المساعد الشخصي الرقمي

اعرض النسخة الكاملة : الآئي



زهرة اللغة
14-01-2015, 05:41 PM
السلام عليكم
رؤوس الآئي ما نوع الجمع في هذه الكلمة؟.

أبوطلال
14-01-2015, 07:16 PM
السلام عليكم
رؤوس الآئيما نوع الجمع في هذه الكلمة؟.

وعليكم السلام

هي جمع تكسير . لكن هل وردت بياء في مصدرها؟ فالمعروف أنها جمع (آءة) مثل (هامة وهامٍ) ، قال الزبيدي في التاج (أوأ) : " وليس في الكلام اسمٌ وقعت فيه ألفٌ بين همزتين إلا هذا ، قاله كراع في اللسان ، وهو ثمر شجر ، وهو من مراتع النعام ، وتأسيس بنائها واو بين همزتين" .

لعل في ذا بعض نفع.


,
,

محمد الحرازي
15-01-2015, 11:36 AM
الصواب الآي جمع آية

أبو أسيد
15-01-2015, 11:55 AM
أوليس قصد السائل اللائي التي هي بمعنى اللاتي أو اللواتي الاسم الموصول؟

عطوان عويضة
15-01-2015, 12:37 PM
السلام عليكم
رؤوس الآئي ما نوع الجمع في هذه الكلمة؟.
وعليك السلام ورحمة الله وبركاته.
ليس في العربية (الآئي) وإنما (الآء) كما ذهب أبو طلال، أو (الآي) كما ذهب أبو الزبير.
لذا يرجى أن يتحرى الاستيثاق في النقل، والاستيعاب فيه لأن المعنى لا يتجلى بكلمة أو كلمتين مقتطعتين من السياق، وإنما بكلام تام مفهوم يمكن المطلع من استكناه المعنى لمعرفة المراد.
والذي يبدو لي أن المراد (الآي) كما ذهب أبو الزبير.
والآي اسم جنس جمعي واحده آية، وكذلك الآء وواحده آءة.
واسم الجنس الجمعي ليس جمعا في الاصطلاح، وقد يعبر عنه بالجمع تجوزا.
والله أعلم.

زهرة اللغة
15-01-2015, 01:39 PM
هذا هو النص:
واعلم أنّ الأغراض التي يُحذف لأجلها الفاعل:
منها: التعظيم،نحو:{قُتل الخراصونَ}
ومنها:التحقير،نحو:ضُرب الأميرُ.
ومنها:قصد صدور الفعل عن أي فاعل كان،نحو:{قُتلَ الخراصونَ}
ومنها:الإيجاز، كقوله:{بمثل ما عُوقبتم به}
ومنها:الإبهام،نحو:ضُرب زيدٌ.
ومنها:التوافق، سواء كان في رؤوس الآئي{من نعمة تُجزى}

عطوان عويضة
15-01-2015, 03:44 PM
ومنها:التوافق، سواء كان في رؤوس الآئي{من نعمة تُجزى}
هي إذًا رءوس الآي، والهمزة خطأ طباعي.

زهرة اللغة
16-01-2015, 01:09 AM
الآي
هل هو اسم جنس جمعي أو جمع لـ آية؟.

عطوان عويضة
16-01-2015, 01:42 AM
الآي
هل هو اسم جنس جمعي أو جمع لـ آية؟.
سبق ذكر ذلك.

زهرة اللغة
16-01-2015, 03:37 AM
اختلف العلماء...على سبيل المثال:الجمهرة، لابن دريد، واللسان، لابن منظور.

عطوان عويضة
16-01-2015, 01:07 PM
اختلف العلماء...على سبيل المثال:الجمهرة، لابن دريد، واللسان، لابن منظور.
المعول عليه في مثل هذا كتب الصرف لا المعاجم.

زهرة اللغة
17-01-2015, 11:42 AM
جزاكم الله خيرا