المساعد الشخصي الرقمي

اعرض النسخة الكاملة : توضيح :التكرار في كلام المصنف على رواية الرفع..؟



زهرة اللغة
14-10-2014, 02:42 AM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
قال ابن آجروم:"فالاسمُ يُعرَفُ بِالخَفضِ،وَالتنوينِ ،وَدخولِ الألفِ وَاللامِ،وحروفِ الخَفضِ،وهي: مِن، واِلى ،وعَن، وعلى، وفِي، ورُبَّ، والباءُ، والكافُ، واللامُ، وحروفِ القَسَم،وهي:الواو، والباء،والتاء".
قال الشارح:"التكرارُ في كلامِ المُصنفِ على روايةِ الرفع ،وعلى مَا في جُلِّ النُّسَخِ،وَأمّا على روايةِ الخفضِ،وعلى مَا في بعضِ النُّسَخِ بإسقاطِ الباءِ،فلا تكرارَ للعلةِ المُتقدِّمَةِ".
أريد شرحا لكلام الشارح؟

سعيد بنعياد
14-10-2014, 07:28 PM
بارك الله فيك، أختي الكريمة.

أنا فهمتُ من النص ما يلي:

أولا: جل النسخ تكررت فيها عبارة (والباء). وبعض النسخ وردت فيها مرة واحدة، بإسقاط أحد الموضعين.

ثانيا: ثمة روايتان في (وحروف القسم):
1- رواية بالرفع (وحروفُ)؛ كأنه قال: (و[دخولِ] حروفِ الخفض)، وشرع يعددها فقال: (وهي: من، وإلى .... واللامُ، وحروفُ القَسَمِ)، وهنا انتهى التَّعداد، ثم بيَّن (حروف القسم) هذه، فقال: (وهي: الواو ...).
2- وأخرى بالخفض (وحُروفِ)؛ كأنه قال: (و[دخولِ] حروف الخفض، وهي: ...)، وعدَّدها، وانتهى تعداده عند (اللام)، ثم قال: (و[دخولِ] حروف القَسَمِ، وهي: ...)، وعدَّدها.

مقارنة:

أولا: فيما يخص النسخ التي فيها تكرار لعبارة (الباء):
1- إذا أخذنا برواية الرفع، يكون تعداده لحروف الخفض متضمنا للباء مرتين: مرة باعتبارها من حروف الخفض العادية، ومرة باعتبارها من (حروف القسَم)، فباءُ القسم نوع خاص من باء الخفض. وهذا تكرار في المعنى.
2- إذا أخذنا برواية الخفض، يكون قد ذكر الباء ضمن حروف الخفض مرة واحدة، ثم انتقل إلى ضابط آخر لمعرفة الاسم، وهو دخول حروف القسَم، فلا تكرار في المعنى هنا.

ثانيا: فيما يخص النسخ التي ليس فيها تكرار لعبارة (الباء)، لا يوجد أي تكرار في المعنى، بصرف النظر عن اختيار رواية الرفع أو رواية الخفض.

والله أعلم.

زهرة اللغة
14-10-2014, 08:18 PM
جزاك الله خيرا!.