المساعد الشخصي الرقمي

اعرض النسخة الكاملة : قصيد على لسان الشعر



إبراهيم الدوف
03-05-2014, 02:15 AM
اخوتي الكرام أنا غالبا ما أرتكب أخطاء بحكم عصامية تكويني ، أرجوا تنبيهي إليها ليتسنى لي إصلاحها والتعلم منها ... مع جزيل الشكر



على لسان الشعر (ترجمة شعرية لأقصوصة أجمل غريق في العالم لغابريال غارسيا مركيز )
....
1حسنٌ أخي قد كان مثلي ثائرا متمرّدا متمزّق الوجدان
2حسن أخي قد صار مثلي شاعرا ، يا روعة الشعراء كالأوطان
3..... حسنٌ أخي !( سيزيف )يبني من شظايا صخرة القدر الخفيّ أماني
4وهو المهاجر نورس في الأفق يمضي في سراب البحر يلتقيان
5وهناك تشتدّ العواصف يا بنيَّ هناك ظلّ الموج والتوهان
6وهما السّراب،أخي أخي ضنّوك يا ولدي( إستبان)، هل كان يشبهك (إستبان)
7وهو الغريب بقرية تعبت من الأوهامِ،فيها الموت بالألوانِ
............
8إنّي أضعتك يا أخي في البحر، ياهْ = و سألت عنك الموت حين رآني
9فأجابني صمت الوجوه وموجة = في اليمّ تبكي، حزنها أبكاني
10ضيّعتُ عمري يا أخي ضيّعتُني بمدينة وأضاعني كتماني
11ضيّعتُ حبّي يا أخي وكرهتُني متحسّرا من لوعة الخذلان
12ضيّعتُ قلبي يا أخي ونسيتُني متكسّرا أوّاه ما أقساني
13سافرت في مدن الخيال فلم أجد ... وطني أضعته مثلما عنواني
14ما عدت أعرف من أنا أو راغب ... حتى لمعرفتي أنا كزماني
15هذا زمان الثائرين وإنّه :.. في ثورة المسطول والسكران
....
16يا شعر خذني للبلاد وأهلها ... حتّى أراها ساعة و أراني
17هذي بلادي في الجنوب كغيمة... إن الجنوب كشاعر الأحزان
18كحبيبتي السمراء غابت في دمي .. وتمثلت في دمعة الفنّان
19ياه، يا حبيبا غائبا حلمي أنا .. أعذر جنوني صولتي هذياني
20قد كان أصعب من فراقٍ ملتقى .. عيناي في عينيك بعض ثواني
21هل في الجنوب حبيبة مثل التي أحببتها ووهبتها وجداني
22يا شعر قلبي متعب وسنين هذا العمر نبض ثائر الخفقان
23( دقات قلب المرء قائلة له
إنّ الحياة دقائق وثوان )
24خذني إليك إلى زمان طفولتي .. ما عدت أطرب في مداه زماني
25زمن يمرّ بنا كأنّه سائل متنكر في جبّة الإنسان
26إن شئت أو ما شئت تنفق مرغما ما شاء من فاتورة الإحسان
27تبّت يدى قطعت يدى ساساتنا المتنفعين بسائل السلطان
28يا شعر قد فسد الزمان بغير حكم الله فاكتب وانتصر لزماني
29إنّي أثور على القيود وثورتي لا تنتهي بقصيدة ومعان
30لا تنتظر صمتي إذا بلغ الذّرى غضبي ...حذاري وانتبه ستراني
31كالريح في بلدي بموسمها .. كعاصفة الرمال بقمة الثوران
32حيِّ الجنوب إذا مررت بأهله ... وازرع قصيدك نخلة بكياني
33غاب الذين أحبهم وتفرّقوا .... كالدمع اذ يغدو على الأجفان
34حتى الدموع تحجرت في مقلتي ... و تفجرت في القلب كالفيضان
35إنّي الغريب معي الغريب ورفقة ... من أعظم الغرباء في الأوطان
26سافرت في مدن الخيال فلم أجد ... وطني أضعته مثلما عنواني
37ما عدت أعرف من أنا أو راغب ... حتى لمعرفتي أنا كزماني
38هذا زمان الثائرين وإنّه :.. في ثورة المسطول والسكران

الشاعر إبراهيم الدوف

أبوطلال
03-05-2014, 02:38 AM
جميلة ، لكنها تستحق وقفة في بعض المواضع . ولعلّ لي عوة إليها بعد حين.

بورك فيك (إبراهيم).

,
,

إبراهيم الدوف
03-05-2014, 10:08 PM
يسعدني مرورك أخي أبوا طلال مرحباً بك

بينيلوب
08-05-2014, 07:26 PM
جميلة