المساعد الشخصي الرقمي

اعرض النسخة الكاملة : ما المقصود بالانقلاب في المقصور في قول العكبري؟



حسام عبدالشهيد
07-09-2014, 02:36 AM
السلام عليكم
الأساتذة الأفاضل
فى كتاب اللباب فى علل البناء والإعراب 1/92
ما المقصود بالانقلاب فى المقصور فى قول العكبري الذى يرد على على الجرمى:وَقَالَ الْجرْمِي انقلابها هُوَ الْإِعْرَاب وَهُوَ فَاسد لثَلَاثَة أوجه
أَحدهَا أَن الرّفْع لَا انقلاب فِيهِ مَعَ أَنه مُعرب
وَالثَّانِي أنَّ الانقلاب لَو كَانَ إعراباً لاكتفى بانقلاب وَاحِد كَمَا قَالَ فِي التَّثْنِيَة
وَالثَّالِث أنَّ الأنقلاب فِي الْمَقْصُور لَيْسَ بإعراب فَكَذَلِك هَهُنَا ؟

عطوان عويضة
07-09-2014, 09:16 PM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.
الضمير في (انقلابها) يعود على الواو في الأسماء الخمسة (أبو وأخو ...)..
فالجرمي يرى أن نصب هذه الأسماء الخمسة هو اقلاب الواو ألفا، وجرها هو انقلابها ياء.
فيرد العكبري بأن الانقلاب لو كان هو الإعراب لبقي الرفع بلا إعراب لأن الواو لم تنقلب فيه، وهذا يتنافى مع كون الكلمة معربة لا مبنية، وإلا لزم أن تكون معربة في النصب والجر ومبنية في الرفع. وهذا الوجه الأول من أوجه فساد قول الجرمي كما يراه العكبري.
والوجه الثاني: أن إعراب هذه الأسماء لو كان انقلابا، لكانت الواو تنقلب انقلابا واحدا، يشترك فيه النصب والجر، لا انقلابين؛ كما تنقلب واو الجمع وألف التثنية، فكما أن الواو تكون للرفع في الجمع والياء للنصب والجر، والألف للرفع في التثنية والياء للنصب والجر، كان ينبغي أن تكون الواو للرفع مثلا في الأسماء الخمسة، والألف أو الياء للنصب والجر.
وأما الوجه الثالث فهو: لو كان الانقلاب هو الإعراب لأن أحرف العلة الثلاثة لا تتحمل علامات الإعراب، فالاسم المقصور تقدر عليه حركات الإعراب ولا تنقلب ألفه للإعراب، وأما انقلابها في التثنية والإعراب واوا أو ياء فليس بإعراب حتى يقاس عليه إعراب الأسماء الخمسة.
هذا ما يبدو لي.
والله أعلم.

حسام عبدالشهيد
08-09-2014, 01:49 AM
أفادكم الله أستاذ عطوان
وجزاكم الله خيرا