المساعد الشخصي الرقمي

اعرض النسخة الكاملة : نوع " ما " في البيت



مسلول
23-03-2015, 06:04 AM
السلام عليكم

يقول الشاعر محمود سامي البارودي:
مَا إِنْ أَصَبْتُ لَهُ خُلْقاً فَأَحْمَدَهُ
فكُلُّ أَخْلاَقِهِ لِلنَّفْسِ آلاَمُ

ما نوع " ما " في الشطر الأول؟ هل هي نافية؟ أما زائدة يتم الكلام بدونها؟

وما معنى الفعل " أصبتُ "؟

مسلول
23-03-2015, 03:10 PM
وما اعراب " فأحمده " هل هي منصوبة بفاء السببية؟

عطوان عويضة
23-03-2015, 04:12 PM
ما نوع " ما " في الشطر الأول؟ هل هي نافية؟
نعم.

أم زائدة يتم الكلام بدونها؟
(إن) هي الزائدة.

وما معنى الفعل " أصبتُ "؟
وجدت.

وما اعراب " فأحمده " هل هي منصوبة بفاء السببية؟
الفاء سببية، والفعل منصوب بأن مضمرة بعد الفاء.

مسلول
23-03-2015, 05:08 PM
أليس " حتّى " أبلغ من " الفاء " في ( فأحمده )؟

بنقاضي عزالدين
24-03-2015, 12:02 AM
وأين جواب الشرط ؟
إذا قلت الفاء واقعة جواب الشرط ، فالمفروظ ( المفروض ) أن الفعل أحمد بالرفع و ليس بالنصب ، أليس كذلك أستاذ عطوان أفدنا جزاك الله خيراً.

عطوان عويضة
24-03-2015, 12:25 AM
أليس " حتّى " أبلغ من " الفاء " في ( فأحمده )؟
بل الفاء أبلغ في رأيي.

عطوان عويضة
24-03-2015, 12:39 AM
وأين جواب الشرط ؟
إذا قلت الفاء واقعة جواب الشرط ، فالمفروض أن الفعل أحمد بالرفع و ليس بالنصب ، أليس كذلك أستاذ عطوان أفدنا جزاك الله خيراً.
فاء السببية غير فاء الجزاء الواقعة في جواب الشرط،
فاء السببية تقع في جواب النفي والنهي والأمر والاستفهام والتمني والعرض، وينصب الفعل المضارع بعدها بأن مضمرة وجوبا،
كما في قوله تعالى: "والذين كفروا لهم نار جهنم، لا يقضى عليهم فيموتوا ..."
والله أعلم.

بنقاضي عزالدين
24-03-2015, 12:53 AM
شكراً لك أستاذ على التوضيح.