المساعد الشخصي الرقمي

اعرض النسخة الكاملة : لماذا كل هذه الضجة هو الصابئين والصابئون ؟؟!!!



مجهول الهوية
12-09-2014, 08:47 PM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ..

{إِنَّ الَّذِينَ آمَنُوا وَالَّذِينَ هَادُوا وَالصَّابِئُونَ وَالنَّصَارَى مَنْ آمَنَ بِاللَّهِ وَالْيَوْمِ الْآخِرِ وَعَمِلَ صَالِحًا فَلَا خَوْفٌ عَلَيْهِمْ وَلَا هُمْ يَحْزَنُونَ} [المائدة : 69]

{إِنَّ الَّذِينَ آمَنُوا وَالَّذِينَ هَادُوا وَالصَّابِئِينَ وَالنَّصَارَى وَالْمَجُوسَ وَالَّذِينَ أَشْرَكُوا إِنَّ اللَّهَ يَفْصِلُ بَيْنَهُمْ يَوْمَ الْقِيَامَةِ إِنَّ اللَّهَ عَلَى كُلِّ شَيْءٍ شَهِيدٌ} [الحج : 17]

دائما ما تثار ضجة حول ذكر الصابئين تارة وذكرها مرفوعة تارة اخرى ..

في الآية الاولى ذكرت ( الصابئون ) مرفوعة لان الفعل هو الإيمان بالله والفاعل الذين هادوا والصابئون والنصارى ..

وفي الثانية ذكرت ( الصابئين ) منصوبة لان الفعل المنصب عليه الآية هو الفصل بينهم ..

هل هكذا فهمت الفرق بشكل صحيح ومبسط ؟ .. مع العلم أن معلوماتي في النحو شبه صفر .. وهذا ليس تواضعا ولكن رحم الله امرأ عرف قدر نفسه

أرجو التصحيح لهذا الفهم :)

وشكر خاص للأخ الأستاذ عطوان عويضة .. :)

مجهول الهوية
12-09-2014, 08:50 PM
انتبهت الآن أنه كان يفترض لهذا الفهم أن يكون الله هو الفاعل وبالتالي يأتي لفظ الجلالة مرفوعا :( .. عموما لا أعلم وأنتظر التصحيح لهذا الفهم .. وأرجو التبسيط والنزول إلى مستواي في النحو.

ربيح اسماء
12-09-2014, 09:21 PM
صدق رسول الله

مجهول الهوية
12-09-2014, 11:02 PM
أين رسول الله من هذا كله يا ربيح السماء !!

شكرا أمة الله ولكن كلمة (أرجو) بعد تعديلك ناقصة ألف ؟

عطوان عويضة
12-09-2014, 11:32 PM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.
وجزاك الله خيرا وشكر لك حسن ظنك بأخيك، جعلني الله وإياك لحسن الظن أهلا.
أما قوله تعالى:
{إِنَّ الَّذِينَ آمَنُوا وَالَّذِينَ هَادُوا وَالصَّابِئُونَ وَالنَّصَارَى مَنْ آمَنَ بِاللَّهِ وَالْيَوْمِ الْآخِرِ وَعَمِلَ صَالِحًا فَلَا خَوْفٌ عَلَيْهِمْ وَلَا هُمْ يَحْزَنُونَ} [المائدة : 69]
فقيل إن رفع (الصابئون) دليل على التأخير، والمعنى إن الذين آمنوا والذين هادوا والنصارى من آمن (منهم) بالله .........، والصابئون كذلك.
وعليه يكون فصل (الصابئون) عن المؤمنين واليهود والنصارى لأن الصابئين ليسوا بأهل كتاب... وتوقع الإيمان منهم أبعد.
وأما الآية الأخرى فكما تفضلت لا تتعلق بالإيمان وإنما بالفصل بين أصحاب الملل المختلفة يوم القيامة.
والله أعلم.

أمة_الله
12-09-2014, 11:44 PM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
هذه واو الفعل وهي أصلية فلا نضع بعدها ألفًا، وإنما نضع الألف بعد الواو مع واو الجماعة فقط.
والله الأعلم.

مجهول الهوية
14-09-2014, 04:50 PM
شكرا لكما اخواني :) .. جزاكما الله الفردوس الأعلى