المساعد الشخصي الرقمي

اعرض النسخة الكاملة : هل كل ضمير مستتر يعتبر ضميرا متصلا ؟



محمد أخوكم
03-06-2014, 12:41 PM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته إخوتي الكرام !!! هل كل ضمير مستتر يعتبر ضميرا متصلا فإن كان كذلك فهل الضمير المستتر في ( اهدنا) يكون قبل مفعول به أو بعده ؟ فإن كان قبل امفعول به لماذا يقال في إعراب {اهْدِنَا الصِّراطَ الْمُسْتَقِيمَ (6)}.
الإعراب:
(اهد) فعل أمر دعائي مبني على حذف حرف العلة، و(نا) ضمير متصل مبني في محل نصب مفعول به، والفاعل ضمير مستتر وجوبا تقديره أنت. ) بدل ((اهد) فعل أمر دعائي مبني على حذف حرف العلة،والفاعل ضمير مستتر وجوبا تقديره أنت. و(نا) ضمير متصل مبني في محل نصب مفعول به،) وإن كان بعد مفعول به لماذا لا يقال مفعول به مقدم ؟ وجزاكم الله خيرا وبارك الله فيكم !!!
فهل الضمير المستتر يكون قبل نون التوكيد أو بعدها ؟
وجزاكم الله خيرا وبارك الله فيكم !!!

محمد الجهالين
03-06-2014, 03:00 PM
حتى يأتي أهل الإجابة

لم أقرأ كتابا في النحو يقول : إن الضمير المستتر يكون متصلا ، ولعلك تقصد أنه يجيء بعد صاحبه فيكون هذا المجيء بمرتبة الاتصال.

أما ذكر المستتر فاعلا بعد الفعل في الإعراب فلعل هذا هو الأسلم ، ذلك أننا حين نعلم أولادنا نعلمهم أن يفكروا نحويا فأول ما يبحثون عنه بعد الفعل هو الفاعل تحرزا من نسيان ذكره.

محمد أخوكم
03-06-2014, 03:07 PM
جزاك الله خيرا وبارك الله فيك الأستاذ الفاضل محمد الجهالين !!! ياأخي الكريم ورد في الكتاب (شرح ألفية ابن مالك للشيخ الحازمي ) العبارة ( بِسْمِ ٱللَّهِ ٱلرَّحمَنِ ٱلرَّحِيمِ
الحمد لله رب العالمين، والصلاة والسلام على نبينا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين، أمَّا بعد:
وقفنا عند قول الناظم - رحمه الله تعالى -:
وَإِنْ تُؤكِّدِ الضَّمِيرَ المُتَّصِلْ
بِالنَّفْسِ وَالعَينِ فَبَعْدَ المُنْفَصِلْ

عَنَيْتُ ذَا الرَّفْعِ، وَأَكَّدُوا بِمَا
سِـوَاهُمَا وَالقَيْـدُ لَنْ يُلْتَزَمَا
ج
(وَإِنْ تُؤكِّدِ الضَّمِيرَ المُتَّصِلْ) يعني: إذا أُكِّد ضميرٌ مرفوعٌ متصل، سبق أن الضمير قد يكون مُتصلاً وقد يكون منفصلاً، وإذا كان مُتصلاً قد يكون منصوباً، وقد يكون مخفوضاً، وقد يكون مرفوعاً، يعني: في محل رفع، وفي محل نصب، وفي محل خفضٍ، هنا قال: (وَإِنْ تُؤكِّدِ الضَّمِيرَ) يعني: إذا أُكِّد ضميرٌ مرفوعٌ متصل (بِالنَّفْسِ وَالعَينِ) على جهة الخصوص وجب توكِيده أولاً بالضمير المنفصل، يعني: يَجب أن يُفصل بين المؤكِّد والمؤكَّد بالضمير المنفصل، ولذلك قال: (فبَعْدَ المُنْفَصِلْ) هذا متى؟ إذا أُكِّد الضمير المتصل المرفوع، حينئذٍ لا بُدَّ من توكيده بضمير رفعٍ منفصل، ثُمَّ بعد ذلك يأتي النفس والعين.
لو قلت: (قم) هذا فعل أمر فيه ضمير مستتر، هذا الضمير المستتر لا شك أنه متصلٌ ليس مُنفصلاً) فهل هناك ما لا أفهمه ؟

محمد الجهالين
03-06-2014, 03:34 PM
لعل قضية الاتصال في الضمائر منصرفة إلى رسم الضمير متصلا بما قبله وليست منصرفة إلى ترتيبه.

محمد أخوكم
03-06-2014, 03:38 PM
جزاك الله خيرا وبارك الله فيك الأستاذ الفاضل محمد الجهالين !!! ياأخي الكريم لم أفهم جيدا ...

محمد الجهالين
03-06-2014, 03:46 PM
أنا الذي لم يُفهمْ جيدا

أعني أنني أفهم أن الضمير المتصل سمي متصلا لاتصاله في الرسم والنطق حيث يرسم وينطق جزءا من الكلمة التي اتصل بها. وليس المقصود بالاتصال التوالي في الترتيب

محمد أخوكم
03-06-2014, 03:52 PM
ياأخي الكريم فهل هذا يفهم من هنا ( بِسْمِ ٱللَّهِ ٱلرَّحمَنِ ٱلرَّحِيمِ
الحمد لله رب العالمين، والصلاة والسلام على نبينا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين، أمَّا بعد:
وقفنا عند قول الناظم - رحمه الله تعالى -:
وَإِنْ تُؤكِّدِ الضَّمِيرَ المُتَّصِلْ
بِالنَّفْسِ وَالعَينِ فَبَعْدَ المُنْفَصِلْ

عَنَيْتُ ذَا الرَّفْعِ، وَأَكَّدُوا بِمَا
سِـوَاهُمَا وَالقَيْـدُ لَنْ يُلْتَزَمَا
ج
(وَإِنْ تُؤكِّدِ الضَّمِيرَ المُتَّصِلْ) يعني: إذا أُكِّد ضميرٌ مرفوعٌ متصل، سبق أن الضمير قد يكون مُتصلاً وقد يكون منفصلاً، وإذا كان مُتصلاً قد يكون منصوباً، وقد يكون مخفوضاً، وقد يكون مرفوعاً، يعني: في محل رفع، وفي محل نصب، وفي محل خفضٍ، هنا قال: (وَإِنْ تُؤكِّدِ الضَّمِيرَ) يعني: إذا أُكِّد ضميرٌ مرفوعٌ متصل (بِالنَّفْسِ وَالعَينِ) على جهة الخصوص وجب توكِيده أولاً بالضمير المنفصل، يعني: يَجب أن يُفصل بين المؤكِّد والمؤكَّد بالضمير المنفصل، ولذلك قال: (فبَعْدَ المُنْفَصِلْ) هذا متى؟ إذا أُكِّد الضمير المتصل المرفوع، حينئذٍ لا بُدَّ من توكيده بضمير رفعٍ منفصل، ثُمَّ بعد ذلك يأتي النفس والعين.
لو قلت: (قم) هذا فعل أمر فيه ضمير مستتر، هذا الضمير المستتر لا شك أنه متصلٌ ليس مُنفصلاً) [color="#000080"]هل هناك رسم للضمير المستتر؟

عطوان عويضة
03-06-2014, 09:05 PM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته إخوتي الكرام !!! هل كل ضمير مستتر يعتبر ضميرا متصلا
وعليك السلام ورحمة الله وبركاته.
الضمير المستتر ليس متصلا وليس منفصلا.
الضمير المستتر لا لفظ له، وليس بحاجة للفظ لأنه يدرك عقلا، وتقديره ليس لفظه.
تقول لشخص: قم، فيفهم فاعل القيام أنه المخاطب، وقولنا: تقديره (أنت) لا يعني أن ذلك لفظه، وإنما قدرت له لفظا قريبا لعدم وجود وجود لفظ له.
ولأنه معقول لا ملفوظ، لا يوسم بالاتصال أو الانفصال بل بالاستتار.
الضمير البارز له لفظ، والفعل له لفظ، فإذا ولي لفظَ الفعل لفظُ الضمير، واتصل به.. وسم الضمير بالمتصل؛ وإن لم يله وانفصل عنه وسم بالمتصل.
أما الضمير المستتر فلا وجود له في اللفظ فكيف يوسم بالمتصل أو المنفصل؛ هو قسم مستقل برأسه.

لعل ثَمَّ علاقة (http://www.alfaseeh.com/vb/showthread.php?t=80827)

والله أعلم.

محمد أخوكم
03-06-2014, 11:07 PM
جزاك الله خيرا وبارك الله فيك الأستاذ الفاضل عطوان عويضة !!! ياأخي الكريم أين قدر الضمير في ( ضربه) في (من ضربه ؟) هل قدر قبل مفعول به أو بعده ؟

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته إخوتي الكرام !!! أين ضمير مستتر في ( من ضربه بالعصا ؟) قبل مفعول به أم بعده ؟ وجزاكم الله خيرا وبارك الله فيكم !!!

عطوان عويضة
04-06-2014, 12:18 AM
- (((( الضمير المقدر ليس هو الضمير المستتر))))، وتقديرك لضمير الفاعل متقدما أو متأخرا، متصلا أو منفصلا لا يعني أن الضمير المستتر متقدم أو متأخر، متصل أم منفصل.
لو قدرت ضمير الفاعل متقدما كان التقدير (ضرب هو إياه)، ولزمك فصل ضمير المفعول المتصل في (ضربــه) ولا يعني هذا أن الضمير المستتر سابق للمفعول.
ولو قدرت ضمير الفاعل متأخرا عن المفعول، كان التقدير (ضربــه هو)، ولا يعني هذا أن الضمير المستتر متأخر عن المفعول..
التقديم والتأخير يعقلان في الملفوظ لأن اللفظ يدرك بالحواس، ولا يعقلان في غير المدرك (المستتر).
ونصيحتي لأخي الحبيب محمد ألا تشغل نفسك بالإيغال فيما لا ثمرة ترجى من الإيغال فيه، فتصعب على نفسك السهل وتضيع وقتك بغير جدوى.
والله أعلم.

محمد أخوكم
04-06-2014, 01:58 AM
جزاك الله خيرا وبارك الله فيك الأستاذ الفاضل عطوان عويضة !!!