسور قد جعلها تنظر إليه كما لو كان شخصا عزيزا قابلته في هذه اللحظة بعد فراق .
وعند ذلك همست وهي تبتسم :
- نعم ...هذا كلام أستمع إليه بكل سرور .
لكن البروفيسور وتد الذي لاحظ سرورها لم يكن ليفوت على نفسه فرصة عقابها على أسلوبها الساخر في التحدث معه قبل دقائق قليلة .فكأنما سمع صوتا من داخله يأمره أمرا : فلتؤدب هذه الفتاة يا رجل !
لكنه مع ذلك ابتسم مثلها وقال :
-أسعدني أن أراك مسرورة بما أقول ..وتابع : وسر قناعتي أننا لو قبلنا جدلا أن السلسلة الوراثية البحرية قد تعرضت بكاملها وعلى طولها للطفرة نفسها في كل شيفرة فيها فلماذا نجد اختلافا بين عدد الشيفرات الوراثية البحرية والخببية الحديثة وهما في الأصل شيئ واحد ؟
قال البروفيسور هذا وتمكنت عيناه في لحظة واحدة من استعادة ذلك الصفاء المتألق الذي أسر سببا ثقيلا يوم المؤتمر والذي كانت غاضبة لافتقاده فيهما قبل دقائق .
-ومع هذه الاستعادة غير المتوقعة للصفاء رأت سبب ثقيل ستائر شفافة من حرير ضوئي تنسدل من الأعلى لتفصل بينها وبين هذا الرجل ...كان عليه أن يكون هكذا منذ البدء ...همست في نفسها ..وأرادت أن تعتذر له من جديد عن أسلوبها غير اللائق الذي استخدمته في محادثته آنفا ..إلا أنها لمحت قضبان قفص الاتهام الذي أجلست فيه البروفيسور تتراءى من خلف الستار الضوئي . ...فلم يكن لها خيار إلا في أن تعتدل في حديثها معه ليس إلا . ..وتابعت سبب باعتدال واضح :
- أكمل من فضلك بروفيسور وتد ! ماذا يقال أيضا عن القبيلة فعلن 2 2 ؟
-وقبل أن يجيب هو أجابت نفسها ..: تبا لك ..ألن تخرجيه أولا من قفص الاتهام ؟
وهنا قمعت سبب صوت نفسها حاسمة : اصمتي ! أنت ِلا شأن لك بيننا ...دعيه حيث هو . كانت تحادث نفسها بينما كان الوتد يقول :
- يقال أيضاً إن وجود قبيلة فعْلن 2 2 الخببية قد يكون ناجما عن تحول الشيفرة البحرية الأصلية 2 3 إلى فعِلن بتوارث سلوك الخبن . وهذا يعني أن اختفاء ذراع السبب الخفيف في التركيب الوراثي 2 3 بطفرة أخرى قد حول الشيفرة إلى التركيب 1 3 وهذا التركيب يتشابه تماما من الناحية الشكلية مع الفاصلة (2) 2 التي توجد في الحوض الوراثي الخببي في قبيلة فعلن (2) 2 الخببية التي تحدثنا عنها آنفا . ثم تلا طفرة الخبن طفرة جديدة تسبب ما يسمى بسلوك الإضمار الذي يتم وفقا له تحويل التركيب الوراثي للفاصلة من (2) 2 إلى 2 2 . وهذا هو سر التشابه الشكلي بين القبيلتين فعِلن (2) 2 البحرية والخببية .
- حسنا ...وكيف سترد على هذا الادعاء بروفيسور وتد ؟ سألته سبب ثقيل وهي تزيح الستار الضوئي المنسدل بينهما قليلا فقال :- لا أهتم بالرد على هذا الادعاء ..يا آنستي العزيزة .
- ولمَ؟
- لأن التركيب الوراثي كدليل علمي أقوى من التشابه الشكلي . والتركيب الوراثي للفاصلة لم يظهر في الأصول الإيقاعية البحرية إلا في دائرة المؤتلف ، وهم يدّعون انحدار الخبب من سكان المتفق ..فكيف يسمون 1 3 فاصلة في المتفق بسبب التشابه الشكلي مع الفاصلة معتدين بالدليل الأضعف دون الدليل العلمي الأقوى ؟
وهنا نسيت سبب ثقيل أنها تتحدث مع الوتد الذي تتهمه هي باستغلال القضية الخببية لصالح شعبيته وقالت كما لو كانت تجري محادثة مع صديق مخلص قائلة :
- لكن هناك سلوك خببي أصيل يقوم به الشعب الخببي بالتوارث وقد يستغله المدّعون البحريون لإثبات أن فعلن( 2) 2 يمكن أن تتحول تلقائيا إلى فعلن 2 2 وبدون الحاجة للتعرض لطفرة الإضمار .
- وهل لديك ما لا أعرفه ...سأل البروفيسور وأجابت سبب بلباقة :
- بل أنت تعرف قاعدة التكافؤ الخببي بين السببين الخفيف والثقيل والتي تسمح لأحدهما بالتحول إلى الآخر بسهولة شريطة أن لا يتجاور سببان ثقيلان .
- نعم ...هذا صحيح !
-- نعم فلا حاجة لاستحضار حجة طفرة الإضمار في إثبات تحول (2) 2 إلى 2 2 ...فإن ذلك قد يحدث تلقائيا عند الشعب الخببي والكل يقبله دونما برهان علمي .
- أحسنت أيتها الفتاة .
- لكن عليك أن ترد على كلامي هذا ...فبماذا ترد؟
- أنت تفاجئينني الآن ..وبصراحة ..قد لا أجد ردا على هذا الادعاء
- فهل هذا يهز قناعتك بأصالة الشعب الخببي ؟
- بالتأكيد لا
ونظر البروفيسور وتد مفروق في ساعته وقال :
- لقد تجاوزت الوقت المسموح لك بربع ساعة إضافية .
- وهل كانت ساعة واحدة لتكفيني لإجراء مثل هذه المقابلة ؟
- فكم سأمنحك من وقتي أكثر ؟
- لا أعرف ...لا أريد تحديد وقت معين ...فليأخذ الحوار مجراه حتى النهاية
- هههههههه وهذا يعني أن أتفرغ لمقابلتك فقط
- لكن ليس من العدل أن تجبرني على إنهاء المقابلة وأنا لم أحصل بعد على ما أريد . ..حتى أنك لم تحدثني عما يتعلق بالقبيلة الخببية فاعلُ 2 (2) ...ولدي سؤال أهم من كل ما وجهت إليك من الأسئلة ...فإن لم تتح لي فرصة لطرحه فهذه مشكلة .
- مشكلتك أم مشكلتي ؟
- بروفيسور وتد أرجوك أن تحدد لي موعدا آخر لإجراء هذه المقابلة والخروج بالنتائج التي أتوخاها .
- أتعلمين ؟ لقد تأكدت الآن أن جميع الصحافيين مصابون بالمرض النفسي ذاته .
- وما هو هذا المرض ؟
- إنه داء الإلحاح . ...لقد أعطيتك ما يكفي من الوقت ولكنك لم تجيدي إدارته .
- ..........
صمتت سبب ثقيل ..ولولا ما كان يدور في رأسها من أسئلة حول علاقة الوتدين المفروق والمجموع بعضهما مع الآخر لعرفت كيف ترد عليه . لكنها اكتفت الآن بأن تنتصب واقفة وهي تقول :
- أتسمح لي بالانصراف ؟
-وأنت متضايقة هكذا ؟ سألها الوتد مبتسما وشامتا
- وما يهمك من كوني متضايقة ؟
- اتصلي بي مساء وسنرى .
يتبع بإذن الله .....
.


* السلسلة الوراثية : وزن الإيقاع البحري
* الشيفرة الوراثية البحرية : في لغة الرقمي هي الخلية البحرية ولها ثلاثة أشكال : 2 3 - 2 2 3 - 2 2 2 3 وأقواها 2 3

خشان خشان
08-05-2014, 11:58 PM
أستاذتي الكريمة ثناء

لا زلت أتابع مستمتعا مستجيبا لما ينداح من موجات يرسلها فكرك مستدرجا من أمامه للربط بين ما ترويه في العروض وخلفيات الواقع الذي تحاكيه. سارد على الاندياح باندياح مثله مكتفيا بالتلميح حول وشائج الشمولية بين رواية التخاب ورواية الهباب. وأنا في هذا سالك ما رسمته لأطار الرواية من توجه وحدود. وقطعا كان تعليقي سيختلف لو اختلف طرحك.

1- لكأن الوتد المفروق هذا أرسله الوتد المجموع ليتبنى قضية الخبب العادلة في إطار ظاهره الانتصار التكتيكي له في الجزئيات ولكن بهدف حشره الاستراتيجي ضمن الرؤية البحرية. وكل ظني أن ما افتقدته من كشف عن جذور الوتد المفروق سيظهر مستقبلا.

2- الشعوب البحرية وإن تكن من انتماء واحد إلا أنه مع الأيام قامت بينها حواجز ميزت شعوبها بحيث بدا وكأن كل شعب أضحة أمة مستقلة عن الأخرى وإن ظلت تربطها جميعا نظرة الاستعلاء على ( شعب الخبب ).

3- تمكنت رابطة الأمم البحرية من فرض رؤيتها الاستراتيجية على شعب الخبب في أمر جوهري وهي صياغته حسب رؤيتها على هيئة قبائل ذات شعارات محددة مكونة من رمز لسببين. وهذا ما لم يعرفه شعب الخبب قبل الاستلاب الثقافي الذي فرضته عليه أمم البحر أو أمم الوتد، الأمر الذي جعله ينصاع في رؤيته لنفسه على أنه مجموعة قبائل وما كان في تاريخه كله إلا شعبا واحدا لا أثر للتقسيم القبلي بين فئاته. ولا بد هنا من تحليل تاريخي سياسي لفهم استراتيجية أمة الوتد. وهو ما أنتاوله في البند التالي (4)

4- خلفية تاريخية وسياسية.

أهم ما يجسد ويميز أمم الإيقاع البحري هو ما يجمعها اي الوتد 3 الذي يرتسم بتثليثه على كافة راياتها ويمتد عبر دوائرها في ساعة مجلس أممها ليشدها ائتلافا واحدا مترابطا. في وسأنسبها إلى الوتد من الان فصاعدا .

في حين أن أهم ما يمثل ( أمة / شعب الخبب ) هو السبب الثقيل (2) وسأنسبها إليه أو إلى السبب الخببي 2 من الآن فصاعدا.

عاش شعب الخبب في بيئته شعبا متجانسا واحدا فطريا لا يعرف للقبلية أي معنى سياسي أو اجتماعي وإنما هو مكون من أسر متجانسة متآلفة بعضها (2) وبعضها 2 ولم يكن حتى هذا ذا أثر عليها فطالما نظرت كل الأسر إلى نفسها على أنها 2

وعندما تم الغزو الوتدي من وراء البحار اصطدم بصلابة تأصل ذلك في فطرة شعب الخبب، وكان عليه لكي يسيطر أن يفرق شعب الخبب إلى قبائل مقلدا ليفرض عليه نموذجه ضمن رؤيته الاستراتيجية وصياغته في قبائل تفعيلية ما كان لها من كيان أبدا في الواقع.

وأخذ يقرب بعض أسر الخبب ويبعد بعضها وراح يفبرك تجمعات قبلية على هذا الأساس مراعيا في كل ذلك تماهي الصيغ المفبركة مع مصالحه. مستعينا ببعض من عميت بصائرهم وضمائرهم من شعب الخبب لشرعنة ذلك.

كما سبق وقلت إن اسر السبب الخببي إما أن تكون (2) أو 2 والاحتمالات الواردة لفبركتها في قبائل هي حسب حسب موقعها من الاستعصاء على مخططاته من اليمين لليسار، وحسب موقعها من مركز تميز شخصية الخبب من اليسار لليمين كما يلي :

الأولى (2) 2 – الثانية 2 2 – الثالثة 2 (2) – الرابعة (2) (2)

أما القبيلة المفبركة الأولى فقد كانت الأقرب لنفسه وعمل جهده لاكتسابها إلى جانبه لتماهيها مع بعض مكوناته.

وأماالثانية فقد راح يحاول تزوير التاريخ لها ويأتي بنظريات لا برهان عليها.

وأما الثالثة فقد غض الطرف عنها وتجاهلها.

أما الرابعة وهي من تمثيل صفات الشعب الخببي في الصميم. فقد رفض اعتبارها من الخبب وكرس المال والجاه والسيادة لعزلها حتى عن القبائل الخببية المفبركة. فجمعت إلى كارثة الفبركة كارثة وقوع المفبرَكات في برائن الأدلجة الوتدية في التسليم بأنها (مجموعة) قريبة من الخببيات المفبركة. ومع الأيام تم إقصاؤها حتى من هذا القرب ثم بلغ نجاح التخطيط الوتدي إلى حد وقوف مفبركات الخبب والوتد صفا واحدا في نفي حقها في الحياة والوجود. بل والزعم أنها مجرد أخلاط نثرية جرى ضخ اضعافها في موطنها من أخلاط النثر . تم التركيز على تصويرها شعبا هجينا ذا كينونة تاريخية مستقلة عن الخبب تم تلفيقها.

وما ذاك إلا لاستعصائها على خطط الفبركة الوتدية بما تحمله من سمات خببية أصيلة لا مجال لإنكارها أو تمويهها، ولما تحتله من مكانة مركزية في أمة / شعب الخبب

5- هذه اللامفبركة الخببية تتعرض لهجوم وتدي كما خببي من سادة المفبركات وخببي من بعض من تم شراؤهم من عناصرها . إن تمكن هذا التركيب الخببي من الصمود في وجه تلك الهجمة فلا شك أنه سيوقظ الضمير الخببي لرفض رؤيته إلى مفبركاته ورفض الأساس الذي قامت عليه.، وهما ما قد يقود إلى انكفاء وتدي إلى حدوده البحرية وبالتالي إلى عودة الوحدة الخببية على أنقاض المفبركات.
ولكنه لن يكون يسيرا فإن الأمر ليخفى على الأغلبية الخببية بما فيهم المراسلة الصحفية سبب ثقيل. كما أن من بين من عينهم النثر والوتد ممثلين شرعيين وحيدين من راح يعمل لدى سادته لطمس هذه القضية مدعيا تمسكه بالثوابت المتدحرجة، مستجديا إعطاءه شبرا من موطنه، هذا أمام شعبه أما في الحقيقة فهو يعمل على أن يكون كل شيء لأسياده من الوتديين واننثريين . بل هو ما انفك ينصحبهم بأن المفبركات الخببية خطر عليهم لاحتمال وعيها على حقيقتها، ويقدم نفسه رأس حربة لهم في الفتك بهذه المفبركات والإجهاز على آثار المظاهر الخببية فيها.

يدرك المخلصون للخبب أن الخبب الأصل قبل الوتد بدليل ظهر صقاتهم بعد الأوثق الذي يقوم حارسا على ما قبله خوف غلبة أصلهم الخببي عليهم إذا ما اعتراهم أي وعي خببي نتيجة زحاف ما. ونجاحه في هذا مقصور على الشعر بمفعول الفرامانات التي تحدد مكان الأوثق وتحميه ولكنه فاشل في الموزون حيث يصول الخبب ويجول وهو الذي يعين حدود الأوثق .

اختم بالقول إن بعض عناصر الخببية المنبوذة الرافضين لمجرد وجودها مستقلة عن أمتها ولشخصيتها الرسمية المسخ المفروضه جعلت لها نشيدا ساخرا ولكنه يمثل خصائصها بل ويبالغ في صدر ذلك البيت، تاركا عجزه على حالته الخببية المتوازنه:


رَقَصَ وَطَرِبَ وجَعَلَ لِوَتَرِ ....... جَمْع بني أفٍّ وبني مُضَرِ

(2) (2) (2) (2) (2) (2) (2) 2 ....... 2 (2) 2 2 2 (2) 2 (2) 2




**
إلى هنا ينتهي تعليقي وكلي أمل أن توافقي على أن أدرجه باسمي في سياق روايتك التي أزمع أن أجمعها في رابط واحد في موقعي الخاص.

حفظك ربي ورعاك.

ثناء صالح
09-05-2014, 12:42 AM
أستاذتي الكريمة ثناء

لا زلت أتابع مستمتعا مستجيبا لما ينداح من موجات يرسلها فكرك مستدرجا من أمامه للربط بين ما ترويه في العروض وخلفيات الواقع الذي تحاكيه. سارد على الاندياح باندياح مثله مكتفيا بالتلميح حول وشائج الشمولية بين رواية التخاب ورواية الهباب. وأنا في هذا سالك ما رسمته لأطار الرواية من توجه وحدود. وقطعا كان تعليقي سيختلف لو اختلف طرحك.


أهلا بك أستاذي الكريم خشان ..أنت في ديارك حيث أسست وبنيت عالم رواية التخاب في البدء ..وليس ما أكتبه إلا اندياحا لرؤيتك الأولى بعد أن انعكست على مرايا رؤيتي في صياغة ثانية ..



1- لكأن الوتد المفروق هذا أرسله الوتد المجموع ليتبنى قضية الخبب العادلة في إطار ظاهره الانتصار التكتيكي له في الجزئيات ولكن بهدف حشره الاستراتيجي ضمن الرؤية البحرية. وكل ظني أن ما افتقدته من كشف عن جذور الوتد المفروق سيظهر مستقبلا.


لا ينبغي لي كشف الأحداث القادمة مع حرصي على تقوية عنصر التشويق لا إضعافه ..يمكنك التنبؤ ....وسنرى مدى مطابقته لما هو قادم من الأحداث



2- الشعوب البحرية وإن تكن من انتماء واحد إلا أنه مع الأيام قامت بينها حواجز ميزت شعوبها بحيث بدا وكأن كل شعب أضحى أمة مستقلة عن الأخرى وإن ظلت تربطها جميعا نظرة الاستعلاء على ( شعب الخبب ).


نعم ....أتفق معك في هذا



3- تمكنت رابطة الأمم البحرية من فرض رؤيتها الاستراتيجية على شعب الخبب في أمر جوهري وهي صياغته حسب رؤيتها على هيئة قبائل ذات شعارات محددة مكونة من رمز لسببين. وهذا ما لم يعرفه شعب الخبب قبل الاستلاب الثقافي الذي فرضته عليه أمم البحر أو أمم الوتد، الأمر الذي جعله ينصاع في رؤيته لنفسه على أنه مجموعة قبائل وما كان في تاريخه كله إلا شعبا واحدا لا أثر للتقسيم القبلي بين فئاته. ولا بد هنا من تحليل تاريخي سياسي لفهم استراتيجية أمة الوتد. وهو ما أنتاوله في البند التالي (4)


وفي هذا أتفق معك ...أيضا



4- خلفية تاريخية وسياسية.

أهم ما يجسد ويميز أمم الإيقاع البحري هو ما يجمعها اي الوتد 3 الذي يرتسم بتثليثه على كافة راياتها ويمتد عبر دوائرها في ساعة مجلس أممها ليشدها ائتلافا واحدا مترابطا. في وسأنسبها إلى الوتد من الان فصاعدا .

في حين أن أهم ما يمثل ( أمة / شعب الخبب ) هو السبب الثقيل (2) وسأنسبها إليه أو إلى السبب الخببي 2 من الآن فصاعدا.


في روايتك ( نحو رواية التخاب ) كنت أيضا قد جعلت الوتد رئيسا لوفد دولة اللونين البحرية والسبب الثقيل رئيسا لوفد دولة اللون الأزرق الخببية ...فهذه هي نفسها رؤيتك الأولى



عاش شعب الخبب في بيئته شعبا متجانسا واحدا فطريا لا يعرف للقبلية أي معنى سياسي أو اجتماعي وإنما هو مكون من أسر متجانسة متآلفة بعضها (2) وبعضها 2 ولم يكن حتى هذا ذا أثر عليها فطالما نظرت كل الأسر إلى نفسها على أنها 2

وعندما تم الغزو الوتدي من وراء البحار اصطدم بصلابة تأصل ذلك في فطرة شعب الخبب، وكان عليه لكي يسيطر أن يفرق شعب الخبب إلى قبائل مقلدا ليفرض عليه نموذجه ضمن رؤيته الاستراتيجية وصياغته في قبائل تفعيلية ما كان لها من كيان أبدا في الواقع.


وأخذ يقرب بعض أسر الخبب ويبعد بعضها وراح يفبرك تجمعات قبلية على هذا الأساس مراعيا في كل ذلك تماهي الصيغ المفبركة مع مصالحه. مستعينا ببعض من عميت بصائرهم وضمائرهم من شعب الخبب لشرعنة ذلك.
أحيانا ..نكون مغالين في التمسك بنظرية المؤامرة ...أعتقد أننا نحن من بدأ بأصل التقسيم ..نحن قسمنا أنفسنا إلى طوائف ومذاهب فأضعفنا أنفسنا بأنفسنا ..وأما الغزو الوتدي فقد استغل حرصنا على الانقسام فعمقه فينا وأقام على أساسه الحدود والجدران بين تقسيماتنا ..



كما سبق وقلت إن اسر السبب الخببي إما أن تكون (2) أو 2 والاحتمالات الواردة لفبركتها في قبائل هي حسب حسب موقعها من الاستعصاء على مخططاته من اليمين لليسار، وحسب موقعها من مركز تميز شخصية الخبب من اليسار لليمين كما يلي :

الأولى (2) 2 – الثانية 2 2 – الثالثة 2 (2) – الرابعة (2) (2)

أما القبيلة المفبركة الأولى فقد كانت الأقرب لنفسه وعمل جهده لاكتسابها إلى جانبه لتماهيها مع بعض مكوناته.

وأماالثانية فقد راح يحاول تزوير التاريخ لها ويأتي بنظريات لا برهان عليها.

وأما الثالثة فقد غض الطرف عنها وتجاهلها.

أما الرابعة وهي من تمثيل صفات الشعب الخببي في الصميم. فقد رفض اعتبارها من الخبب وكرس المال والجاه والسيادة لعزلها حتى عن القبائل الخببية المفبركة. فجمعت إلى كارثة الفبركة كارثة وقوع المفبرَكات في برائن الأدلجة الوتدية في التسليم بأنها (مجموعة) قريبة من الخببيات المفبركة. ومع الأيام تم إقصاؤها حتى من هذا القرب ثم بلغ نجاح التخطيط الوتدي إلى حد وقوف مفبركات الخبب والوتد صفا واحدا في نفي حقها في الحياة والوجود. بل والزعم أنها مجرد أخلاط نثرية جرى ضخ اضعافها في موطنها من أخلاط النثر . تم التركيز على تصويرها شعبا هجينا ذا كينونة تاريخية مستقلة عن الخبب تم تلفيقها.

وما ذاك إلا لاستعصائها على خطط الفبركة الوتدية بما تحمله من سمات خببية أصيلة لا مجال لإنكارها أو تمويهها، ولما تحتله من مكانة مركزية في أمة / شعب الخبب

5- هذه اللامفبركة الخببية تتعرض لهجوم وتدي كما خببي من سادة المفبركات وخببي من بعض من تم شراؤهم من عناصرها . إن تمكن هذا التركيب الخببي من الصمود في وجه تلك الهجمة فلا شك أنه سيوقظ الضمير الخببي لرفض رؤيته إلى مفبركاته ورفض الأساس الذي قامت عليه.، وهما ما قد يقود إلى انكفاء وتدي إلى حدوده البحرية وبالتالي إلى عودة الوحدة الخببية على أنقاض المفبركات.
ولكنه لن يكون يسيرا فإن الأمر ليخفى على الأغلبية الخببية بما فيهم المراسلة سبب ثقيل. كما أن من بين من عينهم النثر والوتد ممثلين شرعيين وحيدين من راح يعمل لدى سادته لطمس هذه القضية مدعيا تمسكه بالثوابت المتدحرجة، مستجديا إعطاءه شبرا من موطنه، هذا أمام شعبه أما في الحقيقة فهو يعمل على أن يكون كل شيء لأسياده من الوتديين واننثريين . بل هو ما انفك ينصحبهم بأن المفبركات الخببية خطر عليهم لاحتمال وعيها على حقيقتها، ويقدم نفسه رأس حربة لهم في الفتك بهذه المفبركات والإجهاز على آثار المظاهر الخببية فيها.



أما عن النثريين فلا مكان لهم في كوكب الإيقاع ....وأما عن العمالة والخيانة فهي كما ذكرت حضرتك
**



إلى هنا ينتهي تعليقي وكلي أمل أن توافقي على أن أدرجه باسمي في سياق روايتك الوتدية التي أزمع أن أجمعها في رابط واحد في موقعي الخاص.

حفظك ربي ورعاك.


يشرفني أن تفعل أستاذي ...شكرا لك

خشان خشان
09-05-2014, 12:52 AM
أحيانا ..نكون مغالين في التمسك بنظرية المؤامرة ...أعتقد أننا نحن من بدأ بأصل التقسيم ..نحن قسمنا أنفسنا إلى طوائف ومذاهب فأضعفنا أنفسنا بأنفسنا ..وأما الغزو الوتدي فقد استغل حرصنا على الانقسام فعمقه فينا وأقام على أساسه الحدود والجدران بين تقسيماتنا ..


استاذتي عن اي مؤامرة تتكلمين

ثم تقولين " أننا نحن " كأنك تقمصت شخصية السبب الثقيل.

أضحك الله سنك.

نحن في المساحة بين التخاب والهباب .

نفيك لشخصية النثر وإيقاعه يطرح بعدا جديدا يتناول قبيلة قصيدة النثر المفروضة فرضا بقوة الوتد والمفبركات

ثناء صالح
09-05-2014, 01:08 AM
استاذتي عن اي مؤامرة تتكلمين

ثم تقولين " أننا نحن " كأنك تقمصت شخصية السبب الثقيل.

أضحك الله سنك.

نحن في المساحة بين التخاب والهباب .

نفيك لشخصية النثر وإيقاعه يطرح بعدا جديدا يتناول قبيلة قصيدة النثر المفروضة فرضا بقوة الوتد والمفبركات

ههههه
التخاب فهمتها ولم أفهم الهباب

لم يكن في ذهني وأنا أكتب سوى الشعب الفلسطيني ( الخببي ) ...ولهذا أقول نحن ...ونحن من كان مستعدا للانقسام والتقسم

لا أعترف بقصيدة النثر ...

ثناء صالح
13-05-2014, 01:48 PM
في ذلك اليوم وبعد أن بتر البروفيسور وتد مفروق مقابلتها معه في مطعم الأوزان سارت سبب ثقيل باتجاه بوابة المطعم وهي أشد ما تكون قلقاً وحيرة ...كانت تخشى أنها قد أضاعت فرصتها في اكتشاف سر العلاقة بين الوتد المفروق والوتد المجموع . وحينما التفتت إليه وقد اجتازت قدماها بوابة المطعم لتقف على رصيف الشارع العام، رأته ما يزال جالساً في مكانه ينظر إليها بنظرة ثابتة ، والتقت عيناهما لبرهة ، ومع ذلك لم يحول عيناه عنها ، أما هي فقد خاطبته عبر مسافة المطعم التي اكتظت بالطاولات بينهما : ( المقابلة لم تنتهِ بعد ..والأمر ليس لك ، وأنا من يقرر متى تنتهي المقابلة ..)...فإن كان ثمة حقيقة ما لعملية التخاطر بين بني الإيقاع فقد وصلته رسالتها ، فابتسم ورفع يده تحية لها .أما هي فسارت باتجاه باب سيارتها وألقت بجسمها على الكرسي خلف المقود ، كما قد يفعل محارب مهزوم . ومن حسن حظها أن بصره لم يكن ليخترق حواجز الجدران ويرى شعورها بالخيبة .
هل أنا لحوحةً كما تقول ؟ سألت نفسها و أجابت بتحد : نعم ...وأنا سأريك !.. وانحرفت بالسيارة سريعاً إلى حيث لم يتمكن من رؤيتها وهو يخرج من المطعم ..ثم لحقت به بعد أن تركت ثلاث سيارات تسبقها خلفه على الطريق ..
إلى أين أنت ذاهب ؟ سألته عن بعد ... ولم تكن تنتظر إجابته على الرغم من أهميتها ، فقد قررت أن تتبعه وحسب .
كان الوقت يقترب شيئا فشيئا من الظهيرة .وكانت لمعة انعكاس الشمس عن سيارته السوداء وهي تتقدم في الشوارع المزدحمة بحركة الأصوات والألوان هي كل ما شاهدته سبب ثقيل من ظهيرة تلك المدينة البحرية المترنحة بين الظل والحرارة...شارعا إثر شارع ..وسبب ثقيل كمن يستعيد وعيه بالتدريج بعد تخدير عام بدأت تعي أين كان الرجل ذاهبا ...وبدأت تفكر أيضا أن اللامعقول كان ليمثل مركز القدر إن كان للقدر شكل كروي ...ومن أكثر جدارة بالكروية من هذا القدر الذي جعل البروفيسور وتد مفروق يقرر زيارة صديقه الوتد المجموع في بيته الآن وفي هذه الساعة بالذات ؟ هذا ما أكدته لنفسها حين اتجه الوتد المفروق بسيارته إلى الشارع الذي يسكن في الوتد المجموع . خففت سبب ثقيل من سرعتها وتركت البروفيسور يدخل بسيارته الشارع المظلل بالأشجار العملاقة الكثيفة التي كانت تزيد من روعة بيته الذي زارته فيه مرارا دون أن تعرّفه بنفسها والذي التقطت في فناء حديقته الخلفية تلك الصورة النادرة للوتدين المتعانقين في إحدى الحفلات .
كان الشارع هادئاّ لخلوّه من المارة ومن السيارات ، وكان الوتد المفروق جديرا بأن يلاحظها وهي تلج الشارع خلفه لو كان قد رأى سيارتها من قبل أو شك بأنها قد تتبعه ..لكن ثقتها الآن بأن الله الذي أحاطها بهذا القدر الحكيم قد خطط لها فيه أن تعود إلى النقطة التي انطلقت منها في كشف سر العلاقة بين الوتدين . جعلتها تدلف الشارع وراءه على مهل ثم تمر بجواره بعد أن ترجل وأخذ يفتح بمفاتيحه البوابة المجاورة لبوابة منزل الوتد المجموع ..لو حانت منه رفّة عين لرآها ..ولم ترف عينه . لكنه عقل سبب ثقيل هو الذي رفرف وطار وحلق ولمّا يحط . والآن سيبدأ الجد بروفيسور وتد ..لا تقل إنني لم أحذرك . داست سبب ثقيل على دوّاسة البنزين وانطلقت كصوت عاصفة هوجاء باتجاه آخر الشارع قبل أن تستيقظ الحاسة السادسة عند البروفيسور وتد مفروق من سباتها فجأة لكثرة ما خاطبته عن بعد اليوم .
وصلت سبب ثقيل إلى منزلها ذي الطراز الريفي في ضاحية المدينة وهي ترتجف ..كانت أعصابها متوترة ..لكنها كانت سعيدة ..لو كانت عادت إلى بيتها بصحبة الهزيمة لأنكرت نفسها ...أما الآن فها هو النصر شريكها يبارك لها و يربت على كتفها ويقول : أحسنت يا فتاة !
قالت : الحمد لله الذي حجبني عن بصر الوتد المفروق ..اللهم عليّ بمساء يحل سريعاً هذا اليوم ..فإنني لا أطيق الانتظار .
وجاء ذلك المساء بعد تردد طويل ..وضغطت سبب ثقيل على رقم البروفيسور وتد مفروق وعلى أنفاسها المتوجسة .
- ألو ....كيف حالك بروفيسور وتد مفروق ؟
- أهلا أهلا ..آنسة سبب ثقيل !..كيف حالك عزيزتي..هل هدأت أعصابك الآن ؟
- نعم ،الحمد لله ..أين أنت الآن سيدي ؟
- أين أنا ؟ والله ِ لا أنصحك أن تعرفي .
- نعم ..لم َ لا ؟
- ربما يزعجك أن تعرفي أنني الآن في طريق السفر إلى دائرة المجتلب أنا الآن في سيارتي أعبر الجسر المعلق بين دائرتي المشتبه والمجتلب ..
- ماذا ؟ لكن ألم تعدني بأن تحدد لي موعداً لإكمال المقابلة الصحفية ؟
- لا أذكر أنني فعلت هذا !
- بل فعلت .
- بل قلت لكِ : اتصلي بي مساءً وسنرى .
- وها أنا أتصل بك مساءً .
- وها نحن نرى . ههههههههه ..
- إذن ، فهل ستمتنع عن إتمام المقابلة ؟
- وكيف لي أن أمتنع ؟
- فمتى الموعد ؟
- اليوم هو الخميس ، وأنا سأعود إلى دائرة المشتبه يوم الإثنين ، فاتصلي بي يوم الثلاثاء مساءً وسنرى .
- حسنا ً بروفيسور وتد .. رافقتك السلامة ..إلى اللقاء .
- إلى اللقاء عزيزتي ...وأنهى البروفيسور وتد الاتصال .
- ولم تعد سبب ثقيل قادرة على كظم غيظها .فأخذت تذرع الغرفة بخطوتها المتسارعة ذهابا وإيابا ولفا ودورانا .وأصابعها تضغط على جبينها بحثا عن فكرة انتقامية تشفي غليلها من هذا المخلوق الزئبقي . ولم يطل بها الأمر أكثر من الانتظار حتى صباح اليوم التالي لتقرع جرس الباب الذي فتحه البروفيسور وتد بمفاتيحه ظهر الأمس . وعندما فتح الباب آليا من الداخل خطت سبب ثقيل خطوة واحدة لتجد نفسها على عتبة حديقة غناء خيالية الاخضرار و الجمال ..فسارت في طريق مرصوف بحجارة حمراء حتى وقفت أمام باب ثانٍ وقرعت جرسا ثانيا ً . وهنا انفتح الباب قليلا وظهرت خلفه خادمة ترتدي (مريولا ) فضيا وقبعة وردية وابتسمت لسبب ثقيل قائلة :
- أهلا بك ..من تريدين ؟
- كانت سبب ثقيل قد تأنقت كما يجب ..وكانت تبدو من الجدية والاحترام بحيث يكفي النظر إلى مظهرها وملامح وجهها لمنحها ما تطلبه من الثقة أينما حلت وتوجهت .ومع ذلك فقد كانت الخادمة حريصة على أن تطلب من سبب ثقيل أن توضح لها من هي وماذا تريد وهل هناك موعد بينها وبين البروفيسور وتد مفروق ..وكانت إجابات سبب ثقيل كلها كما يجب أيضا :
- أنا محامية البروفيسور وتد مفروق للشؤون الإيقاعية . وهذه بطاقتي . وقد اتصل بي البروفيسور وأخبرني أنه مساقر إلى دائرة المجتلب ..وقد يحتاج لبعض المعلومات التي سجلها في ملفاته التي كان يظن أنه لن يحتاج إليها . فطلب مني الحضور إلى هنا والدخول لمكتبه لأقوم بجمع هذه المعلومات وتنسيقها وإرسالها إلى بريده الإلكتروني . ..هل كلامي واضح ؟ قالت سبب ثقيل وهي تظهر امتعاضها للخادمة من سوء استقبالها ..
- عفوا ً ..سيدتي ! علي أن أتأكد مما تقولين فالبروفيسور لم يوصني بشيء من هذا ..أرجو معذرتك ..
- فهل يكفيك أن أتصل به لتسمعي توصيته الآن ..
- قالت الخادمة : نعم .
وكان هذا ما يجب عليها أن تقوله ...وهنا ضغطت سبب ثقيل على زر هاتفها الجوال وضغطت زر السماعة الخارجية كي تسمع الخادمة صوت سيدها . وبعد صوت رنين الهاتف رد البروفيسور
- ألو
- ألو ..كيف حالك بروفيسور وتد ؟
- أنا بخير ..أنت كيف حالك عزيزتي ؟
- الحمد لله . أين أنت الآن بروفيسور ؟
- أنا الآن في سيارتي أعبر الجسر المعلق في دائرة المجتلب .
- سيدي أنا الآن في منزلك وأتحدث مع الخادمة التي ترغب بأن تسمع صوتك وأنت توضح لها أنك أرسلتني لأنسق بعض المعلومات من أوراقك الرسمية وأرسلها إلى بريدك الإلكتروني .
- فهل طلبت مني هذا أم لا ؟
- أذكر أنني فعلت هذا
- فهل ستأمرها بإدخالي أم ستمتنع ؟
- وكيف لي أن أمتنع ؟
- وكيف ستتصرف مع الخادمة إن أصرت على منعي من الدخول عند عودتك ؟
- لا أنصحك بأن تعرفي .
- حسنا .. شكرا لك ..لكن لحظة ..هل علي أن أستعجل وأنا أبحث عن المعلومات التي تحتاجها حضرتك ..أم أنك تستطيع الانتظار كي أقوم بجمعها وتنسيقها بالشكل الأمثل .
- وفيم العجلة ؟ ليس الانتظار بالأمر السيئ .
- طيب ..هل هناك من توصيات أخرى بروفيسور وتد؟
- اتصلي بي مساءً وسنرى ...هل هدأت أعصابك الآن ..
- نعم شكرا لك بروفيسور وتد ..وعذرا على الإزعاج . ..إلى اللقاء !
- إلى اللقاء عزيزتي .
- وابتسمت الخادمة وهي تفتح مكتب البروفيسور وتد مفروق أمام سبب ثقيل التي خاطبتها ببعض الجفاء قائلة .:
- فنجان قهوة من فضلك ...وقهوتي بدون سكر .
يتبع بإذن الله

خشان خشان
14-05-2014, 03:17 AM
أهنئك أستاتذتي على النجاح الباهر في التركيز على قضية ركن من أركان الرقمي (التوأم الوتدي)
وذلك سيساعد في لفت أنظار بعض من قد يهمهم الأمر من العروضيين المعرضين عن الرقمي والنفاذ
إلى مضمونه بعد أن نفد الأمل في قيامهم بدراسة دوراته.

لن يستعصي على ذلك منهم إلا من يصر على أنه اكتشف بحرا جديدا [ مستفعلن مفاعيلن ] وأن ذائقته
تستسيغه متبعا في العروض مذهبك في النحو بخصوص [ كانت لتشرب ].

وهنا أرى لزاما علي أن أبلغك برفع دعوى نحوية عليك في محكمة نحو الفصيح حول إجازتك ( كانت لتشرب) :

http://www.alfaseeh.com/vb/showthread.php?t=82333&p=621765#post621765

آملا حضورك . وحفظك الله ورعاك.

ثناء صالح
16-05-2014, 09:27 AM
أهنئك أستاتذتي على النجاح الباهر في التركيز على قضية ركن من أركان الرقمي (التوأم الوتدي)
وذلك سيساعد في لفت أنظار بعض من قد يهمهم الأمر من العروضيين المعرضين عن الرقمي والنفاذ
إلى مضمونه بعد أن نفد الأمل في قيامهم بدراسة دوراته.

لن يستعصي على ذلك منهم إلا من يصر على أنه اكتشف بحرا جديدا [ مستفعلن مفاعيلن ] وأن ذائقته
تستسيغه متبعا في العروض مذهبك في النحو بخصوص [ كانت لتشرب ].

وهنا أرى لزاما علي أن أبلغك برفع دعوى نحوية عليك في محكمة نحو الفصيح حول إجازتك ( كانت لتشرب) :

http://www.alfaseeh.com/vb/showthread.php?t=82333&p=621765#post621765

آملا حضورك . وحفظك الله ورعاك.

أنا في طريقي إلى المحكمة .

ثناء صالح
19-05-2014, 04:33 PM
يا لها من مغامرة قد تكلفني مستقبلي المهني ! همست سبب ثقيل لنفسها ، بعد أن ولجت غرفة مكتب البروفيسور وتد مفروق . وفي اللحظة التي أدارت فيها الخادمة ظهرها ذاهبة لصنع قهوة عديمة السكر أغلقت سبب ثقيل باب غرفة المكتب عليها ونظرت باتجاه مستقيم إلى مكتب البروفيسورالذي ظهر قبالتها في صدر الغرفة وقد خيمت عليه ظلال الفخامة والجلالة من الستائر المخملية خمرية اللون التي انسدلت خلفه على الجدار بأكمله.
حدقت سبب ثقيل في تلك الستائر وقدّرت أنه حسب موقع هذه الغرفة فلا ينبغي للجدار خلف هذه الستائر إلاّ أن يكون هو الجدار الفاصل بين منزلي الوتدين منزل الوتد المفروق من اليمين ومنزل الوتد المجموع من اليسار .
وتسابقت خطوات سبب ثقيل نحو الستائر لتفرق قليلا وعلى حذر بين شقيها ، فصعقها أن ذلك الجدار الذي تخيلته غير موجود في الحقيقة ، وبدلا منه هناك بوابة كبيرة من الزجاج الشفاف , وعلى الوجه الثاني من هذه البوابة كانت تنسدل أيضا ستائر مخملية خضراء لتحجب الغرفة المقابلة من منزل الوتد المجموع ،وإن هذا اكتشاف مذهل بحق .. بل هو اكتشاف مخيف ..وهذا ما لم يكن ليخطر على بالها . وقلب سبب ثقيل يسرّع من خفقانه..ولولا اطمئنانها لغياب الوتد المفروق وسفره لانزلقت الآن في بئر الحيرة دون أن ينتشلها أحد .وأخذ فضولها يوسوس لها أن تدس رأسها إلى داخل الغرفة المقابلة من بين شقي الستارة ..لكن حذرها حال بينها وبين ذلك .فاكتفت بدس أصبعيها في ذلك الشق بحذر ثم باعدت بينهما لترىمن الفتحة بينهما مكتباً آخر أكثر ضخامة وفخامة هناك..مكتب الوتد المجموع ..هكذا إذن ! ..لا جدار يفصل بينكما ...امممممم ألهذه الدرجة من التواصل أنتما ؟ .. ، وفي الحال سمعت سبب ثقيل صوت خطوات الخادمة تقترب من الغرفة فابتعدت عن الستائر لتجلس خلف مكتب البروفيسور وعلى كرسيه الدوار ، ولم يكن لديها ما يكفي من الوقت لتطيل التفكير بما اكتشفته وما ينبغي له أن يتداعى إلى ذهنها بعد أن داهمتها الخادمة بالدخول عليها مع صينية نحاسية يعلوها فنجانان من القهوة وكوب ماء .
كانت الخادمة طويلة القامة سوداء البشرة قوية الملامح ذات خطوات واثقة وعينين عسليتين ونظرات ثابتة . وحينما اقتربت مع فنجانين من القهوة أثارت الغيظ في نفس سبب ثقيل التي لم يرق لها أن تتشارك شرب القهوة مع الخادمة وفي هذا الوقت ..لكنها كعادتها في تحويل كل أزمة إلى فرصة سانحة فكرت بأن تستجوبها لعلها تفيد مما تقدمه لها من المعلومات على تلك الصينية . ووضعت الخادمة أحد الفنجانين أمام سبب ثقيل وجلست عل كرسي هزاز متنحٍ إلى جوار الستائر . وكانت سبب ثقيل تمعن النظر في عينيها وتستغرب تشابه لونهما مع لون عيني البروفيسور
- ..ليس اللون فقط ..لكن النظرة الثابتة أيضا مشتركة بينهما . ..تكاد تكون.. أخته ..ماذا ؟ انتفضت سبب ثقيل وقد شعرت باختلال توازن كاد يلقيها بالفعل في بئر الحيرة الغامض ذلك الذي ما انفك يفتح فاه لابتلاعها منذ الصباح .
- أهي أخته ؟ سألت نفسها تلك اللّوامة في الداخل ، وأجابتها تلك بعنف :
- ومن أخبرك أصلا ًأنها خادمة ؟ كان عليك أن تلاحظي التشابه بينهما ما أن فتحت لك الباب .
-...............يا إلهي ! هل أنا في ورطة الآن ؟ .
- أنت ِفي ورطة كبيرة ...احمدي الله أنك لم تنهريها لرغبتها في مشاركتك شرب القهوة ..
الحمد لله ..اصمتي قليلا لنرى . ارتشفت سبب ثقيل القليل من القهوة ووجهت حديثها للخادمة :
- أنت تشبهين البروفيسور وتد مفروق ، فهل هناك صلة قربى بينكما ؟
ونظرت الخادمة في أعماق عيني سبب ثقيل وبدل أن تجيبها سألتها :
- وبماذا أشبهه ؟
- وكان لدى سبب ثقيل رغبة حقيقية في أن تعرف الجواب .فتفحصت وجه الخادمة أكثر وقالت :
- - لعل الفارق الوحيد بينكما هو شعر اللحية والشارب .
- وهنا انفلتت ضحكة لا إرادية من الخادمة ..ضحكة لفت ودارت واصطدمت برأس سبب ثقيل فأشعرتها بأن الأرض أيضا قد أخذت تدور بها . وإذ ذاك وضعت الفنجان في طبقه أمامها وقالت بتردد :
- ضحكتك أيضاً تشبه ضحكته . ...هل ..أنت أخته ؟
ولأن الخادمة قررت أن لا تجيب على أي من أسئلة سبب ثقيل ، كانت هي من وجه السؤال لسبب ثقيل :
- أراك لم تبدئي بعد بالبحث عما يطلبه البروفيسور منك ! لماذا ؟
- نعم ..صحيح ..سأبدأ البحث حالاً . وشعرت سبب ثقيل أنها لم تعد مؤهلة لتمد يدها إلى أوراق الوتد المفروق وهي محاطة بأنظار هذه المرأة الليزرية . وأيضا ً كان لديها شيء آخر تفكر فيه : ترى هل شكّت في شخصيتي المنتحلة منذ البدء فأبلغت الشرطة عن دخولي كلصة إلى هذا البيت عندما ذهبت لتحضير القهوة ..ثم جاء لتشرب القهوة معي فتقوم بإلهائي ريثما تصل الشرطة ؟ ؟؟؟!!
- يا إلهي ! .....نسيت شيئاً مهما في سيارتي ..دقائق قليلة وسأقوم بإحضاره ثم أعود . قالت سبب ثقيل وهي
تمسك بحقيبة يدها ثم نهضت متجهة بسرعة إلى باب الغرفة ..ولمّا لم ينفتح الباب معها تلفظت بسؤالها المضطرب إلى الخادمة :
- لمَ أقفلتِ الباب ؟
- أنا لم أقفله ..حاولي ثانية وسينفتح ...
وحاولت سبب ثقيل ثانية وثالثة والباب عالق ومسدود . و وفجأة وكما يحدث عادة في أفلام الaction الأمريكية مدت سبب ثقيل يدها إلى خصرها وانتشلت مسدساً من تحت سترتها كانت تخفيه احتياطا لحالات الطوارئ في هذه المغامرة وصوبته باتجاه رأس الخادمة . وأمرتها بلهجة حازمة :
- افتحي الباب !
فنهضت الخادمة بتثاقل عن كرسيها الهزاز واتجهت نحو الباب لتفتحه . لكنها ثبتت يدها على مقبضه واتجهت بأنظارها إلى الستائر التي تفصل بين غرفتي الوتدين المفروق والمجموع والتي انفتحت فجأة وانبثق منها الوتد المجموع شخصيا . وفي هذه اللحظة التي طار فيها صواب سبب ثقيل انتهزي الخادمة الفرصة وانتزعت المسدس من يد سبب ثقيل التي ارتخت أصابعها. ثم ركلتها بقوة وبحركة مباغتة لتسقط سبب ثقيل على الأرض فيما كان مسدس الوتد المجموع يتجه نحو رأسها . بدت وهي ملقاة على الأرض كفرخ حمام كان يحاول تجربة جناحية لأول محاولة طيران . فحلق ثم سقط بعد دقيقة ..وهذا التخيل هو ما أضحك الوتد المجموع .
-ههههه. .. قومي عن الأرض وأصلحي نفسك . قال الوتد بثقة وتعفف
ونفذت سبب ثقيل الأمر وتماسكت لتقف أمامه وتسأله بلهجة رجاء وتحدٍ معاً :
- ماذا تريد مني ؟
- أنا أعرفك ...قال الوتد ..وصمتت سبب ثقيل
- ألست الصحافية سبب ثقيل الناشطة في مجال حقوق الإيقاع ؟
- لا ...
- بلى ! ..لقد حضرتِ إلى منزلي في ثلاث دعوات عامة في مناسبات مختلفة . وكنت تحاولين أن تتجنبي الظهور أمامي ..فتجرين مقابلاتك الصحفية بعيد عن أنظاري وكأنني لا أراك ِ ...أتظننين أنني قد أغفل عما يحدث من حولي وفي منزلي ؟ ....ههههههه
- ......ليس لي من هدف سوى إظهار الحقائق .
- الحقائق ؟ ...نعم ! تفضلي بالجلوس ..وسنصل للحقائق معاً .
وجلس الوتد المفروق إلى مكتب الوتد المجموع وأشار إليها أن تجلس على الكرسي بجوار المكتب . ثم توجه بالكلام إلى الخادمة قائلا ً :
- سبب حصين ! أرجوك أن تطمئني وتهدئي ..
- أهذا هو اسمها ؟ ...كنت أظنها الخادمة . هل هي أخت البروفيسور وتد مفروق سألت سبب ثقيل . وهنا زجرها الوتد المجموع عن التمادي في الاطمئنان قائلا ً :

- اسمعي يا سبب ثقيل !أنت الآن في حكم المختطفة ، ولا أحد يعلم بمكانك هنا . ولا أحد يستطيع إنقاذك من بين أيدينا . وهذا المسدس كما ترين في يدي وهو جاهز لقتلك . فيمكنني دفن جثتك في الحديقة وكأنك سماد طبيعي لنباتات حديقتي ..إذا كنت تفهمين هذا فكفي عن طرح الأسئلة وأجيبي بصدق عن كل ما سأوجهه لك الآن من أسئلتي ...فإذا أقنعتني بأجوبتك فيمكنني أن أشفي غليلك وأعرفك على الحقائق التي أوصلك البحث عنها إلى هذه المواصيل ، قبل أن أرمي بأعضائك إلى لبوتي التي ولدت حديثا سبعة من الأشبال الذكور والتي تحتاج للتغذية لترضع صغارها .

- .......حقاً ؟ أتظن نفسك قد تمكنت مني ؟ ليكن في علمك أنني على اتصال مع أحد الأقمار الصناعية الآن بالصوت والصورة ..فهم يصورون ويسجلون حوارنا هذا ..وهل أنا غبية لأغامر بالحضور إلى هنا دون تغطية إعلامية تليق بما أفعله ؟ ..جرب أن تؤذيني ولو بخدش ظفري ..وانظر كيف ستشاهد الإعلان بعد دقيقة واحدة على القنوات الفضائية وهم يعلنون عن أنك مطلوب للأنتربول ...

إخرسي ...قاطعها الوتد . قمرك الصناعي لا يهمني ..ولست طفلا لأصدق قصصك الخرافية ..لقد اقتحمتِ هذا المنزل وانتحلتِ شخصية محامية البروفيسور وهذا كفيل بأن يودعك السجن كي تمارسي تحقيقاتك الصحفية هناك مع المجرمين والمنحرفين أمثالك . ما علي إلا أن أتـصل بالشرطة ..
- أولم تتصل بالشرطة بعد ؟ ما الذي منعك من الاتصال سيد وتد مجموع ؟
- ليس قبل أن أجعلك تندمين على اليوم الذي أصبحت فيه صحافية .
- لا بل إنك تخشى انكشاف حقيقة علاقتك بالوتد المفروق ...
وهنا تدخلت سبب حصين وقد رفعت سماعة الهاتف قائلة : سأتصل بالشرطة وليكن ما يكن ..
فصاح بها الوتد المجموع : - سبب حصين ! دعي السماعة من يدك ..ودعي الأمر كله لي .
ووجدت سبب ثقيل فرصة مناسبة لتقوم بعرض صفقتها المعلوماتية على الوتد المجموع فقالت :
أقول لك كل ما تريد معرفتها على أن تخبرني عن صلة القربى بين سبب حصين هذه والبروفيسور وتد مفروق ...قالت ذلك ونظرت في عيني سبب حصين ..وبعد نظرة عميقة جدا صرخت سبب ثقيل بطريقة أفزعت كلا من الوتد المجموع وسبب حصين :
- يا إلهي ..سبب حصين هي الوتد المفروق بذاته ....لن أقبل أن يخبرني أحد بغير هذا ...
-.....
وكأنّ صرختها أيبست لسانيهما ..تلاقت نظراتهما بالنظر بعضهما إلى بعض ثم بالنظر إليها معا بنظرة حارقة ..

يتبع بإذن الله
..

خشان خشان
19-05-2014, 05:46 PM
ما شاء الله، رواية تأخذ بالأنفاس. وتدخل الرقمي للأذهان وتثبته تثبيتا.

ومن المناسب أن يلقي القارئ نظرة على المشاركة رقم 11 ( سبب ثقيل ) من الرابط:

http://www.alfaseeh.com/vb/showthread.php?t=82326&p=622144&viewfull=1#post622144

ليرى مسرح الأحداث حيث الجدار الشفاف والستائر الخافقة بل وربما تركت الأحداث موجاتها في المكان فلاحت كالأطياف.

ما أجمل هذا التعانق بين الأدب والعلم في الرواية كما هو بينهما في واقع الأمر.

ملاحظتان :

1- وجلس الوتد المفروق إلى مكتب الوتد المجموع... كأنك تقصدين ... وجلس الوتد المجموع إلى مكتب الوتد المفروق

2 - وليكن ما يكن ...... كأني بالصواب ..... وليكن ما يكون


حفظك الله أستاذتي ورعاك.

ثناء صالح
20-05-2014, 04:22 PM
ما شاء الله، رواية تأخذ بالأنفاس. وتدخل الرقمي للأذهان وتثبته تثبيتا.

ومن المناسب أن يلقي القارئ نظرة على المشاركة رقم 11 ( سبب ثقيل ) من الرابط:

http://www.alfaseeh.com/vb/showthread.php?t=82326&p=622144&viewfull=1#post622144

ليرى مسرح الأحداث حيث الجدار الشفاف والستائر الخافقة بل وربما تركت الأحداث موجاتها في المكان فلاحت كالأطياف.

ما أجمل هذا التعانق بين الأدب والعلم في الرواية كما هو بينهما في واقع الأمر.

ملاحظتان :

1- وجلس الوتد المفروق إلى مكتب الوتد المجموع... كأنك تقصدين ... وجلس الوتد المجموع إلى مكتب الوتد المفروق

2 - وليكن ما يكن ...... كأني بالصواب ..... وليكن ما يكون


حفظك الله أستاذتي ورعاك.السلام عليكم
شكرا لتشجيعك أستاذي الكريم خشان
أما عن اﻷخطاء المطبعية فحدث ولا حرج ....ليتني جعلت العنوان ( مسودة الصياغة الثانية....) . أعاني من الكتابة عبر الهاتف الجوال ، وأجد صعوبة في التعديل ....المعذرة ...سأحاول الانتباه أكثر في مايلي .
اﻷمر كما قلت في الملاحظتين أستاذي الكريم
تحيتي

ثناء صالح
05-06-2014, 02:56 PM
هل أصبحت سبب ثقيل أثرا بعد عين ؟

لقد مر على اختفائها عن اﻷنظار أكثر من ثلاثة أشهر منذ تلك المغامرة التي أوقعتها في أيدي الوتدين المفروق والمجموع . . لكن ما الذي حصل منذ ذلك الوقت ؟

ما حصل هو أن سببا ثقيلا أصبحت اﻵن تعيش في قبو مظلم تحت منزل الوتد المفروق بين الخردوات واﻷجهزة الكهربائية المعطلة واﻷشياء التي انتهت مدة صلاحيتها . فإلى هذا القبو قادها الوتد المجموع أمامه لتنزل على الدرج فيما كانت فوهة المسدس مندسة بين خصلات شعرها الشقراء ..وما أن دخلت إلى هذا المكان المظلم حتى دفعتها سبب حصين دفعة قوية بهدف إلقائها على ظهر السرير، فلما اصطدمت جبهتها بحافته وانجرحت وسال منها بعض الدم ، ولولت سبب حصين دون وعي منها وهرعت ﻹحضار القطن لتضميد جرحها ...واستدعى ذلك من الوتد المجموع أن يغمزها أولا للفت انتباهها إلى ضرورة أن تخفي تعاطفها ، وهي غيرعابئة به . ثم اضطر ثانيا ﻷن يعض على شفته السفلى علها تنتبه فتخفي تعاطفها .. فلم تعره اهتماما..فصرخ بها قائلا :

- سبب حصين ! ما لك ولها ؟ دعيها تنزف حتى الموت جراء ما قادها إليه فضولها وتدخلها فيما لا يعنيها.

وفيما كانت سبب حصين تشد الضماد اﻷبيض حول رأس سبب ثقيل توجه الوتد المجموع إلى هذه اﻷخيرة قائلا :

- أنت لم تري شيئا بعد ....!

وبالطبع فإن سببا ثقيلا قد رأت ، ورأت جيدا وأدركت أنها في أمان ما دامت في رعاية مثل هذه النظرات المشفقة التي تشع من أعماق عيني سبب حصين ، والتي تصلها بذينك الصفاء والبريق اللذين رصدتهما في أول لقائين لها مع الوتد المفروق. لكن سببا حصينا التي ضمدت الجرح ، هي نفسها شعرت بالغضب من نفسها ،لسلوكها اللاواعي الذي فاجأت به نفسها قبل الجميع، والذي لا بد وأن يكون قد أغضب الوتد المجموع أيضا ..كيف تكشف هكذا لسبب ثقيل عن نقطة ضعفها فتسلمها يدا بيد ورقة رابحة تلعب بها ضدها ؟ وهل يمكن لهذه المخلوقة أن تخشاها بعد اﻵن أو تحسب لها أي حساب ؟ ومن ثم ألا يحق للوتد المجموع إذن أن ينهال عليها باللوم والتقريع ما أن يخرجا من هذا القبو . هذا ما تنبأت به سبب حصين وهذا ما حضرت نفسها له . لكن الوتد المجموع لم يبد مستاء بالقدر المتوقع منه بل بدا كمن يخفي ابتسامة النصر المحسوم المحتوم على سبب ثقيل، و هو يهز رأسه بهدوء ومرح على هيئة المتوعد لها قائلا : - سنرى .

-"ترى ما السبب في هدوئه ؟"..سألت كل من سبب حصين وسبب ثقيل نفسها في الوقت عينه .

وفي حين خمنت سبب ثقيل احتمالا مرعبا ، وهو أن " الوتد المجموع يفكر في قتلها والتخلص منها نهائيا ، ومادام أمرها مفروغ منه فلماذا يقلق نفسه بطريقة معاملة سبب حصين لها ؟" .

توصل تفكير سبب حصين إلى احتمال أقل رعبا وهو أن " الوتد المجموع لايرغب بأكثر من حجز سبب ثقيل لبعض الوقت لتأديبها ، ثم هو سيفرج عنها حتما ﻷنه ليس شريرا بطبعه .وبالتالي فإن بعض المعاملة الحسنة لها اﻵن ستصب في مصلحته فيما إذا تعرض للمحاسبة أو المعاتبة بشأنها فيما بعد " .

وما كان ﻹحداهما أن تعرف في تلك اللحظة أن ما يفكر به الوتد المجموع كان أقل رعبا مما تتوقعه سبب ثقيل وأكثر رعبا مما تتوقع سبب حصين .لقد كان يفكر في محو ذاكرتها فقط ...نعم هكذا وبكل بساطة..سيحضر لها عقارا طبيا تتناوله تدريجيا فيصيبها بالهلوسة التدريجية ثم تفقد معه ذاكرتها فقدانا تاما بعد ستة أشهر فقط دون أية آثار عضوية .وهكذا يرتاحان هو وسبب حصين من خطر وجودها الفضائحي. وبالوقت نفسه فإن أحدا لن يتهمهما بما يؤذيهما لعدم توفر أي دليل ضدهما . هذا ما حدث به الوتد المجموع نفسه وهذا بالضبط ما جعله يخفي ابتسامة نصره المحتوم . ولم يكن على سبب حصين بعد أن خرجا من القبو تاركين سببا ثقيلا مقيدة بالحبال إلا أن تهز رأسها بالموافقة على ما صرح لها به من نواياه . فهو اﻵن سيلعب دور رئيس العصابة بصفته الوتد المجموع أما هي فما عليها إلا أن تقنع بدور العميل الذي يتلقي اﻷوامر وينفذها دون اعتراض ، بصفتها سببا حصينا أو وتدا مفروقا .

ومنذ اليوم الثاني لاختطاف سبب ثقيل بدأ الوتد المجموع يحضر عقار فقدان الذاكرة التدريجي ويطلب من سبب حصين أن تدس مقدار الجرعة اليومية المطلوبة في طعام سبب ثقيل وهذا ما سيودي بها -إن شاء الله -إلى فقدان كامل للذاكرة...لكن سببا حصينا التي كانت تخبره بأنها ملتزمة بتنفيذ خطته *،امتنعت في الواقع عن دس العقار في الطعام . فقد بدأت في الواقع تفكر بالتمرد عليه ،وذلك بتحريض مباشر من سبب ثقيل التي قالت لها حرفيا بعد أن غادر الوتد المجموع إلى منزله :- كنت أود أن أجد فرصة لمتابعة حوارنا الذي بدأناه في مطعم اﻷوزان ..وها قد واتتني الفرصة ..فهلا أسعفتني في هذا كما أسعفتني بتضميد جرحي !

-أما زلت مصرة على متابعة الحوار بعد كل هذا الذي جرى لك بسببه ؟! أنت بالفعل عجيبة! ما حاجتك لمعرفة أي شيء وأنت قد تكونين مقبلة على الموت ؟

-أتعجبين مني ؟ أنا مستعدة ﻷن أدفع حياتي ثمنا رخيصا ﻹعلاء الحقيقة . حياتي لا تساوي أي شيء إن لم أعش حقيقتي وأعبر عنها .

-وكيف تعبرين عن حقيقتك إن كان اﻵخرون يصرون على رفضها ورفضك ؟ قالت سبب حصين هذا بتفكير بطيئ وبحزن يخيم على ملامح وجهها وصوتها . وعلمت سبب ثقيل أن كلماتها نقرت وترا حساسا في نفس سبب حصين فقالت :

- أنا من يحق لي أن أتعجب بعد حواري معك في مطعم اﻷوزان كيف يضع نفسه شخص يتمتع بمثل نقائك وذكائك وثقافتك في إمرة شخص متعنت مجبول على التسلط والتكبر مثل الوتد المجموع . فردت سبب حصين وقد شعرت بصدق محدثتها :

-إذا كنت ترين هذا ، فكيف تفسرينه ؟

-أفسره بأنه يستغل حاجتك وضعفك ويقوم بابتزازك .

- وما حاجتي وضعفي ؟

- ضعفك وهم تكون في نفسك بسبب عدم مصالحتك لنفسك...أنت ترفضين الاعتراف لحقيقة نفسك بحق الوجود ...ترفضين الاعتراف بحقيقتك ﻷن اﻵخرون يرفضون هذه الحقيقة . فأنت تحتاجين للتستر على حقيقتك ...وهذا ما يمنحك إياه الوتد المجموع .هو يتستر على حقيقتك ويمنحك فرصة الظهور بالشخصية التي يرضى عنها اﻵخرون ...ولهذا أنت ضعيفة أمامه وتظنين نفسك محتاجة له .وهو يبتزك لحاجتك هذه

كانت عينا سبب حصين قد امتلأتا بالدموع وهي تنظر في وجه سبب ثقيل مستغربة دقة تشخيصها *، وكادت دمعة تسقط من جفنها لولا أن مسحتها وهي تسأل :

- وهل ترين أن حقيقتي تستحق القبول ؟ أقصد : أوليس من حق اﻵخرين أن يرفضوا حقيقتي إذا كانت هذه الحقيقة شاذة عن الواقع ؟

- ليس هناك من حقيقة شاذة وحقيقة غير شاذة .الحقيقة كيفما كانت فهي تفرض نفسها بكونها حقيقة وحسب ...وليس علينا أن ننتقي ما يعجبنا من الحقائق فنقبله ونعلي شأنه وننبذ ما لا يعجبنا من الحقائق فنعمد إلى تمويهه والتستر عليه .كما تفعلين أنت والوتد المجموع .

وتنهدت سبب حصين فيما ظلال ابتسامة أشرقت على بشرتها الداكنة . وهي تقول :

- أتعلمين ؟أتمنى لو أنني قابلتك في غير هذه الظروف ..كل كلمة تقولينها أشعر بأنها تسد ثقبا في فراغ أعماقي ...أنا في الحقيقة أحتاجك كصديقة . وابتسمت الصديقتان معا ولمعت عينا سبب ثقيل التي أومأت بحاجتها إلى فك الحبال التي تقيد يديها ورجليها . وهنا قامت سبب حصين لفك قيودها بحماس بينما وجدت إحدى الدمعات المحتبسة في جفنيها الفرصة مواتية للتﻷلؤ على وجنتها بنية اللون ...وعلى ذكر اللون البني قالت سبب ثقيل بلطف وهي تفرك بأصابعها آثار الحبال عن معصميها : - حوارنا اﻵن كصديقتين يحتاج إلى فنجانين من القهوة وبعض السجائر .

- هههههه ....على الرحب والسعة ..لكن لم أكن أظنك تدخنين !

-لست كذلك ..ولكنني أشعر بالحاجة إليها وأشتهيها اﻵن . وصعدت سبب حصين لصنع القهوة ولم تنس أن تقفل باب القبو على سبب ثقيل ، ليس لعدم ثقتها بها وإنما احتياطا لعودة الوتد المجموع فجأة .و كان *ذلك الحوار الذي استمر لساعات بينهما فاتحة لحوارات طويلة استغرقت ساعات وساعات في ذلك القبو الذي كان معتما قبل أن تشتري سبب حصين مصباحا كهربائيا قويا وتعلقه في سقفه .

وبالحوار المديد تطورت العلاقة بينهما إلى مستوى الصداقة الحقيقية، الصداقة التي توثقها الوعود والعهود وكلمات الشرف .وكان من جملة تلك العهود عهد أخذته كل منهما على اﻷخرى أن تخلص صديقتها النصيحة والدعم حتى تتجاوز كل منهما محنتها. ولو كان الوتد المجموع يعلم بهذا الذي يحدث خلف ظهره إذن لقرر أن يشرك السبب الحصين في تناول ذلك *العقار مع سبب ثقيل . لكن من يدري فلعلهما كانتا ستدفعانه لتناول العقار هو نفسه بدلا من أي منهما...كما قالت سبب ثقيل

و مع تطور الصداقة غير المتوقعة *بين السببين داخل القبو تطورت اﻷحداث غير المتوقعة أيضا خارج القبو فبعد أسبوع واحد من اختفاء سبب ثقيل عن اﻷنظار أصدرت منظمة *حقوق اﻹيقاع التي تعمل سبب ثقيل لصالحها *بيانا أعلنت فيه عن الاختفاء المشبوه لسبب ثقيل والذي حدث *إثر *إجرائها العديد من التحقيقات الصحافية *التي ركزت فيها على قضية الشعب الخببي في اﻵونة اﻷخيرة *. وبعد إعادة عرض العديد من التحقيقات المصورة التي أجرتها سبب ثقيل على شاشات القنوات الفضائية امتلأت الساحات العامة في العديد من جزر بحر الكامل وهو مسقط رأس سبب ثقيل بالمتظاهرين الذين رفعوا العلم الوطني للشعب الخببي المضطهد مع صور سبب ثقيل وطالبوا بحق تقرير المصير للشعب الخببي وتشكيل دوائرية للبحث عن سبب ثقيل والعثور عليها وضمان سلامتها . وما هي إلا أيام قليلة حتى انتشرت عدوى المظاهرات من بحر إلى آخر واتسعت وتضخمت تدريجيا *أعداد المتظاهرين ومطالبهم *فبدؤوا يهددون بخلع اﻷنظمة اﻹيقاعية الحاكمة التي لا تستجيب لمطالبهم المتمثلة *بإعادة طرح قضية الشعب الخببي على مائدة مجلس اﻷمن اﻹيقاعي ومطالبته بإجراء التصويت اﻷممي على حق الاستقلال و تقرير المصير للشعب الخببي الذي تحولت فيه سبب ثقيل إلى رمز وطني . وكانت سبب ثقيل تتابع مع سبب حصين كل تلك اﻷحداث من داخل ذلك القبو الذي يطل بنافذة صغيرة مطلية باللون اﻷسود على رصيف شارع خلفي عريض كان المتظاهرون يعبرونه في طريقهم إلى ساحة تسمى بساحة الكسف في آخر جزيرة من أرخبيل المنسرح . فكانت سبب ثقيل تسمعهم وهم يصرخون :(خببية خببية ...والشعب يريد الحرية)...ولو كان أحد يعلم أن سببا ثقيلا كانت تقف من اﻷسفل لتراقب أقدام المتظاهرين العابرين نحو الساحة مطالبين بالبحث عنها دون أن تحاول الخروج والمشاركة معهم ،وهي قادرة على ذلك، فلعله كان سيشكك بمقدار حقها في أن تتحول لرمز وطني عند جماهير أصبحت تهتف باسمها *في الصباح والمساء ، وتعلق صورها على الجدران في الساحات العامة وعلى زجاج سيارات النقل الداخلي .ولو رحت تعد عدد صورها التي طبعت خلال الشهرين الماضيين لهالك الرقم الضخم ..وفي الحقيقة ليس المتظاهرون وحدهم من كان يرغب في طباعة صورها بل إن التجار وأصحاب المنتجات الاستهلاكية المهددة بالكساد أجادوا أيضا استغلال الحملة اﻹعلامية للبحث عنها كما أجادوا استغلال جمالها اﻷخاذ معا فأخذوا يطبعون صورها على أغلفة أصابع الشوكولا *وعلى علب العلكة التي كانت تشتريها سبب حصين وعلى ملابس الصبايا المراهقات والشبان المراهقين وحقائب تلميذات المدارس وكراسات الجامعة وزجاج محلات الحلاقة النسائية . ومع عدوى اقتناء صورها والهتاف باسمها تحولت المظاهرات إلى مشاريع ثورات صغيرة متعددة وانتشرت الاعتصامات في جزر بحر الكامل والخفيف *والرجز .

ولو تساءلت عن سر اشتراك هذه البحور دون غيرها في نشوء مشاريع الثورات فيها بشكل خاص لانهالت عليك اﻷجوبة من المحللين السياسيين والمراسلين الصحافيين من مواقع اﻷحداث التي أصبحت تغطيها اﻵن ساعة فساعة قناة (ساعة البحور) ولعلمت أن تلك البحور الثلاثة تشترك باحتوائها على مناطق خببية تسمى مناطق (الثلاثة أسباب 2 2 2 ) أو ما يطلق عليه اسم (مناطق الرقم 6 ) في آخر جزيرة من كل أرخبيل فيها ففي البحر الكامل والخفيف والرجز هناك سكان ذوو أصول خببية في أغلبيتهم يرمز لهم بالرقم 6 أو 2 2 2 *.وإشارة إلى إمكانية اختفاء السبب الخببي في مثل هذه البيئات الخببية جاء في بيان منظمة الحقوق اﻹيقاعية أنه ينبغي البحث عن سبب ثقيل في مناطق الثلاثة أسباب 2 2 2 من كل بحر وفي كل مكان من حشو أي أرخبيل أو جزيرته اﻷخيرة في أية دائرة على كوكب اﻹيقاع . وهكذا تشكلت لجان بحث خاصة بكل بحر من البحور الثلاثة . وما لبث بحر الرمل أن قدم طلبا للانضمام إلى البحور آنفة الذكر باعتبار إحدى جزره الطرفية المهجورة والخالية من السكان كانت في اﻷصل وقبل أن يهجرها سكانها إحدى مناطق الثلاثة أسباب 2 2 2 . وما أن سمع سكان بحر البسيط بهذا الخبر حتى قاموا بمظاهرة عارمة أمام قصر الرئاسة للمطالبة بضم الجزء المسمى بمجزوء البسيط من أرخبيل بحر البسيط إلى تلك الكتلة الثورية التي انشئت للبحث عن سبب ثقيل . ثم تضخمت تلك الكتلة الثورية فتحولت إلى حركة سياسية *ذات أهداف عامة *أهمها المطالبة بتحرير كل الشعوب المضطهدة ودعمها في حق تقرير مصيرها وأطلق على هذه الحركة اسم ( حركة بحور عدم الانحياز ) . وها هم ممثلو البحور في هذه الحركة يعقدون أول اجتماع أممي لهم تحت شعار ( من الفراهيدي إلى خشان ) . وتتابع سبب ثقيل وسبب حصين أخبار هذا الاجتماع أمام شاشة التلفاز فتسأل سبب ثقيل صديقتها عما يقصدونه من اختيار كلمات ذلك الشعار الغريب " *من الفراهيدي إلى خشان * " فترد سبب حصين قائلة :*

- لا أعلم بالضبط ...ولكنني أظن أن كل الاسمين " الفراهيدي و خشان " يمثلان شخصيتين أسطوريتين قديمتين ....و

وقاطعت سبب ثقيل كلام صديقتها برفع صوت المذيع عبر جهاز التحكم عندما لاحظت أنه يتحدث عن ذلك الشعار ..قال المذيع :*

-و تقول اﻷسطورة :إن الفراهيدي كان رجلا من كوكب آخر غير كوكب اﻹيقاع *كان يقضي وقته كله في تخيل كائنات إيقاعية يخطط لها معيشتها وشؤون حياتها وﻷنه كان طيبا ومؤمنا كافأه اﻹله بخلق كوكب اﻹيقاع هذا وخلق له تلك الكائنات اﻹيقاعية مجسدة لتعيش عليه بالفعل كما كان يخطط لها ...فالفراهيدي يرمز إلى الرؤية التاريخية لحياة الكائنات اﻹيقاعية على كوكب اﻹيقاع .*

وضحكت سبب ثقيل وسبب حصين ومضغتا العلكة فيما تابع المذيع القول :

- أما خشان فشخصية أسطورية أخرى ترمز إلى مستقبل الكائنات اﻹيقاعية على كوكب اﻹيقاع ، إذ تقول اﻷسطورة أن كوكب اﻹيقاع سيعاني في آخر الزمان من مشكلة التلوث الصناعي للصناعات اﻹيقاعية غير المنضبطة بقوانين الصحة العامة مما سيعرض حياة جميع الكائنات اﻹيقاعية عليه لخطر الانقراض والفناء ...وعند ذلك سيأتي ذلك الرجل من كوكب آخر ليعيد تنظيم اﻷمور ويجدد في القوانين الضابطة للحياة ...

وهنا ضحكت سبب ثقيل قائلة :
[caps]
- إذن سننتظر أن يأتي superman كوكب اﻹيقاع ليحل لنا مشاكلنا العالقة يا صديقتي ...ونظرت *سبب ثقيل باتجاه سبب حصين التي بدت شاردة الذهن مهمومة..فقالت لها :

- لا عليك عزيزتي ...حتى مشكلتك يمكن حلها...سأقف إلى جانبك حتى النهاية ...ثقي بي وتوكلي على الله ..

يتبع بإذن الله

ثناء صالح
22-06-2014, 11:41 AM
الحلقة قبل اﻷخيرة


كانت كتل الظلام المتكاثفة قد بدأت تتفرق في عمق الشارع المشجر الذي يصل بين منزلي الوتدين وساحة (الكسف) في المدينة . وعندما نظرت سبب ثقيل قبيل أذان الفجر من الباب الموارب رأت سيارتها البيضاء ما تزال مركونة على حافة الرصيف كما تركتها هناك منذ أربعة أشهر ..غير أن طلاء الغبار الذي امتزج بفتات أوراق الشجر التصق بسطوح السيارة بعد زخة عاجلة للمطر فجعلها أشبه بسيارة جبلية عادت للتو من رحلة شاقة في مجاهل غابات المشتبه .ولعل اكتشاف مجاهل المشتبه أقل مشقة من الوصول إلى قرار ثابت مع هذا المخلوق المذبذب الذي أوشك يشيب شعري بسببه . كانت تقول لنفسها

- سبب ثقيل ! كوني حذرة . ناداها المخلوق المذبذب من خلفها ...فأغلقت الباب بهدوء وعادت لتفتح ذراعيها لمعانقته قائلة :

- سبب حصين ! لقد أحبطت أملي فيك . كيف تغيرين رأيك في اللحظة اﻷخيرة ؟..كيف تطيب نفسك أن نخطط للرحيل معا ثم تتخاذلين و تتراجعين عند التنفيذ هكذا ؟

*وردت سبب حصين همسا وهي تضغط بيدها *على يد سبب ثقيل *:

-لقد بررت لك . ولن نعيد ما قلناه في القبو قبل قليل...الفجر بدأ يبزغ والوقت ضيق ..اركبي سيارتك وغادري قبل *أن أغير رأيي وأمنعك من المغادرة .

- وهل خلقك الله إلا لتغيري رأيك ؟؟

-هناك ما علي التحقق منه قبل تنفيذ القرار.. قد لا تفيدني العجلة .

- ما تتحققين منه بخصوص حبيب القلب..؟

- وبخصوص غيره أيضا.. دعي هذا اﻵن . سأشتاقك ...اتصلي بي وأخبريني عن كل خطوة ستخطينها بعد خروجك . ...

قالت سبب حصين وهي تجذب سببا ثقيلا إلى صدرها .

-وأنا سأشتاقك أيضا ...اعتني بنفسك وفكري بأنك حرة في قرارة نفسك ثم اتخذي قرارك ونفذيه.
- هيا اخرجي ..وكوني حذرة ..في أمان الله .

وانفتح باب الشارع ببطء وشفط سببا ثقيلا بلمحة بصر. ...ونظرت سبب حصين في الفراغ اﻷزرق الذي كان يحتويها وقالت :

-لقد كانت هنا . ...

ثم رجعت بخطواتها المتثاقلة لتجلس على أخفض درجة من الدرجات التي تتقدم الباب الداخلي لبناء البيت . ونظرت في الحديقة حولها فلم تر إلا ذلك الفراغ اﻷزرق وهو يتقدم نحوها وقد فغر فاها بحجم دوامة بحرية تلف وتدور وتسحب لجوفها كل ما في محيطها الدائري من كائنات إيقاعية عائمة ..وكان ثمة برد في الجو يسقط وفق محاور مستقيمة كأشعة ضوء نافذ ليخترق جلدها ثم عظامها ثم قلبها .. وهناك في القلب كانت المحاور تفتح ثقوبا حمراء صغيرة ما تلبث أن تتسع لتتلاقى ويتصل بعضها ببعض لتتحول إلى فجوة حمراء ..حمراء ...حمراء ...

-استيقظي حبيبتي ...أنت تهذين ..منذ متى و أنت نائمة في الشمس وعلى الدرجات الباردة هكذا ...؟

جاءها صوت الوتد المجموع من عالم بعيد بعيد ، كان صوته دافئا كنغمة ناي مبحوحة ،غير أن الوتد كان قريبا منها ...قريبا إلى درجة أنها تشعر بأنفاسه الساخنة تمر فوق جبينها وهي تتأرجح كسفينة في ذلك الفراغ البحري اﻷزرق ...وفتحت عينيها وهو يحملها بين ذراعيه متقدما بها نحو سريرها . ولما هبط بها جلست على حافة السرير ..ونظرت في ابتسامته الحائرة و صمتت.

- ما بك حبيبتي ؟ سأل وقد جلس إلى جوارها فيما كانت أصابعه تزيح الشعر المنسدل عن جبهتها

-حرارتك مرتفعة ...هل أنت مريضة ؟

-لست مريضة ...! أجابت ..

- لقد أطلقت سببا ثقيلا .. تركتها تغادر عند الفجر.

- هل جننت ؟ كيف تفعلين هذا ؟

صرخ الوتد المجموع وقد هب من مكانه واقفا كمن تلقى في قدميه وخزات غادرة من دبابيس مهملة على اﻷرض ، فأخذ يتقافز في مكانه دون وعي ليدوس على المزيد منها .

- هل جننت ؟ ....هل فكرت بعواقب فعلتك..؟ لم لم تنتظري شهرين آخرين حتى يفعل العقار فعله...؟

- لم أعطها أي عقار .

- ماذا ؟ .... إذن قضي علينا ..قضي علينا ...قضي عليك أنت..كيف تتصرفين دون استشارتي ؟...لقد أخطأت إذ اعتمدت عليك ..أنت ...

ولم تدعه سبب حصين يكمل تركيب جملته ..فصرخت به بحزم لم يختبره فيها قط ..

- أخرج من بيتي ...هيا ..دعني وشأني ..أخرج ولا تعد إلى هنا مرة أخرى ...أخرج أخرج .

وعلى الرغم من دهشته وذهوله بما يرى ويسمع صرخ هو اﻵخر :

-اصمتي ... أتصرخين أيضا..؟ إلى أين سأخرج بعد أن سددت أبواب كوكب اﻹيقاع في وجهي ...؟ اﻵن ستذهب سبب ثقيل لتبلغ الشرطة بما حدث معها ..وعما قليل سيفتضح اﻷمر كله ..استعدي اﻵن للسجن .

- لن تفعل ذلك .

-هه... لن تفعل ذلك! ...ماذا أصاب عقلك ؟ بل ستفعل وتفعل ...أنت حمقاء ...ما الذي قالته لك لكي تقنعك بتحريرها ؟ ..لكن...لا وقت للكلام ..لا تشرحي لي شيئا ..علينا أن نسرع في الفرار قبل وصول الشرطة .

-إهدأ ...إهدأ ..أنظر إلى الساعة على الجدار ..إنها تشير إلى العاشرة ..وقد أطلقت سببا ثقيلا متذ خمس ساعات ، ولو كانت ستبلغ الشرطة لفعلت ذلك بعد خروجها بخمس دقائق كي تضمن القبض عليك وأنت نائم ، لكنها لم تفعل ....لقد أثبتت لي بهذا أنها صديقة مخلصة ...أنا أثق بها .

-ما الذي بينكما ؟..

سألها الوتد المجموع بعد أن هدأ روعه فجلس على حافة السرير وأمسك بذقنها ليدير وجهها إليه .

- بيننا احترام الحقيقة .

- أية حقيقة ؟

- حقيقتي ...وحقيقتك ...حقيقة كل شيء .

-تكلمي ...بماذا أخبرتها ؟

- بكل شيء .

-بكل شيء....؟ أأخبرتها بأنك ...بأنك...

- خنثى ... قلها ..نعم أخبرتها بأنني خنثى ..لم أكن محتاجة ﻷن أشرح لها ..كانت قد فهمت اﻷمر بنفسها ودون شرح ..

- وما الذي كان يضطرك لهذا ؟ لم تعطين أحدا ما ممسكا عليك ؟ لم تضعين نفسك على المشرحة لتكوني تسلية ﻷصحاب الفضول ؟ لم تكشفين نقاط ضعفك للمﻷ وأنت شخص محترم ذو مكانة في المجتمع ؟ ألست أنت البروفيسور وتد مفروق رئيس بعثات التنقيبات اﻷثرية والمرشح ليكون مبعوثا في قضايا أمم اﻹيقاع ؟ ألست ضيف الشرف في المؤتمرات والجمعيات ؟ أتغامرين بالتضحية بسمعتك وتاريخك من أجل قول الحقيقة لصحافية تافهة *لا هم لها سوى التسلية والظهور ؟ ما الذي كان ينقصك لتمنحك إياه الحقيقة *؟ وهل فكرت بحجم خسارتك مقابل ذلك ؟

- لم يكن لدي الخيار ...لست أنا من أخبرها .بل لقد عرفت ذلك بنفسها .

- كنت سأمحو ذاكرتها ...

- وأنا ما كنت ﻷدعك تتحول إلى مجرم ..أن تمحو ذاكرتها يعني أن تقتل كائنا وتقضي على حياته ...على تاريخه ومستقبله .

-وماذا عن تاريخك ومستقبلك أنت ؟ إحداكما كان *سيقضى عليها فإما أنت وإما هي . وأنت لم ترتكبي أي ذنب .أما هي ...هي من أوقعتنا و أوقعت نفسها في هذا المأزق .وعليها أن تتحمل النتائج.كنت مجبرا لفعل شيء ما دفاعا عنك وحفاظا على مكتسباتك .*

- كانت تبحث*عن الحقيقة...

- الحقيقة التي ستقضي عليك أنت ...هي كانت تحاول إيذاءك بكشف حقيقتك ..وأنا كنت أحاول حمايتك والحفاظ عليك *..حسنا ...أنت لا تقدرين ما أقدمه لك...فلتواجهي العالم بحقيقتك اﻵن ....

قال الوتد المجموع هذا ثم خرج وغاب عن اﻷنظار .....وألقت سبب حصين بجسدها على السرير وبكت.*لم تكن متأسفة ﻷن سببا ثقيلا قد علمت بحقيقتها ، فهي لا تخشى منها أي أذى ...لكنها كانت متأسفة ﻷنها تحب الوتد المجموع ..كانت تحبه حقا *...وهو لا يفكر إلا بمكتسبات الوتد المفروق...ترى هل كان سيحبها لحقيقة ذاتها لو لم يكن الوتد المفروق متلبسا بها ...هل كان سيحبها كسبب *؟ وهل حبه لها كسبب مجرد شفقة ورحمة *أم أنه حب ...هل يعشقها أم يشفق عليها ؟ ...ذلك هو السؤال .

ومر يومان قبل أن تذيع وسائل اﻹعلام خبر ظهور سبب ثقيل بعد اختفائها لمدة أربعة أشهر ...أما تصريح سبب ثقيل لوسائل اﻹعلام فقد كان حسب الاتفاق بينها وبين سبب حصين *:( عصابة من الملثمين اختطفوها ليطلبوا فديتها ،وعاملوها جيدا ..لكنها استطاعت التحايل عليهم والتخلص منهم دون أن تعرف أي شيء عن توجهاتهم ...).

وفي اليوم السابع أعلنت هيئة أمم اﻹيقاع اجتماعا طارئا في الشهر المقبل *للتصويت على عرض قضية الشعب الخببي على مجلس اﻷمن بهدف الوصول إلى اتفاق أو تسوية مع كل من أنظمة البحور التي تنتهي أرخبيلاتها بمنطقة خببية 2 2 2 ..ولحل مشكلة الشعب الخببي المشرد في مختلف البحور.*

وفيما كانت سبب حصين تتلقى هذا الخبر من التلفاز رن جرس هاتفها الجوال ،وكانت سبب ثقيل على الطرف اﻵخر*

- ألو ...سبب حصين ..كيف حالك ؟

-أهلا سبب ثقيل ..طمئنيني . ما أخبارك وأين أنت اﻵن ؟

- أخباري لن تسرك . أنا عالقة على الحدود اﻹقليمية لبحر الرجز ..أحاول الدخول إلى منطقة 2 2 2 كسائحة بصفتي سببا خببيا .وهم يرفضون استقبالي ويمنعون دخولي.

- لكن أليس الرجز منضما إلى حركة بحور عدم الانحياز التي تناصر حقوق الشعب الخببي ..فكيف يرفضون استقبالك كسبب خببي ؟*

-عزيزتي ! أنت تعلمين أن ما يقال في اﻹعلام شيء وما يحدث في الواقع شيء آخر . ..لقد اكتشفت أنهم يضيقون هنا على كل زائر من الشعب الخببي . وأخفضت سبب ثقيل صوتها وتابعت :*

- إنهم يعاملوننا باعتبارنا إرهابيين ...ويخشون من إثارتنا للمشاكل في الداخل عندهم .

-ما هذا الذي تقولينه ؟

-هذا ما فهمته ..هناك مظاهرات واعتصامات في منطقة 2 2 2..والنظام الحاكم يخشى من تطورها . لذا فهم يصعبون دخولي بصفتي سببا خببيا.

- لكن أليست 2 2 2 منطقة خببية ..أليس فيها شعب خببي ؟*

-لا عزيزتي . لا مكان للأسباب الثقيلة في منطقة 2 2 2 الرجزية ..لا أراه إلا تشابها شكليا مع الشعب الخببي ..لا أعتقد بوجود أصول وراثية خببية هنا .

-كيف تقولين هذا ؟ ...ولماذا تقوم المظاهرات في منطقة 2 2 2 الرجزية إن لم يكن تعاطفا مع القضية الخببية وبسبب اﻷصول الخببية ؟*

- هذا ما يثير دهشتي. هم لا يمنحون حق اﻹقامة الدائمة إلا للسبب الخفيف حصرا. يعني لن أتمكن من استعادة نشاطي الخببي في الداخل كسبب ثقيل إذا كانت إقامتي دائمة .أما في حالة اﻹقامة المؤقتة *فهم يشترطون دخولي كسبب خببي بأن أدخل من جهة اليمين أي من جهة *السبب اﻷول في منطقة 2 2 2 .

-حسنا ..وما المانع عندك ؟

- المانع أنهم يشترطون أيضا أن أقدم وديعة تعد عندهم بمثابة الكفالة فور دخولي .فبهذه الوديعة يطبقون قانون الخبن قسرا علي . فيجب*أن ألتزم وضعية السبب الخفيف حصرا بتنفيذ الخبن عبر الوديعة وبهذا فلن يكون لي صفة سوى سبب مخبون يعني 1 ...يعني لن أتمكن من استعادة نشاطي الخببي في الداخل أيضا .وسأبقى في وضعية 1 2 2 والتي يسمونها 3 2 *تهكما .

- يا إلهي ! ..اﻷمر صعب فعلا .طيب ما رأيك أن يجري الوتد المفروق اتصالاته كي يتواسط لك بالدخول من المنطقة الوسطى في 2 2 2.. أي في محل السبب الثاني ؟ ألا يفيدك ذلك بشيء ؟*

-هه . ذلك أسوأ...ﻷن الوديعة بالخبن عند الدخول لا بد منها وهذا يجعلني في وضعية *2 1 2 والتي يسمونها 2 3 وهي وضعية مرفوضة في الرجز. والشرطة تلاحق من يقيم بهذه الوضعية ﻷنها مخالفة لقوانين اﻹقامة .وما أن يكتشفوا أمري سيقومون بترحيلي قسرا وسريعا إلى الحدود اﻹقليمية لبحر السريع حسب اتفاقيات التعاون المشتركة بين نظامي البحرين .

- حسبنا الله ونعم الوكيل ....يا مسكينة يا سبب ثقيل ! طيب ماذا ستفعلين اﻵن ؟

- أفكر بالمغادرة والسفر باتجاه بحر الخفيف .

- نعم . افعلي ذلك ..فهم يمتلكون منطقة *2 2 2 أيضا . .لكن هل أنت واثقة من أنهم لن يصعبوا اﻷمور عليك كما حدث في الرجز ؟

- في الخفيف هنا منطقتان 2 2 2 إحداهما في الداخل (الحشو ) واﻷخرى طرفية في آخر جزر الخفيف وأنا سأدخل إلى المنطقة الطرفية ..وأظنني لن أجد صعوبة هناك .

-وما أدراك ؟*

-علمت أنهم يعتمدون على قانون علاقة ( الفاصلة ) في ما يتعلق باﻹقامة والزيارة .

-وماذا تعرفين عن هذا القانون ؟*

- في بلادي (بحر الكامل ) يعتمدون على قانون علاقة الفاصلة ذاته .فنحن نستقبل السبب الخببي الزائر عن طريق وجود كفيل ضامن له من السكان اﻷصليين لبحر الكامل ويجب أن يكون الكفيل سببا خفيفا حصرا. وتسمى العلاقة بين الكفيل والزائر الخببي بعلاقة الفاصلة . وهي في نظام البحر الكامل فاصلة حقيقية . إلا أنهم في الخفيف يستعيضون عن الكفيل الضامن بأن يدخل الزائر الخببي بصفته سببا خفيفا كي يقدم وديعة وفق قانون الخبن -كما هو الحال في الرجز - أي أنني أدخل بشكل مخبون 1...ثم إذا دخلت فيمكنني تسوية وضعي بعلاقة فاصلة ( شكلية ) مع وتد من سكان المنطقة اﻷصليين فتكون العلاقة بيننا وفق الشكل 1 3 2 والتي أتمكن فيها من استعادة نشاطي الخببي بصفتي سببا ثقيلا بدعم الوتد الكفيل الذي سيمنحني قيمة ما قدمته كوديعة من حسابه الخاص بقانون المنح 1 1 2 2 فعند ذلك أستعيد نشاطي كسبب ثقيل (2) 2 2 ...وهذا ما يهمني .

- حقا ...بالفعل هذا رائع ..أرجو لك التوفيق ..لكن ما تزال لديك مشكلة في الدخول إلى الخفيف .

- ما هي ؟

- ستتعاملين مع وتد .*

- ماذا..؟

-ستطلبين منه المساعدة .و سيساعدك ويدعمك وستكون بينكما علاقة ولن تكوني قادرة على الاستغناء عنه .

-ماذا ؟ !!. لم أفكر بهذا ؟ كيف سأحل هذه المشكلة ؟ لست أنا من تضع يدها في يد وتد ...فكلهم متسلطون ومتعجرفون ويرغبون بإذلالنا..

-ماذا لو كنت مخطئة ؟

- أنا لا أخطئ بحقهم ...إنهم لا يستحقون الرأفة حتى ...لكن صحيح ....لم تخبريني كيف كان رد فعل وتدك الحبيب على ما حدث .

-لقد غضب مني أيما غضب ثم تركني ورحل ..ولم يتصل حتى اﻵن ..

-أرأيت ؟ ...وأنت ماذا ستفعلين ؟*

-لا أعرف*

-هذا هو الجواب الذي أكرهه ...أقترح أن تتصلي به وتعلميه بأنك قررت إجراء عملية جراحية ﻹصلاح *وضعك .ألم نتفق على أنني سأرتب لك أمر *إجراء العملية ؟*

-بلى ..لكن ليس اﻵن ..دعي اﻷمور تأخذ مجراها...سأتصل بك كل بوم لتخبريني بما يحدث معك .

وبعد شهر من هذا الاتصال بين السببين كانت سبب ثقيل قد عادت إلى بحر المنسرح وقبل أن تلتقي بسبب حصين اتصلت بها اتصالا آخر :

-ألو ..سبب حصين ..كيف حالك ؟*

*اسمعي عزيزتي *أنا اﻵن في بحر المنسرح ..وقتنا ضيق للغاية *..قومي فالبسي ملابس نسائية وتعالي لتقابلي الطبيب ..لقد حجزت لك موعدا *بعد نصف ساعة في مشفى خشان للعروض الرقمي .

-مشفى خشان ؟ أليس هذا الاسم لتلك الشخصية اﻷسطورية ..؟*

-نعم نعم ...أسرعي ..سيراك الطبيب ويحدد موعدا لعمليتك الجراحية اليوم ...

-اليوم عمليتي ؟ !

-ما بك عزيزتي ..؟ ركزي معي ! اليوم سيحدد الطبيب موعد عمليتك ...هل اتصل بك حبيب القلب ؟

- لا ..ليس بعد. ..منذ شهر لم أره ..لا أستطيع نسيانه ..كل شيء حولي يذكرني به .أما هو ..فيبدو أنه *نسيني تماما ..حتى أن خط هاتفه مغلق أو خارج حدود التغطية طوال الوقت *...أود أن أكلمه ....أشتاق إليه .وأجهشت سبب حصين بالبكاء.

-حسنا...هوني عليك ..لا بد أن يتصل بك ..وقد يعود ...لو كنت مكانه لفعلت ...هيا....تماسكي ..أنتظرك أمام باب المشفى ..

-أنا خائفة ...

-لا تخشي شيئا ..أخبرني الطبيب أن العملية سهلة عليهم ..ولن يكون لها أية عواقب وظيفية ..بل على العكس ستشعرين بالراحة والاستقرار النفسي بعدها ..ستتحولين إلى سبب خفيف سبب حقيقي كامل ..كل ما في اﻷمر أنك ...لن تتمكني من اﻹنجاب.

-وهل كنت أطمع باﻹنجاب ...أن يقال " عاقر" أفضل من أن يقال "خنثى " ...*إنما أخشى من ضعفي وتراجعي في اللحظة اﻷخيرة ..و أنا حزينة على موت الوتد المفروق ..وحزينة على أن من كان يدعي عدم قدرته على العيش بدوني قد هجرني.. .وأشبعني هجرا.

- القرار لك ...كل مكتسبات الوتد المفروق التي يأسف عليها وتدك الحبيب في كفة ميزان وشعورك بالحرية في الكفة اﻷخرى ..فأيهما أثقل ؟

- أخشى أن الحرية بدون المكتسبات كالطيران بغير أجنحة ...فهل *ثم غير الفشل ؟ لعل الوتد المجموع على حق .

- إلى متى ستظلين مترددة ...؟

-حاولت الاتصال به ففتح الخط ثم أغلقه ..حتى أنه لم يسمعني صوته ..*

-نعم ..نعم ..قولي هكذا كي أفهمك ... هل سألت نفسك ما الذي يغضبه منك ..؟ إسمعي عزيزتي ..إن كان يحبك لحقيقة نفسك فيجب أن يكون سعيدا بقرارك . وإن كان يحبك لمكتسبات الوتد المفروق فليذهبا معا إلى الجحيم ..

-من ومن ؟

-الوتدان .

-أحدهما حبيبي . واﻵخر تاريخي ..

-آه ، صحيح . عفوا..فليذهبا إلى الجنة ...

-ثقيلة ...

-دعيهما يذهبان حيثما يشاءان .

-أتجدين هذا وقتا مناسبا للمزاح ؟

- تعالي بسرعة ...

- ...أنا ..أنا قادمة.

خشان خشان
22-06-2014, 01:31 PM
أستاذتي الكريمة

المنطقة الوتدية الذكرية حسب رؤية الرقمي ود. مصطفى حركات 2 1 2 في حشو بحور دائرة المشتبه :

هي عبارة عن توأم وتدي سيامي ( مفروق ومجموع ) ملتصق من الأمام. لم يكشف عن تفاصيل تركيب المنطقة المشتركة بينهما .

ثمة قولان متقاطعان حول الموضوع :

الأول للخليل = 2 1 ]2[ = وتد مفروق + خنثى
الثاني ل د. مستجير = ]2[ 1 2 = خنثى + وتد مجموع

اراك تنحازين لرأي د. مستجير.

ربما يستحيل معرفة تشريح التركيب الجنسي في المنطقة المشتركة دون فصلهما . وفي فصلهما موتهما معا.

ربما ساعد أطباء المنتدى في الموضوع.

يرعاك الله.

ثناء صالح
22-06-2014, 02:49 PM
أستاذتي الكريمة

المنطقة الوتدية الذكرية حسب رؤية الرقمي ود. مصطفى حركات 2 1 2 في حشو بحور دائرة المشتبه :

هي عبارة عن توأم وتدي سيامي ( مفروق ومجموع ) ملتصق من الأمام. لم يكشف عن تفاصيل تركيب المنطقة المشتركة بينهما .

ثمة قولان متقاطعان حول الموضوع :

الأول للخليل = 2 1 ]2[ = وتد مفروق + خنثى
الثاني ل د. مستجير = ]2[ 1 2 = خنثى + وتد مجموع

اراك تنحازين لرأي د. مستجير.

ربما يستحيل معرفة تشريح التركيب الجنسي في المنطقة المشتركة دون فصلهما . وفي فصلهما موتهما معا.

ربما ساعد أطباء المنتدى في الموضوع.

يرعاك الله.أستاذتي الكريمة

المنطقة الوتدية الذكرية حسب رؤية الرقمي ود. مصطفى حركات 2 1 2 في حشو بحور دائرة المشتبه :

هي عبارة عن توأم وتدي سيامي ( مفروق ومجموع ) ملتصق من الأمام. لم يكشف عن تفاصيل تركيب المنطقة المشتركة بينهما .


أستاذي الكريم ! الرقمي يعامل السبب اﻷول كسبب بشكل مطلق فهو سبب مستقل بذاته وإن يكن ممنوعا من الزحاف .فهو حسب صياغتي للرواية واضح الجنس ( سبب=أنثى) وهذا وفقا لرؤية الرقمي .أما 1 2 من اليسار فالرقمي يدمجهما معا دائما ليشكل منهما وتدا مجموعا واضح الجنس أيضا كما أراه في صياغتي .
أنا أثير إشكال اعتبار السبب اﻷول كخنثى حسب رؤية الخليل الذي كان يعده وتدا مفروقا بوصله مع 1 من اليسار 2 1. فليس ثمة خنثى إلا بالوتد المفروق. الوتد المفروق هو الخنثى .والرقمي يجردها مما زاد عن أنوثتها فيتعامل معها كسبب فقط ( أنثى ) .

ثمة قولان متقاطعان حول الموضوع :

الأول للخليل = 2 1 ]2[ = وتد مفروق + خنثى

-هذا خطأ في التعبير ..الخليل يقول : وتد مفروق +سبب = (خنثى+أنثى )

الثاني ل د. مستجير = ]2[ 1 2 = خنثى + وتد مجموع

-*بل يقول : سبب خفيف + وتد مجموع
يعني ( أنثى +ذكر )
اراك تنحازين لرأي د. مستجير.

-*لا يمكنني التكلم عن الوتد المفروق إلا بانحيازي للخليل .ثم بالعمل الجراحي أنحاز إلى الرقمي ..الذي ينحاز ل د. مستجير تطبيقيا وإن خالفه نوعا ما نظريا .
ربما يستحيل معرفة تشريح التركيب الجنسي في المنطقة المشتركة دون فصلهما . وفي فصلهما موتهما معا.

فصلهما ممكن وحقيقي .نحن نعاملهما كسبب ووتد مجموع عمليا مع بعض الخصائص التي تميز موقعيهما .
ربما ساعد أستاذنا د. ضياء الدين الجماس في الأ

خشان خشان
22-06-2014, 03:30 PM
حقا أستاذتي إذا جئنا للناحية النظرية وهي التعبير عن المنطقة الوتدية ب ]2[ 3 فإننا نفعل ذلك انسياقا مع مبدأ الرقمي في حصر التمثيل بالسبب والوتد (المجموع).
ولهذا ميزته من حيث تسهيل الدرس.

تعبير الرقمي هذا منحاز شكلا لرأي د. مستجير.

ولكني أرى تعبير الرقمي عن رأي د. حركات 2 1 2 أدق تشريحيا، وهو حيادي.

خطر لي الآن خاطر ، وهو التساؤل عن إهماللنا في روايتي التخاب للانقلاب الجيني في المحور 8 في دائرة (جـ ) حيث تحول من 1 1 ه إلى 1 ه 1 وبذا نتأ المحور 9 في دائرة (د) مسببا هذه المضاعفات التشخيصية سواء في المحور 9 كما أثر ذلك على المحور 5.

لك موهبة فذة في إضفاء الحيوية على الموضوع .

يرعاك ربي.

ثناء صالح
24-06-2014, 01:52 AM
حقا أستاذتي إذا جئنا للناحية النظرية وهي التعبير عن المنطقة الوتدية ب ]2[ 3 فإننا نفعل ذلك انسياقا مع مبدأ الرقمي في حصر التمثيل بالسبب والوتد (المجموع).
ولهذا ميزته من حيث تسهيل الدرس.

تعبير الرقمي هذا منحاز شكلا لرأي د. مستجير.

ولكني أرى تعبير الرقمي عن رأي د. حركات 2 1 2 أدق تشريحيا، وهو حيادي.

خطر لي الآن خاطر ، وهو التساؤل عن إهماللنا في روايتي التخاب للانقلاب الجيني في المحور 8 في دائرة (جـ ) حيث تحول من 1 1 ه إلى 1 ه 1 وبذا نتأ المحور 9 في دائرة (د) مسببا هذه المضاعفات التشخيصية سواء في المحور كما أثر ذلك على المحور 5.

لك موهبة فذة في إضفاء الحيوية على الموضوع .

يرعاك ربي.

هناك استمرارية للمحورين9 و 5 في جميع الدوائر . فليس فيهما تحوير إلا في دائرة المشتبه د .
http://i.imgur.com/0XqWbwL.gif
وانبثاق المحور 9 من المحور 8 في الدائرة د هو ما حرف موازين اﻷمور عن مجراها في بقية الدوائر. فمن حيث القيمة الكمية من الجهة اليمنى يبقى ناتج جمع المحورين 9 و 8 نفسه : 2 + 1 = 3 . كذلك يصبح ناتج جمع المحورين 1 و 5 مساويا 3 من الجهة اليسرى 1 + 2= 3 . فالمحور 8 الذي انقلب جينيا محور فريد من نوعه ﻷنه محور مشترك إما مع اليمين أو مع اليسار .فهو يصلح لكلا الحالين . وهذا يستحضر في الذهن خصائص الرقم صفر 0 التي تمكننا من اعتباره رقما حياديا فيصلح بهذه الخاصة ﻷن يكون مبدأ مشتركا لاتجاهين متعاكسين من التسلسل الكمي ( العددي ) .كما يستحضر في الذهن خصائص الماء كوسط معتدل حمضيا فهو مذبذب ويصلح للتفاعل مع الحموض بوصفه وسطا قلويا كما يصلح للتفاعل مع القلويات بوصفه وسطا حمضيا . و هذه الذبذبة التي يتلبس بها الوتد المفروق لوحده هي ما جعلتني أصفه بالخنثى . ..

ثناء صالح
11-07-2014, 08:11 AM
الحلقة اﻷخيرة


لما اشتد الغضب بالوتد المجموع نتيجة التصرف المتهور الذي قامت به سبب حصين عندما أطلقت سببا ثقيلا بعد أربعة أشهر من اختطافها دون استشارته .قرر الهرب من دائرة الضوء خشية افتضاح دوره في عملية الاختطاف فيما لو قررت سبب ثقيل معاقبته أو الانتقام منه. لذا منح نفسه إجازة من عمله كسفير لبلاده ليختفي عن اﻷنظار مؤقتا .فغادر بحر المنسرح متجها إلى بيته المتواضع في أحد اﻷحياء الشعبية في بلده (بحر الخفيف ) .وما أن وصل إلى بيته حتى فاجأه اتصال وزير الخارجية به ليخبره بأن الحكومة قد قررت عزله عن منصبه كسفير حتى إشعار آخر لامتصاص غضب المتظاهرين الذين جعلتهم تصريحاته المناهضة لقضية الخبب يطالبون بعزله كما يطالبون بالتحقيق معه في قضية اختطاف الناشطة اﻹعلامية سبب ثقيل .
فحبس نفسه في بيته و أغلق النوافذ .وحرم على نفسه الخروج إلا لضرورة شراء الطعام . .وفي الوقت الذي كان فيه قلب سبب حصين يبكي لوعة فراقه كان قلبه يبكي لوعة فراق منصبه ويبكي كرامته المهدورة التي شجعت النظام على الغدر به .
وهكذا ..تغير كل شيء ما بين ليلة وضحاها .والوتد المجموع يعيش اﻵن أتعس أيام حياته ..حتى أنه أرخى لحيته وشعره فلم تصلهما شفرة أو مقص منذ صباح ذلك اليوم الذي غادر فيه السفارة في بحر المنسرح . وبصفته اﻵن حزينا واعيا وجد في ضرورة إخفاء ملامحه عن المتظاهرين الهائجين في بحر الخفيف عذرا مقنعا لإهمال مظهره فلبس ثيابا كالحة اﻷلوان قديمة وجدها في خزانة المطبخ .
وبعد شهر من العزلة واليأس و خيبة اﻷمل كان قد وصل إلى مرحلة من الصدق استبدل فيها لقب" الدمية " بلقب السفير وهو يخاطب نفسه أمام المرآة . وذلك بعد أن تأمل في حال علاقته مع النظام فلم يجد أصدق من أن يشبه نفسه بالدمية المتحركة عبر الخيوط في مسرح عرائس النظام . فأخذ يقف في الحمام وأمام المرآة مساء كل يوم وقبل النوم تماما ليقول :
-ها قد مضى يوم آخر ولم يتصل بك أحد يا سعادة الدمية .
غير أنه على إثر مكالمة واردة لم يرد عليها من سبب حصين شعر بالشوق والحنين لجلسة فضفضة كتلك التي كانت تعدها له بين الفينة واﻷخرى .وأين هي سبب حصين اﻵن ..وماذا حل بها ؟ وأراد الوتد المجموع أن يمنح نفسه فرصة للتفكير بعلاقته بها وأراد أن يعب هواء نظيفا.. فقرر الخروج من منزله وكانت الساعة تشير إلى الثانية ليلا . وهو لا يعلم بأن النظام الحاكم قد أعلن عن منع التجول ما بين الساعة الثامنة مساء وحتى الساعة السابعة صباحا . فلبس الثياب الرثة التي وجدها في المطبخ وخرج .وكان هواء الليل نظيفا بالفعل. ولم ير وتد مجموع أحدا من المارة .فأراحه ذلك من عبء الخوف والحذر من أن يتعرف عليه أحد . .ومشى على الرصيف بجوار جدار طويل لحديقة عامة وهو شارد الذهن يتذكر بدء علاقته بسبب حصين وكان وقتها يسميها باسمها المذكر الرسمي ( وتد مفروق )
وتذكر كيف زاره رئيس فرع المخابرات في بيته هناك في المنسرح مصطحبا ذلك الشاب المخنث اﻷسود الذي تخرج لتوه من الميتم وهو بلا أقارب وبلا مال وبلا هدف مع ذكاء خارق يشع من عينين عسليتين تلينان الحديد . وتذكر كيف أخبره رئيس فرع المخابرات بأنهم قد قرروا إعداده ليكون عميلا لمخابرات الخفيف في دائرة المتفق وخلال فترة إعداده سيقومون باﻹشراف على دراسته الجامعية واﻹنفاق عليه حتى يصل إلى درجة البروفيسور .ثم سيتم إرساله في بعثات علمية للتنقيب عن اﻵثار في أقدم بقعة تاريخية على سطح كوكب اﻹيقاع وهي دائرة المتفق...وهم سيعرفون كيف يفيدون من ذلك كله في إثبات عدم وجود أي حق تاريخي للشعب الخببي في الاستقلال والحكم الذاتي .وذلك تحسبا لنتائج مستقبلية قد تنتج عن حركات التمرد والمعارضة الخببية التي أخذت تنشط مؤخرا في دائرة المشتبه ..نعم كل ذلك كان مخططا له من قبل مخابرات الخفيف منذ أكثر من عشر سنوات..والحق أن الوتد المفروق لم يكن يع شيئا مما يرسم له من دور سيلعبه شاء أو أبى .
تذكر ذلك الوتد المجموع ونظر وهو واقف على الرصيف في أعماق السماء السوداء التي لا يعلم أحد أين غاب قمرها في هذا الليل الموحش .ثم تكلم ولم يكن من مستمع له سوى الجدار الذي كان يتمشى هو اﻵخر إلى جواره
-...كان علي أن أسيطر على شخصيته ﻷتمكن من توجيهه لتنفيذ كل طلباتي ...لا بل طلباتهم، فهم وراء كل شيء وما كان لي أن يأتصرف من تلقاء نفسي قيد أنملة .ألم يوجهوني ﻷن أتخذ من عدم وضوح جنسه نقطة ضعف أمسكها عليه ﻷتمكن من برمجته حسب مصلحتي ..لا بل حسب مصالحهم هم . وقد نجحت ..نعم نجحت كنت قادرا على التحكم به على الرغم من شدة ذكائه وعلى الرعم من كل ما حققه من نجاحات...لقد جعلته خاتما في أصبعي. استغللت حبه لي ..لا بل حبها. فأنا لم أرها يوما إلا أنثى ..كانت سببا حقيقيا وكان حضورها وحده يكفيني ﻷن أشعر بمعنى أن أكون وتدا . .وأنا من أجبرتها على تصنع سلوك الوتد .كنت أدربها لتكون وتدا مقنعا.وأنا غير مقتنع ..مسكينة سبب حصين . بعض المخلوقات تولد وهي محكوم عليها بالنحس ..ماذنبها ؟ ..ما ذنبها إن لم تخلق نفسها بنفسها ؟
سأل الوتد المجموع هذا السؤال بحزن عميق.حزن استشعره الجدار الذي كان يسير برفقته والذي خطر له أن يرد عليه قائلا :-لا ذنب لها .لكنه فضل الصمت. وأما الوتد المجموع الذي تفتقت جروحاته فقد سره أن يجد كائنا يجيد الإنصات دون أن يقاطعه الحديث ...فتابع :
- لطالما أحزنتني ولطالما كابدت في علاقتي معها حسرة بعد حسرة. تحبني وتظنني أشفق عليها لنقصها .ولا تصدق بأنني أحبها .وأنني أراها أذكى وأجمل وأرق مخلوق إيقاعي قد قابلته على اﻹطلاق لم تعلم أنني كنت مضطرا لصب مشاعري في القالب الذي أعدته لي المخابرات. والحق ليس عليهم ..فأنا لم أعترض يوما على طريقة تعاملهم معي ..وها هم يلقونني اﻵن في سلة المهملات كعلبة كولا فارغة .واصطدمت قدم الوتد المجموع بعلبة كولا فارغة فتدحرجت أمامه على الرصيف.قبل أن يعمد إلى ركلها بقدمه بنزق شديد باتجاه الشارع المنحدر أمامه ..فأخذت تتقلب فيه وتتدحرج بقرقعة ملأ صداها أذني الوتد .
وهنا تعب الجدار فتوقف عن متابعة المسير إلى جواره .ببنما ظل الوتد يمشي ويمشي واﻷفكار تتضارب في رأسه ..وفكر بأن أروع شيء قد يحدث له اﻵن هو أن يتلقى مئة صفعة قوية على وجهه الصفيق هذا عقابا له وليس هذا عليه بكثير ..بل هو أقل ما يشغي الغلبل من عقاب مخادع رخيص عديم الضمير مثله . ومن كان مثله فهو حثالة وإن كان سفيرا لبلاده . مجرد اتصال هاتفي من وزير الخارجية ..وانتهى أمري. حتى المجاملة استكثروها علي.أيعقل هذا .. أأكون أنا كبش الفداء لهم فينحرونني على أقدام الشعب الخببي امتصاصا للغضب الذي بحيق بهم .؟تلك الشيطانة سبب ثقيل هي السبب.. بتقاريرها الخبيثة أوحت للمتظاهرين أن يجعلوا إقالتي مطلبا لهم ..صحيح أنها ونزولا عند وعدها لسبب حصين لم تشتك وتعلن بأنني اختطفتها وأنني حاولت محو ذاكرتها . لكنها عرفت كيف تنتقم مني ..لقد جردتني من منصبي ...من بيتي الفخم ..من سيارتي الرائعة ....من مرافقتي وخدمي وحشمي ...وها أنا اﻵن أهيم على وجهي بانتظار أن يرد النظام اعتباري ...لا . ما من شيء يرد لي اعتباري إلا أن أنضم لصفوف الثائرين ضدهم..لكن لا أنا أجبن من أفعل هذا ...سيقتلونني . بل أفضل أن أهاجر إلى مكان لا أحد فيه يعرفني ..لا أحد فيه يعرفني... ومشى .
كانت غصة في حلقه قد تحولت إلى طعم مر وجاف ..عندما تذكر أنه لم يتناول طعام العشاء بعد....وأخذ يتأمل شعوره بالجوع . وقرر أن يحرم نفسه من العشاء اليوم . ...ونظر في ساعة يده فرآها تشير إلى الثالثة والنصف ليلا . ثم نظر في عمق الشارع فرآه يمتط أمامه ويتلوى كثعبان ماكر يستدرجه نحو مجهول غامض يتربص به في نهاية الشارع ...فتوقف عن المشي أمام مدخل عمارة كبيرة وأخذ يتلفت حواليه وكأنه توقع أن يتنازل ذلك المجهول الغامض عن كبريائه ويأتيه بنفسه لما شعر بتأخره عليه .وبالفعل جاءه المجهول الغامض لعنده على شكل سيارة دورية الشرطة التي كانت تمشط الشوارع بحثا عن اﻹرهابيين المسلحين الذين يرغبون بإشاعة الفوضى فب بحر الخفيف. جاءت السيارة وترجل منها رجال اتجهوا إليه مباشرة .
-ما الذي تفعله هنا ولا ؟ ...ألم تسمع بقرار منع التجول ؟..
-لا والله..أنا لم أسمع به ..أقصد أنني لم أسمع اﻷخبار اليوم .
- اليوم ..؟ هذا القرار كان ساري المفعول منذ شهر ...أتتذاكى علينا ولا ...؟
-صدقني لا أعرف شيئا.. أنا شخص محترم أنا السفير السابق
-هههههههه ههههههه...واضح أنك محترم هيا ضع يديك خلف ظهرك واصعد في السيارة .
- صدقوني . لازم أن تصدقوني ..أقسم لكم أنني أنا سعادة السفير السابق وتد مجموع .اتصلو بسعادة وزير الخارجية واسألوه..اتصلوا بسيادة رئيس الوزراء ...
-أين بطاقتك الشخصية ؟...فتشوه
-أنا لم أحملها في جيبي خشية أن يتعرف المتظاهرون علي . ألم تعلموا أن الحكومة أقالتني من منصبي نزولا عند رغبة المتظاهرين ..هم من طالبوا بإقالتي ؟ ألا تشاهدون قناة ساعة البحور ؟ لكن أقسم لكم أن هذه اﻹقالة مؤقتة ريثما يهدأ الوضع في بحر الخفيف ...هذا ما قاله لي وزير الخارجية ..أنتم رجال اﻷمن ولذلك أخبركم بحقيقتي .أنا مثلكم أمثل النظام في هذا البحر. فكيف تقبضون علي بهذه الطريقة المهينة ..ولماذا تركلونني على قفاي هكذا.. .إياكم أن تركلوني ..أخ ..أخ ...
أنا أحذركم ..أي ...أي ..آخخخ .أقصد أرجوكم أرجوكم صدقوني .أنا السفير. السفير السابق ..آخخخخ.
-هذا منظر سفير هذا ؟ ..ههههه سفير سلفي ؟!...ههههه. هههههه منذ متى لم تحلق ذقنك ولا ....؟
-أقسم لكم أنني كنت سفيرا ..أما لحيتي هذه فقد أهملتها ﻷنني أمر بظروف نفسية عصيبة
-نفسية ! ههههه ههههه قلت لنا " نفسية "..وما الذي تفعله هنا أمام باب المصرف المركزي في الساعة الثالثة ليلا يا سعادة النفسية ...؟ هههههه
-والله لم أنتبه أنني أقف أمام باب مصرف . أنا كنت أتمشى في الشارع فقط. وأنا لا أعرف هذه المنطقة .أنا لم أكن أقيم هنا..أنا كنت في المنسرح.ولا أعرف بأنهم بنوا مصرفا هنا .
-هيا ضع يديك خلف رأسك واصعد في السيارة ..هيا هيا ..قال "سفير "و قال "نفسية"..والله سألعن أباك على بساط الريح ولو كنت الرئيس ..إصعد .

وظل الوتد يتذكر هذا الحوار المتحضر مع رجال الشرطة لمدة أسبوعين قضاهما على ذمة التحقيق وهو يطارد أنواع البق والقمل و الصراصير والخنافس. في زنزانة تليق بمقام سفير سلفي كما أسموه .قبل أن يخبره الشرطي أنه قد تم اﻹفراج عنه مع الاعتذار منه .وعند ذلك قفل الوتد المجموع راجعا إلى بيته بعد أن لم يجد ما يتركه لهم من تذكار سوى شعر لحيته و شعر رأسه ..ومنذ ذلك اليوم بدأ يتابع نشرة اﻷخبار اليومية ويحصي كلماتها كلمة كلمة .. وقد كان فيها ما يستحق المتابعة بالفعل ....كان فيها اجتماع طارئ منعقد لمجلس اﻷمن اﻹيقاعي لمناقشة ومعالجة قضية الشعب الخببي من جذورها .
وكان فيها أن النظام الحاكم في البحر الخفيف قد شكل وحدة مخابراتية سميت الخلية البحرية المعرقلة للتخاب 2 3 التي أوكلت إليها مهمة مراقبة ومنع أي نشاط خببي يمكن أن يقوم به الخببيون ساكنو حي السبب اﻷول في منطقتي 2 2 2 في بحر الخفيف . .فكانت هذه الخلية تعمل سريا على التضييق على الخببين بملاحقتهم و تجميد نشاطاتهم القانونية.وكل ذلك تحاشيا لما يخشاه النظام من ارتفاع سقف مطالبهم إلى المطالبة بالحكم الذاتي .لكن أولئك السكان المضطهدين كانوا يعولون كثيرا على أن النشاط اﻹعلامي لسبب ثقيل إذا ما أقامت عندهم وقدمت تقاريرها الساخطة عن معاناتهم إلى منظمة حقوق اﻹيقاع فإن هذه المنظمة لن تعدم الوسيلة ﻹقناع هيئة الأمم اﻹيقاعية بمعالجة قضيتهم من جذورها .
لكن سبب ثقيل في الواقع كانت ما تزال تصارع النظام في مسألة إقامتها إثر رفضه منحها تأشيرة إقامة تسمح لها بممارسة أي نشاط خببي .وتأشيرتها الحالية هي تأشيرة التخاب اﻷول التي تعني ممارساتها صلاحيات السبب الخببي بوصفه سببا خفيفا حصرا. أما ممارسة نشاطها الخببي الذي يسمح بظهورها كسبب ثقيل في اﻹعلام فيشترط حصولها على تأشيرة التخاب الثاني .ولحسن حظها لم يطل انتظارها في منطقة 2 2 2 الطرفية حتى تلقت بلاغا قضائيا يخبرها بأن بعض سكان حي السبب اﻷول في منطقة 2 2 2 في الداخل (الحشو ) قد أبرزوا للقضاء وثائق وراثية رسمية تثبت صلة قربى خببية معها .وبهذا فإن سببا ثقيلا أصبحت اﻵن مستحقة لتأشيرة التخاب الثاني التي ستظهر فيها بشخصيتها الرسمية كسبب ثقيل في منطقة 2 2 2 الطرفية .لذا فقد اطمئنت لوضعها وقررت السفر إلى بحر المنسرح لمؤازرة سبب حصين خلال فترة العمل الجراحي الذي سيحولها بشكل نهائي من وتد مفروق إلى سبب خفيف. وحزمت سبب ثقيل حقائبها و ذهنها يضج بخطط صارخة لحملة إعلامية ضخمة حال عودتها من بحر المنسرح .ولم يكن في حسبانها أنها ستلتقي في المطار بالوتد المجموع في الذي قرر السفر إلى البحر المنسرح هو اﻵخر ليودع سببا حصينا قبل أن يهاجر إلى دائرة المتفق هجرة دائمة. ولم تستطع سبب ثقيل أن تقترب من الوتد المجموع لتخبره بتدهور الحالة النفسية لسبب حصين نتيجة فراقه لها لشدة كرهها له .أما هو فقد أجبر نفسه على الاقترب منها كرمى لعيني سبب حصين .إذ لا بد أنها ستفيده ببعض المعلومات عنها . ..وما هي إلا خمس دقائق التقيا فيها معا حتى ملأت صورهما في اليوم الثاني الصحف الخببية تحت عنوان ( فاصلة كبرى ) سبب ثقيل والوتد المجموع وعلاقة غامضة .ولم تكن تصب في مصلحة سبب ثقيل إعلاميا إشاعة كهذه . .إلا أن عبارة "علاقة غامضة "فوق صورتهما قد ألهمتها أن تكتب تقريرا وترفعه إلى منظمة حقوق اﻹيقاع لتعرضه هذه اﻷخيرة على هيئة اﻷمم اﻹيقاعية كمشروع تسوية قد يفيد في معالجة القضية ...وكتبت سبب ثقيل في دفتر مذكراتها :
علاقة عامضة ...!
علاقة غامضة يعني" التخاب " .طالما أن أصل المشكلة هي وجود الوتد الذي يكره الخبب ويمنع تعايشهم بجواره .فالحل الوحيد هو منع الوتد من أن يعبر عن وتديته داخل المناطق ذات التركيب السكاني 2 2 2 في البحور التي تضم هذه المناطق وهي مبدئيا الكامل والخفيف والرجز ..يعني أن نقسم البحر الذي يضم منطقة طرفية ذات تركيب سكاني 2 2 2 إلى قسمين أحدهما وهو الداخلي يحكمه الوتد . بحيث تكون الحقوق الوتدية فيه مصونة .ويمنع فيه منعا باتا المساس بهوية الأوتاد ..والقسم الثاني هو منطقة التخاب الطرفية 2 2 2 التي لن نسمح للوتد بأي تدخل فيها .وهكذا فإن السكان الخببين سيستقلون في حكم ذاتي لا يكون فيه سلطة لوتد ما . وإذا ما لاح لنا وتد بشكل عارض في تلك المنطقة فسوف نجرده من حقوقه الوتدية ونمنع عنه الحصانة ليكون مجبرا على منح أقرب سبب له في الجوار تعويضا يجعله مساويا لهذا الجار من حيث الملكية ..يعني سنأمم كل ما يزيد من ممتلكاته عما هو مسموح لصالح السبب الخفيف المجاور له هذا ...
التوقيع
سبب ثقيل القرقوشية

وسلمت سبب ثقيل تقريرها لمنظمة حقوق اﻹيقاع قبل أسبوع واحد من موعد العمل الجراحي الذي ستخضع له سبب حصين . وكم حز في نفسها أن يصادف موعد انعقاد اجتماع هيئة أمم اﻹيقاع في اليوم نفسه الذي ستجري فيه سبب حصين الجراحة. فقد أصبحت مضطرة ﻷن تترك سببا حصينا في المشفى لوحدها .لكي تذهب فتغطي ذلك الاجتماع إعلاميا . فسبحان الله كيف أن معالجة المشاكل كلها ستتم في يوم واحد .ولعله بوم تاريخي خطير في حياة هذا الكوكب . وها قد حان ذلك اليوم .
ففي المشفى كان تأثير المخدر قد بدأ يضعف نوعا ما بعد أن أخرجت الممرضات سببا حصينا من غرفة العمليات وساقتها على سرير متحرك إلى سريرها .فكانت سبب حصين تسمع بعض العبارات فتحاول أن ترددها بلسان لم يستجب وبوعي لم يستجمع قواه العقلية بعد. وكان هناك من يضحك بجوارها وهي غير قادرة على فتح أجفانها المطبقة بالصمغ .ومن الذي يضحك علي ومجلس اﻷمن سن قرارا يقضي بإعادة الحقوق المغتصبة إلى أهلها ..حدث هذا بكل بساطة ...فلم أنتم مستغربون .نحن هنا في كوكب اﻹيقاع ولسنا في كوكب اﻷرض .. حق فيتو... ما فيتو لا يوجد .فكل ما لا يمكنكم تحقيقه على كوكب اﻷرض يمكنكم تحقيقه في كوكب اﻹيقاع ..أيها السكان اﻷرضيون تعالوا إلى كوكب اﻹيقاع واطرحوا قضاياكم العالقة ..وأحضروا معكم خشان خشان ليرش السكاكر الملبسة فوق رؤؤس الخبب...لماذا تضحكون ؟ ههه ههه هه هه أنا لا أستطيع الضحك مثلكم ..آه ..آه هناك ما يؤلمني ..وأنا أريد الماء ..ماء ..مااااا. ماااا.
- إنها تهذي ...مازالت تحت تأثير المخدر ..
-ألن تعطيها حقنة المسكن اﻵن ؟
-بلى ..لكنها نزفت الكثير ..تحتاج للدم .
-أنا أتبرع لها ..لدينا الزمرة نفسها .
-هل أنت زوجها ؟
-نعم ...بالتأكيد ..أنا زوجها وهي زوجتي .
-دعها ..ستنام اﻵن ...ولن تستيقظ قبل خمس ساعات
-سأخرج من الغرفة ..
-هناك تلفاز في قاعة الانتظار .ومجلس اﻷمن قد أصدر بيانه النهائي منذ قليل .
-شكرا لك ..سأتبرع بالدم قبل أن أتابع اﻷخبار .
وفي قاعة الانتظار ..كانت سبب ثقيل تطل من شاشة التلفاز وهي تستعرض ردود أفعال الشعب الخببي الذي بدأ بإقامة اﻷفراح والليالي الملاح في الساحات العامة ..وها هي أعلام الخبب ترفرف وترقص في السموات سماوية اللون على إيقاع النشيد الخببي وحلق الدبكة دوائر دوائر .. .
وسأعيد قراءة ما جاء في البيان [] لمجلس اﻷمن على أسماعكم..ﻷنني في الحقيقة لم أعد قادرة تصديق ما حصل .. يقول البيان :
تم تحديد البحور التي ستجبر على التخلي عن حكم جزء من أراضيها لصالح الشعب الخببي وفق قاعدتين :
القاعدة اﻷولى : لا تخاب في البحور التي يعتمد نظام الحكم فيها على الخلية البحرية البادئة المعرقلة للتخاب 2 3 . مثل المتدارك والمديد .فهذ الخلية البحرية مخابراتية وتهدف لمقاومة التخاب تعصبا للبحر .. ويستثنى من ذلك نظام الحكم في بحر الخفيف لوجود منطقة داخلية 2 2 2 في حشوه فيها سكان حي السبب اﻷول ذوو أصول خببية فلهم اتصال جيني مع السكان في حي السبب اﻷول من منطقة 2 2 2 الطرفية من الخفيف نفسع..لذلك فإن السكان في هذا الحي في الخفيف سيتمتعون بصلاحية الانتقال من التخاب اﻷول إلى التخاب الثاني.وهذا سيتم تطبيقه فورا في بحر الخفيف وبطبيعة الحال فإن التطبيق سيشمل البحر الكامل ﻷنه مهيأ بشكل مسبق لاحتضان الشعب الخببي ﻷنه في اﻷصل يمثل المهجر اﻷول للخبب .

القاعدة الثانية : وجود التركيب السكاني البحري 3 2 3 في حشو البحر يعد أيضا معرقلا ﻹقامة الحكم الذاتي ويمنع التخاب بعد اﻷوثق بشكل نهائي وذلك بسبب ما أثبتته الدراسات الديموغرافية من ظهور تناحرات قبلية عدوانية تمنع انتظام السكان في سياق خببي بوجود تحريض بحري من هذه المتناوبة البحرية 3 2 3 القباية المتعصبة.

وفي حال غياب معرقلة التخاب البادئة 2 3 و المعرقلة الأخرى التي هي المتناوبة : 3 2 3 في البحر معا مع وجود سكان خبب نشطين في الداخل كما في البحر الكامل ، فيمكن إقامة التخاب اﻷول والثاني .والحكم الذاتي .
فإذا لم يوجد سكان خبب في داخل البحر كما في الرجز ، فإن ذلك يجيز فقط التخاب الأول .

كما تم تفصيل شكل العلاقة بين نظام الحكم القائم في كل بحر مع منطقة الحكم الذاتي الخببية والتي ستسمى "منطقة التخاب " بحيث يسمى حاكم البحر بالوتد اﻷوثق في كل بحر وتقتصر صلاحياته في السلطة على المناطق الداخلية التي تقع قبل منطقة 2 2 2 الطرفية . ويجب أن يتخذ له مقرا في الحيز الفاصل بين المنطقة البحرية قبله والمنطقة الخببية بعده .فالسكان في ما بعد قصر الوتد الأوثق تكون مرجعيتهم القضائية في اﻹيقاع بحرية في حال عدم وجود سكان خبب في الحشو كما في الرجز ومجزوء البسيط .
وهذا يعني أن السكان في منطقة 2 2 2 يمارسون صلاحيات اﻷسباب الخفيفة (الزحاف ) في الرجز ومجزوء البسيط في حبي السبب اﻷول والثاني وهذا هو الجدول الذي يوضح ما جاء في البيان .
https://sites.google.com/site/alarood/_/rsrc/1365490181683/r3/Home/rewayah/%D8%A7%D9%84%D8%AA%D8%AE%D8%A7%D8%A8.BMP

وهكذا ارتاح بالنا من كل المشاكل .
والعقبى عندكم يا سكان كوكب اﻷرض .

خشان خشان
11-07-2014, 02:24 PM
ما شاء الله .

ذكاء وخيال وأدب وعلم وبراعة .

لمست أثر الواقع في صياغة الرواية ولو كان المقام غير هذا لنشرت صورة الوتد المجموع .

ضحكت المًا في غير موقع منها.

اساله تعالى أن تكتب هذه الرواية ثالثة لتعكس واقع أمة عزيزة كريمة هانئة وما ذلك على الله بعزيز.

فاتك أستاذتي أن تقولي إن الجراحة الماهرة التي أجرت العملية " ثناء صالح "

أتمنى أن يكون نشر هذه الرواية حلقة في سلسلة إبداعاتك في الرقمي يتلوها سواها.

http://forum.hwaml.com/imgcache2/hwaml.com_1355685740_298.gif

حفظك ربي ورعاك أستاذتي الكريمة.

ثناء صالح
12-07-2014, 02:36 PM
ما شاء الله .

ذكاء وخيال وأدب وعلم وبراعة .

لمست أثر الواقع في صياغة الرواية ولو كان المقام غير هذا لنشرت صورة الوتد المجموع .

ضحكت المًا في غير موقع منها.

اساله تعالى أن تكتب هذه الرواية ثالثة لتعكس واقع أمة عزيزة كريمة هانئة وما ذلك على الله بعزيز.

فاتك أستاذتي أن تقولي إن الجراحة الماهرة التي أجرت العملية " ثناء صالح "

أتمنى أن يكون نشر هذه الرواية حلقة في سلسلة إبداعاتك في الرقمي يتلوها سواها.

http://forum.hwaml.com/imgcache2/hwaml.com_1355685740_298.gif

حفظك ربي ورعاك أستاذتي الكريمة.



شكرا أستاذي الكريم خشان لما أثنيت به علي .لكن بعيدا عن المجاملات : هل تجدني قد وفقت في إقامة التوازن ما بين المحتوى العلمي والناحية الفنية اﻷدبية أم أنني ملت إلى ناحية دون أخرى ؟ هذا ما أحتاج معرفته. ...وبدون مراعاة للمجاملة .
تحيتي

خشان خشان
12-07-2014, 02:51 PM
شكرا أستاذي الكريم خشان لما أثنيت به علي .لكن بعيدا عن المجاملات : هل تجدني قد وفقت في إقامة التوازن ما بين المحتوى العلمي والناحية الفنية اﻷدبية أم أنني ملت إلى ناحية دون أخرى ؟ هذا ما أحتاج معرفته. ...وبدون مراعاة للمجاملة .
تحيتي

براعة العرض الفني الأدبي أنستني أحيانا أصل الموضوع. ليس للبراعة ذنب.

ليس لبراعة تفاصيل تفاعيل الخليل ذنب في طمس منهجه.

يرعاك الله أستاذتي.

أ- لحسن عسيلة
12-07-2014, 10:07 PM
الشكر موصول للأستاذة الأديبة ثناء صالح على ما بذلت من جهد في إعادة صياغة رواية التخاب ،
وبخصوص الجدول الموجود في الرابط فإنه لا يمكن قراءته إلا بمفتاح ،
ولأنني أنا صاحب هذا الجدول بفضل الله فإنني وجدت من الفائدة إعادة نشر مفتاحه هنا :

جدول التخاب



https://sites.google.com/site/alarood/r3/Home/rewayah/%D8%A7%D9%84%D8%AA%D8%AE%D8%A7%D8%A8.BMP

اللون الأخضر يعني جواز التخاب .
اللون الأحمر يعني امتناع التخاب .

لقراءة الجدول قراءة صحيحة وسليمة لا بد من استعراض منطق الرقمي في التخاب :

1- القاعدة الأولى : " وجود "اثنين و ثلاثين" 32 في أول البيت يمنع التخاب بعد الأوثق ".
ســؤال : طيب هل لهذه القاعدة من استثناء ؟
الجواب : نعم ، يستثنى من بحور الشعر بحر الخفيف وإليك صورته الرقمية :
2 3 2 2 2 3 2 3 2
جيد الآن عندنا قاعدة وعندنا استثناء : كل بحر شعري يبدأ بـــــ"اثنين و ثلاثين "2 3 ، لا تخاب فيه بعد الأوثف ، إلا بحر الخفيف .
طيب ، لماذا تم استثناء بحر الخفيف يا ترى ؟

بحر الخفيف يبدأ بمعرقلة التخاب 2 3 ، ولكن يحوي في أحشائه سببا خببيا ، وهو الذي لونته باللون الأصفر ، هذا السبب الخببي الخامد هو الذي كسر قوة المعرقلة "2 3 " البحرية فأبطل مفعولها ،
لابد الان وأن سؤالا منطقيا يراودك يقول : لماذا حددتم السبب الاول ليكون خببيا ، ولم لا يكون مثلا السبب الثاني أو الثالث ؟ وهذا سؤال وجيه ،
والجواب :
منطق الرقمي يقول : " في الحشو كل تركيب مكون من ثلاثة أسباب هكذا : " 2 2 2 " فإن السبب الأول حتما يكون خبببيا (نشطا كان أو خامدا) " .
أما التركيب نفسه 2 2 2 في ما بعد الأوثق ، فالسبب الأول فيه لا يكون خببيا إلا بوجود سبب ثقيل في الحشو وعليه أوجز وأقول :
التركيب 2 2 2 في ما بعد الأوثق مرجعيته في الشعر بحرية بشرط عدم وجود سبب ثقيل في الحشو كما في الرجز ومجزوء البسيط .
ومعنى المرجعية البحرية ان السببين الاول والثاني قابلان للزحاف
إذن وجود السبب الخببي في حشو الخفيف كان أقوى مفعولا وتأثيرا من وجود المعرقلة 2 3 فكانت النتيجة أن يقبل الخفيف التخاب بعد الأوثق بنوعيه الأول والثاني ، كما هو موضح في الجدول أعلاه .

القاعدة الثانية :
" وجود "ثلاث مائة وثلاثة وعشرين" 3 2 3 في حشو البيت تمنع التخاب بعد الأوثق قطعا ، طيب لماذا ؟
الجواب : لأن التركيب 3 2 3 تركيب بحري بامتياز ، ووجوده في حشو البيت له تأثير قوي لا يقاوم على طبيعة الأرقام بعد الأوثق فهو يمنعها من أن تنتظم في سياق خببي .

و التركيب 3 2 3 نسميه في الرقمي بالمتناوبة وذلك لتناوب المقاطع فيه : "وتد - سبب - وتد "
والآن يرد علينا السؤال التالي : ماذا لو انعدمت معرقلة التخاب التي هي البادئة 2 3 و المعرقلة الأخرى التي هي المتناوبة : 3 2 3 في البيت ؟
في هذه الحالة نصبح أمام أمرين لا ثالث لهما :
الأمر الأول : غيابهما معا (أي المعرقلتين 2 3 و 3 2 3)، مع وجود سبب خببي نشط في البيت ، كما في بحر الكامل ، كما هو مبين في الجدول أغلاه ، فإن ذلك يجيز ولا يمنع التخاب بنوعيه الأول والثاني بعد الأوثق .
الأمر الثاني : غيابها معا ، مع غياب السبب الخببي في البيت ، تماما كما في بحر الرجز ، فإن ذلك يجيز فقط التخاب الأول .



قاعدة ذهبية محمد خشان :
التركيب 2 2 2 في ما بعد الأوثق مرجعيته في الشعر بحرية بشرط عدم وجود سبب ثقيل في الحشو كما في الرجز ومجزوء البسيط .

وهذه مشاركة مهمة أحببت إيرادها هنا وهي لأخي وأستاذي وصاحب فضل علي في علم العروض بعد الله الأخ الحبيب خشان محمد خشان :

إستمتعت كثيرا بالحوار.‏
وهنا سأرد كمحام عن منطق الرقمي وليس كقاض. القاضي هو القارئ
تقتضي الموضوعية مني الجمع بين أمرين:‏
أولهما الإعجاب بإخلاص المدعي العام لمهمته
وثانيهما توضيح مآخذي على مرافعته وبيان ما فيها من ثغرات.‏
سيلاحظ القارئ ورود الكثير من أقوال استاذي لحسن عسيلة وأستاذتي سحر في ردي فكلنا نصدر عن تفس المفهوم في ‏قضية التخاب.‏
‏****‏
سأبدأ بشرح ما يتعلق بالموضوع بشكل مركز. ثم أنتقل إلى ملابساته

أولا : السبب الخببي المجمد

‏1-‏ تحديده : هو السبب الأول في حشو من 2 2 2 في حشو بحور دائرة المشتبه.‏
‏2-‏ كيف هو خببي وكيف هو مجمد
هو خببي بمقياس الشعر بمعنى أنه لو مارس خببيته فلا يخرج الوزن من الشعر .‏
مثال المضارع على الدائرة = 3 2 2 2 3 2 ولو مارس السبب الأول خببيته فسيصبح الوزن = 3 1 3 2 3 2 وهذا ‏وزن مجزوء المتقارب.‏
وهو مجمد بمقياس بحور دائرة المشتبه.‏

ثانيا : 2 2 2 في منطقة الضرب

تحل 2 2 2 في منطقة الضرب نتيجة تخاب أول يخرجها من الإيقاع البحري إلى الإيقاع الخببي، وبذلك تنتفي علاقتها ‏بالمحاور وساعة البحور فالمحاور وساعة البحور خاصة بالبحري وهي هيئة ثم كم، والخبب كم في الأصل. وكل ربط بين ‏‏2 2 2 الخببية والمحاور هو من عند الأستاذة المدعية نتيجة فهم خاص بها للرقمي، وعليه فهو لا يعني الرقمي بشيء

ثالثا : العلاقة بين 2 2 2 في منطقة الضرب وأسباب الحشو ‏

في الحديث عن علاقة 2 2 2 وأسباب الحشو فالأمر يتعلق بأسباب الحشو في كل حال وأسباب الحشو ثلاثة أنواع تتحدد ‏بموجبها خببية السبب الأول في 2 2 2‏
أ 1– في حالة الفاصلة في الكامل ( وبطبيعة الحال تنتفي 2 3 ) فالعلاقة بين السببين 2 2 3 و 2 2 2 وبالتالي فالسبب ‏الأول يمكن تحوله إلى 11 ولا يمكن زحافه إلى 1‏

أ2- في حالة السببين في الرجز فالعلاقة بين السببين 2 2 3 و 2 2 2 وكل الأسباب يحرية في الحشو ومنطقة الضرب وهي ‏بالتالي قابلة للزحاف. وبالتالي فالسبب الأول يمكن زحافه إلى 1 ولا يمكن تحوله إلى 11‏

ب -في حالة وجود 3 2 3 ( وبطبيعة الحال تنتفي الفاصلة في الحشو ) وينتفي كذلك أصل وجود 2 2 2 في منطقة الضرب

جـ - في حالة بين أ ، ب حيث يوجد في الحشو 2 3 ويوجد فيه 2 2 2، ووجود 2 2 2 في منطقة الضرب ذو صلة ب 2 2 2 ‏في الحشو ولكن السبب الأول في الحشو مجمد الخببية وليس من مجمد لخببية السبب 2 الأول 2 2 2 في منطقة الضرب.‏

رابعا : أية نظرية تستمد صحتها من قدرتها على تفسير الظواهر.

هذه النظرية تفسر بشكل ممتاز وشامل ومطرد أحوال منطقة ‏الضرب. ولو وجدت الأستاذة المدعية ضمن أوراقها حالة تخلف واحدة فالمرجو منها الإشارة إليها، لأنها ستكون ناتجة عن خطإ ‏في الاستقراء من شأن تصويبه أن يرتقي بالرقمي. ولا مجال هنا لأخذ عينة دم أي سبب وتحليلها في المختبر.‏

لم أشأ أن أدخل في هذه المرحلة في مناقشة تفاصيل مرافعة سيادة المدعي العام . في حال وجد إجابات تساؤلاته فيما تقدم ‏واقتنع به فلا أرى داعيا لذلك. وإذا طلب مني الإجابة على اسئلته مع أن إجاباتي لن تختلف كثيرا عن إجابات أستاذي لحسن ‏فأنا تحت تصرف سيادته.‏

الشكر موصول للأستاذين الأخ خشان محمد خشان والأخت ثناء صالح .

خشان خشان
12-07-2014, 10:45 PM
شرْحُ أستاذيَ لِحْسَنْ ..... مثلما الدّرّ وأثمنْ

في وضوح واختصارٍ .... قدّمَ العلمَ بفنّْ

باخضرار واحمرارٍ .... مثل جوريّ ملوّنْ

وهو أبقى منه عطْرًا ...فهْو بالتفكير يُقْرَنْ

وبمضمون تماهى .... معَ منهاجٍ مقَنّنْ

جل من أعطاه نورًا .... مبْدِلًا حقّا بظنْ

والذي عند أخيهِ .... حبّه في القلب أسكنْ

هاهنا هُوْ معْ ثناءٍ .... دفْقُ فِكْرٍ ليس يأسنْ

ثناء صالح
13-07-2014, 02:05 PM
مزيدا من الشكر والامتنان لحضوركم وما تفضلتم به من اﻹيضاح أستاذ لحسن .
شكرا وتحية تقدير