المساعد الشخصي الرقمي

اعرض النسخة الكاملة : إعراب كلمة يوم



زياد ايمن
21-02-2015, 09:42 AM
متى تعرب كلمة يوم "ظرف" ؟ ومتى تعرب حسب موقعها في الجملة ؟ أرجو ذكر أمثلة

زهرة متفائلة
21-02-2015, 12:54 PM
متى تعرب كلمة يوم "ظرف" ؟ ومتى تعرب حسب موقعها في الجملة ؟ أرجو ذكر أمثلة

الحمدلله والصلاة والسلام على رسول الله ....أما بعد :

محاولة للإجابة :

ورد في هذا الرابط وأغلب ما فيه هو من كتاب الكفاف للصيدلاوي حسب ظني وهو بالضغط هنا (http://www.reefnet.gov.sy/education/kafaf/Bohoth/ZarfZamanMakan.htm) وهذا مقتطف :

أولا : الظرف: اسم منصوب، يقع الحدَث فيه، فيكون كالوعاء له؛ ثم إن دلّ على زمان، سُمّي: [ظرف زمان]، أو على مكان، سُمّي: [ظرف مكان]
مثال الأول: [سافرت يومَ العطلة].

* كما هو ملاحظ فـــ : يومَ هنا ( وقعت ظرفا ) لأنه وعاء وقع فيه الحدث ، ويمكن معرفتُه كذلك بتقدير حرف ( في ) قبلها ( سافرتُ في يوم العطلة ) واستقامة المعنى ، لأن الظرف يتضمن معنى (في ) .

ثانيا : إذا لم يُستعمل الظرف وعاءً للحدث، بل استعمل كما تستعمل سائر الأسماء، أُعرِب على حسب موقعه مِن العبارة كسائر الأسماء:
فاعلاً أو مفعولاً، أو مبتدأً أو خبراً...
ويقال له عند ذلك اصطلاحاً: [ظرف متصرف] نحو:
[أقبل يومُ العيد] (فاعل).
[أُحِبّ يومَ العيد] (مفعول به).
[يومُ العيد بهيجٌ] (مبتدأ).
[يوفون بالنذر ويخافون يوماً كان شرّه مستطيرا] (الإنسان 76/7)[يوماً]: لم يستعمل في الآية ظرفاً يقع فيه الحدث فيكون وعاءً له، بل استعمل غير ظرف.
أي استعمل كما تستعمل سائر الأسماء، فمحلُّه إذاً من الإعراب في الآية، مفعول به منصوب. ويقول عنه النحاة في هذه الحال: [ظرف متصرف].

ـــــــــــــــــــ

(* ) ليس من الرابط.

والله أعلم بالصواب ، وانتظروا مشاركات أخر ...

زياد ايمن
21-02-2015, 09:04 PM
شكرًا جزيلا زهرة متفائلة وفي انتظار المزيد